سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,770
    التقييم: 215

    الشهادة بين الحق والباطل


    الشهادة بين الحق والباطل

    من اجل بيان الشهادة عندما تكون مدرك عقلاني خاص بالانسان


    في دراسة اكاديمية امريكية اعلنت في الربع الاخير من القرن العشرين جرت بعد انتشار ظاهرة (الجريمة الكاملة) وهي الجرائم التي تسجل ضد فاعل مجهول في المجتمع الامريكي تم اتخاذ قرار حكومي فيدرالي بانتخاب 100 محقق قضائي محنك من عموم الولايات الامريكية واخضاعهم الى دورة تأهيلية مكثفة تحت اشراف اكاديمي متخصص بعلم السلوكية الاجرامية وكان مدير المعهد القضائي التخصصي هو عالم مرموق قد تبنى تدريس مادة الادراك العقلي كوسيلة من وسائل نجاح المحقق القضائي وقد وضع ذلك العالم حزمة من النظريات المقرونة بتجربة واسعة في التحقيق الاجرامي وهي من حيثيات منهج المعهد في توسيع الدائرة المعرفية لغرض تحسين الادراك العقلي في تعقب موصوفات المجرم من خلال حيثيات الجريمة للوصول الى الفاعل المجهول .

    وصل المحققون الخاضعون للدراسة الاكاديمية المكثفة الى نهاية المنهج وكان يوم الامتحان النهائي الخاص بمحاضرات مدير المعهد في موضوع الادراك وبعد ان تم توزيع مضاريف الاسئلة الامتحانية وقبيل بدء اشارة فتح مضاريف الاسئلة حصلت فوضى في مدخل القاعة ودخل رجلان على فزع واضطراب ومن خلفهما الحرس الجامعي وهو يحاول القبض عليهما وجرت مناورة ومطاردة بين كراسي القاعة الامتحانية بشكل اربك كل من في القاعة وبعد هنيهة من الزمن اخرج احد الافراد من الحرس الجامعي سلاحه وبدأ يطلق الرصاص نحو الاعلى مما دفع الرجلان الهاربان الى الاستسلام وبعد القبض عليهما عاد الهدوء الى القاعة الامتحانية وطلب الاستاذ المحاضر فتح مضاريف الاسئلة والبديء بالاجابة على الاسئلة وحصلت المفاجأة اذ اتضح ان تلك الفوضى التي حصلت ما هي الا فبركة قام بها مدير المعهد حيث كانت الاسئلة الامتحانية البالغة 100 سؤال قد وضعت بخصوص تلك الحادثة المفتعلة والغرض منها امتحان كفاءة المحققين في دقة الملاحظة (المدركات العقلية)

    تحليل الاجوبة التي اجاب عليها المحققون كانت مضطربة وغير طموحة ولم تصل نسبة الاجوبة الصحيحة لاكثر من 5% ويقول المنظر لتلك الطريقة انه يشك ان تكون حتى تلك النسبة صحيحة لانه لم يكن على يقين ان الـ 5% من الصحة في الاجوبة غير مشوبة بالعشوائية في الجواب وان بعضا من المشاركين بالامتحان كانوا يضعون اجوبتهم وهم غير متأكدين من الجواب (بلا يقين) ويشير ذلك المنظر في تقريره ان 2% من مجموع 100 شخص اجاب اجابة صحيحة فقط في اكثر الاحداث اثارة الا وهو اطلاق النار من قبل احد الحراس فلم يجب غير 2 من 100 اجابة صحيحة عن عدد الاطلاقات النارية كما لم يجب اكثر من 3% بشكل صحيح عن الوان ملابس الهاربين ...


    ذلك الوصف لمثل ذلك التقرير الاكاديمي الحديث يضع العقل البشري امام مرءاة عاكسة تعكس له حقيقة العقل البشري المختلف بالادراك ولعل التقرير الاكاديمي انما يستفز عقل طالب الحقيقة الا انه لن يكون مصدرا اوحدا لرؤية الحقيقة بل يمكن لطالب الحقيقة ان يدرك بفطرته ان الناس لا يدركون أي حدث بصفة موحدة

    الهدف من هذه الاثارة يتدحرج على هذه السطور في موضوعية (طلب الحقيقة) التاريخية فالحدث التاريخي خضع الى (مدركات عقلية بشرية) وتم نقله عبر اجيال متعاقبة فاصبح لزاما على طالب الحقيقة ان يعي موصوفات (المدارك العقلية البشرية) وانها لا تمتلك الصفة الموحدة في رصد الحدث وبالتالي يكون الحدث المنقول عبر التاريخ انما يمثل صفة غير مستقرة غير طموحة في وصف الحقيقة


    تلك الصفة المستدرجة على سطور هذه الاثارة تدفع طالب الحقيقة الى التحفظ الشديد في ادخال الحدث التاريخي في مادة عقائدية لان الحدث التاريخي خضع الى مدركات عقلية غير موحدة مما جعله مشوب بالريب ...

