سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

رحلة اصطناع العقل في فجوة الكهف » آخر مشاركة: احمد محمود > ( خالدين فيها أبدا ) الاية : ( الابدية والخلود ) في الخطاب العلمي القرءاني » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > واد النمل في علوم القرءان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > حوارية على ضوء مقال :( تعدد الزوجات ) » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > قيام الساعة » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > من هو السامري ؟ » آخر مشاركة: وليدراضي > حوار يبحث في مخلوق الجان » آخر مشاركة: حامد صالح > حرب النجوم .. ضوء احمر » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > عبادة الشمس : وقراءة في الاية الكريمة (إِنِّي وَجَدْتُ امْرَأَةً تَمْلِكُهُمْ ) » آخر مشاركة: وليدراضي > الرب .. والربا ...! » آخر مشاركة: وليدراضي > تعزية بوفاة المرحوم ( العم ) الجليل للحاج عبود الخالدي » آخر مشاركة: وليدراضي > الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (10) ما أهل لغير الله (به) » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ثلاث شعب : الاية ( انطلقوا الى ظل ذي ثلاث شعب ) - قراءة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: الاشراف العام > الأسباط في تذكرة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: أمين أمان الهادي > تساؤل : عن نقل ( عرش بلقيس ) و( الريح )التي سخرها الله لسيدنا سليمان » آخر مشاركة: الاشراف العام > الإنجاب بين التحديد والتحييد » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > زواج الاقارب والعوق الولادي ؟! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > قيام الطاقة الطاهرة : بوسيلة ( تشغيل العدة الملائكية مع صحبة النار) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > { وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } 1 ـ دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: احمد محمود > مكبرات الصوت في خطوات الشيطان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني >
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,497
    التقييم: 215

    ملحد ومؤمن يتحاوران



    ملحد ومؤمن يتحاوران
    من اجل حوار عقائدي معاصر



    حوار افتراضي

    ــ لا أظن ان الله عبارة عن كيان له وجود بل هي الطبيعة التي نؤمن بها وانتم تسمونها الله

    ـــ حسنا فلتكن الطبيعة ... اليس لها خالق ..؟

    ـــ لقد اثبت العلم ان الطبيعة تمتلك قدرات ذاتية خارقة ... هي خلقت نفسها

    ـــ ولماذا توقفت عن الخلق ..!!

    ـــ ومن قال انها توقفت ... !! لاتزال تمتلك قدراتها كما تشاء ...

    ـــ لماذا اذن تكون عناصر الكون محدودة ... ولا نرى تزايدا في الخلق ...؟

    ـــ ذلك ما يؤكد ان الطبيعة تمتلك قدرات خارقة وقد استكملت حاجتها في خلق العناصر ولو استجد شيء فانها ستزيد ... ولماذا توقف الله عن الخلق عندكم ..؟؟

    ـــ الله عندنا يمارس الخلق كل ومضة زمن فيخلق النبات ويخلق البشر في كل حين ولن يتوقف ..

    ـــ ألم اقل لك ان الله هو الطبيعة ... !! لا فرق بيننا سوى المسميات ...

    ـــ كيف لا فرق ونحن نعتقد ان بعد الموت سيجمعنا الله للثواب او العقاب .. !!

    ـــ الفرق بيننا وبينكم اننا لا نعتقد بما لا نراه ...

    ـــ وهل احساس العقل مفقود عندكم ...

    ـــ احاسيس العقل عارضة لا نعتقد بها ... نحن لا نعتقد بشيء نحسه بل نعتقد بشيء نراه

    ـــ الا تحس بالالم حين يسقط عليك شيء ثقيل .. ألا تعتقد بوجود الالم وانت لا تراه ..؟؟

    ـــ وهل يتمثل الله بالالم ..؟؟

    ـــ نعم ... انه احساس عقل لانراه ... السعادة مثلها ... نحسها بعقولنا ...

    ـــ اذا كان الاعتقاد بالله يؤتى بالاحساس به ... هيا أحسسني به ...

    ـــ هل ذلك تراجع في موقفك ..!!

