سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 10 من 10
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    من اجل بيان حدود الدين في الزمن اللعين

    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءامَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ }التوبة119

    الخطاب للمؤمنين في بيان مبين فهي مطلب توجيهي موجه للفئة المؤمنة وفي ذلك المطلب (تقوى الله) في نص (اتقوا الله) وهو (امر الهي) مبين في ان مصادر القوة (التقوية) وهي التقوى ان تكون في منظومة الله (اتقوا الله) ولن تكون التقوية التي يرتجيها المؤمن في منظومة من (دون الله) بل هي حصرا في منظومة الله النقية الصافية من المبتدعات والانشطة الشيطانية التي يتكاثر عددها وتكثر شموليتها في الزمن الحضاري المعاصر (اللعين) وقد وضع الله سبحانه امره الشريف في (اتقوا الله) في مفتاح علمي كبير وهو (وكونوا مع الصادقين) وهنا يظهر النظام الانذاري في القرءان ان حين يكون (الكيان مع الكاذبين) فان المؤمنين يفقدون قوتهم التي تمثل مرابطهم مع منظومة الخلق ويقوم (الوهن والضعف) بديلا عن (القوة) في سنن الله الارتدادية التي وضع لها الله منظومة ابليسية قاعدة على (الصراط المستقيم) ... من المؤكد ان فطرة الانسان تعشق ان تكون مع (الصادقين) لان الكذب والكاذبون ذوي صفة مقدوحة في العقل وينفر منها العقل (السليم) الا ان الازمة التي تظهر من خلال تبصرة النص القرءاني تفيد ان هنلك حيود فكري يصيب المؤمنين في (معيار الصادقين ومعيار الكاذبين) رغم ان الفطرة العقلية السليمة تكره الكذب وتحب الصدق وبالتالي فان الكاذبين مكروهين والصادقون محببون للنفوس الا ان ورود النص بالامر (واتقوا الله) تقيم في العقل تدبرا قرءانيا فريدا يؤكد ان هنلك (غفلة) وتلك الغفلة عقلية تكوينية مما استوجب ان يكون تاكيدا الهيا في تبشير المتقين بالقوة حين يكونوا مع الصادقين (حصرا) وهجر الكذب والكاذبين حكما ومن ذلك التدبر يكون لزاما على حامل القرءان ان يبحث عن صفات (الكذب والصدق) في الزمن الذي هو فيه لان اطياف الكذب تتغير من مجتمع لمجتمع ومن جيل لجيل ءاخر حتى من مهنية لمهنية اخرى فصفات النجار الكاذب او الصادق هي ليست نفسها عند الحداد وليست نفسها عند الخياط فلكل تجمع ونشاط بشري موضوعية كذب وصدق تخصصية ومن تلك الصفة استوجب ان نبحث عن (بعض) الكاذبين في زمننا لنعرف بعض الصادقين في زمننا ايضا كممارسة تكليفية في غور منهجية ذلك المعيار الذي يضعف القوة فيكون الوهن


    لغرض وضع متابعي الكريم في صورة (منهجية) فطرية تمسك مسكا يقينيا لا ريب فيه بمباديء (علوم الله المثلى) التي يقيم القرءان ذكراها نروي هذه الرواية التحاورية مع ثلاثة من احفادي وهم في طور اجتياز مرحلة (التمييز) فهم في العقد الاول من عمرهم الغض وكان (الحوار الفطري) كالتالي
    سؤال : هل افلام الكارتون التي تشاهدونها هي حقيقة ..!! ؟
    جواب : انها ليست حقيقه بل صور متحركه
    تعقيب : اذن هي (كاذبة) والله يقول (كونوا مع الصادقين) فحين تصرون على مشاهدة افلام كارتون فانكم ترفضون ان تكونوا مع الصادقين لانكم مع الكاذبين
    سؤال : هل الالعاب الالكترونية التي تحبونها هي حقيقة ..؟
    الجواب : نفس الجواب السابق مستحلب من فطرتهم الغضة والنتيجة هي انهم مع الكاذبين
    سؤال : هل المسلسلات التلفزيونية والافلام السينمائية التي تتابعونها حقيقة ..؟؟
    الجواب : ومن فطرتهم انها تمثيل وليست حقيقة
    تعقيب : اذن هي نفس الصحبة مع افلام كارتون والالعاب الالكترونية والمسلسلات التلفزيونية (صحبة مع الكاذبين) ... فما الذي يحدث من تلك الصحبة ..؟؟
    اعلام : لو ان احد منكم وضع على ساعده قطعة نقود او ما يماثلها وقام بلف يده بضماد لتبقى تلك القطعة لصيقة على الجلد ليلة او يوم فحين يتم فتح الضماد سنجد ان تلك البقعة من الجلد قد تضررت واحمرت او تقيحت او تورمت ذلك لاننا (اقوياء) بموجب نظم خلقها الله في اجسادنا وحين ندخل مع منظومة الله شركة من نظام ءاخر من دون الله فان القوة تسقط ويكون الضعف هو النتيجة ومثلها (عقل البشر) فعندما يكون مع الصادقين فان (العقل يقوى) وحين يقوى العقل يكون العاقل ناجحا في حياته منتصرا في كل ميدان لانه (قوي بمنظومة خلق الله)

