سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الصوم في الصيف

  1. #1
    عضو
    رقم العضوية : 52
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 465
    التقييم: 10

    الصوم في الصيف




    تحية واحترام

    الناس حين يصومون الصيف الذي يتصف بارتفاع درجات الحرارة في اغلب الاقاليم الاسلامية والذي يتصف ايضا بطول زمن الصيام الذي قد يصل الى 16 ساعه او اكثر يتصورون ان الله سبحانه سيمنح الصائمين قدرا اكبر من الاجر نتيجة صبرهم على الصيام على قاعدة شرعية مشهورة (الاجر على قدر المشقة) الا ان حقيقة الامر لا تتطابق مع تلك المشاعر فالصوم في الشتاء يساوي اجره في الصوم صيفا فالله سبحانه ليس كما هم الاباطرة والملوك حين يمنحون اجرهم لمن يعمل في خدمتهم اكثر مشقة من غيرهم من الرعية فلله سبحانه وتعالى قوانين نافذة في حق العباد في سنن لا تتبدل ولا تتحول بين الصيف والشتاء فصلاة الصبح ذات الركعتين ليست باجر مضاعف عن صلاة الظهر باربع ركعات على قاعدة الاجر على قدر المشقة وتلك في فطرة عقل يدركها كثير من الناس فمن يعمل عملية جراحية لغرض الشفاء من مرض معين وهو في مشقة جراحية معروفة يتساوى مع من يستشفي من مرض مماثل او مرض شبيه باخذ عدة جرعات دوائية دون الحاجة الى مشاق العملية الجراحية فكلا الناشطين في الشفاء يحصلان على الشفاء احدهما بمشقة والاخر بلا مشقة ومن مثل تلك النظم التي تدركها عقلانية الانسان فان الصوم صيفا لا يشكل منـّة على الله يجعلها الصائم وكأنه قدم خدمة لله سبحانه بمشقته الفائقة من عطش وجوع في الصيف فالله غني عن العالمين وهو غني عن العباد فيما يعبدون فالعبادة لها اجر مقبوض بموجب قوانين الهية لا تتبدل بين الشتاء والصيف ولا ترتبط بحجم المشقة التي يمارسها العابد بل ترتبط بدقة الاداء ونية المسلم في تطبيق ما امر الله به سواء كان ذا مشقة كالصوم في الصيف او كان في الشتاء
    ليس سهلا ان نضع معايير الثواب والاجر الالهي وكأنها ذات صلة بحجم المشقة فالمشقة في اداء المنسك او في اداء محاسن العبادة انما هي معايير المؤمن في ما يقوم بتأمينه في نظم الله لغرض الفوز بثمار ممارسته لتلك الانظمة فصلاة الفجر بركعتان تساوي في الدين (فريضة) والسفر في الحج يساوي (فريضة ايضا) ولا يمكن ان نتصور ان من يأتي من اقاصي الارض ليحج البيت وهو في اقصى مشقة ان يحصل على (اجر الحج) اكثر من الحاج الذي يأتي من اقليم قريب للكعبة ففي مناسك الحج يحصل الجميع على موصلاة موحدة مع نظم التكوين التي اودعها الخالق في الكعبة فيتساوى من بذل حجما كبيرا من المشقة مع من بذل حجما معتادا منها ذلك لان القوانين الالهية لا تتغير وفق مشقة العابد بل الاجر يتزايد عند الثبات على العبادة والاصرار عليها في ميسرتها وفي مصاعبها فيكون من (السابقين السابقين) اولك المقربون فمن يفوز بالقرب من انظمة الله يفوز باجر كبير وكبر الاجر يتزايد بزيادة القربى وليس بحجم المشقة
    حجم المشقة في صوم صيفي يعني الاصرار والثبات على التواصل مع انظمة الله وقد يكون الاصرار على التواصل مع انظمة الله بدون مشقة فمن يسعى الى الزواج تنفيذا لامر الله فهو سيكون في عرس ولن يكون في مشقه الا ان اصرار العابد على تنفيذ ما امر به الله ان يوصل في الزواج يكون في كتاب الثواب والاجر الكبير

