سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (4) لحم الخنزير » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > يأجوج ومأجوج في التكوين » آخر مشاركة: وليدراضي > الجــــن ...!!!( تسجيل هام في المشاركة 11 و12 ) » آخر مشاركة: وليدراضي > تساؤل : ماذا عن التصدق للميت ؟؟ هل يصل الثواب للميت . » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > قيام الطاقة الطاهرة : بوسيلة ( تشغيل العدة الملائكية مع صحبة النار) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الآية الكريمة (وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ) ...هل للرسل والأنبياء ذنوب ؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > إشكالية أن لكل حرف معنى » آخر مشاركة: وليدراضي > انظروا ( رحمكم الله ) كيف ( تمر الجبال مر السحاب ) ../ الباحثة وديعة عمراني » آخر مشاركة: وليدراضي > الزمان وذاكرة الخلق » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > والد الباحثه وديعة عمراني في ذمة الخلود » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الرب .. والربا ...! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( فيء ) الظل و علة ( الصلاة) والشمس » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( إذا السماء انفطرت .. منفطر ) :لفظ ( السماء ) اسم ( مؤنث ) ام ( مذكر ) ؟! » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل : مرض ( التوحد ) » آخر مشاركة: وليدنجم > فاتقوا النار » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (2) .. المنخنقة » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > كفر وكفور وكفار ـ كيف نفرق مقاصدها » آخر مشاركة: سهل المروان > علوم العقل : منسك الهدي بالحج ( نموذجا ) » آخر مشاركة: الاشراف العام > العيد والريبوت السياسي » آخر مشاركة: الاشراف العام > العيد في العلم » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني >
النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,423
    التقييم: 10

    ماذا عن الزكاة ..؟


    ماذا عن الزكاة ..؟


    يقول الحق تعالى

    (رِجَالٌ لّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالأَبْصَارُ ) النور :37



    ورد للمعهد تساؤل من متسائل كريم تسائل فيه عن علمية منسك ( الزكاة ) في القرءان ، منبهاً على أن المعهد خصص أبواباً لعلمية ( منسك الصلاة والصوم والحج والوضوء .. الخ ) ، الا منسك ( الزكاة ) لم يأتي ذكره ، ولم يخصص له من قبل أي بحث قرءاني في ( علوم الله المثلى ) .
    وبالآخص انا نراه منسك عظيم .. لآن ارتباطه جاء دائما مع ( الصلاة )
    فهل وراء ايتاء (الزكاة ) ..علوم قرءانية ، نرى أثرها واضحا في حياة المسلم اليومية .

    مع الشكر

    السلام عليكم



  2. #2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,441
    التقييم: 215

    رد: ماذا عن الزكاة ..؟


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الاشراف العام مشاهدة المشاركة
    ماذا عن الزكاة ..؟


    يقول الحق تعالى

    (رِجَالٌ لّا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلا بَيْعٌ عَن ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلاةِ وَإِيتَاء الزَّكَاةِ يَخَافُونَ يَوْمًا تَتَقَلَّبُ فِيهِ الْقُلُوبُ وَالأَبْصَارُ ) النور :37



    ورد للمعهد تساؤل من متسائل كريم تسائل فيه عن علمية منسك ( الزكاة ) في القرءان ، منبهاً على أن المعهد خصص أبواباً لعلمية ( منسك الصلاة والصوم والحج والوضوء .. الخ ) ، الا منسك ( الزكاة ) لم يأتي ذكره ، ولم يخصص له من قبل أي بحث قرءاني في ( علوم الله المثلى ) .
    وبالآخص انا نراه منسك عظيم .. لآن ارتباطه جاء دائما مع ( الصلاة )
    فهل وراء ايتاء (الزكاة ) ..علوم قرءانية ، نرى أثرها واضحا في حياة المسلم اليومية .

    مع الشكر

    السلام عليكم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حقا ان عدم ادراج منسك الزكاة في دوحة علوم المناسك يعتبر ثغرة (شكلية) في شكل بوابات المعهد ونأمل ان يتصدى لتلك الثغرة الاشراف العام ليضيف منسك الزكاة الى ذلك المجلس

