سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123
النتائج 21 إلى 26 من 26
  1. #21
    عضو
    رقم العضوية : 434
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    المشاركات: 233
    التقييم: 10

    رد: منسك السجود في القرءان


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    أستاذنا الجليل عبود الخالدي بارك الله فيك و لي مداخلة بسيطة في موضوع السجود عسى أن تصيب
    بالإضافة إلى كون السجود هو عملية تفريغ للشحنات الفحشاء هو أيضا عملية ملأ لشحنات طاقة من نوع آخر عنوانها القبول من القبلة { قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ (144).. البقرة .
    فكل شيء حي يتصف بصفة تسعى أي الذهاب و الإياب
    عندما نرى صورة لصلاة المسلمين في المسجد الحرام و خاصة في هيئة السجود فإننا نرى صورة معبرة عن انتقال الطاقة عبر دوائر و امواج متحدة المركز الكعبة المشرفة أو القبلة أقربهم منفعة منها أقربهم إلى مركزها فلربما هذا يفسر ما ورد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أن الصلاة في المسجد الحرام تعادل 1000 صلاة

  2. #22
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,776
    التقييم: 215

    رد: منسك السجود في القرءان


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إبراهيم طارق مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
    أستاذنا الجليل عبود الخالدي بارك الله فيك و لي مداخلة بسيطة في موضوع السجود عسى أن تصيب
    بالإضافة إلى كون السجود هو عملية تفريغ للشحنات الفحشاء هو أيضا عملية ملأ لشحنات طاقة من نوع آخر عنوانها القبول من القبلة { قَدْ نَرَى تَقَلُّبَ وَجْهِكَ فِي السَّمَاءِ فَلَنُوَلِّيَنَّكَ قِبْلَةً تَرْضَاهَا فَوَلِّ وَجْهَكَ شَطْرَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَحَيْثُ مَا كُنْتُمْ فَوَلُّوا وُجُوهَكُمْ شَطْرَهُ وَإِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ لَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِنْ رَبِّهِمْ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا يَعْمَلُونَ (144).. البقرة .
    فكل شيء حي يتصف بصفة تسعى أي الذهاب و الإياب
    عندما نرى صورة لصلاة المسلمين في المسجد الحرام و خاصة في هيئة السجود فإننا نرى صورة معبرة عن انتقال الطاقة عبر دوائر و امواج متحدة المركز الكعبة المشرفة أو القبلة أقربهم منفعة منها أقربهم إلى مركزها فلربما هذا يفسر ما ورد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم أن الصلاة في المسجد الحرام تعادل 1000 صلاة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نعم احسنتم اخي الفاضل ذلك لان خروج الجسيمات الفاحشة من جسد المصلي كانت وتكون بسبب دخول الجسيمات التكوينية السليمة وذلك من دستور وردت تذكرته في القرءان

    {وَأَقِمِ الصَّلاَةَ طَرَفَيِ النَّهَارِ وَزُلَفاً مِّنَ اللَّيْلِ إِنَّ الْحَسَنَاتِ يُذْهِبْنَ السَّـيِّئَاتِ ذَلِكَ ذِكْرَى لِلذَّاكِرِينَ }هود114

    فالجسيمات الحسنة هي التي تحل في جسد المصلي ومن ذلك الحلول التكويني يتم طرد الجسيمات الفاحشة (الضارة) ذلك لان الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر اي تجعل لكل جسيم فاحش (نهاية) كما تجعل لكل جسيم (نكرة) اي ان يكون جسيما ماديا لا وظيفة له في الجسد البشري فهو (منكر) فتكون نهايته حين تحل الحسنات في جسد المصلي وتلك (ذكرى للذاكرين) عسى ان نكون واياكم منهم

    في حوض مكة فالمسألة تختلف لان تكوينة ذلك الحوض انه (ءامن)

    {فِيهِ ءايَاتٌ بَيِّـنَاتٌ مَّقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَن دَخَلَهُ كَانَ ءامِناً وَلِلّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلاً وَمَن كَفَرَ فَإِنَّ الله غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ }ءال عمران97

