سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,528
    التقييم: 215

    براءة الاطفال ..!! دليل الفساد عند الكبار ..!!


    براءة الاطفال ..!! دليل الفساد عند الكبار ..!!

    من أجل قيامة الدين فطرة

    {فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللَّهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ }الروم30


    عندما يطلب الله من البشر ان يقيموا الدين بموجب الفطرة العقلية التي يحملها الانسان فان الامر لا بد ان يكون خطيرا للغاية ومنه يقوم تساؤل اخطر منه وهو :
    (اذا كان من الممكن ان يقوم الدين بالفطرة وبموجب النص الشريف فلماذا ارسل الله الرسل والانبياء والقرءان والتوراة والانجيل .... ؟؟؟!!!!)

    الجواب في فطرة العقل (الكبار يفسدون الفطرة) ..!! وتلك الراشدة موجودة في فطرة الناس جميعا بكل اطيافهم ومعتقداتهم وقومياتهم من خلال راصدة (حق) تمثل (الحقيقة) في (براءة الاطفال) وما من امة من الامم الا وتعترف ببراءة الاطفال فالاطفال بريئون لان عقولهم صافية في الخلق الاول وان تلويث تلك العقول الصافية (البريئة) يؤتى من الكبار ..!!

    ما من دين يسمح بالقتل حتى وان كان دينا الحاديا وما من دين يسمح بالسرقة وما من دين يسمح بالعدوان وما نسمعه من عدوان بين المعتقدات واهلها ليس من (اصل الدين) بل من (كهنة الدين) الذين ينصبون انفسهم (وكلاء الخالق) ويعيبون على الغير ويعتدون مستخدمين صفاتهم الدينية ... الاطفال بريئون الا ان الكبار يزقونهم السوء زقا فيفسدون برائتهم ..!! انها ازمة انسان بكامل اطيافه العقائدية اما في الاسلام فان الطامة كبرى ذلك لان المسلمين يمتلكون دستورا كونيا كبيرا (قرءان) وهو يذكرهم دائما (ص والقرءان ذي الذكر) وهو تذكير متخصص (لينذر من كان حيا) وما الذكرى الا (في العقل) لتحيي الفطرة ويدرك العقل فطرة دينه وما عليه من واجبات:
    تجاه جسده
    تجاه اهله وعياله
    تجاه قومه وابناء جلدته
    كذلك سيعرف (الحق) في (حقوقه) مع جسده واهله وعياله وقومه وابناء جلدته فتقوم (الواجبات والحقوق) في فطرة عقلية يعرفها كل البشر لانها مودعة في فطرة عقل الانسان (لا تبديل لخلق الله)

    الاطفال بريئون ...!!
    من لا يعرف تلك الحقيقة ..؟
    اين تذهب برائة الطفل حين يكبر ...؟؟
    كل الناس يعلمون ان برائة الاطفال تسحقها مساويء الكبار
    كيف ..؟؟
    كل الناس يعلمون الكيفية ..!!

    في القرءان الكريم الذي يذكر حملته (الاحياء) وصفا كبيرا وموسعا للصفة الابراهيمية (ابراهيم) ذلك (الفتى) الذي كان على بوابة الخروج من الطفولة

    {قَالُوا سَمِعْنَا فَتًى يَذْكُرُهُمْ يُقَالُ لَهُ إِبْرَاهِيمُ }الأنبياء60

    الفتى ابراهيم له (ملة) ابراهيمية بريئة (تبدأ من معبر الطفولة)

    {وَمَن يَرْغَبُ عَن مِّلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلاَّ مَن سَفِهَ نَفْسَهُ وَلَقَدِ اصْطَفَيْنَاهُ فِي الدُّنْيَا وَإِنَّهُ فِي الآخِرَةِ لَمِنَ الصَّالِحِينَ }البقرة130