    الزكاة هي مفصل ايماني كبير يمارسه المؤمنون تقربا الى الله لما ينتظرونه من جزيل عطاء رباني وقد انحسرت ثقافة (ايتاء الزكاة) بدفع الاموال سواء كانت اموالا نقدية او كانت اموالا عينية وهنلك في كل مذهب نظام محاسبي لتلك العطايا والتي (يخرجها) المسلم من ماله فسميت عربيا بـ (الخراج) ... المسلمون اختلفوا كثيرا في الشؤون المالية الخاصة بالزكاة كما اختلفوا في الولاية في جمعها وانفاقها فمنهم من جعل وليها رجل الدين او جعل ولايتها لسلطان الزمان بعد تدهور بيت المال الحق بعد عهد الخلافة الراشد ومنهم من منح الولاية على اموال الزكاة للمتزكي نفسه ولكل مذهب صولة وجولة في ذلك الميدان الا انه ميدان خالي من العنف الفكري فالمذاهب الاسلامية لا تتخذ من تلك المختلفات سيوفا عدوانية ضد بعضها بل هنلك هدنة مذهبيىة في اختلاف (وعاء الزكاة) ... علوم منسك الزكاة فيها كثير من المفاجاة قسم منها معروف الا انه متميع في اعراف الناس وقسم منها غير معروف اجمالا واول ما نبدأ به هو لفظ (الزكاة)

    لفظ (زكاة) جاء رسما في القرءان (زكواة) وتقرأ (زكاة) وبين اللفظين فرق تكويني فهي في العلم (زكواة) الا ان منطق الناس يستثقل لفظ (زكواة) وفي النسخ اليدوي للمصحف الشريف ورد لفظ (زكوة) مع اشارة حرف الالف بعد حرف الواو ... لفظ زكاة او زكوة او زكواة من جذر لفظ (زك) ولعلنا ندرك فطرة ان لفظ (زكواة) لا تعني (جمع زكوة) بل لفظ زكواة استخدم كاسم ءالة مثل (مكواة) بتاء قصيرة وليس بتاء طويلة كما في جمع (هفوة ـ هفوات) بل هي على وزن (نوى ... نواة) فتكون التاء قصيرة بموجب فطرة القلم التي تولد من فطرة النطق ... لفظ (زك) في علم الحرف القرءاني يعني (ماسكة مفعل وسيله) مثلها مثل (زر التشغيل) فزر التشغيل هو مفعل وسيلة التيار الكهربي اما (زك) فهو ماسكة تمسك مفعل الوسيلة ... لفظ (زكواة) يعني في علم الحرف القرءاني (حاوية مفعل وسيله تفعل ماسكة ربط) مثلها مثل (المقسم الكهربائي) او (مقسم التلفونات السلكية) فترى ذلك المقسم عبارة عن صندوق (حاوية) تقوم بـ (مسك) التيار من مصدره (مفعل وسيله) لغرض ربطه بتقسيمات الحاجة الكهربائية والمثل للتضويح وليس للتطابق ومثله (الزكاة) يدفعها الناس من اموالهم فهي (حاوية) تقوم بتفعيل وسيله لفاعلية ماسكة ربط في حاجة المتزكي فاذا كان مريضا او كان مدينا او كان ذو زوجة غير مريحة او ابن غير مطيع او .. او .. او ... وحاجات لا تعد ولا تحصى فالزكواة تقوم بربط مصدر تكويني في الاصلاح يتوزع على حاجات المتزكي كما يتم توزيع التيار الكهربائي على حاجات المنزل او المصنع .

    علوم الزكاة في علوم الله المثلى لا تعد ولا تحصى ولها قوانين ونظم فعالة للغاية القصوى فالزكاة تختلف عن (الانفاق في سبيل الله) والزكاة تختلف عن (الصدقات) والزكاة تختلف عن (فعل الخيرات) او (الاطعام) رغم ان كل تلك الصفات هي اموال عينية او اموال نقدية الا ان الزكاة لها رابط تكويني مختلف ... المسلمون يعدونها عدا من (رزق المكلف) ويحسبونها حسابا نسبيا من (رزق المكلف) ويعتبرونها (حق الله في الاموال) ويصفونها بنعوت غاية في الضبابية الا انها جميعا نعوت تحفز الانسان على فعل الزكاة طمعا في ثوابها الجزيل الا ان تلك المحفزات اصبحت في زمن العلم غير نافعة فالترويج لشيء ما في الماضي لا يتطابق لنظم الترويج لاي شيء مثله في زمننا فاختلاف الزمن ادى الى اختلاف التطبيقات واختلاف التطبيقات ادى الى اختلاف ماسكات الوسيلة فزكاة الامس لا تشبه زكاة اليوم فهي اليوم لن تكون حصرا بالاموال العينية او الاموال النقدية بل للزكاة نظم فعالة في زمنها حسب انشطة الناس فتبقى (صفة الزكاة) ثابتة لا تتغير الا ان (موصوف الزكاة) هو الذي يتغير حسب تغير نظم الناس وتطبيقاتهم ولا يخفى على الناس ان انشطة البشر تختلف اختلافا جوهريا بين الماضي والحاضر ... لفظ الزكاة في القرءان اقترن في اكثر الايات القرءانية بلفظ (إيتاء الزكاة)

