سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 13 من 13
  1. #11
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 293
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: هل الاعاصير المعاصرة هي ريح صرصر عاتية ؟


    بسم ءلله الر حمن الر حيم

    السلام على أهل السلام والرحمة والرضوان
    شكرا لكم جميعا حسن ما سبقتمونا إليه .


    ونرجوا تكرما وتفضلا من فضيلة مولانا العالم القرءاني الحاج عبود الخالدي حفظه ءلله تعالى لنا ولكم إلقاء الضوء من علم الحرف القرآني حول كلمة ( .....في يوم نحس مستمر) كيف نفهم أن اليوم يكون نحسا؟؟؟؟

    بل ورد في النص القرآني وبياناته (...في أيام نحسات.....) كيف نعي موقع (نحس و نحسات) مع المفهوم الشائع عن النحس والمنحوسين؟


    هل يرتبط النحس مع النحاس في سورة الرحمن ( يرسل عليكما شواظ من نار ونحاس....) فهل هذا اليوم النحس أرسل عليهم فيه شواظ النار والنحاس...؟؟؟

    لكم جميعا منا دعاء وصلاة وسلام

    دمتم سالمين ءامنين ولربكم ذاكرين شاكرين

  2. #12
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,558
    التقييم: 10

    رد: هل الاعاصير المعاصرة هي ريح صرصر عاتية ؟


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


    الشيخ الفاضل وليد راضي...


    اليوم يفهم بشكل خاص من خلال علوم الله المثلى مرتبط بعدة السنين ، ومن خلاله يمكن ان نقيم ربطا علميا بمعنى ( الايام النحسات ) ....


    .القراءة البيانية ....


    هل عدد السنين هي زمن حصرا لا غير ..؟؟ وما هو الحساب ..؟؟


    في هذه المعالجة سوف نسري مع ما هو دارج في معارف الناس لغرض المناورة في طرح المعالجة حيث تعارف الناس ان (السنين) هي عنصر زمني الا ان السنين لن تكون حصريا في عنصر الزمن فعنصر الزمن هو (سـُنـّة) بفتح السين وتشديد النون مثلها مثل أي سنة اخرى من سنن الخلق .


    واذا كان الفهم محصورا في ان لفظ (السنين) يدل على الزمن فهو يمتلك (عداد) ولا يمتلك (مساحة ثابتة) ولو عدنا الى فطرة العقل لنقرنها بالنص الشريف سنجد فطرة ان (المعدود) وهو في انشطة (العد) لا يمتلك صفة (ثبات الكم) ولا يمتلك مساحة ثابتة فالزمن مستمر ولا يتوقف لكي يتم وقف العداد الزمني (فعدد السنين) مستمر والزمن مستمر فلا يمكن وقف العد لغرض بيان (كم ثابت للمعدود) فاذا كان المعدود في حراك مادي فقط فان وحدة العد تحتاج الى ثبات في مساحة محددة وتلك المساحة سوف لن تكون من عنصر تكوينة الزمن بل ستكون من (سـُنـّة) يسعى فيها مخلوق هو القمر او الشمس وبالتالي فان العداد سوف يعد سنن في الخلق ولا يعد وحدات من عنصر الزمن لان العقل البشري لا يعرف كينونة الزمن وبالتالي فان عنصر الزمن لا يمكن ان يستقر على ثابت (كم) سواء كان (مساحة زمن) او كان (عداد زمن) وان ما نمارسه من عد للساعة واليوم والشهر والسنة انما نحن نعد سنن (عدد السنين) ولا نمتلك وحدة زمنية ثابتة المساحة كما هي التفاحة او حبة القمح بل ان ما نمارسه ما هو الا افتراضات لاغراض (حسابات) الاجل الذي نحتاجه في البيوع والاجارة والقروض وهي انشطة بشرية محض ترتبط بنشاطات البشر وحاجاتهم لرسم ميقات الاجل المسمى .

    وذلك هو الحساب المطلوب في (عداد السنين والحساب) في عنصر الزمن فهي لن تكون مساحة زمن في (كم زمني) بل هي عداد سنن يحتاجها الانسان لحساب الزرع ومواقيت السقي والحصاد ويحتاجها المهني والصناعي ومربي الحيوان ليسعى فيما يستوجب السعي فيها ولن يكون ذلك العداد لحسابات مساحة او كمية من عنصر الزمن ....


    العداد الزمني حين يتوقف يكون (مرسى الساعة) عند المخلوق كيفما تكون صفته وليس في الخلق وقد ورد نص شريف في تلك التذكرة ضمن مثل قرءاني شريف ......



    {إِن يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِّثْلُهُ وَتِلْكَ الأيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللّهُ الَّذِينَ ءامَنُواْ وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاء وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الظَّالِمِينَ }آل عمران140.....



    وقد جاء القرح صفة لليوم وهي تذكرة خطيرة تجعل للزمن صفه متداوله بين الناس وتلك الايام لن تكون في دوران الارض حول نفسها كما يتصور اكثر الناس فدوران الارض هو (عداد سنة من الخلق الدائمة) لا تتوقف فلا تصلح لتكون (ثابت زمني) في (كم زمني) بل اليوم الارضي هو (سنة) من سنن مرئية مرتبطة بعنصر الزمن والقرءان مليء بالامثلة التي تؤكد ان (الايام) ومنها (اليوم) هي صفات تشغيلية لها مسميات مرتبطة بعنصر الزمن ربطا موضوعيا كما هو الاجل المسمى بصفته ولن يكون مكونا يقوم بقيمومة مساحة زمنية ثابتة كما افترضه العلم وصادق عليه الناس رغم انه بعيد عن الحقيقة (ضلال بعيد) .