    المسلمون وملة ابراهيم .. كيف تكون ..؟

    إبراهيم .. أمة وإمام

    تجربة عقل في الخلق

    الفطرة الانسانية مصدر المعرفة الوحيد


    لو لم يكن (الفتى ابراهيم) بريئا من فساد قومه لما استطاع ان يكون (حنيفا) كما طلب الله ان يقام الدين فطرة (فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ) من مرحلة (الفتوة) التي تمثل نهاية (الطفولة) واجه البريء ابراهيم فساد الكبار فنجا بموجب الامر الالهي

    {قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْداً وَسَلَاماً عَلَى إِبْرَاهِيمَ }الأنبياء69

    ما من متحدث يتحدث للناس الا ويكشف عيوبهم ويخفي عيوبه وتلك (مظاهر الفساد) في الكبار يعلنها الكبار انفسهم والكبار يعلمون علم اليقين ان الاطفال بريئون ...

    تلك تذكرة ... عسى ان تنفع المؤمنين

    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: براءة الاطفال ..!! دليل الفساد عند الكبار ..!!


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ونحن نلاحظ في عصرنا الراهن شدة اهتمام الاباء بتعليم الأبناء
    والانفاق عليهم في المدارس الخاصة
    وفي نفس الوقت يغفلون عن تعليمهم قواعد دينهم الحنيف
    والبعض يلقي باللائمة على المجتمع أو المدرسة أو أصدقاء السوء
    واللوم واقع على البيت بالدرجة الأولى
    ففيه ينشأ الطفل ويقلد أبويه ويتلقى منهما مبادىء السلوك والأخلاقيات
    سليمة كانت أم منحرفة وتتضح مسؤولية الأبوين كامله
    في قول النبي عليه أفضل الصلاة والسلام :
    ( كل مولود يولد على الفطرة : فأبواه يهودانه ، أو ينصرانه
    أو يمجسانه.)

    وما الشرائع الا مجموعة من الأخلاقيات والسلوكيات
    التي يمكن غرسها في الأطفال منذ نعومة أظافرهم
    وقديما قالوا : التعليم في الصغر كالنقش على الحجر.
    مقتبس
    (لو لم يكن (الفتى ابراهيم) بريئا من فساد قومه
    لما استطاع ان يكون (حنيفا)
    كما طلب الله ان يقام الدين فطرة
    (
    فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ)
    من مرحلة (الفتوة) التي تمثل نهاية (الطفولة)
    واجه البريء ابراهيم فساد الكبار
    فنجا بموجب الامر الالهي )

    {قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْداً وَسَلَاماً عَلَى إِبْرَاهِيمَ }الأنبياء69
    من هنا يتطلب منا ان نتبرأ
    من كل المفاهيم المغلوطة
    ويجدر بنا ان نجسد الاسلام
    في حياتنا كما هو
    حيث نستقيه من مصادره الخالصة الأصيلة .
    شكرا كبيرا لأثارتكم الكريمة .. سلام عليكم .


  3. #3
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,386
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: براءة الاطفال ..!! دليل الفساد عند الكبار ..!!


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    فضيلة الحاج عبود الخالدي

    في الحديث الشريف، عن الرسول صلى عليه وسلم انه قال
    (مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاَّ يُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْ يُمَجِّسَانِهِ)

    فالايمان بالخالق هي فطرة خلق زرعها الله تعالى في كل مخلوق ، وكل مولود يولد على الفطرة التي لا اعوجاج لها .

    بالتاكيد براءة الاطفال بفطرتهم الطاهرة هي دليل على فساد الكبار ، فمى يكاد يشب الانسان حتى يعمل ويتعمد اتباع الشهوات والغواية والنفس الامارة بالسوء .