    {الَّذِينَ لَا يُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُم بِالْآخِرَةِ هُمْ كَافِرُونَ }فصلت7

    {الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُم بِالْآخِرَةِ هُمْ يُوقِنُونَ }لقمان4

    وجاء في القرءان لفظ الزكاة دون ذكر فعل الايتاء في مواقع قرءانية محدودة

    {وَالَّذِينَ هُمْ لِلزَّكَاةِ فَاعِلُونَ }المؤمنون4

    {وَكَانَ يَأْمُرُ أَهْلَهُ بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ وَكَانَ عِندَ رَبِّهِ مَرْضِيّاً }مريم55

    {وَجَعَلَنِي مُبَارَكاً أَيْنَ مَا كُنتُ وَأَوْصَانِي بِالصَّلَاةِ وَالزَّكَاةِ مَا دُمْتُ حَيّاً }مريم31

    {وَحَنَاناً مِّن لَّدُنَّا وَزَكَاةً وَكَانَ تَقِيّاً }مريم13

    {فَأَرَدْنَا أَن يُبْدِلَهُمَا رَبُّهُمَا خَيْراً مِّنْهُ زَكَاةً وَأَقْرَبَ رُحْماً }الكهف81

    خمسة الفاظ قرءانية للزكاة لم يسبقها لفظ ايتاء الزكاة علما ان لفظ الزكاة ورد في القرءان قرابة 30 مرة حسب احصاء برنامج البحث للمصحف الالكتروني وتلك الفارقة في صفة (الايتاء) مقرونة بالزكاة اثارة عقل تصلح لتكون من ورائها تذكرة عقلية فما هو فعل الايتاء .؟؟

    لفظ (ءات) يعني في علم الحرف القرءاني (احتواء كينونة فعالة) فعندما (يأتي فلان) الى موقع العمل فذلك يعني انه (حاز محتوى الموقع بكينونته) او نقول أتى الى المدينة فهو يعني انه احتوى تكوينة المدينة فلو قام الشخص بالتصور والخيال انه في المدينة فذلك لا ينطبق عليه لفظ أتى ... فـ (ايتاء الزكاة) يعني تكوينة محتوى الزكاة تكون في حيازة المتزكي فالزكاة مثلها مثل المدينة او الموقع او (مقسم الكهرباء) تحتاج الى (ربط تكويني) معها ولا يكفي غير فعل الايتاء التكويني لها الا اذا كانت من الله سبحانه كما الايات الخمس اعلاة والتي لم يظهر فيها لفظ (ايتاء الزكاة) بل جاء لفظ (الزكاة) (كصفة) يمكن استخدامها (وكان يأمر اهله بالصلاة والزكاة) او (اوصاني بالصلاة والزكاة ما دمت حيا) فمن يأمر اهله بالصلاة وحين يطيعونه فـ (يؤتون الزكاة) وحين ينفذ عيسى امر ربه بالزكاة فـ (يوتي الزكاة)

    رزق الله بغير حساب في خطاب قرءاني مبين ومتكرر لذلك لا يكون خراج الرزق محسوبا بنسبة مئوية من الاموال المتحققة في سنة زمنية كما يفعلون ذلك لاختلاف (الجنس المنهجي) بين مصدر الرزق وايتاء الزكاة فحين يكون الرزق بالمال او الغلة معدود القيمة فان حاجات الانسان لحاوية الزكاة غير معدود القيمة فقد يحتاج المكلف ان يزكي بكل ماله الذي جمعه طول عمره من اجل ان يحصل على بطاقة نصر من كينونة الزكاة التي جعلها الله رحمة لعباده

    {فَأَرَدْنَا أَن يُبْدِلَهُمَا رَبُّهُمَا خَيْراً مِّنْهُ زَكَاةً وَأَقْرَبَ رُحْماً }الكهف81

