سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,745
    التقييم: 215

    الاختلاف في العيد .. حوار مفتوح


    الاختلاف في العيد .. حوار مفتوح
    من اجل حضارة عقائدية معاصر



    الاختلاف في مواقيت العيد كانت ولا تزال وسوف تبقى موصوفة بصفة الاختلاف بين المسلمين وربما يستخدمها البعض كمؤشر للفرقة والاختلاف بين الطوائف الاسلامية التي تختلف في معايير رؤية الهلال فمنهم من يعتمد الحسابات الفلكية ومنهم من يعتمد الرؤيا التقنية (نواظير فلكية) كمعيار للرؤيا ومنهم من يعتمد الروؤيا الشرعية بالعين المجردة كمعيار شرعي ملزم قرءانيا (فمن شهد منكم الشهر فليصمه) الا ان المشكلة تقع في تعيير الشاهد وقدراته العقلية ودقة ملاحظته فكثير ممن يحكمون بالرؤيا وهم في وهم من الرؤيا ومنهم من يحب الظهور ومنهم من يتدخل فيما لا ينضبط بين يديه .

    معالجتنا هنا الهادفة الى تقليل الاحتقان السلبي ورفع العسر واستبداله باليسر بين الناس ستعتمد بالدرجة الاولى على اللسان العربي المبين من خلال فهم النص الشريف

    (فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ وَمَنْ كَانَ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ يُرِيدُ اللَّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلا يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ)(البقرة: من الآية185)

    الخطاب الشريف يتصف بصفة (الفردية) في من يشهد الشهر وهو المكلف بالصيام (لسان عربي مبين) تمسكه الفطرة ببساطة ونحن مكلفون باقامة الوجه للدين فطرة الله التي فطرها الله فينا اما من لا يشهده فهو غير مكلف به حتى يشهده من خلال رؤيته المباشرة او من خلال ثقات شاهدوا او من خلال حسابات فلكية او من خلال ثقته بطائفة معينة او مفتي معين او غيرها ... المهم في النص انه يخاطب الناس فرادى ويتضح ذلك في خطاب المريض والمسافر في نفس المتن الشريف وضمن سياقه الواحد وهم فرادى وبذلك رفع الله عن المسلمين (العسر) ولكنهم أبو الا ان يعسروا حالهم بضرورة توحيد بدء الصيام ونهايته ..!!

    هل المسلمون يؤدون الفرائض سوية في ميقات واحد ..؟ هل يصلي اهل بغداد الظهر في نفس الوقت الذي يصلي اهل القاهرة فريضة الظهر ... فريضتا (الصلاة والصوم) مرتبطتان بفلك دوار وذلك الفلك الدوار يمنح كل قرية ميقاتها سواء مع القمر او مع الشمس او كلاهما لاداء الفريضة فلماذا الصيام يختلف ويفترض فيه توحيد الميقات ..!!

    سنجد جذورا رائعة لتلك المعالجة وهي في الحج يوم عرفة فالحجاج جميعا ومن مختلف الملل والنحل يقرون بميقات الحجاز ومفتي ذلك الميقات ويقفون في عرفة موقفا واحدا لان عرفة موقف واحد يخضع لمربط فلكي واحد في الميقات ... اما ان يشترط المسلمون ان اقاصي اقاليم الشرق يجب ان تتحد مع اقاليم الوسط واقاصي اقاليم الغرب فهو ضرب من الخيال ومدخل من مداخل (العسر) الذي لا يريده الله بنص قرءاني (ولا يريد بكم العسر) فان كنا نريده نحن وباصرار فذلك يعني خروج على طاعة الله ...

    بطاقة فكر مطروحة على طاولة الحوار عسى ان نوفق لـ (اليسر) بديلا عن (العسر)


    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 52
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 469
    التقييم: 10

    رد: الاختلاف في العيد .. حوار مفتوح



    تحية واحترام

    نبارك لرواد هذا المعهد الكريم واعضائه والمسلمين جميعا عيد الفطر المبارك على الصائمين في سنة عجفاء ارعبت الناس بوباء الكورونا والزمت الكثيرين منازلهم واوقفت الكثيرين عن اعمالهم خصوصا الناس الذين يقتاتون على اجر عملهم اليومي وهم اكثر من ممتليء الحاجه بكثير كثير جدا خصوصا في بلدان المسلمين

    هذا المعهد المبارك دائما يذكرنا باليسر بدلا من العسر والله يريد بنا اليسر ولا يريد بنا العسر فليحيا هذا المعهد بنور اقلامه ورغم تواضع عدد المهتمين به الا ان اهميته في زمننا المظلم هذا تفوق اي جهد فكري اطلعنا عليه لان هذا المعهد لا يقول لنا حقائق تهمنا وتخصنا بل يقول الحق من القرآن فالاحتفال بالعيد تكليف فردي (فمن شهد منكم الشهر فليصمه) ومن شهدم (منكم) لا تعني (كلكم) فكل مكلف يرى في الشهر رؤياه فليفطر ويحوز خير الله في عيده والتي قال فيها المعهد المبارك هذا انها (عائدات) العيد من صيام الصائم وليس من هلال يرى او يختلف عليه

    مال لمسلمي الامس ومسلموا اليوم يختلفون في قرآنهم وعلى ائمتهم وعلى تاريخهم وعلى احكام دينهم وعلى ميقات العيد ايضا ؟ هل هو سوء التوفيق ؟ ام انه حرج الدين والكل يسميه دين السماح والتسامح والتصالح والتآلف والمحبة والالفة والتآخي , ما لهم يختلفون بيوم العيد وبشروط اثباته وهو آية في السماء فان اغتم فلتمام العده كما روي عن الرسول محمد صلى الله عليه وسلم

    نرى من وجهة نظر متواضعه ان الاسلام قوي بتآلف المسلمين والاسلام يضعف باختلافهم ولكنهم ولدوا مختلفين كما يولد الاغنياء اغنياء والفقراء فقراء ويولد ابيض البشرة من اب مثله واسمر البشرة من اب اسمر البشره وابن طويل القامه طويل وابن قصير القامة قصير وهي ازمة انسان اليوم والامس ومتى نصحوا على يوم افضل

    احترامي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. العيد في العلم
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض إثارات علمية في القرءان
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 05-23-2020, 12:22 PM
  2. العيد والريبوت السياسي
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة الحدث السياسي في الدين
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 05-22-2020, 01:43 PM
  3. ءاية الزمن في علوم الله المثلى ـ حوار مفتوح
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة تلاوة الايات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 01-31-2020, 02:19 PM
  4. ألفاظ قرءانية لا تقبل ( التفكيك ) واعادة الربط ( ملف مفتوح للتفكر والمنافشة )
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس مناقشة علم الحرف القرءاني
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-30-2013, 09:39 PM
  5. يوم العيد
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى معرض الشعارات والحكم الهادفة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 08-19-2012, 08:53 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146