    طوبى لمن يصرون على تامين اجسادهم وانشطتهم في انظمة الله سبحانه سواء صاموا في شتاء او في صيف سواء عطشوا او جاعوا او لم يعطشوا ويجوعوا فهم يقتربون من انظمة الله بتنفيذ ما امر به الله

    احترامي

  2. #2
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,537
    التقييم: 10

    رد: الصوم في الصيف


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أخي الكريم الاستاذ امين الهادي ... جزاكم الله خيرا

    وكذلك علينا أن نسال ونتساءل لما شهر ( الصوم ) اي شهر ( رمضان ) يدور ( شهره ) على مدار اشهر السنة .. فقد يأتي في هذه السنة صيفا لياتي بعدها بعد بضع سنين ( شتاءا ) ثم ليعود بعد جيل ءاخر ليحل على ناسه ( صيفا ) .

    فيكون الانسان قد صام في أعوام حياته ( مرات ) في الصيف ومرات في الشتاء .

    هذا اصافة اذا عطفنا بعض الاستثناءات على البلاد التي تعرف طقسا باردا خلال جل مدار السنة أو أخرى التي تشهد طقوسا حارة معظم الاعوام .

    لم يستثني الحق تعالى أحدا من ( الصوم ) ... فشهر الصيام ( كتاب ) مفروض على جل البشر وهو يوافق بذلك منظومة الانسان حسب البيئة التي يعيش فيها ليعيد له توازنه ( الصحي ) تكوينيا مع تلك البيئة في شهر صيام مكتوب على الجميع رحمة من رب العالمين .

    تقديري ،،

    السلام عليكم


  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: الصوم في الصيف


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سئل الامام علي بن ابي طالب عليه السلام
    ذات مرة ما احب ثلاثة لك في الدنيا ؟
    قال:
    الصوم في الصيف
    والضرب بالسيف
    واكرام الضيف

    ان الجوع والعطش خلال الصوم مما يحصل غالبا لأي صائم
    فيذكره بذلك الجوع والعطش عند الوقوف طويلا للحساب
    كما ان الحرارة التي يعانيها الصائم ان كان الوقت صيفا
    يذكره بحرارة يوم المحشر وحر النار
    اعوذ بالله من كل ما لا يرضي الله سبحانه
    ان مجرد التذكر لجوع وعطش يوم القيامة بنفسه
    ليس فيه فائدة كبيرة ما لم ينزل الى حيز التطبيق
    فيصحح به سائر اعماله فيترك غير المرضي
    ويسلك السلوك المرضي ويتوجه الى ربه حق التوجه
    وعندئذ يكون قد انتج صومه لله النتيجه المطلوبة
    وان الصوم بما فيه من كف النفس عن الطعام والشراب
    وغيرها من المفطرات
    يمكن ان يعود الصائم على درجة مهمة من قوة الارادة والتحمل والصبر
    في المعانات والصائم يحتاج الى قوة في الارادة والصبر
    لتحمل هذه المصاعب والمطلوب دينيا ليس هو كل صبر
    بل الصبر الذي معه رضا وتسليم وشكر لله تعالى
    سلام عليكم.

    التعديل الأخير تم بواسطة قاسم حمادي حبيب ; 10-06-2014 الساعة 09:06 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. النوم في الصوم
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث منسك الصوم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-07-2017, 09:58 PM
  2. جوع الصوم ليس كغيره من جوع
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث منسك الصوم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-12-2016, 04:13 PM
  3. ماهية ( الصحف ) في ( التكوين ) : صحف ( موسى) و ( النبأ ) ؟!
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض إثارات علمية في القرءان
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 03-02-2013, 05:02 PM
  4. المرأة السوء ..
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى نافذة اجتماعيات اسلامية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-05-2012, 01:18 AM
  5. الصوم في الصيف
    بواسطة أمين أمان الهادي في المنتدى معرض الأراء المستقلة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-02-2012, 01:27 PM

Visitors found this page by searching for:

http:www.islamicforumarab.comvbt2156

SEO Blog

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146