    فالزكاة هي مفتاح اطفاء حاجات المكلفين وبقدر حاجة المكلف تكون الزكاة ... اذا كان المكلف يملك 1000 س من المال وقام بحساب زكاته لهذا العام حسبما رزقه الله في عامه هذا بـ 10 س من المال الا ان حاجته المستجده في عامه هذا لا تغطيها سعة من المال تزيد عن 500 س من المال فهل يعتمد المكلف على الـ 10 س من مستحقات عامه هذا العام فقط ويواجه قدرا صعبا بل عليه ان يزكي من ماله بقدر حاجته وهو الذي يقدر حجمها وما يستوجب ان يقدمه كـ (مفعل وسيلة ماسكة) يمسكها لغرض قضاء حاجته ..!! قلنا في بداية سطورنا ان كثير من نظم الزكاة متميعة بين الناس رغم ارتباطها بنظم الزكاة واكثرها وضوحا في المجتمع المسلم هي (النذور) التي يقدمها الناس قربة لله قضاءا لحاجاتهم فهي شكل من اشكال الزكاة عبر سقف التعليمات المذهبية وحساباتها للزكاة فاصبح المكلف حرا في ماله من خلال ممارسة (النذر)

    وللحديث بقية في هذا المتصفح ان استجد تساؤل ءاخر او ان يكون للحديث بقية في عناوين تخص (فعل الزكاة) بعد افتتاح مجلس خاص بمناقشة نظم الزكاة

    سلام علبكم

  3. #3
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,423
    التقييم: 10

    رد: ماذا عن الزكاة ..؟



    الزكاة في الفهم



    احكام الزكاة تمتلك مساحة كبيرة في عقلانية المؤمن وهي تمثل حالة عبادية راقية فيها ينحني سجودا لله عندما يخرج المؤمن الزكاة من ماله ليوزعها على مستحقيها

    ورد في القرءان تساؤل مثير

    (وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ أَنْفِقُوا مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ قَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِلَّذِينَ آمَنُوا أَنُطْعِمُ مَنْ لَوْ يَشَاءُ اللَّهُ أَطْعَمَهُ إِنْ أَنْتُمْ إِلا فِي ضَلالٍ مُبِينٍ) (يّـس:47)

    وعندما يرى الباحث في القرءان مثل تلك المعالجة التي يصفها الله سبحانه بصفة الذين كفروا يرى ان الزكاة ما وقعت حصرا في اطعام الفقراء بل شملت الكثيرين ممن يحملون صفات خارج الفقر

    الاسير .. ربما يكون اميرا

    اليتيم ... ربما يكون ذا مال واسع

    ابن السبيل .. ربما يكون تاجرا وغنيا

    المسكين ... ربما يكون بعيدا عن ماله

    الزكاة تشملهم بالهبة وليس بقرض مسترجع !!

    الانفاق العام ... للجوامع .. للجهاد .. لتكبير شعائر الله

    لا بد اذن من ان تكون للزكاة معايير تكوينية مرتبطة بسنن الخلق لان الله لو شاء لاطعم الجياع فهو الغني الكريم بل الاغنى والاكرم والارحم !! لماذا يوكل الله صاحب الغلة بالزكاة !!!

    نحن نبحث عن الرابط التكويني (علم الزكاة)

    في قاموس العلم ترتسم معايير فكرية مهمة تبحث عن رابط في سنن الخلق سنجد :

    الماء يمثل 80% من جسد اي مخلوق نباتي او غير نباتي وهو من المباحات

    الاوكسجين وثاني اوكسيد الكربون ... من المباحات

    الضوء الوارد من الشمس ... من المباحات

    كم يبق من جسد المخلوقات خارج المباحات ؟؟

    توجد اشارة قرءانية في العشار

    (وَإِذَا الْعِشَارُ عُطِّلَتْ) (التكوير)

    فاذا لم تعطل فهي 10% من مجمل الغلة

    تلك هي مملوكات كل شيء على الارض تتم حيازته في الغلة

    قبل ان تدخل جسدي

    اعيدها الى صفة الاباحة

    فلن تتعطل العشار

    فيكون جسد المؤمن طاهرا ... عشاره مطهرة لا تعلق بذمة احد

    تلك هي الزكاة في الفهم

    اذا اراد العقل ان يثور في القرءان

    انها موجزات كلام حرجة

    الحاج عبود الخالدي

    المصدر : ألزكاة في الفهم



  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 620
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 214
    التقييم: 210

    رد: ماذا عن الزكاة ..؟


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نرجوا من القائمين على ادراة هذا المعهد المبارك بيان موضوع (الخمس من الغنيمة), واهميته, وفرقه عن الزكاة... وهل الخمس من الغنيمة تشمل فقط الاموال المستحصلة من الحرب ام ان الاموال التي تأتي من مكاسب الفرد اليومي او الشهري مشمولة بالخمس ؟؟