    والطفل قد تدنس براءته مما يتلقفه امامه من نماذج وتصرفات لمحيطه وأسرته ومجتمعه ان كانت تصرفات ومعتقدات سوء
    وخصوصا في هذا الزمان حيث ساد السوء كل ركن من اركان الحضارة

    ولننظر مثلا الا ما نشر مؤخرا من بحث يؤكد ان ضرر الألعاب الالكترونية على الاطفال
    أدمغة الأطفال والألعاب الإلكترونية
    http://www.alarabiya.net/articles/20...01/204720.html

    ـ الفتى ابراهيم : الفتوة دليل البراءة
    مقتبس
    في القرءان الكريم الذي يذكر حملته (الاحياء) وصفا كبيرا وموسعا للصفة الابراهيمية (ابراهيم) ذلك (الفتى) الذي كان على بوابة الخروج من الطفولة

    {قَالُوا سَمِعْنَا فَتًى يَذْكُرُهُمْ يُقَالُ لَهُ إِبْرَاهِيمُ }الأنبياء60
    لو لم يكن (الفتى ابراهيم) بريئا من فساد قومه لما استطاع ان يكون (حنيفا) كما طلب الله ان يقام الدين فطرة (فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ) من مرحلة (الفتوة) التي تمثل نهاية (الطفولة) واجه البريء ابراهيم فساد الكبار فنجا بموجب الامر الالهي
    جزاكم الله كل خير على بيان هذه الاثارات القرءانية ، لنظم خلق حقة ربطت في بيان مدهش بين الفتوة ( مرحلة الخروج من الطفولة ) وبين البراءة الإبراهيمية .

    نرى في لفظ فتى ,, كذلك دلالة ( الشيء الفتي ) الذي لم يدنس باي امور دخيلة عليه
    كما نقول في الطعام ( طعام فتي ) .. أو ارض فتية ,,, او نفس فتية وهي النفس الطاهرة البريئة

    ولعلي سأثير هنا كذلك ما جاء من ءايات اخرى ,,, تربط حقيقة ( الفتى ) بالطهارة ) والبراءة


    في الايات القرءانية التالية :
    (واذ قال موسى لفتاه لا ابرح حتى ابلغ مجمع البحرين او امضي حقبا) الكهف :60
    (فلما جاوزا قال لفتاه اتنا غداءنا لقد لقينا من سفرنا هذا نصبا) الكهف :62
    وقال نسوه في المدينه امراه العزيز تراود فتاها عن نفسه قد شغفها حبا انا لنراها في ضلال مبين) يوسف :30

    الشكر الدائم على ما تنشرون من بيان قرءاني دائم يحمل علما نافعا عظيما

    فجزاكم الله بكل خير

    السلام عليكم


  4. #4
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,528
    التقييم: 215

    رد: براءة الاطفال ..!! دليل الفساد عند الكبار ..!!


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة قاسم حمادي حبيب مشاهدة المشاركة
    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ونحن نلاحظ في عصرنا الراهن شدة اهتمام الاباء بتعليم الأبناء
    والانفاق عليهم في المدارس الخاصة
    وفي نفس الوقت يغفلون عن تعليمهم قواعد دينهم الحنيف
    والبعض يلقي باللائمة على المجتمع أو المدرسة أو أصدقاء السوء
    واللوم واقع على البيت بالدرجة الأولى
    ففيه ينشأ الطفل ويقلد أبويه ويتلقى منهما مبادىء السلوك والأخلاقيات
    سليمة كانت أم منحرفة وتتضح مسؤولية الأبوين كامله
    في قول النبي عليه أفضل الصلاة والسلام :
    ( كل مولود يولد على الفطرة : فأبواه يهودانه ، أو ينصرانه
    أو يمجسانه.)

    وما الشرائع الا مجموعة من الأخلاقيات والسلوكيات
    التي يمكن غرسها في الأطفال منذ نعومة أظافرهم
    وقديما قالوا : التعليم في الصغر كالنقش على الحجر.
    مقتبس
    (لو لم يكن (الفتى ابراهيم) بريئا من فساد قومه
    لما استطاع ان يكون (حنيفا)
    كما طلب الله ان يقام الدين فطرة
    (
    فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفاً فِطْرَةَ اللَّهِ)
    من مرحلة (الفتوة) التي تمثل نهاية (الطفولة)
    واجه البريء ابراهيم فساد الكبار
    فنجا بموجب الامر الالهي )

    {قُلْنَا يَا نَارُ كُونِي بَرْداً وَسَلَاماً عَلَى إِبْرَاهِيمَ }الأنبياء69
    من هنا يتطلب منا ان نتبرأ
    من كل المفاهيم المغلوطة
    ويجدر بنا ان نجسد الاسلام
    في حياتنا كما هو
    حيث نستقيه من مصادره الخالصة الأصيلة .
    شكرا كبيرا لأثارتكم الكريمة .. سلام عليكم .