    الحدث التاريخي لا يصلح لقيام العقيدة لاسباب تكوينية تخص بنية العقل البشري عندما ينظر اليه نظرة جماعية فهو لا يمكن ان يكون دليلا قاطعا لليقين وبالتالي لا يصلح ان يكون مادة عقائدية

    تلك الصفة (الاختلاف في المدرك العقلي) هي المغذي الحقيقي العميق للاختلاف المذهبي في الاسلام الواحد ولا سبيل الى التخلص من الريب الا من خلال الاتكاء حصرا على النص القرءاني لانه كل من عند ربنا وبلا ريب .

    (وَلَقَدْ ضَرَبْنَا لِلنَّاسِ فِي هَذَا الْقُرءانِ مِنْ كُلِّ مَثَلٍ لَعَلَّهُمْ يَتَذَكَّرُونَ) (الزمر:27)

    عندما يكون في القرءان (من كل مثل) فلن تكون هنلك حاجة للحدث التاريخي بما فيها المنقولات الروائية عن السنة النبوية الشريفة فالقرءان مليء بالسنن الرسالية ومن تلك الامثلة القرءانية تقوم السنة النبوية بيقين مطلق لا ريب فيه

    مثال :

    (وَقَالُوا مَالِ هَذَا الرَّسُولِ يَأْكُلُ الطَّعَامَ وَيَمْشِي فِي الأَسْوَاقِ لَوْلا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مَلَكٌ فَيَكُونَ مَعَهُ نَذِيراً) (الفرقان:7)

    المستنين بسنة الرسول عليه افضل الصلاة والسلام في موضوعية (البلاغ الرسالي) وهم فقهاء الدين والدعاة الى الله لا يتعاملون مع تلك السنة النبوية فهم يحجرون على انفسهم في منازلهم او مدارسهم او قصورهم (لا يمشون في الاسواق) كما انهم يتخذون من ممارساتهم العقائدية علوية ذات نوعية اميرية خصوصا في زمننا او في زمن الخلفاء بعد العهد الراشد فهم ككثير من الفقهاء وجميع الخلفاء لا يأكلون الطعام بل يطعمهم الخدم في قصورهم ...!!


    المستن بالسنن الرسالية ان مشى في الاسواق فهو يعني ان مجتمعه لا يعتدي عليه وذلك يعني ان المستن بالسنن الرسالية لا يصنع العداوات لشخصه ... وحين ياكل الطعام فهو يعني انه لا يمارس كبرياء الامارة فهو ليس بمصيطر وهو ليس بحفيظ ولا وكيل و جبار متكبر


    لا يمكن ان تقوم السنة النبوية موصوفة بصفة اللاريب الا من خلال تعييرها بالنص القرءاني فان قبلت التعيير قرءانيا كانت بلا ريب وان لا تصلح للتعيير القرءاني فهي حمالة ريب ...


    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,554
    التقييم: 10

    رد: الشهادة بين الحق والباطل


    السلام عليكم ورحمة الله

    مثال :

    (وَقَالُوا مَالِ هَذَا الرَّسُولِ يَأْكُلُ الطَّعَامَ وَيَمْشِي فِي الأَسْوَاقِ لَوْلا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مَلَكٌ فَيَكُونَ مَعَهُ نَذِيراً) (الفرقان:7)

    المستنين بسنة الرسول عليه افضل الصلاة والسلام في موضوعية (البلاغ الرسالي) وهم فقهاء الدين والدعاة الى الله لا يتعاملون مع تلك السنة النبوية فهم يحجرون على انفسهم في منازلهم او مدارسهم او قصورهم (لا يمشون في الاسواق) كما انهم يتخذون من ممارساتهم العقائدية علوية ذات نوعية اميرية خصوصا في زمننا او في زمن الخلفاء بعد العهد الراشد فهم ككثير من الفقهاء وجميع الخلفاء لا يأكلون الطعام بل يطعمهم الخدم في قصورهم ...!!