    كان الصغار يسمعون تلك المحاورة وهم يجيبون على اسئلتنا من خلال مدارك عقولهم الفطرية الا ان واجبنا تركز في ان يكون (سن التمييز) هو السن الفاصل الذي يفصل (حق الطفولة) وما يعقبها من (حق التكامل) وتلك الصفة يعرفها الناس بفطرتهم حيث يبدأ ذوي الصغير بتكليف الصغير ببعض المهام والواجبات التي لا يسمح بها قبل سن التمييز

    في رقابتنا الباحثة عن الحق والحقيقة في تعيير كل ما تناله قدراتنا من الممارسات الحضارية وجدنا ان افلام الكارتون والمسلسلات التلفزيونية والالعاب الالكترونية تفعل في العقل نفس فعل القطعة المعدنية التي يتم ربطها على جزء من الجسد فتفعل فيه السوء وتظهر عوارضه المادية الا ان عوارض العقل لن تظهر بشكل مادي بل يستوجب مراقبتها عقلا ولعل تجاربنا الميدانية تفي الفطرة العقلية حاجتها من البيان فحين يعتاد الشخص على استخدام الحاسبة الرقمية لاجراء حسابات الجمع والطرح والتقسيم والضرب فان تصدعا مبينا يظهر في قدراته العقلية حين يريد ان يجمع او يضرب بضعة عمليات حسابية عندما يتبضع في السوق فلا يستطيع ان يجمع رقمين او ثلاثة ارقام الا وعقله يطلب الحاسبة ومن خلال تجربتنا لتلك الظاهرة التي راقبناها في انفسنا قررنا هجر الحاسبة الرقمية فيما نمارسه من اعمال فعادت الينا القدرات العقلية المحاسبية الفطرية وكانت تاكيدا للتذكرة الشريفة من القرءان (اتقوا الله) حيث عادت القوة العقلية لسابق عهدها عندما هجرنا الممارسة الكاذبة التي تجريها الحاسبة الرقمية وكذبها المبين فالحاسبة حين اتخذت مقعدا (ءاليا) بديلا عن العقل فهي (كاذبة) والله يقول (كونوا مع الصادقين) فحين نمارس عمليات الجمع والطرح والضرب على (ورقة) بالقلم فان الله قد علـّم الانسان بالقلم الا ان الركون الى الالة الكاذبة التي تشطب عقل الانسان فان الضعف والوهن العقلي يكون نتيجة لا ريب فيها

    ومن رقابتنا لاعمار اطفالنا عن قرب في عبور سن التمييز لاحظنا ضمورا عقلانيا (ضعف) قد ظهر عليهم من خلال تاثيرات افلام كارتون والالعاب الالكترونية بحيث تصدعت لديهم مدركاتهم العقلية فهم لا يدركون الكلام الموجه اليهم بشكل واضح الا من خلال تاكيدات بوسيلة (الافهام) اليهم وحين تم حرمانهم من متابعة افلام كارتون والالعاب الالكترونية خلال اربع او خمسة اسابيع وهي مدة التحضير للامتحان النهائي وفترة الامتحان لاحظنا تحسنا ملحوظا في مدركاتهم العقلية حتى لاحظنا في بعضهم تحسنا ملحوظا في اداء الكلام حين يريد ان ينقل مقاصده الينا او الى غيرنا

    دخول منظومة عقلانية (كاذبة) تحتويها ممارسات الافلام الكارتونية والمسلسلات التلفلزيونية والالعاب الالكترونية هو دخول غير موفق على منظومة العقل التي فطرها الله في الانسان ليكون قويا (علم الانسان ما لم يعلم) وهو تعليم حق وصدق فحين تشترك منظومة كاذبة مع منظومة صادقة فان المنظومة الصادقة (الحق) تضطرب يقينا وتلك نتيجة مستقرأة من فطرة عقل فطر عليها الناس فلا يستطيع (مثلا) فنان نحات ينحت الاجسام البشرية من الحجر او يشكلها من الطين ان يمارس مهمة طبية في التجميل الجراحي فمنظومة النحات هي في (خلق كاذب) لا حياة فيها ومنظومة جراحة التجميل تتعامل مع منظومة حق وصدق في مخلوق حي له نظام بايولوجي وانسجة حية وبالتالي لا يستطيع النحات ان يكون شريكا في الانتاج مع طبيب التجميل وهي فطرة عقل لا تحتاج الى مصادقة اكاديمية او فريق من العلماء

    تلك هي المعادلة التذكيرية القرءانية التي يدركها عقل حامل القرءان العاقل ان :
    يا ايها الذين ءامنوا
    اتقوا الله
    وكونوا مع الصادقين
    وهي تساوي في العقل تذكرة يدركها حامل العقل ان :

    يا ايها الذين ءامنوا
    لا تكونوا ضعفاء مع نظام مأتي من دون الله (ضديد القوة)
    ولا تكونوا مع الكاذبين وهي تساوي (وكونوا مع الصادقين)

    الافلام الكارتونية كاذبة
    المسلسلات التلفزيونية والافلام السينمائية (تمثيل) فهي كاذبة
    الالعاب الالكترونية حراك غير حقيقي (كاذب)

    اولادنا امانة في اعناقنا فان تصدعت عقولهم تصدعت حياتهم بمجملها ..!!

