سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (4) لحم الخنزير » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > يأجوج ومأجوج في التكوين » آخر مشاركة: وليدراضي > الجــــن ...!!!( تسجيل هام في المشاركة 11 و12 ) » آخر مشاركة: وليدراضي > تساؤل : ماذا عن التصدق للميت ؟؟ هل يصل الثواب للميت . » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > قيام الطاقة الطاهرة : بوسيلة ( تشغيل العدة الملائكية مع صحبة النار) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الآية الكريمة (وَاسْتَغْفِرْ لِذَنْبِكَ) ...هل للرسل والأنبياء ذنوب ؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > إشكالية أن لكل حرف معنى » آخر مشاركة: وليدراضي > انظروا ( رحمكم الله ) كيف ( تمر الجبال مر السحاب ) ../ الباحثة وديعة عمراني » آخر مشاركة: وليدراضي > الزمان وذاكرة الخلق » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > والد الباحثه وديعة عمراني في ذمة الخلود » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الرب .. والربا ...! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( فيء ) الظل و علة ( الصلاة) والشمس » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( إذا السماء انفطرت .. منفطر ) :لفظ ( السماء ) اسم ( مؤنث ) ام ( مذكر ) ؟! » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل : مرض ( التوحد ) » آخر مشاركة: وليدنجم > فاتقوا النار » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (2) .. المنخنقة » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > كفر وكفور وكفار ـ كيف نفرق مقاصدها » آخر مشاركة: سهل المروان > علوم العقل : منسك الهدي بالحج ( نموذجا ) » آخر مشاركة: الاشراف العام > العيد والريبوت السياسي » آخر مشاركة: الاشراف العام > العيد في العلم » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني >
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,441
    التقييم: 215

    العيد والريبوت السياسي


    العيد والريبوت السياسي



    قد يكون العنوان صحفي سياسي الا ان الصبر على السطور سيرينا ان الريبوت السياسي مكلف باستغلال كل فرصة لقيادة جماهير الغوييم وان كانت في صميم المطالب الجماهيرية العقائدية او مطالب وجدانية تخص مشاعر الناس في عجينتهم المجتمعية ولعل رصد دقيق لبدايات تشكيل الحكومات في الدول الحديثة في اقاليم المسلمين ترينا بداية حراك الريبوت السياسي الذي شهد اكبر حدث سياسي (رسمي) في عصرنة كراسي الحكم وفق منهجية التنظير الحديث للدولة الحديثة على انقاض مقومات الحكم العقائدية في الدولة العثمانية المنهارة ... نرى كيف تم تغويم الشعوب (تحويلها الى جماهير مقادة) عبر حراك حكامها سياسيا في مراسيم رسمية تظهر وكأنها استجابة لرغباتها ومطالبها الوجدانية (مثلا) مع رغبة الناس في تعليم اولادها فتم زج اجيال واجيال من النشيء في مدارس رسمية مبرمجة ومعدة اعداد ممنهج على ايادي ماسونية مدربة في علمانية راسخة ليكون النشيء الجديد هجين في عروبته وهجين في اسلامه فاصبح للغوييم مقود من خلال ابنائه حين اصبح ذلك الهجين الاسلامي والعربي واحدا من مكونات الجماهير السياسية ... !!

