سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

( وَإِذَا الْمَوْءُودَةُ سُئِلَتْ ) : قراءة قرءانية معاصرة في ( وءد الاطعمة ) » آخر مشاركة: الاشراف العام > بكة من بكى » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > كفر وكفور وكفار ـ كيف نفرق مقاصدها » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > طيف الغربة بين الماضي والحاضر » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > علة الصلوات المستحبه » آخر مشاركة: الاشراف العام > الأسماء الحسنى(دعوة للتأمل) » آخر مشاركة: الاشراف العام > استشارة عقلية طبية عن : خطورة الحمل والاجهاض » آخر مشاركة: الاشراف العام > { وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } 1 ـ دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > بيان الألف المقصورة والألف الممدودة في فطرة نطق القلم » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ألله أكبر !! كيف ؟! » آخر مشاركة: الاشراف العام > الإنجاب بين التحديد والتحييد » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > حديث عن الحياة والموت » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لـِمَ يـَحـِلُ الله في الاخرةِ ما حـَرّمهٌ في الدنيا ..!!؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الفرق بين القتل والصلب والقطع و البتر........... » آخر مشاركة: وليدراضي > وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ . ما هو مقام الرب ؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > رزقكم في الأبراج وانتم توعدون » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > التاء الطويلة والتاء القصيرة في فطرة علم القلم » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > حواء بين اللفظ والخيال العقائدي » آخر مشاركة: الاشراف العام > ثلاث شعب » آخر مشاركة: وليدنجم >
النتائج 1 إلى 10 من 10
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,469
    التقييم: 215

    رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    رزقكم في الأبراج وانتم توعدون
    من اجل حضارة اسلامية معاصرة



    يمكن ان يكون العنوان كافيا لاستفزاز العقل المؤمن الذي يعلم ان الرزق حصرا من الله ولكن هذا الادراج يحاكي العقل الواهن في ايمانه فالمؤمنون يعرفون ان الارزاق لا تغادر الرابط الالهي والواهنين في ايمانهم يبحثون عن مصادر اخرى يعتقدون ان الرزق فيها او بسببها


    (وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ) (الذريات:22)


    ولكن اهل الابراج الرائجة تجارتهم في زماننا يجعلون من منازل القمر حاوية للرزق او سببا من مسببات الرزق وفيها موعد محدد مرتبط بمولد الشخص الباحث عن رزقه في برجه ... في حين ربنا يقول (وما توعدون) فالرزق مرهونا بحاجة المؤمن في يومياته وما فيها من احداث ...


    الواهنين في ايمانهم انما يتخبطون في ماديات ما انزل الله بها من سلطان بل بالعكس انزل ما يدحض أي وعد بالرزق والرزق على اطلاقه فهو لا يعني الدراهم والدنانير فقط بل يعني حياة بكامل نشاطها من حب وغضب وسوء وخير وصحة وضديدها وسفر وحضر ومنها الدينار والدرهم وما هي برزق بل ماسكة رزق فالرزق في حبة الرز وحبة القمح والياف القطن ونكهة الفاكهة والدينار هو الماسكة التي يمسك بها الانسان رزقه الالهي ... كل ما يصادف الانسان وهو يسعى في يومه هو رزق الهي ولن يكون من غيره حتى وان كان في حيازة الاخرين وتصدق به على فقير فهو رزق الهي وما كان الحائز له المتصدق به الا حائز عارض مؤقت ...


    موضوع الابراج بحيثياته يحمل وهنا فكريا في مرابطه ... (البرج) هو حالة فيزيائية يمثل ظل القمر عند سقوط اشعة الشمس عليه الذي يكون على شكل مخروط افتراضي يدور حول القمر 360 درجة باتجاه يعاكس الشمس يشبه الطرطور فهو ظل القمر على شكل طرطور لصيق بالقمر يدور حوله حسب زوايته مع الشمس ... ربط حركة ذلك البرج مع حدث يحدث للانسان الفرد يحمل من الوهن الفكري كثيره وبما لا يمكن قبوله عقلا او برابط مادي ذلك لان حركة البرج ان كان ذا تأثير مادي فهي سيؤثر في جميع البشر او في مجموعة بشرية في موقع جغرافي من الارض اما ان يكون التأثير فرادى فهو بؤرة في الوهن الفكري بمرابط مادية ...


