ذات مرة ..

شاهنا فلما انسانيا - بطله فقير مشرد

طاعن في السن قد خرج توا من سجنه ..!

تمرد ..

وخالف مصر على تجاوز التعليمات رغم صرامة

القانون ....!

فعل ذلك كي يزج به ثانية في السجن

لأنه لا يملك بيتا يؤويه

وليس له عمل يسد رمقه اليومي ...!

فسلاما لك ..

أيتها العوائل الفقيرة المشردة ..

يا من تقبعون في البنايات المهدمه ..

تملئونها : صبرا وبطالة

وتنهدات عميقة ..!

معاناتكم قد تزول

لو صدق المسؤول

وخصكم بعشر تخصيصات

الايفادات وسياحة الرحلات