    الفئة الباغية في الارض تريد بشرية من (قرود) كاجساد بلا عقل ليكونوا (بشر ءالي) يكون كعتلة في حضارة ءالية لا تمتلك عقلا يعمل بموجب منظومة خلق الله بل عقل يعمل بموجب نظم فرعونية (انا ربكم الاعلى) لذلك نرى وقد يرى كل حامل عقل ان المسلسلات التلفزيونية والافلام السينمائية وافلام الكارتون والالعاب الالكترونية تدخل البيوت مجانا دون (ثمن) وهي انشطة تستهلك اموالا طائلة مفتوحة الميزانيات يتم الانفاق عليها بافراط شديد ..!! هل ذلك من اجل عيون اولادنا ..؟؟
    {إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعاً يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِّنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ }القصص4

    وتلك ذكرى من قرءان في فطرة عقل فطرها الله في الناس ولا تبديل لخلق الله فمن شاء ذكر واتخذ لربه سبيلا ونقرأ سنة رسالية شريفة سطرها القرءان

    {قُلْ مَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِلَّا مَن شَاء أَن يَتَّخِذَ إِلَى رَبِّهِ سَبِيلاً }الفرقان57

    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,571
    التقييم: 10

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    فضيلة الحاج عبود الخالدي
    أضفت لمفهوم ( الصدق ) في القرءان دلالات لم تكن من قبل واضحة في علم العامة ....
    لآن كثير من الناس يظن أن الصدق هو فقط في عدم الكذب ..الصدق صفة ضد الكذب
    الا أنه حين ربط القرءان لفظ ( الصدق ) من قبله ( بالتقوى ) .. هنا ظهرت منظومة الصدق التنفيدية ... الصادقة مع نظم الخلق التي فطرها الحق تعالى في البشر ..كما جاء في وصفكم الهام ان مصادر التقوية لا بد أن تكون في منظومة الله


    هو (امر الهي) مبين في ان مصادر القوة (التقوية) وهي التقوى ان تكون في منظومة الله (اتقوا الله) ولن تكون التقوية التي يرتجيها المؤمن في منظومة من (دون الله) بل هي حصرا في منظومة الله النقية الصافية من المبتدعات والانشطة الشيطانية التي يتكاثر عددها وتكثر شموليتها في الزمن الحضاري المعاصر (اللعين) وقد وضع الله سبحانه امره الشريف في (اتقوا الله) في مفتاح علمي كبير وهو (وكونوا مع الصادقين)
    وهنا أيضا ...كيف يكون الكرم مرتبط بالالتزام بمنظومة التقوية ...
    يقول الحق تعالى (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ )( الحجرات :13


    يسعدنا أن نتخد مقعدا للاستماع على قراءة تدبرية ..وتدبر لهذه التدكرة القرءانية العظيمة

    السلام عليكم


    ……………….

  3. #3
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الاشراف العام مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    فضيلة الحاج عبود الخالدي
    أضفت لمفهوم ( الصدق ) في القرءان دلالات لم تكن من قبل واضحة في علم العامة ....
    لآن كثير من الناس يظن أن الصدق هو فقط في عدم الكذب ..الصدق صفة ضد الكذب
    الا أنه حين ربط القرءان لفظ ( الصدق ) من قبله ( بالتقوى ) .. هنا ظهرت منظومة الصدق التنفيدية ... الصادقة مع نظم الخلق التي فطرها الحق تعالى في البشر ..كما جاء في وصفكم الهام ان مصادر التقوية لا بد أن تكون في منظومة الله



    وهنا أيضا ...كيف يكون الكرم مرتبط بالالتزام بمنظومة التقوية ...
    يقول الحق تعالى (يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ ذَكَرٍ وَأُنْثَىٰ وَجَعَلْنَاكُمْ شُعُوبًا وَقَبَائِلَ لِتَعَارَفُوا ۚ إِنَّ أَكْرَمَكُمْ عِنْدَ اللَّهِ أَتْقَاكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ )( الحجرات :13


    يسعدنا أن نتخد مقعدا للاستماع على قراءة تدبرية ..وتدبر لهذه التدكرة القرءانية العظيمة

    السلام عليكم


    ……………….

    السلام عليكم ورحمة الله

    شكرا كبيرا لتذكرة نافعة

    ان اكرمكم عند الله اتقاكم

    عند تدبر النص الشريف نجد ان المقاصد الالهية الدستورية تعلن البيان في ان مزيدا من الكرم الالهي يصيب من هو الاكثر قوة (تقوى) في منظومة الله

    تلك معادلة كريمة من الله انه يكرم الاتقياء الذين تقوى انشطتهم في منظومة خلق الله ولا ياخذون باي منظومة (من دون الله) فالعلاقة هي علاقة (طردية) بين كرم الله وقوة العبد في نشاطه في تطبيق منظومة الله الخالية الصافية من اي شراكة مع منظومة اخرى

    شركة النظم المستحدثة مع منظومة الله شاع استخدامها في الحضارة المعاصرة كما هي صفة (الوطن) الذي يسن الشرائع والقوانين التي (تم جعلها) في كثير من الانشطة بديلا او ضديدا لقوانين منظومة الله كما في عقوبة السجن لكل من يمارس حقه في تعدد الزوجية او شراكة (المشفى) الطبي المعاصر مع (الشافي) وهو الله وهي كثيرة متكاثرة لا تغني قاموسها بضعة امثال

    سلام عليكم



  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الصادق :
    صدق وبر
    فيكون مصيره الى الجنة