    الدخول عقلا في منظومة الابراج ووحيها لا يعني الخروج من الدائرة الايمانية بل يعني الخروج على الدائرة الايمانية وهنلك فرق كبير بين (الخروج من) و (الخروج على) لان الخارج من دائرة الايمان اهون بكثير من الخارج عليه فالاول يخضع الى نظام (لا اكراه في الدين) اما النوع الثاني فهو الطاعن الآثم بوقار الله فيثير غضبته ..


    القول بوحي الابراج يتطابق مع التطير والتطير من لفظ (طور) والطور هو مربط حيز الوسيلة النافذة الفعل فيكون الطير هو (حيز الوسيلة النافذة) وهي في الطائر الذي يطير فهو حيز ذو وسيلة نافذة في الطيران فيكون التطير هو احتواء حيز تلك الوسيلة النافذة ومنه ظل القمر فهو (حيز وسيلة نافذة الفعل) بفعل فيزياء الفلك وقوانين الضوء الصادر من الشمس فاحتواء ذلك الحيز هو التطير في الوصف القرءاني


    (وَكُلَّ إِنْسَانٍ أَلْزَمْنَاهُ طَائِرَهُ فِي عُنُقِهِ وَنُخْرِجُ لَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ كِتَاباً يَلْقَاهُ مَنْشُوراً) (الاسراء:13)


    فما من انسان حاز وسيلة فعل نافذ (طائر) الا هو ملزم بها من ربه لان الله الزمه بها ولا يحق للانسان ان يبحث عن بديل الخالق فيكون عندها ملزما بما الزم به نفسه في البديل وله موقف سوئها في زمنه ويوم القيامة (ثواب الدنيا والاخرة) بما يناقضه (عقاب الدنيا والاخرة)


    (قَالُوا اطَّيَّرْنَا بِكَ وَبِمَنْ مَعَكَ قَالَ طَائِرُكُمْ عِنْدَ اللَّهِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ تُفْتَنُونَ) (النمل:47)


    فكان ويكون ان الناس طائرهم (الشخصي) عند الله ولا يمكن ان يكون في ظل القمر او في تعويذة قول او تعويذة قرطاس ..


    (أَلَمْ يَرَوْا إِلَى الطَّيْرِ مُسَخَّرَاتٍ فِي جَوِّ السَّمَاءِ مَا يُمْسِكُهُنَّ إِلا اللَّهُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآياتٍ لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ) (النحل:79)


    ان كان فهم النص اعلاه وكأنه يتحدث عن الطيور التي نعرفها فيختل العقل لان كثير من الصيادين (يمسكهن) خصوصا في زمن البندقية ذات المدى الطويل في القتل ... ولكن المقاصد الشريفة في الطير هو (نفاذ فاعلية حيز وسيلة) فهل احد يستطيع ان يمسك القمر او ظل القمر ..!! ولو اجتمع الخلق كله فذلك لن يكون ...


    نحن في تذكرة والله يريد من عبده ان يجعل لربه وقارا


    (مَا لَكُمْ لا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَاراً) (نوح:13)


    فمن قال بوحي الابراج فهو لن يرجو لله وقارا


    فهي ذكرى عسى ان تنفع الذكرى


    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 389
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات: 307
    التقييم: 110

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    السلام عليكم

    سالوا احد الصالحين هل للرزق حيلة من بشر قال نعم واستشهد بالقران

    (فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً ـ يُرْسِلِ السَّمَاء عَلَيْكُم مِّدْرَاراً ـ وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً ـ مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَاراً ) سورة نوح الايات 10 ـ 13

    كما ورد في الاية 13 ذم من لا يرجو لله وقارا كما ورد في موضوع السيد الخالدي

    اذن استغفار الله هو محفزات الرزق بكثرته ونوعيته وكما قال الحاج الخالدي فان الاستغفار ليس انشودة عقائدية يرددها المستغفر بل تصحيح وتصليح المسار الخاطيء الذي ينشأ وينمو خارج ما استنه الله من سنن في خلقه

    جزاكم الله خيرا

  3. #3
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,446
    التقييم: 10

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    (الدخول عقلا في منظومة الابراج ووحيها لا يعني الخروج من الدائرة الايمانية بل يعني الخروج على الدائرة الايمانية وهنلك فرق كبير بين (الخروج من) و (الخروج على) لان الخارج من دائرة الايمان اهون بكثير من الخارج عليه فالاول يخضع الى نظام (لا اكراه في الدين) اما النوع الثاني فهو الطاعن الآثم بوقار الله فيثير غضبته .. )

    .......................





