سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 1 من 1
Like Tree1Likes
  • 1 Post By

الموضوع: الدين وفطرة الانسان

  1. #1
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    الدين وفطرة الانسان


    أن الدين وبأعتباه شريعة عبارة عن مجموعة من القوانين والأصول العقائدية المنسجمة مع التكوين الذي هو البنية الوجودية للانسان
    وكما ان للدين وجهة تكوينية وهي جزء من الواقعيات غير الانشائية ووجهة تشريعية
    مصدرها الارادة التشريعية للشارع
    واذا ما تغافل الانسان من الشريعة
    التي بها يؤمن متطلباته الضرورية
    يكون قد القى بنفسه في الهاوية.

    فالدين ينبع من باطن الانسان وفطرته
    التي توفر له الأرضية المناسبة لقبول الشريعة
    التي تعد الصورة القانونية للدين
    والتي جاءت من قبل الله تعالى
    الذي أنطق الفطرةالدينية للانسان
    لذا فقد ربطت الشريعة أساسها بالمعنويات
    الموجودة في الفطرة البشرية
    ودونت أصولها العقائدية التي تعد لغة الفطرة
    مع الأخلاق
    وقدمت نظاما كاملا يشمل جميع جوانب الحياة الانسانية على أساس تلك الأصول المقترنة
    بالمعنويات والأخلاق
    ولهذا يمكن طرح الدين على نحوين :
    بأعتباره شريعة منزلة من قبل الله تعالى
    أو بأعتباره سنة تاريخية بالكون
    فالدين اذن اطار شامل لكل نظام الحياة
    وهو عقيدة معنوية وخلقية ينبثق عنها نظام كامل للانسانية يرسم لها شوطها الواضح المحدد
    ويضع لها هدفا أعلى في ذلك الشوط
    ويعرفها على مكاسبها منه.

    أن جذور الدين تمتد في البنية الوجودية للانسان
    أما حول الجذور الفطرية للدين يمكن تفسيره
    بالاتجاه الانساني نحو المعنويات
    والشعور الديني ويعني أيضا
    أن الشريعة هي المصدر الذي يؤمن المتطلبات الضرورية للانسان
    وعلى هذا يكون الشاخص في الدين
    هو الاتجاه المعنوي واقامة نظام في الحياة
    على اساس أفقه الواسع والمتعدد الأبعاد
    والجوانب
    وأن الدين كفيل بتنظيم جميع جوانب الحياة الانسانية .
    ان نقطة البداية التي ينطلق منها القرءان الكريم
    في الايمان بالله تعالى من شؤون الفطرة
    {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ }الروم30
    بمعنى ان الله تعالى فطرهم على التوحيد
    وفطرة الله هي ما ركز فيه من قوة على معرفة الايمان
    {وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَهُمْ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ }الزخرف 87
    فان القرءان الكريم يتحدث عن الفطرة كنزوع ذاتي
    في اعماق الانسان يسوقه نحو الخالق .



    التعديل الأخير تم بواسطة قاسم حمادي حبيب ; 02-08-2012 الساعة 08:56 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هل الانسان الحضاري المعاصر اكثر ذكاءا من الانسان القديم
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس حوار معالجة الفساد الظاهر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 04-13-2020, 08:27 PM
  2. الذكرى وفطرة العقل
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث فاعلية الذكرى
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-11-2018, 06:09 PM
  3. تحرير الانسان من عبودية الانسان
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس مناقشة الراحة الفكرية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-12-2014, 06:11 PM
  4. الانسان اسم في التكوين
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث دستورية النص القرءاني
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-31-2013, 03:06 AM
  5. تساؤلات في الانسان
    بواسطة أمين أمان الهادي في المنتدى مجلس البحث في منهج لسان القرءان ولسان العرب
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-03-2012, 10:08 PM

Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146