    {قَالَ اللّهُ هَذَا يَوْمُ يَنفَعُ الصَّادِقِينَ صِدْقُهُمْ لَهُمْ جَنَّاتٌ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ }المائدة119
    {إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ }الحجرات15
    {قَالَتِ امْرَأَةُ الْعَزِيزِ الآنَ حَصْحَصَ الْحَقُّ أَنَاْ رَاوَدتُّهُ عَن نَّفْسِهِ وَإِنَّهُ لَمِنَ الصَّادِقِينَ }يوسف 51
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ }
    التوبة119
    والله تعالى غني عن كل شيء
    لا يحتاج الى شيء
    والصدق كمال
    لابد أن يتصف به الخالق تعالى
    لأنه محض الكمال
    قال تعالى :
    { وَمَنْ أَصْدَقُ مِنَ اللّهِ حَدِيثاً }
    النساء87

    والكاذب:
    كذب وفجر ويكتب عند الله تعالى
    كذابا
    فيكون مصيره النار وبئس القرار

    ويقول الحق تبارك وتعالى
    {فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَةَ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ }آل عمران6
    {كَبُرَ مَقْتاً عِندَ اللَّهِ أَن تَقُولُوا مَا لَا تَفْعَلُونَ }الصف3

    {مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ}ق (18)
    ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ)

    بترك معاصيه
    ( وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ )
    في الايمان والعهود والتزام الصدق
    بوركتم ... سلام عليكم .

  5. #5
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,641
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    فضيلة الحاج عبود الخالدي

    ربما يصاب كل قارئ للمثال الذي استعرضتموه عن استبدال ( منظومة الهية قوية ) بمنظومة ( مبتدلة ) بشرية :

    ( استخدام العقل في الممراسات الحسابة ) منظومة عقلية ربانية ...
    وضديه استبدال العقل بالة حاسبة

    ببعض الحيرة ؟؟

    طبعا نحن معكم أن ما من الة اكتشفها الانسان والتي ساعدته في تطوير قدراته ( الحياتية ) الا ولها عدة مساوئ ..

    ولعلي أستعرض أمثلة عن ذلك التطور ( الآلي ) لتنظيم ما أرغب بطرحه في الاخر :
    مثلا في الآلة الحربية :

    مند عهدنا في التاريخ والمجتمعات البشرية حتى في العهد الاسلامي منها قد رخصت لضرورة حضور او تطوير اليات حربية تساعد الانسان على ( الدفاع على نفسه ) ..

    كان قديما الانسان يستعمل اليات بدائية كالحجارة والحراب والسيوف والخيل والفيلة والبغال ....وكان بذلك قد استدبل الية الدفاع باليد ( الصراع الجسدي ) الى الية الصراع بالسيف أو النبال او حتى الحجارة ...

    هل نستطيع أن نقول ان تلك المنظومة البشرية التي بدل فيها الانسان الاعتماد على قوته العضلية (مائة في المائة ) الى اعتماده على السيف والحديد هي منظومة غير ( قوية ) وغير موفقة ...خارجة عن الصراط المستقيم .

    المرحلة الثانية ... تطورت بعدها الآلية الحربية وتحول السيف الى بندقية والخيل الى صواريخ ودبابات ... هل نستطيبع ان نقول انّ هذه المنظومة الحربية ( البشرية ) هي منظومة غير قوية حيث انتقل فيها الانسان من استبدال منظومة ( بشرية ) بدائية للدفاع الى أخرى اقوى منها ...؟؟...نسال لنفهم ...

    ما هو برايك الاقوى والاصح في الاستخدام ... ( قوة عضلية ) ..؟؟ أو قوة حربية بدائية .. او قوة حربية فتاكة جد متطورة ..

    كان هدفنا وقصدنا الرئيسي من الاستشهاد بهذه المثالين لانهما يحملان عرض ( تصاعدي ) تدرجي لمنظومتين بشريتين استبدلتا ( القوة العضلية ) في الحروب بقوة ( الية ) ...

    والهدف لآساسي الذي نطمح منه من هذا الاستشهاد .... هل كل المنظومات ( التقوية ) لا يحق للانسان تسخيرها او العمل بها ... كيف يمكننا معرفة حدود ما يجب تسخيره من ( نظم تطورية ) اجازها الله لنا وبين تلك التي قد تحمل ( خروج ) و(حيود ) عن النظم الالهية ..


    اذا نظرنا في المثال السليماني بالقرءان ..( سليمان) مثلا : سنرى ان الحق تعالى أجاز له استخدام عنصر ( السرعة ) كما اجاز له استخدام تقنيات ( الاتصال ) كما أجازله تسخير ( الشياطين ) .. كما اجاز له تسخير ( الوحش ) ... الخ ...

    والسؤال او الكلمة التي كنا نريد الوصول اليها ... كلمة مفتاحية محورية في هذا الموضوع .. موضوع منظومة ( التقوى ) لنكون مع ( الصادقين ) ..

    هل مفتاح الموضوع هو تحقيق ( السلامة ) ...اي ( السلم ) في كل منظومة تطورية قد يخترعها الانسان لتلبية حاجاته ...

    هل المعيار الذي نستطيع من خلاله تعيير كل منظومة بشرية هو معيار ( السلامة ) فيها ... طبقا لما يحمله اسم ( سليمان ) من رسالة ( سلم ) حضارية لكل التقنيات المرسخة للانسان ...