    جزاك الله كل خير شيخنا الجليل .... نعم ، الايمان بالابراج لا يعني فقط الخروج من الدائرة الايمانية بل هو خروج على الدائرة الايمانية ..

    فويل لامة اتخذت من الخروج على دائرة الايمان شعارا للحضارة والتحضر ... فهناك من يشتري الجرائد فقط للاطلاع على حظ برجه اليومي ؟ أو يتابع ذلك في مواقع الآخبار ومواقع النت ؟؟

    السلام عليكم


    -رابط التذكرة على صفحة المعهد بالفيسبوك -

    https://www.facebook.com/notes/علوم-...07872752667653

  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 684
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 56
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : مدرس تربية فنية

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    سيدي العالم الرباني الحاج عبود الخالدي

    سلام من ربي عليك ورحمته وبركاته

    نطقت بالحق حول قضية الابراج وما يسمى حظك اليوم من برج كذا ءو كذا لكن سيدي العالم

    ماهو دور الابراج كنظام في خلق ربنا ؟

    ولم جاء الوصف بقوله { تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاءِ بُرُوجًا وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجًا وَقَمَرًا مُنِيرًا } (سورة الفرقان 61)

    وهل كل سماء لها بروجا خاصة ام سماء مخصوصة ؟ وماهي ان كانت خاصة (والسماء ذات البروج) ؟

    وعلام تدل كلمة < ذات > ؟

    وافر الاحترام لمقامكم السامي .

    سلام الله تعالى ورحمته وصلواته عليك وعلى كل متابعيك
    التعديل الأخير تم بواسطة الباحثة وديعة عمراني ; 07-07-2019 الساعة 04:36 PM

  5. #5
    عضو
    رقم العضوية : 684
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 56
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : مدرس تربية فنية

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون



    السلام من ربي عليكم ورحمته تعالى وبركاته

    سيدي العالم الرباني الحاج عبود الخالدي ثبته ءلله تعالى على كتابه المبين

    جميل سيدي ما بينته من بيان ،ولكن ماذا نفهم من نصوص الكتاب المبينة عن الابراج ؟

    ماهو البرج ؟ وما وظيفته في الخلق ؟

    ماهي بروج السموات العلى كما تفضل اخي الاكرم المكرم فضيلة الاشراف العام وهو يدرجها كل مرة في ملف السموات السبع بما يشبه الاستذكار وحفظ وترسيخ المعلومة بمعنى :

    ماهي بروج سماء كلا من <<<< المادة ؟ والخلية؟والعضو؟والكائن الحي؟وهرون ؟وموسى؟والطور الشريف >>>>؟؟؟؟؟؟؟؟

    كيف لنا فهم معنى < ذات > البروج قبل كل سماء مخصصة من انواع السموات السابقة ؟
    التعديل الأخير تم بواسطة الباحثة وديعة عمراني ; 07-07-2019 الساعة 04:36 PM

  6. #6
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,469
    التقييم: 215

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    لفظ برج هو جذر عربي له تخريجات لفظيه محدوده فهو في البناء العربي الفطري البسيط (برج .. تبرج .. بروج .. بارجه .. ابراج .. ) .. لفظ برج في علم الحرف القرءاني يعني (فاعلية احتواء وسيله لـ قبض وسيله) مثل برج السفينه او برج المطار وبسبب ارتفاعه يعتبر فاعل في احتواء وسيله لقبض وسيلة البصر لرؤية الطائرات في برج المطار او رؤية السواحل او السفن الاخرى باستخدام برج الباخره ومثله (البارجه) التي تستخدم في الحرب لاغراض المراقبه ومثله ايضا (برج الحمام) ويستخدمه هواة تربية الحمام ويكون على مرتفع في اعلى سطح المنزل ليكون (فاعلية احتواء) لغرض وسيلة قبض تقبض عودة الطيور لبرجها .. ومثلها التبرج فهو (محتوى الـ برج) فالمتبرجة انما تكون برجا لـ الناظرين