    ـــ وما الفرق ..؟ ان كان تراجعا في الموقف .. او تصلبا مضافا ..

    ـــ الفرق هو استعداد العقل ليمارس حسه ..

    ـــ كيف ...؟

    ـــ الاحساس بالسعادة هو استعداد عقل الآدمي ليجعلها سعادة في عقله ... ربما بشربة ماء ... ربما بلقمة طعام ...

    ـــ اوافقك على هذا الوصف ... ولكن كيف احس بالله بديلا عن الطبيعة ...

    ــ عندما ترى الانسان والحيوان ... كلاهما يرتبطان بالطبيعة بنفس الدرجة من وجودهما فيها ... فلماذا انت افضل من الحيوان عقلا ..؟؟

    ـــ وهل هذه المفارقة هي دليل وجود الله ..!!

    ـــ بل المدخل الى الاحساس بالله ..

    ـــ دعني افكر ...

    ـــ وهل الحيوان يفكر مثلنا ...؟؟

    ـــ ربما ...

    ـــ اذا كان (ربما) فلماذا لا يصنع الحيوان لنفسه طعاما او ثيابا ..؟؟

    ـــ من المؤكد نحن كبشر نختلف عن الحيوان ..

    ـــ في ماذا نختلف ... ؟

    ـــ هل تريد ان تقول بالتفكير ..؟؟

    ـــ بل بالعقل ... وهل تستطيع ان تقول ان العقل تصنعه الطبيعة ..؟؟

    ـــ ربما

    ـــ كيف تقول ربما وانت لا تعتقد الا فيما تراه فقط ..؟؟ وهل العقل يرى ..؟ الا تعتقد به .. ؟؟

    ـــ ما يمكن ان اراه هو ان عقلي كبشر يختلف عن عقل الحيوان ..

    ـــ وهل ترى ان الطبيعة خلقت العقل عندك ..؟؟

    ـــ لم ير العلم ذلك لحد الان ...

    ـــ هل وجدت الله فوق الطبيعة ... ؟

    ـــ كأنني بدأت احس بما تقول ..

    الحاج عبود الخالدي







  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: ملحد ومؤمن يتحاوران


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ان من تملكه الوسواس
    وغلب على باطنه حديث النفس
    فلا يقدر على حسن الاستماع
    لذا كان لابد للانسان

    أن ينظف قلبه
    ويجانب هواه
    ويعلم كلام الله تعالى
    ورسائله الى عباده
    ومخاطباته اياهم
    ثم رأوا
    أن كل آية من آياته
    بحرا من أبحر العلم
    وبابا من ابواب الجنة
    ورأوا
    في حسن الاستماع
    قرعا لباب الملكوت
    واستنزالا
    لبركة الرغبوت والرهبوت
    ورأوا
    الوسواس أدخنة
    ثائرة من نار
    النفس الأمارة بالسوء
    وأن الحظوظ العاجلة
    والأقسام الدنيوية
    التي هي مناط الهوى
    ومثار الردى
    بمثابة الحطب
    الذي تزداد به النار
    تأججا
    ويزداد به القلب
    تحرجا
    فرفضوا الدنيا

    وزهدوا فيها
    فلما انقطعت عن نار
    النفس أحطابها
    ووقودها
    فترت نيرانها
    وقل دخانها
    فشهدت بواطنهم
    وقلوبهم
    مصادر العلوم
    فلما شهدوا سمعوا :
    {إِنَّ فِي ذَلِكَ لَذِكْرَى
    لِمَن كَانَ لَهُ قَلْبٌ
    أَوْ أَلْقَى السَّمْعَ
    وَهُوَ شَهِيدٌ }
    ق 37

    سلام عليكم .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تساؤل عن الاحرام للحج عند السفر بالطائرة
    بواسطة أمين أمان الهادي في المنتدى مجلس بحث وحوار في منسك الحج
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 07-21-2019, 03:03 PM
  2. حوار مع ملحد
    بواسطة يوسف الفارس في المنتدى مجلس بحث في معايير تطبيقية في الكفر المعاصر
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-02-2013, 04:01 AM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137