    جسد المصلي في الحرم الشريف سيكون في اوج (القبول التكويني) لان العقل يتمغنط كما تتمغنط المادة فعند الاقتراب من القطب العقلي الكوني الايسر يحصل للعقل اوج عالي في القبول وهو عقل الجسد المبنية على (الايجاب والقبول) في خلاياه التي لا تحصى وبالتالي فان الجسد سوف يرفض الجسيمات الفاحشة والجسيمات المنكرة والتي لا وظيفة لها في الجسد ومن تلك الصفة فان صلاة المصلي في الحرم لها (ألفة) تكوينية فلفظ (1000) في حديث الرسول عليه افضل الصلاة والسلام ليس رقما بل هو من الائتلاف التكويني فالصلاة في الحرم هي صلاة (متعادلة) مع (الالفة التكوينية) اي (تعادل الف صلاة)

    تذكرتكم كانت في محلها الرفيع مع علوم الله المثلى فشكرا لكم

    السلام عليكم

  3. #23
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: منسك السجود في القرءان



    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    ثبت علميا ان سماع القرءان الكريم يقلل من انتشار الخلايا السرطانية
    في جسم الانسان بل يدمرها
    وأن اطالة السجود يقوي الذاكرة ويمنع الجلطة الدماغية
    وان السجود يزيل الشحنات السالبة من الجسم
    لأن شحنات الأرض موجبة
    طوبى لمن أخلص لله العبادة ولم يشغل قلبه بما ترى عيناه
    ولم ينس ذكر الله بما تسمع أذناه
    ولم يحزن صدره بما أعطى غيره .
    سلام عليكم .

  4. #24
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 293
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: البحث في علمية (الصلاة ): منهج تطبيقي


    بسم ءلله الر حمن الر حيم

    سلام عليكم أجمعين ورحمة ربي وبركاته

    فضيلة مولانا العالم القرءاني الحاج عبود الخالدي دام ءلله تعالى ظله

    نود منكم تذكرة بيان حول ماتقول به من موضوع السجود على الأرض الترابية أو على ورقة خضراء مثل ورق شجرة الموز مثلا أو على ورقة الكرتون أو على قماش قطني أو كتاني بخلاف السجود على سطح البيت.

    لكن بالفعل مارأيكم في من يقول أن كل مايتصل بالارض فهو منها...

    وعلى هذا الأمر كان الارتفاع في المسجد الحرام والمسجد النبوي وجعلوه طوابق ويصلون فيها وعليه فالصلاة في سطح البيت أو في الادوار العالية كمن يصلي على الأرض تماما وءن لافرق بين أرض ترابية وبين أرض خراسانية اسمنتية أو أرض ذات بلاطات سيراميكية .

    ننتظر منكم بيانا رشيدا لهم وتذكرة لنا
    شكرا لكل حرف بيان تدلون به ولكل سعي سعيتموه لبيان الحق .

    سلام عليكم

  5. #25
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,776
    التقييم: 215