    { تَبَارَكَ الَّذِي جَعَلَ فِي السَّمَاءِ بُرُوجًا وَجَعَلَ فِيهَا سِرَاجًا وَقَمَرًا مُنِيرًا } (سورة الفرقان 61)

    لفظ (تبارك) قيل انه يعني البركه والتبريكات الا انه في علم الحرف يعني (ماسكة محتوى) لـ (وسيلة قبض فاعله) وعندما تتوائم تلك الراشده الحرفيه مع ما رشد لدينا في لفظ البرج فان ذلك يعني ان الله سبحانه جعل في كينونة السماء (الماده بمجملها) دلائل لاستثمارها ومعرفة اسرارها مثلما فعل العالم الشهير (جيمس واط) حين شاهد غطاء ابريق تسخين الماء يتحرك فاكتشف قوة البخار وبعدها صنع المحرك البخاري !! ما يؤكد علمية رشادنا الفكري اعلاه هو النص التالي

    { وَلَقَدْ جَعَلْنَا فِي السَّمَاءِ بُرُوجًا
    وَزَيَّنَّاهَا لِلنَّاظِرِينَ } (سورة الحجر 16)

    وَزَيَّنَّاهَا لِلنَّاظِرِينَ ... فهي اذن فاعليات قبض وسيله منظوره من قبل الناظرين اما (وزيناها) فهي تعني في منطقنا وبلسان عربي مبين انها (موزونه) اي انها (دلائل موزونه) لها ميزان علمي مبين يراها الناظرين اليها مثلما شوهدت الذرة واجزائها وكشفت الجاذبية بواسطة (نظرة موزونه) نظرها العالم المعروف نيوتن لـ الاجسام الساقطه فكل قوانين الفيزياء والكيمياء والبايولوجيا كشفت اسرارها لانها كانت بروجا للناظرين اليها

    (والسماء ذات البروج) ؟... ذات لفظ يعني في علم الحرف (محتوى سريان حيازة فاعليه) مثل قوانين الفيزياء والرياضيات وقوى الجذب وفيزياء الضوء وغيرها لـ اي (محتوى) له (حيز ساري الفاعليه) وقد جاء في القرءان ما يؤكد تلك المراشد التذكيريه

    { وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْحُبُكِ } (سورة الذاريات 7)

    لفظ (حبك) يعني في علم الحرف (ماسكة فائقة القبض) ومن تلك الصفة (حبك) قامت علوم العصر التي تتصف بصفة (التطور) لان ماسكة سنن التكوين تكون (فائقة القبض)

    كلما اصبحت التساؤلات عميقه كلما احتاج الباحث في القرءان الى (علم الحرف القرءاني) لان العمق التذكيري يقوم على (حرف) فلو قلنا (ص والقرءان ذي الذكر) فان عمق التدبر القرءاني يلزمنا الزاما فكريا لا فرار منه لمعرفة مقاصد الله سبحانه في حرف (ص) وذلك المنهج هو (التأويل) بعينه فلا يمكن تدبر القرءان الا عند تأويله اي (اعادته الى اولياته) وأول اولياته معرفة مقاصد الحروف صعودا الى مقاصد الالفاظ ومن ثم الايات وبعدها السور وصولا الى مقاصد القرءان بمجمله , لذلك ندعوكم وندعو الاخوة المتابعين لهذه المعهد ان يكثفوا جهدهم الفكري على امتلاك ناصية علم الحرف القرءاني لان اجل وجودنا بينكم يقترب

    السلام عليكم



  7. #7
    عضو
    رقم العضوية : 684
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 56
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : مدرس تربية فنية

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    فضيلة العالم الرباني الحاج عبود الخالدي ثبته الله وءطال لنا بركة في عمره ومد له في زمنه .

    لكم رجفت عندما كتبت سيدي <لذلك ندعوكم وندعو الاخوة المتابعين لهذه المعهد ان يكثفوا جهدهم الفكري على امتلاك ناصية علم الحرف القرءاني لان اجل وجودنا بينكم يقترب >

    فنظنك من الصالحين الذين ببصيرتهم يحسون بدنو القرب من ربنا الـ رحمن الـ رحيم .