    نسوق الامثال لتكون مراصد فكرية تطبيقية ونرى (مثلا) حيث كان عيد الفطر في المجتمع الاسلامي يوما واحدا قبل قيام الدولة الحديثة الا ان الريبوت السياسي تم تحريكه ليكون العيد (ثلاثة ايام) في عطلة رسمية فشرب الناس تلك الاضافة (الرسمية) بصفتها كمالية شفافة لفاعلية عقائدية في (العيد) الا انها كانت مدخلا للتحكم بمنسك اسلامي يخضع لرسميات الدولة في غفلة حملة العقيدة فكان قبول التعطيل لثلاثة ايام متناغما مع رغبات الناس في تفخيم منسك العيد الا ان رواتب موظفي الدولة المدفوعة لموظفيها المحتفلين في العيد كانت مدخلا ليتدخل الريبوت السياسي في حيثيات المنسك العقائدي ... !! كانت تلك بدايات التغوييم لقيادة الجماهير من خلال مشاعر المسلمين التي صفقت لحكام الريبوت السياسي في تلك الحقبة الزمنية الاولى ذلك لان التعطيل الرسمي الثلاثي للعيد كان ذو صفة شفافة من سيد (حاكم كريم) أكرم شعبه بمزيدا من الهنا ...!! فكانت الخديعة في جيل الآباء الا ان الحقيقة التي تسطرها سطورنا اليوم وبعد حوالي 90 عاما من البدايات تؤكد ان تفخيم ايام العيد وتعطيل الانتاج فيه لبضعة ايام انما هو لغرض ربط المنسك بالرسميات في دولة معاصرة لا تعرف أي نوع من العقيدة في برنامجها السياسي انما تعترف بالله في بعض الزوايا السياسية كعبارات اسلامية في الدستور او في بعض القوانين المقننة لاغراض ردة الفعل الجماهيرية على علمانية التنظير الحديث للدولة (دولة اللادين) كما هي ثوابت التنظير في فرنسا واشتراكية الشرق الا ان الدولة العلمانية التي زرعت في اقاليم الاسلام كانت أذكى من حكماء المسلمين فنظرت الى اعلام مخادع في علمانية (وسط) يقبلها المسلمون في نظرية (دولة كل الأديان) فكان العيد في منسك رمضاني او في منسك الحج نسيجا بين (القرار الرسمي) محبوكا مع (منسك الرسالة السماوية) فشرب المسلمون رحيقا هجينا بين تنظيرات من مصدر كافر الفكر ... كافر الوسيلة ... الا ان الخدعة سرت في عملية تهجين الاسلام فاصبح (هلال القمر) رسمي الصفة في الصوم والحج من خلال عطاء مجذوذ خلط بين (العلمانية والعقائدية) في غفوة فكر على مسرح سياسي مليء بثوريين مواطنين يتغنون بالوطن من خلال حراك سياسي يتصف بصفة التحريك المبرمج سرى في جسد الوطن والمواطنين من قبل ادارة غير مرئية ترضع الجسد السياسي (ريبوت) لبنا فائق السم طويل الاثر ...!!

    تم ترسيم هلال القمر في مراسيم رسمية وشطبت اية الخلق في محتوى المنسك العقائدي فاصبحت العقيدة وعلمانية السياسة صنوان في شجرة وطنية مورقة يبايع تحتها المواطنون لتكون البيعة لله بيعة هجين بين (ولاية الوطن وولاية الله ...!!) وهو عين الشرك

    العقل المسلم عقل خريفي خرفت وسيلته في 90 عاما من عمر اوطان المسلمين مع خرس امراء العقيدة لانهم راكعون لشريك الله الوطن اما الركوع لله فقد انحسر في المنسك التطبيقي على غفوة فكر مسلم يمنح المسميات اسماء لا تحمل مضامينها بل تحمل خفايا عصابة تسلطت على ارض الله وتحكمت بخلق الله لها مسميات متقلبة في التاريخ الحديث الا ان صفتها المطلقة هي (أم الحكومات) فهي تصنع الريبوت السياسي في ورش مظلمة لا تسمح بالرؤيا ولن تكون الرؤيا الا حين يكون الناظر الى التنظيرات بريئا من مستقرات قومه الوطنية فيرى ورش تصنيع الريبوت السياسي من خلال تطبيقات حراك ذلك الريبوت الذي تتحكم به (عن بعد) تلك الحكومة غير المرئية (أم الحكومات)

    امتنا تنتظر فجر يوم جديد يقوده مصلح خيالي الصفات (سوبر مان) الا ان الامة نزعت وسيلة الخلاص بارادتها تحت أغطية حضارية كما تمت تغطية دمار العراق في منهجية ديمقراطية معاصرة جدا في برامجية العيد ليكون العيد في حراك ريبوت سياسي مذهبي المنبت


    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 45
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: العيد والريبوت السياسي


    سيدي العالم الرباني الحاج عبود الخالدي
    والقاصد بعلمه رضا الله تعالى والصدع بالحق لايخاف في ءلله لومة لاءم
    جمييل جدا ما طرحته وخاصة ما حرك شجن الفؤاد المسيطر على كل من ادرك حجم الخدعة الكبرى وانت تسطر تسطيرا

    (مثلا) مع رغبة الناس في تعليم اولادها فتم زج اجيال واجيال من النشيء في مدارس رسمية مبرمجة ومعدة اعداد ممنهج على ايادي ماسونية مدربة في علمانية راسخة ليكون النشيء الجديد هجين في عروبته وهجين في اسلامه فاصبح للغوييم مقود من خلال ابنائه حين اصبح ذلك الهجين الاسلامي والعربي واحدا من مكونات الجماهير السياسية ... !!