    رد: البحث في علمية (الصلاة ): منهج تطبيقي


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    اخي فضيلة الشيخ وليد حياك ربي وفضيلتكم امام جامع وازهري المعرفه واكيد انكم قرأتم حديثا مشهور منه ما يخص السجود (
    وجعلت لي الارض مسجدا طهورا) الا ان الثقافة التطبيقية لكينونة الارض غير معروفه لدى الكثير من الناس فالارض سواء كانت الارض التي نعيش عليها ونمشي على ظهرها او (الرضا) وهو من (رحم العقل) فقد خلق الله سبحانه طبيعة الارض ومن كينونتها (الرضا) ونحن حين نصلي نتوجه نحو (القبلة) وهي من القبول وهو عنصر من عناصر الرضا فالحاكم في امر الصلاة في الارض هو الرضا اي (قبول الصلاة) وعلينا ان نطبق ذلك الامر على ارض تحمل طبيعتها التي خلقها الله ونتسائل بالفطرة العقلية (هل الخرسانة) من طبيعة الارض التي خلقها الله ؟؟ الجواب على ذلك السؤال الفطري هو الذي يحسم تساؤلاتكم الكريمة وقد يقول قائل ان الخرسانه جيء بها من الارض ولم يخلقوها وان السجاد البوليمري ايضا جاء من نفط الارض ومثله البولي استر وبولي امايد وووو كثير من المصنوعات هي من الارض وليست من المريخ مثلا !! مثل ذلك القول رغم صحته الا انه ينأى عن الحق الذي نعرفه فـ بين الخمر والخل خط واهي وبين ربح التجارة وربح الربا او القمار خيط واهي والامثلة كثيرة لا تعد وجوابنا على مثل ذلك القول نقول ان المتحضرين ليسوا اشطر من الله او اكبر منه فصنعوا الخرسانة والله لم يصنعها وخلقوا الاتصالات والله لم يصنعها !!

    الاشياء المصنوعة حديثا خرجت عن طبيعة الارض وبامتياز يدركه كل من يتفاعل مع فطرته

    في السجود عملية تفريغ جسيمي (نوعي) وليس (كمي) فليس كل الجسيمات يتم افراغها عندما يتصل رأس المصلي بالارض فتنفر ما احكمه الله من نفور جسيمي ويبقى ما احكم الله بقاؤه ! اذن هنلك وصال بين رأس المصلي والارض ولا بد لنقطة الاتصال تلك كينونة خصها الله ولا يعرفها صناع الخرسانه والبلاط الصناعي !! .. سبق وان قلنا في حوارات سابقه ان من بين تجاربنا البحثية في الصلاة وجدنا ان هالة كاليريا تعلق بمكان السجود بنفس طيف حاملها وتتناقص بعد الصلاة حتى تضمحل بعد حوالي 30 دقيقه (وهي هالة طاقوية جسيمية) لانها من المرئيات عند بعض الناس وترى عبر الاجهزة التي صنعت خصيصا لرؤيتها كما وجدنا ان وزن محل السجود ان كان سجادة صلاة صغيرة او ورقة من شجرة خضراء او خشبة يزداد وزنها نسبيا برقابة ميزان الكتروني حساس يقرأ ثلاثة مراتب بعد الفاصلة !! ولم تظهر زياده في محل السجود على معادن او سبائك او قطع بلاستك !! كذلك لم تظهر هالة كاليريان الخضراء

    لا ننسى ان الانسان عموما لا يوصل رأسه من جهة الوجه بالارض في مختلف انشطته الا في الصلاة ولا يركع في مجمل انشطته مثل الحيوان عندما يتدلى رأسه نحو الارض اما مخلوقات الله الاخرى جميعا فهي متصلة بالارض من وجهها اما النبات فمن خلال جذوره متصل بالارض ونقرأ

    {
    أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَنْ يُهِنِ اللهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ } (سورة الحج 18)

    أَلَمْ تَرَ ... ويمكننا ان نرى وصال السجود في الحيوان حين يأكل ويشرب والشجر وكل السماوات والارض متصلة فيما بينها من شمس وقمر ونجوم وجبال ونحن في زمن العلم الذي كشف حقائق لم يكن مفسروا القرءان يعرفونها في زمن التفسير !

    السجود في السطوح او في الطوابق غير الارضيه لا يؤثر في الصلاة ان كان موطيء السجود (اتصال الجبين بالارض) طبيعي ومن خامة طبيعية من الارض وليس من غيرها

    الانسجة المصنعة من النفط ثبت انها تختزن جسيمات تتحول الى شحنة فبدلا من ان يفرغ المصلي فيض جسيمي ضار واذا به يسحب لجسده فيض جسيمي اكثر ضررا لعدم وجود الرضا في كينونة ذلك المصنوع لانه من دون الله

    الخرسانة فيها نسبة عالية من مركبات الحديد وهي خامة الاسمنت المسماة (كلنكر) والمعروف طبيعيا ان مكامن خامات الحديد في كل انحاء العالم مهجورة من السكان فالانسان الفطري امسك بفطرته السوء الذي يعانيه عندما يسكن في منطقة غنية بمركبات الحديد !!