    أبتاه في العلم والايمان والسبق نسألك اكمال بيان علم الحرف في مواضيع لم تكتمل ام اني لا اراها وهي في سر القران المفقود <معنى حرف ( كلا/لم/دون/غير / وما ) وما ءفاض الله تعالى به عليك من كلمات اوقفت انت على بيانها ببصيرتك النافذة .

    اعرف انه من الصعب ايراد مثل هذا ولكن بالفعل نرجوا منك ان توصينا بكيفية او مراحل الدخول درجة درجة في تحصيل هذا الصرح السليماني لمن هم جدد في الموقع ولكل من سيأتي .

    ومن الصعب علينا في وجداننا اذ تخاطبنا بمثل هذه الشيفرة لدى كل مؤمن منا ، ولكن لنعتصر ءلمنا يا سيدي فنقول من حنايا فؤادنا من الذي سيستلم الراية من بعدك والى من توصنا فلقد تعود اكثر الناس التفرق والتشرذم بعد انتقال معلميها فءلى من بعد ءلله وكتابه تكلنا حتى نتواصى بالحق وبالصبر.

    رجاء خاص
    رجاء خاص
    رجاء خاص
    من فيض كرمك يا معلمي كما تفضلت بقرائة الفاتحة والاخلاص ،ان تتفضل علينا بقراءة سورة نوح او الملك بصوتك الذي تشرفنا به اول مرة ، ولكي نسمع كيفية نطق الحرف منك بصوت حي تشرق له النفوس ، وذكرى منك طيبة .

    اعلم مدى صعوبتها على كثير منا ولكن نظن بربنا ان يعينك بقوة ومدد لاينتهي من الكرم والعطاء ءحسن ربي اليك كما تحسن الى عبيده وعباده .

    ونرجوا منك فعلا ان تقوم بهذا لوجه الله تعالى وذكرى طيبة في الصدور .

    وأدعوا كل من في هذا الصرح ان يعزز من هذا الطلب والعطاء ولن نعدم الخير من معلمنا ومرشدنا الى ربنا في هذا الزمن .

    سلام عليك سيدي الحاج وعلى كل حوارييك .

    ورحمة المنان الكريم الـ رحمن الـ رحيم وبركاته

  8. #8
    عضو
    رقم العضوية : 527
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات: 55
    التقييم: 10

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    السلام عليكم ورحمة الله

    الاخوة المتحاورين والعالم الجليل الحاج عبود الخالدي ،

    اود ان اجالسكم في مجلسكم الموقر هذا وان ادلو بدلوي في علوم حرف القرءان ...

    كنت اسمع كثيرا كلمة براج وكان يهيء لي انها كلمة باللغة الفرنسية ، وكنا نقولها عند وجود الشرطة في الطريق السيار فنطلق عليهم اسم البراج ، او في لعبة كرة القدم حينما تحصل على المرتبة الثالثة مثلا ستلعب مقابلة براج مع فريق اخر لصعود الى بطولة احترافية ، وهذه كأمثلة لما نطلق عليه براج ، وهو في علم الحرف القرءاني ( فاعلية احتواء يقبض فاعلية وسيلة ). براج الشرطة في الطريق يكون ظاهر للعيان فتراه من بعيد لانهم يتبعون اضاءات او لباس يعرف بهم ، فتحتوي فهم ماذا يفعلون او لماذا هم واقفون هناك( فاعلية احتواء تقبض فاعلية الوسيلة ) عندما تتوقف امام الشرطة تقبض فاعلية السير حتى يتم اعطائك الاشارة بالمرور ...

    والسماء ذات البروج ، فهل يعني هذا ان المادة الكونية تحتوي سريان حيازة فاعلية الابراج ، بمعنى انه لا يمكن فهم (احتواء فاعلية قبض) الجاذبية ( لفاعلية وسيلة) دون معرفة سابقة للمادة الخام التي تيسر لك سريان الحيازة ، مثلا نيوتن كان يفكر في في الكون قبل ان تسقط عليه التفاحة وليس بعد سقوطها ، فيكون انه عندما سقطت التفاحة على نيوتن وهو كان يفكر مسبقا في الكون كانت عملية سقوط التفاحة مثل البراج الذي سمح له بالمرور الى عالم معرفة محترف وما قبله يكون مجرد هاوي او عالم البحث والتجربة ...

