سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

تعزية بوفاة المرحوم ( العم ) الجليل للحاج عبود الخالدي » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > واد النمل في علوم القرءان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ( الذكر المحفوظ ) ...واختلاف الناس ؟! » آخر مشاركة: الاشراف العام > طيف الغربة بين الماضي والحاضر » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > (النحل ) مخلوق يستطيع السفر عبر الزمن - دعوة علمية من القرءان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > حكم التيمم بالحجارة !! وما معنى ( الصعيد الطيب ) ؟ » آخر مشاركة: أمة الله > مصافحة النساء » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الأسباط في تذكرة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > زواج الاقارب والعوق الولادي ؟! » آخر مشاركة: وليدراضي > الإنجاب بين التحديد والتحييد » آخر مشاركة: وليدراضي > ( قريش ) ورحلة الشتاء والصيف : قراءة لمنظومة ( زراعية طبيعية ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وقف الزمن !! » آخر مشاركة: الاشراف العام > العيد بين القرءان والتطبيق » آخر مشاركة: الاشراف العام > هل هي عرفة ام عرفات » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الحج عرفة » آخر مشاركة: الاشراف العام > وَلَيَنْصُرَنَّ اللهُ مَنْ يَنْصُرُهُ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ماذا عن الحجر الآسود ؟! » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > حديث عن ( المهدي ) المنتظر !! » آخر مشاركة: سهل المروان > وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ . كيف يشربون العجل في قلوبهم ! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ما هي علة ميقات ( الحلق ) في موسم الحج : من أجل قراءة علمية معاصرة لمنسك الحج » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني >
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: الفكر المستقل

  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,490
    التقييم: 215

    الفكر المستقل


    الفكر المستقل

    من اجل حضارة اسلامية معاصرة




    الفكر .. هو نتاج العقل
    وعندما يتم اعلانه بالقول والكلام يكون ... (سفير العقل)
    تعريف (الفكر نتاج العقل) يدركه العاقل دون الرجوع الى رأي الفلاسفة او مدارس الفكر ... التعريف اعلاه هو بحد ذاته يمثل سفارة الاستقلال العقلي في أي نشاط فكري ينشط به الفرد .

    الزحف قليلا في معرفة مؤسسة الفكر عند الانسان تتداخل البيانات مع منهج الفلاسفة ويفقد المتفكر استقلاليته وهو لا يدري !!!

    عندما يولد الفرد في هذه الدنيا انما يستنسخ افكار من هم حوله ويتم بناء مؤسسته الفكرية بموجب هوية البيئة التي نسخت افكارها فيه فيفقد استقلاليته وهو لا يزال يتعلم النطق .

    يمكن لكل فرد ان يرقب تلك الظاهرة من خلال سلوكية الافراد المعبرة عن نشاطهم الفكري واكثر المراصد قساوة ووضوحا قد نراها في اولاد التجمعات الانسانية ذات التطرف الحاد .

    ولو رصدنا على سبيل المثال اولاد الشحاتين الذين يمتهنون الاستجداء فلسوف يذهل العقل منهم ... انهم نسخ مستنسخة من الكبار وكان الحمض النووي يمتلك قناة الاستجداء كما هو لون الشعر او طول القامه ... !! ولو حاورتهم فلسوف تجد تنظيرات فكرية مستنسخة من ذويهم .. أي ان الاستنساخ هو استنساخ فكري تنظيري رغم ظهوره بصفته السلوكية

    ولو رصدنا اولاد البغاة لوجدنا عقولا متطابقة مع سلفهم بشكل يذهل عقل الباحث .. ليس سلوكيتهم في المجتمع .. بل التنظير الذي يحملوه في عقولهم !!!
    عندما ينطلق المتفكر بافكاره فهي عصارة تفاعليات لافكار مستنسخة مهما وصف فكره بالحيادية او وصف فكره بالملكية الفكرية الشخصية !!!
    الافكار الشخصية وان امتلكت رابط برباط تفردي مع صاحب الفكر الا انها لن تكون صناعة فكرية شخصية لان ولادتها ما كانت من وليد حديث الولادة بل كانت من متفكر ملئت اركان عقله قبل ان ينتج الفكر .

    هذا اذا ما اعلن المتفكر حياديته في الفكر ظنا منه انه قد ولد الفكر من رحم عقله !!
    اما اذا ادرك المتفكر انه انما يخلط كثيرا من الافكار لينتقي منها احسنها واقربها توأمة مع عقله فذلك متفكر يعلن صراحة ان ولادة الفكر قد انزلقت من رحم فكر جمعي !!!

    عندما يكون المتفكر في وسط بيئي متعادل يمتلك ناصية فكرية رشيدة فان استنساخ احسن الافكار ونبذ بعضها يكون المسرب الاكثر رشادا !!