    وانا اليوم ءرى بناتي الصغار تحت ضغط وابتزاز مشاعر الجهلة ممن حولي من اسئلة سخيفة < هل تترك بناتك من غير تعليم ؟ لن يتقدم اليهم في مستقبل الايام ازواج متحضرون < يخوفوننا بغير الله تعالى > /لن تتركك دولة الفرعون /سنخبر السلطات من ءال فرعون/ ولكوني في يوم مظلم لم اكن معكم في معهدكم المبارك مع محاولاتي المستميتة لكي اظفر بالحرب مع صنفي الاعراب المحيطين بي من كل حدب ينسلون علي وعلى امراتي والتي استجابت لقادة الغوييم وتم سوق بناتي الى الجحيم وانا انظر اليهم مسلوب القوى والان يا استاذي الرباني مع توالي الايام كنت قد عزمت باعلان حرب لا هوادة فيها على اصناف الاعراب < الزومبي /الدراكولا > متسلحا بالتقنية ان سأعلم بناتي مما علمني ربي /سأعلمهم عن طريق اليوتيوب التعليمي /ءو / الكورسات التعليمية مما اقدر عليه ماديا
    وحين دخلت الى معهدك يا استاذي الكريم وشاهدت بعيني ما كتبه ويكتبه الاعضاء والاخوة المقربين منك حين يصفون مثل هذا الامر وحين ترصد بدايته ءنت من زمن سقوط الخلافة ولكني اراها من قبل ذلك بكثير حين اخترعت دولة السلاجقة الاتراك ما يسمى بالمدارس النظامية ونشرها في جسد الامة فكانت عبادة العجل من دون الله الى يومنا هذا واليوم نحصد مرارتها في تراجع لكل شيء في علم او اخلاق او دنيا وخسران الاخرة ولقد فتنت الامة اليوم بها فمن لم بتعلم في مدارس القوم فكأنما سيوتر اهله وماله
    فهلا زدتمونا تثبيتا وترشيدا لما نحن مقبلون علبه وذالك تكرما منكم فأنت أب رحيم ورباني وما تقوله يا سيدي فهو اليوم لدي حكمة وكنز والحمد لربي ان هداني اليك وقد بايعتك على السمع والطاعة لكتاب ربي والذي احاول جهدي تطبيقه منذ هداني ربي الى كتابه ومن اول يوم تعرفت عليك فيه أسأل ربي العظيم ان يثبتك وينصرك وينشر نورك القرءاني السنني
    ومازلت متأملا برد ردك علي بدرر حكم وتوجيهاتك لي ولبناتي واللاتي مايزلن في مراحل الصفوف الابتداءية
    والسلام عليك وعلى كل متابعيك


  3. #3
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,423
    التقييم: 10

    رد: العيد والريبوت السياسي


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الأخ المحترم وليد راضي ، نرشدكم الى ما ارشدنا اليه فضيلة الحاج الخالدي سابقا عن هذه الاشكالية ، اشكالية تعليم أبنائنا !! قائلا ومذكرا :




    الشهادة الاكاديمية تحول الانسان الى عتلة حضارية تتحكم بها ماكنة ماسونية

    لو ان الانسان كان مهنيا فانه يستطيع ان يورث مهنته لاولاده الا ان الشهادة لا تورث فهي نصر كاذب

    ولكن :

    الشهادة هي بطاقة عبور يستخدمها حامل العقل في زحمة المغفلين


    والحل على هذا كما نرى
    :

    هو ان لا مفر من المرور بمرحلة هذه الشواهد ، على ان نربي ءابنائنا على هذه الضرورة ، بمعنى ان نزرع في عقولهم ان يتحرروا من الكثير مما تعلموه ، وان نواكبهم في مسيرة تعليمهم بتوجيههم الى برامج علم او مهن مفتوحة ، ونكون مهم في تطوير ملكات عقولهم بشكل حر .

    فالمهندس مثلا حين يتعلم مهنة هندسة ، يمكنه ان يقلب مسار ما تعلمه من مبادئ في هذا العلم الى ءافاق اوسع من العلم والاختراع ، ومثله من تعلم في التخصص الفلاحي ... الخ .

    وهذا يعتمد على عقل كل شخص ، هل له عقل ( موسوي ) حر ام لا ؟ فالهداية بيد الله حصرا .

    وهو امتحان الهي ان يتربى ( موسى ) وليدا في كنف ( فرعون ) !!



    موضوع ذات صلة :

    من النظم الدخيلة على الاسلام :سلبية مناهج (التعليم المستوردة )!!

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. العيد في العلم
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض إثارات علمية في القرءان
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 06-05-2019, 06:28 AM
  2. يا ايها العيد لا تنسى منازلنا
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس فنون الأدب في الخطاب الديني
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-03-2013, 01:59 PM
  3. الاختلاف في العيد .. حوار مفتوح
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض إثارات علمية في القرءان
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-01-2013, 06:34 PM
  4. يوم العيد
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى معرض الشعارات والحكم الهادفة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-19-2012, 08:53 PM
  5. العيد بين القرءان والتطبيق
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس حوار معالجة الفساد الظاهر
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-15-2012, 04:30 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137