    وتقبلوا فائق احترامي وتقديري ،

    السلام عليكم



  9. #9
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,469
    التقييم: 215

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليدنجم مشاهدة المشاركة
    نسألك اكمال بيان علم الحرف في مواضيع لم تكتمل ام اني لا اراها وهي في سر القران المفقود <معنى حرف ( كلا/لم/دون/غير / وما ) وما ءفاض الله تعالى به عليك من كلمات اوقفت انت على بيانها ببصيرتك النافذة .

    اعرف انه من الصعب ايراد مثل هذا ولكن بالفعل نرجوا منك ان توصينا بكيفية او مراحل الدخول درجة درجة في تحصيل هذا الصرح السليماني لمن هم جدد في الموقع ولكل من سيأتي .

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    شكرا لـ لطف مشاعركم وهي دليل حبكم لـ الله حين ترون من يروج لمرضاته من قرءانه

    علم الحرف القرءاني لا يقوم بمنهج تعليمي نتربع نحن او غيرنا على ناصيته التعليميه بل يقوم بمنهج تذكيري من قرءان ذي ذكر وان تقوم عند الباحث همة البحث في (ص والقرءان ذي الذكر) مثلا ليدرك مقاصد الله الذي انطقنا في (ص) فان عملية مناقلة البيان من عقل لـ عقل سوف لن تنجز المطلب المنشود في علم الحرف لذلك لان خارطة اللفظ تذيب القصد لحروفها في حاوية اللفظ

    لم ننشر قائمة معاني الحروف (بطاقة دلالات الحروف) لانها لا تقيم منهج الترجمه الحرفيه لان هنلك (كيمياء حرفية) في اللفظ كما هي كيمياء العناصر في المركب الكيميائي وعلى الباحث ان يجد لنفسه منهج ترجماني خاص به ولا يمكن نقله اليه مثله مثل المهنة والحرفة لانها متصله بـ (فطرة الخلق) فهي لا تمتلك قانون رياضي او منهج تدريسي فالحرفة اليدوية مثل الصائغ والنجار والحداد والخياط تتصل بفطرة خلق تكوينيه ومن يريد ان يصبح نجارا فعليه ان يرى يد النجار كيف تصنع فتنتقل الكيفيه الى طالب تلك المهنه نقلا فطريا وبعدها يدخل مرحلة التدريب فيصبح نجارا ربما اقوى من النجار الذي تعلم منه بالفطرة

    لقد نشرنا مقاصد الحروف في القرءان في مختلف منشوراتنا كما يفعل النجار حين يغرس المسمار في مفصل خشبي الا ان المسمار يختلف في موضع الغرس من قطعة لقطعة اخرى ومثله الحرف يختلف من لفظ الى لفظ اخر فمن يريد علم الحرف عليه ان يسعى فكريا وتطبيقيا سيجد ان علم الحرف هو (طور عقلي) يمكن ان يحتظنه كل طالب لذلك العلم ولا يمكن تحويله الى (مشهد مادي) يمكن ان ينتقل من معلم الى تلميذ وابسط مثل يمكن ان نسوقه لغرض نقل الفكره هو في (الشعر) فالشاعر لا يستطيع ان ينقل لابنه او زميله منهج لـ ممارسة الشعر ولكن كل حامل عقل يستطيع ان يكون شاعرا بقدر ما حين يهتم بالشعر ويسعى لقول الشعر لذلك لم نرى مدرسة او كلية تقوم بتعليم التلاميذ الشعر وقد قمت شخصيا بتجربة (تعلم الشعر) اجباريا رغم اني لا اهواه فاستطعت ان اقول شعرا او ما يشبه الشعر في (مجلس فنون الادب في الخطاب الديني) ومن ما نشرت من اشباه الشعر هو