    (يسمعون القول يتبعون احسنه) ... اما اذا تطرف الفكر البيئي في كل الاتجاهات وتحصلت انكفاءات فكرية في بيئة المتفكر فيكون المتفكر فاقدا لتوازنه معدوم الاختيار بل مجبر على مسارب فكرية مفتوحة تفرض نفسها في بيئة محددة .
    الاستقاله من بيئة فكرية غير متوازنة وموصوفة بصفة الانكفاء المتواصل تعتبر المسرب الفكري المستقل الذي ينشده المتفكر !!!

    تلك الاستقالة الفكرية تنحى في بعض المجتمعات الى موصوفات الثورة فالثورة الفكرية هي بحد ذاتها استقالة فكرية من الفكر الفاسد وقد تحصل ذلك قبيل رسالة المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام ...
    الاستقالة الكلية وليس الجزئيه من الفكر السائد وعدم الانتقائية هو الذي يقع في دائرة الاستقلال الفكري ويضع المتفكر في صفة البراءة من الفكر السائد .
    من ذلك يتضح ان الاستقلال الفكري هو في البراءة من الافكار المستنسخة وقيام الفكر المستقل في عقلانية البريء ..

    علماء المادة عندما تحركت عقولهم ماديا استقالوا من الفكر السائد وتمسكوا باستقلالية افكارهم البريئة من الافكار التي سادت مجتمعاتهم .. قتلوا ... سجنوا ... عذبوا .. احرقوا .. الا ان براءتهم من الفكر الفاسد كانت قد وصلت الى دائرة اللاعودة فنقشت اسمائهم في التاريخ كرواد للفكر في التقدم المادي المعاصر .

    ابراهيم عليه السلام كان المثل الاول في الاستقلال الفكري والبراءة من الفكر الفاسد وقالوا حرقوه .. ولكن ... عدالة الفكر المستقل تمنح استقلالية الفكر حماية الهية مسطورة في القرءان ... وتبقى العدالة شرط الامن الالهي المنشود ... كثير من ذوي الافكار المستقلة كاصحاب الفكر الاممي فقدوا الحماية الالهية لان تنظيراتهم فقدت الصفة العادلة التي تعتبر الشرط الاساس في الاستقلال الفكري .

    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: الفكر المستقل


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأستقلال الفكري في ظل زحمة الطروحات والنظريات المعاصرة
    ببريقها الجذاب وشعاراتها الخادعة
    التي تنطلي
    على بسطاء الناس من المستضعفين في الأرض الباحثين عن الخلاص من خلال الثورة الفكرية
    التي هي بحد ذاتها ثورة على الفكر الفاسد
    والبراءة من الفكر الفاسد
    وقد جسد الفكر المستقل ابراهيم عليه السلام
    الذي كان شاكرا لأنعم الله تعالى ولم يحرم شيئا
    مما أحل الله تعالى له وقد أجتباه ربه واختاره للرسالة
    بينه وبين عباده وهداه الى صراط مستقيم لا عوج فيه
    وهو شريعة الله تعالى واعطاه الله تعالى في الدنيا
    حسنة الايمان الكامل والعلم النافع والرزق الواسع
    والأهل والولد
    ومن الصفات الحميدة كالكرم والسخاء والشجاعة
    والغيرة على دين الله تعالى والثبات على العقيدة والتوحيد
    مهما كلفه الأمر فقد ألقي في النار
    ولم يرجع عن الحق والتمسك بعقيدة التوحيد
    ( مقتبس )
    ابراهيم عليه السلام كان المثل الاول في الاستقلال الفكري والبراءة من الفكر الفاسد وقالوا حرقوه .. ولكن ... عدالة الفكر المستقل تمنح استقلالية الفكر حماية الهية مسطورة في القرءان ... وتبقى العدالة شرط الامن الالهي المنشود ... كثير من ذوي الافكار المستقلة كاصحاب الفكر الاممي فقدوا الحماية الالهية لان تنظيراتهم فقدت الصفة العادلة التي تعتبر الشرط الاساس في الاستقلال الفكري .
    لأن الدعوة الى الله تعالى لا بد أن تكون بالحكمة والموعظة الحسنة والمجادله والحوار النزيه .
    شكرا لأثارتكم الفكرية الراشدة .. سلام عليكم .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. آفة عزل الفكر عن العمل ..
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى معرض بناء الرأي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-14-2013, 10:03 PM
  2. نظم النقد في الفكر العقائدي
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى نافذة اجتماعيات اسلامية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-14-2012, 04:27 PM
  3. الفكر والكلمه
    بواسطة الحاج قيس النزال في المنتدى معرض الأراء المستقلة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-09-2012, 10:26 AM
  4. ثقافة القلم العقائدي الحر في الفكر المستقل
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس الثقافة الدينية
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 08-29-2012, 11:45 AM
  5. الفكر والفلسفة
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى معرض الأراء المستقلة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-14-2011, 09:37 AM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137