    المستن بالسنن الرسالية ان مشى في الاسواق فهو يعني ان مجتمعه لا يعتدي عليه وذلك يعني ان المستن بالسنن الرسالية لا يصنع العداوات لشخصه ... وحين ياكل الطعام فهو يعني انه لا يمارس كبرياء الامارة فهو ليس بمصيطر وهو ليس بحفيظ ولا وكيل و جبار متكبر



    جزاكم الله بكل خير ...للرفع من فاعلية البلاغ بموجب نصوص قرءانية .

    السلام عليكم


  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: الشهادة بين الحق والباطل


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ان قبول محمد عليه أفضل الصلاة والسلام
    مرسلا من قبل الله تعالى
    هو في الحقيقة قبول الاستخلاف الالهي
    اي اتباع طريق الله تعالى
    عن طريق اتباع طريق محمد واخذ أوامره من عبده المجتبى
    كثير من عباد الله أخطأوا في معرفة الطريق
    الذي يرضي الله سبحانه
    أن معرفة محمد عليه أفضل الصلاة والسلام
    وقبول كونه رسول الله
    محدد وموجّه للجهد والحركة التي ينبغي للانسان العابد
    ابرازها لكي يثبت صحة دعواه في عبادة الله تعالى
    الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام
    هو مؤسس الاسلام أي رأس الحركة
    وهو الذي صرخ بهتاف التوحيد
    وهو الذي رسم الخطوط العريضة لأنموذج
    الانسان الاسلامي
    وللأمة التي يمكن ان تكون معهدا لهذا الانسان
    ( أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً )النساء59
    {مَّنْ يُطِعِ الرَّسُولَ فَقَدْ أَطَاعَ اللّهَ وَمَن تَوَلَّى فَمَا أَرْسَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً }النساء80

    ِنَّمَا وَلِيُّكُمُ اللّهُ وَرَسُولُهُ وَالَّذِينَ آمَنُواْ الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ رَاكِعُونَ }المائدة55
    ان الرسول الأكرم عليه افضل الصلاة والسلام
    الذي كان يشعر بثقل المسؤولية
    في مجال التغيير الاسلامي العظيم أمام الجاهلية المستشرية
    أمر بالصلاة في منتصف الليل
    {يَا أَيُّهَا الْمُزَّمِّلُ *قُمِ اللَّيْلَ إِلَّا قَلِيلاً *نِصْفَهُ أَوِ انقُصْ مِنْهُ قَلِيلاً * أَوْ زِدْ عَلَيْهِ وَرَتِّلِ الْقُرْآنَ تَرْتِيلاً *إِنَّا سَنُلْقِي عَلَيْكَ قَوْلاً ثَقِيلاً }المزمل1-5
    (لا يمكن ان تقوم السنة النبوية موصوفة بصفة اللاريب الا من خلال تعييرها بالنص القرءاني فان قبلت التعيير قرءانيا كانت بلا ريب وان لا تصلح للتعيير القرءاني فهي حمالة ريب ... )
    الحاج عبود الخالدي
    وان شهادة ان لا اله الا الله وان محمدا عبده ورسوله
    هي التذكير بالتوحيد والنبوة
    ضمن شهادة من قبل المسلم
    بوحدانية الله سبحانه وبرسالة محمد
    عليه أفضل الصلاة والسلام
    وعبوديته .
    السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته
    ان ذكر النبي عليه أفضل الصلاة والسلام
    في جملة سيكون أيضا مصحوبا بذكر الله تعالى
    بصورة استمداد من لطفه ورحمته.
    سلام عليكم.


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. معيار الحق والباطل في تصرفات الانسان المعاصر
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس الحوار في مستقبل البشرية والقرءان
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-06-2014, 12:00 AM
  2. قوله الحق
    بواسطة إبراهيم طارق في المنتدى مجلس بيان المثل القرءاني في نظم الخلق
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 09-21-2013, 01:15 AM
  3. ما هو الحق ؟
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس مناقشة ضبابية الصراط المستقيم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-08-2012, 09:28 PM
  4. مفاهيم الحق والباطل في ثقافة الدين
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس الحوار في مستقبل البشرية والقرءان
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 08-26-2012, 11:27 AM
  5. الكنز الحق
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس مناقشة الراحة الفكرية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-11-2012, 04:35 PM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146