    شعر إجباري

    كانت تلك الجربة لغرض التأهيل لممارسة منهج علم الحرف القرءاني لانها ممارسة عقلية بامتياز وقد منحتنا فرصة ولوج ذلك العلم لذلك ندعوكم الى الضغط على عقلانيتكم الكريمه من اجل تلقف منهجية علم الحرف القرءاني من خلال طور عقلانيتكم الكريمة وسوف تكون مهمتكم اسهل بكثير من مهمتنا لان هنلك الكثير من التجارب الفكرية لـ علم الحرف منشوره في المعهد وقد لاحظت الكثير من اعضاء المعهد الكرام قد بدأوا يعالجون بعض الالفاظ والنصوص بموجب منهج علم الحرف وكانت محاولاتهم ناجحة فليس المهم ان نعرف (قصد الحرف) بل علينا ان نستشعر خارطة اللفظ الحرفية المكونه من حروف لها مقاصد فعلى سبيل المثال عندما نريد ان نستخدم علم الحرف لمعرفة وظيفة (دون) كما جاء في مشاركتكم الكريمه فان حرف (ن يعني تبادلية الصفة او استبدالها) (و يعني رابط) (د يعني منقلب مسار الصفه) وحين نريد ان نظهر القصد الشريف لكامل اللفظ فنربط يسار اللفظ بيمينه (ن , د) فيكون القصد (بديل منقلب المسار) وعندما نضيف (و) يكون القصد الكامل للفظ (دون) هو (بديل منقلب مسار الرابط) وذلك المنتج الفكري يصنعه طور عقلانية طالب العلم الحرفي لـ القرءان

    { وَأَعْتَزِلُكُمْ وَمَا تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللهِ } وهي تعني (واعتزلكم وما تدعون من ـ بديل منقلب مسار رابط الله) وعندما نريد ان نطبق ذلك على مثل قائم فهو (كمثال) في الذين (يدعون الوطن) فبدلا من ان يقولوا (يا الله) يقولون (يا وطن) !!

    الحراك الفكري (اعلاه) يشبه او قد يتطابق مع منهج (الشاعر) ولكنه ليس بشعر (مجرد شعور) بل هي مستشعرات عقلانية تحركها ذاكرة قرءانيه

    { وَمَا عَلَّمْنَاهُ الشِّعْرَ وَمَا يَنْبَغِي لَهُ
    إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ وَقُرءانٌ مُبِينٌ } (سورة يس 69)

    إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ وَقُرءانٌ مُبِينٌ ... فـ مستشعرات العقل (الشعر) اي (الشعور العقلي) يقوم بمنهجية مختلفة عن قائلي الشعر (إِنْ هُوَ إِلَّا ذِكْرٌ وَقُرءانٌ مُبِينٌ) فالقرءان هو الذي ذكرنا كيف نفهم (دون) من ءاية اخرى

    { وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَتَّخِذُ
    مِنْ دُونِ اللهِ أَنْدَادًا يُحِبُّونَهُمْ كَحُبِّ اللهِ وَالَّذِينَ آمَنُوا أَشَدُّ حُبًّا لِلَّهِ وَلَوْ يَرَى الَّذِينَ ظَلَمُوا إِذْ يَرَوْنَ الْعَذَابَ أَنَّ الْقُوَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا وَأَنَّ اللهَ شَدِيدُ الْعَذَابِ } (سورة البقرة 165)

    فالذين يحبون الوطن كحب الله (الله الوطن الشعب) و (الله الوطن القائد) و (الله الوطن الملك) انما يجعلون من (دون الله) اندادا

    مثل ذلك الرشاد الفكري مع علم الحرف لا يمكن ان يتحول الى منهج تدريسي تعليمي لانه يختلف من لفظ الى لفظ ءاخر حسب رابطه في نص القرءان اي حسب ذكرى القرءان في اللفظ

    { أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا لَكُمْ
    مِنْ دُونِ اللهِ مِنْ وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ } (سورة البقرة 107)

    حرف النون هنا (تبادلي) وليس (بديل) كما في المراشد السابقه فـ من دون الله تعني (من ـ تبادلية منقلبة مسار الرابط) من ولي او نصير ذلك لان الله هو القائل في قرءانه

    { هُنَالِكَ الْوَلَايَةُ لِلَّهِ الْحَقِّ هُوَ خَيْرٌ ثَوَابًا وَخَيْرٌ عُقْبًا } (سورة الكهف 44)

    فلا ولاية ولا أمر يشارك الله فيه احد (تبادلية الصفة) فـ امير المؤمنين لا يتبادل الولاية من الله او ان يكون بديلا عن الله ويمكن ان تكون الولاية تبادلية بين المؤمنين ولكن ليس مع الله

