الحِصان .. و( الحصن ).. و( الحصانة )




السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الخيول والخيول العربية على الآخص كانت لها دوما مكانة عالية في نفوس الناس والمجتمعات .
سمي الخيل بعدة تسميات .. منها الحصان والفرس والجواد وغيرها من المسميات التي يقال بعضها أنها خاصة بانثى الفرس وأخرى خاصة بالذكور منها ...

فالخيل يطلق عليه لفظ: ( حصان ).. والحصان من الحصن والحصانة فهل ذلك ( المخلوق ) دور ما ( حصاني ) في منظومة الخلق ؟

وسمي الحصان كذلك بالفرس .. والفرس .. من الفراسة .... فعل لذلك الاسم أيضا دلالات ما بكينونة ذلك المخلوق فأي ( فراسة ) يمتلكها ( الفرس) ؟

سمي كذلك بالخيل .... وهو من الخيال .. او المخيلة .. فأي ( مخيلة ) تختص بها تلك الدابة .
وسمي كذلك ... بالجواد ... والجواد من من الجود .. فأي صفة اخرى يمتلك ذلك (الحيوان ) تحت هذا المسمى ؟

وتبقى الخيول رمز لكل خير وخصب وقوة . وتبقى اثارة ( لفظية ) في مجلس ( راحة فكرية )

السلام
عليكم ..