    للحديث بقية ...لما يحمل الموضوع من جوانب عميقة في البحث والمعرفة لمحاربة كل ريب .... الذي يتعرض له المؤمن الساعي لتحقيق الصدق في منظومته ( الايمانية ) ...
    تقديرنا الخالص لجهودكم الطيبة .... جزاكم الله كل خير

    السلام عليكم

  6. #6
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباحثة وديعة عمراني مشاهدة المشاركة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    فضيلة الحاج عبود الخالدي

    ربما يصاب كل قارئ للمثال الذي استعرضتموه عن استبدال ( منظومة الهية قوية ) بمنظومة ( مبتدلة ) بشرية :

    ( استخدام العقل في الممراسات الحسابة ) منظومة عقلية ربانية ...
    وضديه استبدال العقل بالة حاسبة

    ببعض الحيرة ؟؟

    طبعا نحن معكم أن ما من الة اكتشفها الانسان والتي ساعدته في تطوير قدراته ( الحياتية ) الا ولها عدة مساوئ ..

    ولعلي أستعرض أمثلة عن ذلك التطور ( الآلي ) لتنظيم ما أرغب بطرحه في الاخر :
    مثلا في الآلة الحربية :

    مند عهدنا في التاريخ والمجتمعات البشرية حتى في العهد الاسلامي منها قد رخصت لضرورة حضور او تطوير اليات حربية تساعد الانسان على ( الدفاع على نفسه ) ..

    كان قديما الانسان يستعمل اليات بدائية كالحجارة والحراب والسيوف والخيل والفيلة والبغال ....وكان بذلك قد استدبل الية الدفاع باليد ( الصراع الجسدي ) الى الية الصراع بالسيف أو النبال او حتى الحجارة ...

    هل نستطيع أن نقول ان تلك المنظومة البشرية التي بدل فيها الانسان الاعتامد على قوته العضلية (مائة في المائة ) الالى اعتماده على السيف والحديد هي منظومة غير ( قوية ) وغير موفقة ...خارجة عن الصراط المستقيم .

    المرحلة الثانية ... تطورت بعدها الآلية الحربية وتحول السيف الى بندقية والخيل الى صواريخ ودبابات ... هل نستطيبع ان نقول انّ هذه المنظومة الحربية ( البشرية ) هي منظومة غير قوية حيث انتقل فيها الانسان من استبدال منظومة ( بشرية ) بدائية للدفاع الى أخرى اقوى منها ...؟؟...نسال لنفهم ...

    ما هو برايك الاقوى والاصح في الاستخدام ... ( قوة عضلية ) ..؟؟ أو قوة حربية بدائية .. او قوة حربية فتاكة جد متطورة ..

    كان هدفنا وقصدنا الرئيسي من الاستشهاد بهذه المثالين لانهما يحملان عرض ( تصاعدي ) تدرجي لمنظومتين بشريتين استبدلتا ( القوة العضلية ) في الحروب بقوة ( الية ) ...

    والهدف لآساسي الذي نطمح منه من هذا الاستشهاد .... هل كل المنظومات ( التقوية ) لا يحق للانسان تسخيرها او العمل بها ... كيف يمكننا معرفة حدود ما يجب تسخيره من ( نظم تطورية ) اجازها الله لنا وبين تلك التي قد تحمل ( خروج ) و(حيود ) عن النظم الالهية ..


    اذا نظرنا في المثال السليماني بالقرءان ..( سليمان) مثلا : سنرى ان الحق تعالى أجاز له استخدام عنصر ( السرعة ) كما اجاز له استخدام تقنيات ( الاتصال ) كما أجازله تسخير ( الشياطين ) .. كما اجاز له تسخير ( الوحش ) ... الخ ...

    والسؤال او الكلمة التي كنا نريد الوصول اليها ... كلمة مفتاحية محورية في هذا الموضوع .. موضوع منظومة ( التقوى ) لنكون مع ( الصادقين ) ..

    هل مفتاح الموضوع هو تحقيق ( السلامة ) ...اي ( السلم ) في كل منظومة تطورية قد يخترعها الانسان لتلبية حاجاته ...

    هل المعيار الذي نستطيع من خلاله تعيير كل منظومة بشرية هو معيار ( السلامة ) فيها ... طبقا لما يحمله اسم ( سليمان ) من رسالة ( سلم ) حضارية لكل التقنيات المرسخة للانسان ...

    للحديث بقية ...لما يحمل الموضوع من جوانب عميقة في البحث والمعرفة لمحاربة كل ريب .... الذي يتعرض له المؤمن الساعي لتحقيق الصدق في منظومته ( الايمانية ) ...
    تقديرنا الخالص لجهودكم الطيبة .... جزاكم الله كل خير

    السلام عليكم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    من الواضح جدا ان الالة الحديثة قدمت للانسان خدمة كبيرة في وفرة الانتاج وفي (راحة الانسان) وفي ذاكرة التاريخ الذي عاصر عهد النهضة الميكانيكية الاول كانت العمالة في اوربا بمتوسط عمل يومي بـ (10 ـ 12) ساعة تم تخفيفها بعد مرحلة المكننة الاولى الى 8 ساعه باليوم ومن ثم انخفضت الى 7 ساعه باليوم مع تقليل ايام العمل الاسبوعي الى خمسة ايام من اصل سبعة ايام ومن ثم تم تخفيف العمل من 12 شهر سنويا الى 11 شهر سنويا وذلك بوجوب اجازة سنوية ملزمة فاصبح الانسان (مدلل) في صحبة المكننة ورغم ان المكننة الحديثة كانت وسيلة الانسان في صناعة مادية ما كان له ان يصنعها لو بقي على قوته العضلية او قوة الحيوانات المؤتلفة معه فهنلك مصاهر عملاقة للمعادن وهنلك عمارات سكنية عملاقة وهنلك مقاطع لا تعد ومفاصل لا تعد ما كان لها ان تكون لولا المكننة كما في صناعة الصواريخ والطائرات والسفن العملاقة ولو عطفنا النظر على دقائق الصناعات لوجدنا ان ساعة اليد او ساعة الجيب حين صنعت لاول مرة فما كان للانسان ان يصنعها لو لم تكن الالة في حيازة المصنعين