    ونرى في القرءان امثلة تذكيرية كثيرة تربط (اليوم) بصفته سنة من سنن الخلق تحمل موضوعية محددة القصد ولن تكون مساحة زمن ثابت مثل (يوم الزينة) (يوم القيامة) ( يوم الفتح) (اليوم الاخر) (يوم الدين) (يوم لا تجزي نفس عن نفس) (يوم لا بيع فيه ولا خلة) (يوم التقى الجمعان) (اليوم احل لكم الطيبات) (يوم يجمع الله الرسل) (يوم ينفع الصادقين صدقهم) .. و ... و ..

    وقد ورد في القرءان لفظ (يوم) حوالي 400 مرة وكل لفظ (يوم) ارتبط بموضوعية مثبتة في القرءان ومنها (سنة دوران الارض حول نفسها) وهي نفسها (تعاقب الليل والنهار) ومن تلك النصوص يتضح ان اليوم ليس مساحة زمنية وثابت زمني كما يتصور العلماء والناس بل اليوم هو (الرابط الزمني لسعي المخلوق) فلا سعي بلا زمن والسعي هو حمال الصفة ولن يكون (ثابت الزمن) هو الحامل للصفة مثل سرعة الضوء على ثابت ثانيه من زمن فعندما نقول نحن في زمن العلم فذلك لا يعني وجود ثابت زمني للسعي من اجل العلم ......الوسط الزمني للصفة يمثل حاوية السعي الزمنية وهو عنصر مختلف من نشاط لنشاط ءاخر ومن صفة لصفة اخرى فلا مساحة ثابتة للزمن وان تم (عد الزمن) لصفة محددة فهو لا يعني (ثابت زمن) بل يعني (حاجة الصفة لعنصر الزمن) يمكن ان يكون له عداد وحساب من (اليوم الاول) الذي يبدأ فيه النشاط) الى (اليوم الاخر) الذي ينتهي فيه النشاط وذلك هو (عدد السنين والحساب) .


    فلكل مخلوق (سـُنة زمنية) فجسيمات المادة لها يوم تنطلق فيه وهي سرعة الضوء وحمل البعير له (سـُنة) زمنية وحمل الخروف له سنة زمنية ايضا وللخلية الواحدة في المخلوق لها (سـُنة زمنية) يمكن حسابها ومعرفتها من خلال عداد ثابت الا وهو (دوران الارض حول نفسها) من خلال تعاقب الليل والنهار او دورة القمر حول الارض وذلك الرشاد لا يجعل الزمن (ثابت) بل يمنح العداد صفة التعيير فعلى سبيل المثال لو جئنا بجهاز يتقلب بشكل منتظم وتم (عد) تقلباته المنتظمة مع عمر خلية خمائرية او حظانة بيضة طير فان (عدد التقلبات) لذلك الجهاز المنتظم سوف تمنحنا العلم لسنن خلق تحتاج الى عنصر الزمن بشكل مختلف يختلف من سنة في الخلق لسنة اخرى في الخلق فان المعيار هو العداد في صفة انتظامه والجهاز المنتظم هو نفسه (الساعة الميكانيكية او الالكترونية) ففي الساعة عتلات ومحركات منتظمة تمنح العداد صفة الانتظام سواء كان مرتبطا بفرض تقسيمات الساعة والدقيقة والثانية او ان تخالفها بنظام حراك منتظم مختلف لا يتصل بالوقت المعروف في الساعة الميكانيكية المنضبطة .....


    يتبع...بالشق الثاني من السؤال....

  3. #13
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,558
    التقييم: 10

    رد: هل الاعاصير المعاصرة هي ريح صرصر عاتية ؟


    لفظ نحس في علم الحرف القرءاني

    ورد لفظ النحاس في القرءان في

    { يُرْسَلُ عَلَيْكُمَا شُوَاظٌ مِنْ نَارٍ وَنُحَاسٌ فَلَا تَنْتَصِرَانِ } (سورة الرحمن 35)

    لفظ نحاس من جذر (نحس) وهو في البناء العربي (نحس .. نحاس).

    نحاس.....في ترجمة النص بموجب علم الحرف القرءاني يكون المعنى (غلبة بديلة لفاعلية فائقة).

    اما لفظ (نحس) فهو يعني (غلبة بديلة فائقة) وهو يعني مقاصدنا في النحس فالمنحوس انما يمارس عملا فيأتي بضد رغبته فيكون نحسا عليه

    { إِنَّا أَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحًا صَرْصَرًا فِي يَوْمِ نَحْسٍ مُسْتَمِرٍّ } (سورة القمر 19)

    فكانت وتكون الريح الصرصر قد قبضت يوم فيه غلبة بديلة فائقة ...و مستمرة.

    وذلك ما تفعل الروائح الكيماوية عند مؤهليها....نحس مستمر .

    السلام عليكم

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الثقافة ومشكلات الحضارة المعاصرة
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الحضارة المادية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-06-2015, 08:04 PM
  2. ديباجة العهد للمعهد الإسلامي للدراسات الإستراتيجية المعاصرة
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث وحوار نظم الزواج
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-13-2014, 11:15 PM
  3. (الْحَافِظِينَ فُرُوجَهُمْ ) الاية .. من أجل فهم التكاليف الاسلامية المعاصرة
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض نظم تكليف الذكور
    مشاركات: 21
    آخر مشاركة: 03-18-2014, 09:41 PM
  4. متاهة العلوم المادية .. والحضارة المعاصرة
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الحضارة المادية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 06-18-2012, 09:53 PM
  5. ديباجة العهد للمعهد الإسلامي للدراسات الإستراتيجية المعاصرة
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس الثقافة الدينية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 11-01-2010, 03:48 AM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146