سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

{ وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } .. دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: أمين أمان الهادي > ماذا إذا كان المبدأ خاطئا؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( مواخر الفلك ) في ( البحر العذب ) و ( البحر الأجاج ) : قراءة تفكرية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة الوفاق الفكري » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل عن :معراج الرسول عليه افضل الصلاة والسلام الى السماوات السبع » آخر مشاركة: الاشراف العام > النفس المطمئنة والخائفون من الموت !! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( الدواب ) في القرءان : قراءة علمية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة القرءان في رد العدوان : من اجل فهم واعي لدور القرءان في (السلم الاجتماعي ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الاية ( قل هو ألله أحد ) : منظومة ( التوحيد ) في قراءة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: ابو عبدالله > كيف كانت قراءة النبي عليه السلام للقرءان؟ وكيف يمكن أن نقرأ من غير تحريك اللسان ؟ » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > غرابيب سود ( من أجل علم من قرءان يقرأ ) » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > ( المرجفون في المدينة ) : كاميرات هواتف وتطفل وسوء اخلاق » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > صحـراء العـقل » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لفظ ( أصحاب ) في الامثال القرءانية : اصحاب الرس ، الأيكة ، مدين . » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > نوح في العلم » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > اشكالية عائدية الضمائر في القرآن » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > حديث ظهور ( المهدي المنتظر ) بمكة والمسجد الأقصى : كيف ؟ ومتى ؟ » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > رسولاً قيما و أُمة ًوسَطا » آخر مشاركة: ابو عبدالله > موسى والحشر الفرعوني » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي >
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: النفس والشيطان

  1. #1
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,573
    التقييم: 10

    النفس والشيطان


    (الشَّيْطَانُ يَعِدُكُمُ الْفَقْرَ وَيَأْمُرُكُم بِالْفَحْشَاء وَاللّهُ يَعِدُكُم مَّغْفِرَةً مِّنْهُ
    وَفَضْلاً وَاللّهُ وَاسِعٌ عَلِيمٌ }البقرة268
    (إِنَّ الَّذِينَ اتَّقَواْ إِذَا مَسَّهُمْ طَائِفٌ مِّنَ الشَّيْطَانِ تَذَكَّرُواْ فَإِذَا هُم مُّبْصِرُونَ)الأعراف201
    فالتخلص من لمّة الشيطان يبدأ بذكر الله تعالى
    وذلك أن الغفلة عن الذكر تسلم الانسان للشيطان تماما
    فالله تبارك وتعالى يقول :
    {وَمَن يَعْشُ عَن ذِكْرِ الرَّحْمَنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَاناً فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ }الزخرف36
    أما المداومة على الذكر فهي تورث التقوى
    فالشيطان يحاول دائما أن يبقى جاثما على قلب الانسان
    فاذا استسلم له التقم قلبه وسيطر عليه
    وأملى عليه ما يريد من خواطر

    والشيطان لا يعنيه نوع المعصية وانما يعنيه الوسوسة بالمعصية
    فان لم يجد استجابة انتقل لأمر آخر دون اصرار
    أما النفس فانها تصر على مطلبها حتى تناله
    وعلاج الشيطان الاستعاذة أما علاج النفس فمخالفتها
    والنفس كالطفل ان تهمله شب على حب الرضاع وان تفطمه ينفطم
    والتخلص من لمّة الشيطان أمره سهل لقول الله تعالى :
    (إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفاً )النساء76
    فمجرد المداومة على ذكر الله تعالى والبعد عن المعاصي
    يتم التخلص من الشيطان
    أما النفس فهي مجبوله على طبائع فهي تعلو الطبع مباشرة
    وتكمن خطورة النفس في أنها جزء من الانسان
    ولا يمكن أن يتخلص منها وهي ذات مطلب وذات خواطر
    {إِنَّ النَّفْسَ لأَمَّارَةٌ بِالسُّوءِ إِلاَّ مَا رَحِمَ رَبِّيَ إِنَّ رَبِّي غَفُورٌرَّحِيمٌ }
    يوسف 53

    التعديل الأخير تم بواسطة قاسم حمادي حبيب ; 10-14-2012 الساعة 10:07 AM

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,573
    التقييم: 10

    رد: النفس والشيطان


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    إن كلمة (" نفس ") هي كلمة في منتهى الخطورة
    وقد ذُكرت في القرءان الكريم في آيات كثيرة
    يقول الله تبارك وتعالى في سورة ( ق ) :
    { وَلَقَدْ خَلَقْنَا الْإِنسَانَ وَنَعْلَمُ مَا تُوَسْوِسُ بِهِ نَفْسُهُ وَنَحْنُ أَقْرَبُ إِلَيْهِ مِنْ حَبْلِ الْوَرِيدِ }

    نحن نؤمن بالله عز وجل ونذكره ونصلي في المسجد ونقرأ القرءان
    ونتصدق ، و ..... و......إلخ...