    نحن نصلي ولكننا نفتقد (علمية التطبيق) اي مشغل (علة التطبيق) اي نفتقد الى (ثقافة التطبيق) فنصلي كما كان اباؤنا يصلون ولكن لم يكن لديهم مفروشات من نفط ولم يكن لديهم خرسانه او البسة مكهربة فنحن مشمولون بـ (
    وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ) فان لم تنفعنا صلاتنا فنحن في العذاب الاكيد لاننا موصفين في الاية الشريفة 18 من سورة الحج اعلاه (وَمَنْ يُهِنِ اللهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ) فمن يستهون امر الله ويتصور ان الله سيقبل صلاته وهي منقطعة عن كينونتها التي كنها الله فذلك ما لا يرضاه العاقل لنفسه

    { يَا أَهْلَ الْكِتَابِ قَدْ جَاءَكُمْ رَسُولُنَا يُبَيِّنُ لَكُمْ كَثِيرًا مِمَّا كُنْتُمْ تُخْفُونَ مِنَ الْكِتَابِ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ قَدْ جَاءَكُمْ مِنَ اللهِ نُورٌ وَكِتَابٌ مُبِينٌ (15)
    يَهْدِي بِهِ اللهُ مَنِ اتَّبَعَ رِضْوَانَهُ سُبُلَ السَّلَامِ وَيُخْرِجُهُمْ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ بِإِذْنِهِ وَيَهْدِيهِمْ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ } (سورة المائدة 15 - 16)

    جاءنا الرسول محمد عليه افضل الصلاة والسلام بمنسك الصلاة من معلم شديد القوى (الله سبحانه) وجاء في زمن التحضر مؤهلي الكتاب فرفعوا الغطاء عن (مكنونات ما خلق الله) في زمننا الا انهم تألقوا في (
    رحم الماده) فكشفوا اشياء لا تعد ولا تحصى من مكنونات خلق الله وكل كشوفاتهم من رحم مادي (مادية) اما (رحم العقل) فهم الذين قالوا (العقل بلا جواب) الا ان القرءان للذين يعقلون

    { وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ
    وَمَا يَعْقِلُهَا إِلَّا الْعَالِمُونَ } (سورة العنْكبوت 43)

    العالمون هم مشغلي علة الاشياء فلو عرفنا مشغل علة الصلاة عرفنا الثقافة التطبيقية لمنسك الصلاة في زمن تصدعت فيه الطبيعة التي فطرها الله بشكل مفرط

    السلام عليكم

  6. #26
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,558
    التقييم: 10

    رد: منسك السجود في القرءان



    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    سؤال متجدد : ورد من المتابعين المهتمين ببحوث المعهد

    هل ينفع السجود على سجاد من خامه طبيعية ، حتى وان كانت الارض التي يسجد عليها غير متصلة بالخامة الطبيعية للارض .

    وهل يجوز اتخاذ موقع السجود من خامة مخالفة لسجادة الصلاة عامة ؟


    مع الشكر والامتنان ،

صفحة 3 من 3 الأولىالأولى 123

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كيف يكون منسك الصيام كفارة ..!!
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث منسك الصوم
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-20-2015, 08:19 PM
  2. منسك النجاة مع تطبيقات مباديء في علوم الله المثلى
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث سبيل النجاة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 02-04-2014, 10:56 PM
  3. التلفزيون الصيني الرسمي يعلن نبأ غريب
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس حوار في التبعية العلمية المطلقة للغرب
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 01-10-2014, 02:40 PM
  4. تساؤل : هل هناك علامات لقبول ( منسك الحج ) للحجاج ؟
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس بحث وحوار في منسك الحج
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-04-2013, 02:32 PM
  5. السجود
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس حوار القرءان والنظريات العلمية المعاصرة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-08-2012, 11:22 AM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146