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاكم الله خيرا اخي السيد الجليل على دوام تواصلكم

    البيوتات الاسلامية في الزمن المعاصر تكاد تفقد كليا زمام المنهج التربوي ذلك لان الكبار اصلا كانوا في تربية فرعونية فالكبار هم الذين يأتون بيوتهم اجهزة التلفزيون (مثلا) وفيها نافذة فرعون سواء كانت نافذة دينية تقرأ القرءان او الحديث او انها نافذة رقص وبغاء ففرعون زماننا يدخل البيوت من نوافذ بلا زجاج ويذبح الابناء ويستحيي النساء وكان قد ذبح الاباء قبل ان يذبح ابنائهم وكان ذلك يوم قامت الدولة الحديثة على اقاليم المسلمين

    نوافذ .. بلا زجاج

    ونسمع القرءان في اكبر رسالة انذارية تحذيرية من قرءان (ينذر من كان حيا)

    {وَإِن تُطِعْ أَكْثَرَ مَن فِي الأَرْضِ يُضِلُّوكَ عَن سَبِيلِ اللّهِ إِن يَتَّبِعُونَ إِلاَّ الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلاَّ يَخْرُصُونَ }الأنعام116

    اكثر من في الارض يضلوك ...!! تلك تحتاج الى تفعيل البراءة عند الكبار لتنقى براءة الاطفال ..!!

    سلام عليكم

  5. #5
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,528
    التقييم: 215

    رد: براءة الاطفال ..!! دليل الفساد عند الكبار ..!!


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباحثة وديعة عمراني مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    فضيلة الحاج عبود الخالدي

    في الحديث الشريف، عن الرسول صلى عليه وسلم انه قال
    (مَا مِنْ مَوْلُودٍ إِلاَّ يُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ، فَأَبَوَاهُ يُهَوِّدَانِهِ أَوْ يُنَصِّرَانِهِ أَوْ يُمَجِّسَانِهِ)

    فالايمان بالخالق هي فطرة خلق زرعها الله تعالى في كل مخلوق ، وكل مولود يولد على الفطرة التي لا اعوجاج لها .

    بالتاكيد براءة الاطفال بفطرتهم الطاهرة هي دليل على فساد الكبار ، فمى يكاد يشب الانسان حتى يعمل ويتعمد اتباع الشهوات والغواية والنفس الامارة بالسوء .

    والطفل قد تدنس براءته مما يتلقفه امامه من نماذج وتصرفات لمحيطه وأسرته ومجتمعه ان كانت تصرفات ومعتقدات سوء
    وخصوصا في هذا الزمان حيث ساد السوء كل ركن من اركان الحضارة

    ولننظر مثلا الا ما نشر مؤخرا من بحث يؤكد ان ضرر الألعاب الالكترونية على الاطفال
    أدمغة الأطفال والألعاب الإلكترونية
    ط£ط¯ظ…ط؛ط© ط§ظ„ط£ط·ظپط§ظ„ ظˆط§ظ„ط£ظ„ط¹ط§ط¨ ط§ظ„ط¥ظ„ظƒطھط±ظˆظ†ظٹط©

    ـ الفتى ابراهيم : الفتوة دليل البراءة
    مقتبس




    جزاكم الله كل خير على بيان هذه الاثارات القرءانية ، لنظم خلق حقة ربطت في بيان مدهش بين الفتوة ( مرحلة الخروج من الطفولة ) وبين البراءة الإبراهيمية .