    وبالرغم من ذلك فما زلنا نقع فى المعاصي والذنوب ! ! !
    فلماذا ؟؟
    السبب في ذلك هو أننا تركنا العدو الحقيقي وذهبنا إلى عدو ضعيف
    يقول الله تعالى في مُحكم كتابُه العزيز :
    { إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا }

    إنما العدو الحقيقي هو ( النفس ) نعم
    فالنفس هي القنبلة الموقوتة
    واللغم الموجود في داخل الإنسان يقول الله تبارك وتعالى في سورة ( الإسراء ) :
    { اقْرَأْ كِتَابَكَ كَفَى بِنَفْسِكَ الْيَوْمَ عَلَيْكَ حَسِيبًا }

    وقوله تبارك وتعالى في سورة ( غافر ) :
    { الْيَوْمَ تُجْزَى كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ لَا ظُلْمَ الْيَوْمَ إِنَّ اللَّهَ سَرِيعُ الْحِسَابِ }

    وقوله تبارك وتعالى في سورة ( المدثر ) :
    { كُلُّ نَفْسٍ بِمَا كَسَبَتْ رَهِينَةٌ }

    وقوله تبارك وتعالى في سورة ( النازعات ) :
    { وَأَمَّا مَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ وَنَهَى النَّفْسَ عَنِ الْهَوَى }

    وقوله تبارك وتعالى في سورة ( التكوير ) :
    { عَلِمَتْ نَفْسٌ مَّا أَحْضَرَتْ }

    لاحظوا أن الآيات السابقه تدور كلها حول كلمة ( النفس )
    فما هي هذه النفس؟؟؟

    يقول العلماء : أن الآلِهة التي كانت تعبد من دون الله

    (( اللات ، والعزى ، ومناة ، وسواع ، وود ، ويغوث ، ويعوق ، ونسرى ))
    كل هذه الأصنام هدمت ماعدا إلـه مزيف مازال يعبد من دون الله
    يقول الله تبارك وتعالى :
    {أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ }
    ومعنى ذلك أن هوى النفس إذا تمكن من الإنسان فإنه لا يصغى لشرع ولا لوازع ديني
    لذلك تجده يفعل ما يريد يقول الإمام البصري في بردته :
    وخالف النفس والشيطان واعصيهُما


    ففي جريمة ( قتل قابيل لأخيه هابيل ) يقول الله تبارك وتعالى :
    { فَطَوَّعَتْ لَهُ نَفْسُهُ قَتْلَ أَخِيهِ }
    عندما تسأل إنساناً وقع في معصية ما !!!
    وبعد ذلك ندم وتاب ، ما الذي دعاك لفعل هذا سوف يقول لك :
    أغواني الشيطان ، وكلامه هذا يؤدي إلى أن كل فعل محرم ورائه شيطان .
    إن السبب في المعاصي والذنوب إما من الشيطان
    وإما من النفس الأمارة بالسوء ، فالشيطان خطر ..
    ولكن النفس أخطر بكثييييييير ...


    لذا فإن مدخل الشيطان على الإنسان هو النسيان
    فهو ينسيك الثواب والعقاب ومع ذلك تقع في المحظور
    قال الله عز وجل في محكم كتابه الكريم :
    { وَمَا أُبَرِّئُ نَفْسِي إِنَّ النَّفْسَ لَأَمَّارَةٌ بِالسُّو }

    واخيراً نتضرع إلي المولى عز وجل ونقول !!!
    ( اللَّهُمَّ إِنِّي ظَلَمْتُ نَفْسِي ظُلْمًا كَثِيرًا، وَلَا يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا أَنْتَ.
    فَاغْفِرْ لِي مَغْفِرَةً مِنْ عِنْدِكَ، وَارْحَمْنِي إِنَّكَ أَنْتَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ )
    هناك هرمون في الجسم يفرز خلايا على القلب عندما نلهى عن ذكر الله
    ومن ثم تكون غشاء على القلب يسمى (( الران ))
    ويسبب اكتئاب حاد وحزن وضيق شديد قال تعالى ...
    (( كلا بل ران على قلوبهم ))

    رمضان كريم طبتم سلام عليكم .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. النفس امانة
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى نافذة معالجة فكريه
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-13-2015, 09:46 AM
  2. المعرفة والشيطان
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس البحث عن الشيطان
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-26-2012, 09:47 PM
  3. معرفة النفس
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس حوار في القرءان والأمراض
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-22-2012, 03:21 PM
  4. النفس الانسانية
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى معرض الشعارات والحكم الهادفة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-26-2011, 01:12 PM
  5. قتل النفس
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث ظهور الفساد بما كسبت أيدي الناس
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 12-07-2011, 02:27 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137