    في نفس الوقت نرصد (راحة الانسان) فنرى ان (راحة الانسان الجسدية) متحصلة في عصر المكننة الا ان راحة الانسان العقلية (النفسية) متدهورة جدا وهنلك احتقان عقلي اممي يغزو كل البشرية ويضعها على حافة هاوية عظمى قد تودي بالانسان الى تدمير نفسه من خلال تدمير انسانيته فالانسان قد تحول الى (عتلة حضارية) ففقد انسانيته بشكل كارثي ... تلك المراشد هي سبل فكرية تربط عقولنا مع ارقام احصائية تنشر بشكل مستمر

    احصاء في الحجاز بين عامي 1980 الى 1990 كانت هنلك قرابة 100000 حالة وفاة بسبب حوادث السيارات يصاحبها 120000 حالة عوق اصاب الناس لنفس السبب ولنفس الفترة وقد نشرت تلك الاحصائية في الاعلام المرئي ... تلك الارقام تعني ان هنلك (حرب) بين الالة والانسان بعيدا عن مراصدنا للاسلحة القاتلة فـ 100000 مقتول و 120000 معوق في عشرة سنين رقم كبير يظهر في المعارك الكبرى الا انها معركة بين الانسان والالة التي تغدر بالانسان حين يكون الانسان في (طغيان السرعة)

    احصائيات مخيفة (لا تحضرنا ارقامها) عن انخفاض كبير جدا لاسباب الموت الطبيعية على حساب ارتفاع مذهل في اسباب الموت المرضية واسباب الموت بحادث ..!!

    فطرة الانسان تدرك مخاطر (الطغيان الالي) وبشكل كبير وفي عواصم التقدم التقني ايضا فعلى سبيل المثال يكون في انكلترا الثوب المخاط يديويا بقيمة تساوي اكثر من عشرة اضعاف الثوب المخاط بالماكنة رغم ان الثوب المصنوع بالماكنة اكثر اناقة من الثوب المصنوع باليد وهنلك امثلة كثيرة لا تحصى عن قراءات لفطرة الانسان في ذلك المرصد الفكري للتطور الالي المعاصر فكل مصنوع باليد مرغوب بشكل لا يتناسب مع ما هو مصنوع ءاليا ..!! تلك فطرة عقل بشري تعلن عن حقيقة تكوينية وهي ان الانسان متعب جدا من الحضارة الالية فلم يبق شيء من نشاط الانسان الا واحتلته الالة حتى في شربة الماء

    احتلال القوة الالية في الانشطة البشرية عموما كبديل عن قوة الانسان والحيوان جعلت من الارياف (الاراضي الزراعية) تتصف بصفة انحسار سكاني كبير فالارض والحرث والانتاج الزراعي في زمننا لا يحتاج الى وفرة في الايادي العاملة تتناسب طرديا مع الانتاج الزراعي ذلك لان المكننة هي الاسرع والاقوى والاكثر ديمومة في العمل مما دفع بالزيادة السكانية الى الاندفاع نحو المدن وفي المدن (طامة كبرى) حيث الصراع الانساني (بعضكم عدو بعض) يصل مرحلة الاوج ولعلنا حين نرصد حادثة حديثة في دولة تتبجح بحضارتها المعاصرة (بريطانيا العظمى) كانت هنلك مؤشرات تعلن عن خلق الانسان المتدني في عشقه للعدوان حين اختل الامن وحصل السلب والنهب في احياء لندن وضواحيها وتلك الحادثة ان دلت على شيء فانما دليلها الاكبر هو ان العقل البشري مصاب (بفايروس عدواني) خطير للغاية وان (السلطوية الفرعونية) في الشرطة والجيش ونفاذية القانون هي التي تكبح جماح ذلك الفايروس فان (غرق فرعون زماننا) فان الارض ستكون غير الارض والبشر غير البشر وسوف يكون الوصف الاسود لمثل ذلك اليوم فتسقط الالة على رؤوس مشغيلها ويبقى وجه ربنا الكريم في ءاية موعودة في القرءان ولها يوم موعود والله لا يخلف الميعاد

    {وَلَوْ أَنَّ قُرءاناً سُيِّرَتْ بِهِ الْجِبَالُ أَوْ قُطِّعَتْ بِهِ الأَرْضُ أَوْ كُلِّمَ بِهِ الْمَوْتَى بَل لِّلّهِ الأَمْرُ جَمِيعاً أَفَلَمْ يَيْأَسِ الَّذِينَ ءامَنُواْ أَن لَّوْ يَشَاءُ اللّهُ لَهَدَى النَّاسَ جَمِيعاً
    وَلاَ يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُواْ تُصِيبُهُم بِمَا صَنَعُواْ قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيباً مِّن دَارِهِمْ حَتَّى يَأْتِيَ وَعْدُ اللّهِ إِنَّ اللّهَ لاَ يُخْلِفُ الْمِيعَادَ }الرعد31