    { وَاعْلَمُوا أَنَّمَا غَنِمْتُمْ مِنْ شَيْءٍ فَأَنَّ لِلَّهِ خُمُسَهُ وَلِلرَّسُولِ وَلِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَابْنِ السَّبِيلِ إِنْ كُنْتُمْ ءامَنْتُمْ بِاللهِ وَمَا أَنْزَلْنَا عَلَى عَبْدِنَا يَوْمَ الْفُرْقَانِ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ وَاللهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ } (سورة الأَنْفال 41)

    والسلام عليكم

  5. #5
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,313
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: ماذا عن الزكاة ..؟



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الأخ المحترم أسعد مبارك


    نسارع بالرد على تساؤلات الاخوة في هذا الملف الخاص بـ ( الزكاة ) لمحدودية الحوارات التي دارت حوله ، فبأدناه اضافات بيانية ، نأمل ان تجدوا بها بعض ما تحتاجونه من ذكر ، على امل ان يتوسع النقاش حول هذا الملف .


    تساؤل :

    تحية واحترام

    عند متابعتنا للفارقة التي تجعل الفؤاد من كلمة الفائدة نسأل عن العلاقة بين (الفائدة) و (الغلة) و (الغنيمة) حيث وجدنا في القران ان الرسول عليه الصلاة والسلام ان يعيد الغلة التي غلها وفي نفس الوقت يمتلك تثبيت الفؤاد الفائدة فكيف نوزن تلك العلاقة في هذا البحث

    وكلا نقص عليك من أنباء الرسل ما نثبت به فؤادك وجاءك في هذه الحق وموعظة وذكرى للمؤمنين ـ الاية 120 من سورة هود

    وما كان لنبي ان يغل ومن يغلل يأت بما غل يوم القيامة ثم توفى كل نفس ما كسبت وهم لا يظلمون ـ الاية 161 من سورة ال عمران

    كذلك نقرا في القران فائدة مادية للرسول ونتابع معكم باهتمام لوزن هذه الصفة ايضا مع ما جاء في هذا البحث القيم

    واعلموا ان ما غنمتم من شيء فان لله خمسه وللرسول ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل ان كنتم امنتم بالله وما انزلنا على عبدنا يوم الفرقان يوم التقى الجمعان والله على كل شيء قدير ـ الاية 41 من سورة الانفال


    الغنيمة هي (فائدة) يتم تحصيلها من فعل حرب او اي فعل اخر فان لله خمس والرسول وذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل وهي نسبة من الغنيمة خصصت خارج حق (الغانم) الذي غنم الغنيمة ومن تلك الحصة يكون للرسول فيها نصيب فكيف يتم ميزان تلك الفوائد مع (غلة الانبياء) التي لا يحق للنبي ان يغلها وان غلها ياتي بها عند القيامه

    نحتاج حضوركم

    احترامي

  6. #6
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,313
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: ماذا عن الزكاة ..؟



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الوزن المنشود يكمن في فهم وظيفة (النبي) ووظيفة (الرسول) فلكل من الصفتين خصوصية تميزها عن الصفة الاخرى

    من هو النبي ومن هو الرسول في الخطاب الديني


    النبي هو الذي يمارس التبليغ ماديا مثل الوضوء والصلاة والذبح والحج والصوم وتلك الافعال لا تمتلك (غلة للنبي) ولا يحصل فيها على (غلة مادية)

    الرسول هو الذي يمارس البلاغ الرسالي التذكيري

    ان بلغت رسالته وقامت الذكرى فيما بلغ به حصل الرسول على (الفائدة) وهو القائل (الا هل بلغت ؟ اللهم اشهد) وهي الفائدة التي ثبت بها فؤاد الرسول عليه افضل الصلاة والسلام