    نرى في لفظ فتى ,, كذلك دلالة ( الشيء الفتي ) الذي لم يدنس باي امور دخيلة عليه
    كما نقول في الطعام ( طعام فتي ) .. أو ارض فتية ,,, او نفس فتية وهي النفس الطاهرة البريئة

    ولعلي سأثير هنا كذلك ما جاء من ءايات اخرى ,,, تربط حقيقة ( الفتى ) بالطهارة ) والبراءة


    في الايات القرءانية التالية :
    (واذ قال موسى لفتاه لا ابرح حتى ابلغ مجمع البحرين او امضي حقبا) الكهف :60
    (فلما جاوزا قال لفتاه اتنا غداءنا لقد لقينا من سفرنا هذا نصبا) الكهف :62
    وقال نسوه في المدينه امراه العزيز تراود فتاها عن نفسه قد شغفها حبا انا لنراها في ضلال مبين) يوسف :30

    الشكر الدائم على ما تنشرون من بيان قرءاني دائم يحمل علما نافعا عظيما

    فجزاكم الله بكل خير

    السلام عليكم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    شكرا كبيرا لجميل تذكرتك

    فتى ... لفظ قرءاني ومنه الفتوى

    فتى ... هو فاعلية تبادلية الاحتواء ... وهي ظاهرة تظهر مع النشيء يسميها الناس (سن التمييز) حيث يبدأ العقل البشري بادراك ما يحيط به من خلال (تبادلية عقلانية) بين ما يراه وما يكتنزه عقله المفطور من خالقه كما حصل مع ابراهيم حين بدأ يبحث عن ربه فرأى كوكبا قال هذا ربي

    فتى ... في الفتيا ... هي ايضا فاعلية تبادلية الاحتواء بين ما يحمله المفتي من بيانات دينية وما يعرض عليه من قضية فيكون (فعل عقلاني تبادلي الاحتواء) بين محتوى الثابت الديني ومحتوى القضية موضوع الفتوى

    فتى موسى في المثل القرءاني يحتاج الى سلمة عليا من علوم الله المثلى ولا يمكن طرحه بايجاز فالمثل الشريف تحته بيان يخص نظم العقل والعلاقة بين المستويين العقليين الخامس والسادس

    سلام عليكم

  6. #6
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,465
    التقييم: 10

    رد: براءة الاطفال ..!! دليل الفساد عند الكبار ..!!


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل

    بل الكبار أيضا يفسدون براءة الآطفال ....وكيف لا يفسدونها وفور أن يفتح الطفل عينيه للدنيا يرى أمه تض على المائدة وتطعمه كل أنواع المنتجات الغدائية الصناعية ... الطفل يشب وهو برى امامه مشروبات الكوكاكولا و المعلبات الغذائية والشكولاطا وكعك الملون .... الخ .. الخ
    ويرى اباه لا هم له بعد عودته من العمل الا الجلوس امام التلفاز لمشاهدة مباريات كرة القدم ... والطفل يسمع تلك الموسيقى الكروية ... فيشب كما شب أبوه ؟

    ولا حول ولا قوة الا بالله

    السلام عليكم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. صداقة البيئة دليل عداوتها .. من أجل يوم أفضل
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث سبيل النجاة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-04-2017, 04:47 AM
  2. الاعلام الحديث وأدب الاطفال
    بواسطة أمين أمان الهادي في المنتدى مجلس فنون الأدب في الخطاب الديني
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 03-18-2017, 05:49 AM
  3. كيف أقنع ( الاطفال ) بأن (كرة القدم ) هي من البدع الضالة ?
    بواسطة عبد المنعم في المنتدى مجلس حوار معالجة الفساد الباطن
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 02-06-2015, 10:01 PM
  4. أطفال يشتكون ؟! لهاية الاطفال ..؟
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض نظم تكليف الإناث
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-28-2012, 11:39 AM
  5. وفاة عالم جليل ومفسر أثيل
    بواسطة د.محمد فتحي الحريري في المنتدى مجلس حوار في المسلمين وأمجاد التاريخ الإسلامي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-29-2010, 08:48 PM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146