    انها قارعة بماصنعوا ولن تكون قارعة منزلة من السماء .... في احداث احياء لندن اعلنت حكايات وحكايات ومنها ان ابنة شخص مليونير (غني جدا) سرقت احذية من احد المتاجر ...!! انه فايروس العدوان البشري يتجلى بصفته ءاية ءالهية مرسلة الى الناس عسى ان ترعوي العقول فتركن الى منظومة خلق الله (الطبيعية) وتبتعد عن مرابطها مع ءالة العصر التي تعدنا بالقارعة

    عسى ان يشهد هذا الزمان قوما مثل قوم يونس عليه السلام فتكون قرية فينفعها ايمانها

    {فَلَوْلاَ كَانَتْ قَرْيَةٌ ءامَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلاَّ قَوْمَ يُونُسَ لَمَّا ءامَنُواْ كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ الخِزْيِ فِي الْحَيَاةَ الدُّنْيَا وَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَى حِينٍ }يونس98


    جبروت الحضارة المعاصرة عاجز عن اصلاح ما افسدته الحضارة

    الناس متورطون بالنظم الحضارية وان عملية الافلات من تلك النظم والعودة الى النظم الطبيعية لا يزال عسيرا

    فالجواب على التساؤل الكريم في (الصح) عند استخدام القوى الميكانيكية ام البراءة منها فان عملية العودة الى القوة العضلية تجعل انسان اليوم وكأنه يعيش خارج الزمن الا ان القرءان (بدستوريته) يطلب من حملته (عدم الاسراف) وهو يبدأ من اهم الانشطة في حياة الانسان (المأكل) فالاسراف فيه يحقق الضرر فكيف بالقوى الالية فان الاسراف فيها يعني تحق الضرر يقينا الا ان تسخير الالة لخدمة الانسان يجب ان يمر في مرشحة تعيير وفق نظم الخلق المسطورة في القرءان لاظهار معيار (تبادلية السلامة) بين (الفعل) و (مادة الفعل) فكما تقوم السلامة من خلال طبيعة الافعال يستوجب ان تقام السلامة من خلال المادة الفعالة التي يتم تسخيرها للانسان وهنلك حزم متكاثرة من الحلول لكل مفصل من مفاصل الحضارة الفرعونية (بدن فرعون) حيث ينجو بدن فرعون ليكون حيز فعال (ءاية) لمن يستخلف النظام الفرعوني بعد غرق فرعون زماننا كما جاء في الوعد الالهي المسطور في القرءان

    {فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ
    ءايَةً وَإِنَّ كَثِيراً مِّنَ النَّاسِ عَنْ ءايَاتِنَا لَغَافِلُونَ }يونس92

    سلام عليكم

  7. #7
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في التساؤل المنشور في الرابط التالي ترابط موضوعي مع هذا الادراج قد يحتاج الاخوة المتابعين الوسعة لهذا الموضوع

    كيف احفظ القرءان ؟!. اني كثيرة النسيان لروابط الحروف ( الواو ) و ( الفاء ) بالآيات ؟

    سلام عليكم

  8. #8
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 371
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    بسم ءلله الرحمان الرحيم

    سلام عليكم أجمعين ورحمة ربي وبركاته وبعد
    نستسمحك ءبتاه القرءاني الجليل الحاج الموقر عبود الخالدي حفظك ءلله تعالى...في بيان كلمة ( الصدق) وتوابعها في علم الحرف القرآني المبين وتذكرة سريعة لها
    شكرا لكم جميعا حسن السؤال و حسن الجواب ...

    سلام عليكم أجمعين

  9. #9
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    لفظ (صدق) في علم الحرف القرءاني يعني (فاعلية ربط متنحية لـ فاعلية متنحية منقلبة المسار) ففي الصدق فاعليتان متنحيتان الاولى (فاعلية ربط متنحية) والثانيه (فاعلية متنحية) وبينهما منقلب مسار

    الصادق الذي يقول الصدق انما يقوم بفاعلية ترتبط بفاعلية متنحية (وعاء الصدق) كأن يروي رواية صادقه او يعرف بشيء تعريفا صادقا حيث يتفعل بيانه من عقله فيتنحى لـ الاخر اما اذا كلم نفسه فهو لا يخضع لصفة الصدق او الكذب لان فعله في عقله لم يتنحى عنه بعد ... بين فاعلية الربط المتنحية والفعل المتنحي منقلب مسار في نظم الخلق وفي اعراف الناس فقالوا مثلا (النجاة في الصدق) وهو منقلب مسار للصدق من الصادق وفي القرءان

    { إِنَّ الْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ وَالْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَالْقَانِتِينَ وَالْقَانِتَاتِ
    وَالصَّادِقِينَ وَالصَّادِقَاتِ وَالصَّابِرِينَ وَالصَّابِرَاتِ وَالْخَاشِعِينَ وَالْخَاشِعَاتِ وَالْمُتَصَدِّقِينَ وَالْمُتَصَدِّقَاتِ وَالصَّائِمِينَ وَالصَّائِمَاتِ وَالْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ وَالْحَافِظَاتِ وَالذَّاكِرِينَ اللهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللهُ لَهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا } (سورة الأحزاب 35)