    الغنيمة ان كانت من حرب حصرا كما عند بعض الفقهاء او من حرب وغير حرب كما عند بعض ءاخر من الفقهاء فان جزء من (خمسها) سيكون لله الا ان الله لا يقبض حصته ماديا والرسول بعد وفاته سوف لن يقبض قبضا ماديا ايضا وله جزء من الخمس بموجب النص فيكون (خمس الغنيمة) لله ولرسوله ولاصحاب السهام الذين وردت صفاتهم في النص هي (حق المغنم) العام لان المغنم لم يأتي من (ملك يمين) في زرع او صنع او شراء بل جاء بصفته (غنيمة) ويحتاج الى رابط تكويني ليرتبط باليمين فيكون طاهرا لحائزه فيكون خمسه حق ربطه باليمين تدفع لبيت المال ان كان قائما بالحق او تنفق مباشرة لمستحقيها ويكون حائز خمس الغنيمة بمثابة (امين بيت المال) للضرورة فهو الثابت الامانة لانه اخرج خمس الغنيمة ويمارس الانفاق بصور متعددة تخص يومه وموقعه الاجتماعي وحال المسلمين حوله وتخضع لمعاييره فاما ما يدفع لله فيمكن ان يكون في بناء جامع او نشر مصحف او تجهيز لحرب جهادية واما يكون للرسول فيمكن ان يكون لكل بلاغ رسالي مارسه الرسول ويحتاج الى نشر او تعميم يستوجب الانفاق اوكل سنة استنها تحتاج الى انفاق مثل الحرم النبوي والمواقع الشريفة المرتبطة باسم الرسول عليه افضل الصلاة والسلام او صفته والحفاظ على اثره ووقاره لان التكليف الشرعي فيما يخص المسلم والرسول جاء واضحا لوقار الرسول

    {لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ
    وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلاً }الفتح9

    تعزروه في تطبيق سنته وتوقروه في وقاره الشريف وحين يحتاج وقاره الى انفاق مثل احتفاليات ذكراه او طبع مؤلف بسيرة حياته الشريفة او اي فعل مادي يوقر الرسول عليه افضل الصلاة والسلام ويحتاج الى انفاق مادي فان خمس الغنيمة هي الوعاء المادي المعد لتلك الممارسات

    هنلك وسعة فقهية تطبيقية في خمس المغانم واحتوت على جدل فقهي حاد وكانت سببا في اختلاف المسلمين فمنهم من غالى بها ومنهم حصرها في حياة الرسول عليه افضل الصلاة والسلام وكل تلك الاختلافات بمطابقتها او انحرافها عن مسار الدين ترتبط باهلها فمن اصاب فله عند ربه الجزاء ومثله من اخطأ اما ما نحن فيه اليوم فالنفط المستخرج من ارض الاسلام هو (غنيمة) لها استحقاق فالشعوب التي تحصل على النفط لا تصنعه بل هو عين الغنيمة ولو انفق خمسها على الموصوفين بـ (
    ولذي القربى واليتامى والمساكين وابن السبيل) فان شيئا منها لن يبقى لله ولرسوله على كثرة المحتاجين من المسلمين (ءال محمد) فمن شهد الشهادتين حقا هو من ءال محمد وله حق في خمس الغنيمة .


    السلام عليكم

    ( الحاج عبود الخالدي )

    ..........................


    كما يمكنكم الاطلاع على بيانات اضافية تحت الادراج ادناه :

    هلاك ( السلاطين ) على يد عباد الدرهم والدينار : لو اتبعوا من لا يسالهم اجرا !!


  7. #7
    عضو
    رقم العضوية : 684
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 20
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : مدرس تربية فنية

    رد: ماذا عن الزكاة ..؟



    سؤال لفضيلة الحاج عبود الخالدي حفظه الله ، هل ما تخصمه الدولة من الضرائب المرهقة لكاهلنا من كل النواحي في شؤون الحياة المختلفة من سكن او ارض ، او مرتبات وظيفية او عقارات او تجارات او استثارات وغيرها هل تحتسب من نسبة الزكاة ام كيف نعمل ؟
    التعديل الأخير تم بواسطة الباحثة وديعة عمراني ; 05-29-2019 الساعة 05:46 AM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. بين ( الزكاة ) و ( تزكات ) ..!!
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض المساويء في استثمار الدين
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-27-2019, 02:09 PM
  2. تساؤل : عن دفع الزكاة لتغطية نفقات ممارسة علاج معاصرة
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس مناقشة الصدقات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-11-2013, 07:42 PM
  3. ماذا عن السماء !!
    بواسطة الكاتبة بثينة العروسي في المنتدى معرض الايات المفصلات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-21-2013, 05:39 PM
  4. ماذا عن السماء !!
    بواسطة الكاتبة بثينة العروسي في المنتدى نافذة معالجة فكريه
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 01-21-2013, 05:39 PM
  5. الزكاة والمطر...
    بواسطة الحاج قيس النزال في المنتدى مجلس القصة الدينية الهادفه
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-03-2010, 11:04 AM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137