    أَعَدَّ اللهُ لَهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا ... ذلك هو منقلب المسار بين فاعليتين (فاعلية ربط متنحية) والاخرى (فاعلية متنحية) ومثلها الصدقة فهي من نفس جذر (صدق) والصدقة معروفة انها (فاعلية ربط متنحية) حين تتنحى تؤتي الصدقة لـ دافعها المتصدق فقام بربط ماله من يمينه ليمين المتصدق له وهو فعل (ربط) متنحي من المتصدق وهو فعل التنازل عن ماله (فاعلية متنحية) من الاصل لـ حيازة المال ومنقلب المسار بينهما هو الخير { لَا خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِنْ نَجْوَاهُمْ إِلَّا مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ } { إِنَّ اللهَ يَجْزِي الْمُتَصَدِّقِينَ }

    { فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ } (سورة الزلزلة 7)

    ورد لفظ (صدق) وتخريجاته في القرءان حوالي 85 مره حسب مشغل بحث المصحف الالكتروني وذلك يعني ان ممارسة (الصدق) و (الصدقة) ذات اهمية كبيرة في حياة حامل القرءان لذلك قال ربنا

    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءامَنُوا اتَّقُوا اللهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ } (سورة التوبة 119)

    من يكون مع الصادقين يستلهم منهم الصدق تطبيقيا سواء كان بالصدقات او بقول الصدق لذلك قالوا (الكلمة الطيبة صدقة) فمن كون كيانه صحبة الصادقين فاز مفاز الصادقين وربح ربح يومه ومستقبله ونقل روائيا عن الرسول عليه افضل الصلاة والسلام (التاجر الصدوق يحشر مع الانبياء والصديقين) فالتاجر الصدوق هو كثير الصدقة وصادق القول وما يؤيد الرواية قرءان الله

    { وَمَنْ يُطِعِ اللهَ وَالرَّسُولَ فَأُولَئِكَ مَعَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللهُ عَلَيْهِمْ
    مِنَ النَّبِيِّينَ وَالصِّدِّيقِينَ وَالشُّهَدَاءِ وَالصَّالِحِينَ وَحَسُنَ أُولَئِكَ رَفِيقًا } (سورة النساء 69)

    الصدق يحتاج الى (قرار شريف) يبدأ من الشخص وينتهي عنده بـ اراده واداره الهية (نظم جباره) لا تستطيع اي قوة العبث بها او صدها

    السلام عليكم



  10. #10
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 371
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ..! فمن هم الكاذبون ..؟


    بسم ءلله الر حمن الر حيم


    سلام عليكم أجمعين ورحمة ربي وبركاته

    استسمح فضيلتكم في التوجيه والإرشاد الآن ءبتاه القرءاني الجليل مايعرض في الصندوق السحري الديجاتالي المسمى ( بالتلفزيون =التالف...أز...يو...ن) ومايعرض عليه من مستقطبات العقل الواعي في عملية ذبح الابناء وكل ما يخص البناء ومايهدم بنيان الرب في الاجساد نتيجة صحبة الكاذبين والمنافقين والافاكين والمتخرصين....فهل فعلا هناك مايسمى بالرقابة الابوية بحيث لا يعرض على الطفل إلا الأشياء المفيدة فقط وسط هذا الخضم الزخم الكريه والمنتن فما رءيكم ءبتاه القرءاني؟؟؟

    2/ نحن جيل تربينا على الذبح...ثم فعلا بدئنا نبحث في بحر ميت عن رسائلهم الخفية فيما يعرضونه من افلامهم ومسلسلاتهم من افكار ورسائل خفية مستفزة فعلا ونحن نعلم اليوم لمن ولماذا؟ فهل متابعة ذالك ءيضا ممايتع رحم العقل ورحم المادة)؟؟؟
    فمثلا عند قولك ءبتاه القرءاني (احصائيات مخيفة (لا تحضرنا ارقامها) عن انخفاض كبير جدا لاسباب الموت الطبيعية على حساب ارتفاع مذهل في اسباب الموت المرضية واسباب الموت بحادث ..!!) ربطتها بفيلم كان يعرض فكرة لطائرة نجا ركابها من حادثة مقدرة
    ثم كل من نجا من ركابها ماتوا في حوادث بشعة مقدرة ءيضا وكأنها ءنتقام....
    وءفلام تصور الإنسان الطبيعي مسخ في حالة فقد الأمن فيقتل ويغتصب فهم يتصورون الصواعق المستقبلية تأتيهم من كل مكان...


    فليتك ءبتاه القرءاني الجليل تسلط النور والضياء الثاقب لمثل هذه الأشياء خصوصا حين يقولون نحن ننشر التعليم العالي للاطفال عن طريق الالعاب الالكترونية كي يتعلم الطفل على تفكيكها وتركيبها وتصنيعها مما يولد التفكير الإبداعي لدي الطفل...

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس بحث فاعلية الذكرى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-23-2012, 10:31 AM
  2. يقول الحق تعالى (فَلاَ تَقْعُدْ بَعْدَ الذِّكْرَى مَعَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ)
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس بحث الكفر في منهجية العلوم المعاصرة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-27-2012, 03:48 AM
  3. (وَاصْبِرْ نَفْسَكَ مَعَ الَّذِينَ يَدْعُونَ رَبَّهُم بِالْغَدَاةِ وَالْعَشِيِّ )
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس بحث سبيل النجاة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-10-2012, 11:00 AM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146