    {
    وَالْمُؤْمِنُونَ وَالْمُؤْمِنَاتُ بَعْضُهُمْ أَوْلِيَاءُ بَعْضٍ يَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَيَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنْكَرِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ وَيُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَيُطِيعُونَ اللهَ وَرَسُولَهُ أُولَئِكَ سَيَرْحَمُهُمُ اللهُ إِنَّ اللهَ عَزِيزٌ حَكِيمٌ } (سورة التوبة 71)

    حرف ن في المقاصد الشريفه (بديل او تبادلي الصفه) ومثله حرف (ف) فهو (فاعليه بديله) كما في الاستغفار (استبدال الفعل الخاطيء بفعل صالح) او ان يكون (تبادلي) مثل لفظ (فعل) فكل فعل يعمل عمل تبادلي مع ادوات فلا فعل بلا ادوات ولا اداة بلا فعل وبين الفعل والاداة تبادلية تكوينيه ! وهنلك مثلا حرف (س) فهو اما لـ (غلبة الصفة) مثل (سماء) (اسم) او لـ (غلبة الفعل) مثل (السير)

    تلك المعالجات الفكرية تحتاج الى (مجند) يجند عقله لها ولا ينفع مناقلة العقل ولكن تنفع المساعدة ان كان المتفكر يحتاج اليها ونحن على استعداد في ما بقي لنا من قوة وزمن لنكون بينكم وهنلك في صدر المعهد مجلس خصص لمناقشة علم الحرف القرءاني ومجلس المناقشة لن يكون منهجا تعليميا كما هي سنن التدريس المعروفه

    علم الحرف القرءاني يرتبط بشكل مباشر مع منهج (تدبر القرءان) حيث عقلانية النص القرءاني تحتاج الى تدبر .. لفظ (تدبر) يعني في علم الحرف (وسيلة محتوى) لـ (قبض منقلب مسار) اي نص القرءان لاي (محتوى) ينقلب مساره الى العقل .. يتجرد من محتواه النصي ليكون في العقل مثل (ص والقرءان ذي الذكر) عندما نتدبر القرءان وينقلب مساره في العقل فالعقل يلزم عقلانيته بوجوب معرفة مقاصد الله في (ص) ومن ذلك التدبر تقوم الحاجه لعلم الحرف القرءاني لادراك مقاصد الله في زمننا (زمن العلم)

    السلام عليكم





  10. #10
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,469
    التقييم: 215

    رد: رزقكم في الأبراج وانتم توعدون


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ادواي المصطفى مشاهدة المشاركة
    والسماء ذات البروج ، فهل يعني هذا ان المادة الكونية تحتوي سريان حيازة فاعلية الابراج ، بمعنى انه لا يمكن فهم (احتواء فاعلية قبض) الجاذبية ( لفاعلية وسيلة) دون معرفة سابقة للمادة الخام التي تيسر لك سريان الحيازة ، مثلا نيوتن كان يفكر في في الكون قبل ان تسقط عليه التفاحة وليس بعد سقوطها ، فيكون انه عندما سقطت التفاحة على نيوتن وهو كان يفكر مسبقا في الكون كانت عملية سقوط التفاحة مثل البراج الذي سمح له بالمرور الى عالم معرفة محترف وما قبله يكون مجرد هاوي او عالم البحث والتجربة ... وتقبلوا فائق احترامي وتقديري ، السلام عليكم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    لفظ (السماء) كلما ورد في القرءان فهو يعني سماء الماده بكامل مفاصلها من (عناصر ماديه) من فيزياء وكيمياء + بايولوجيا من نبات + حيوان وخمائر اما السماء الخامسه فقد ورد ذكرها في القرءان (عقل مجرد من الماده) وتسميتها (هرون) والسماء السادسة هي (عقل محض) وتسميتها في القرءان (موسى) وهو يعني المساس العقلي اي (عقلانية رابط المس) اما السماء السابعه فقد جاء اسمها في القرءان (الطور)

    السماء المادية جميعا لها (بروج) لـ الناظرين

    { وَلَقَدْ جَعَلْنَا فِي السَّمَاءِ بُرُوجًا
    وَزَيَّنَّاهَا لِلنَّاظِرِينَ } (سورة الحجر 16) وَزَيَّنَّاهَا للناظرين ... تعني في منطقنا ان تلك البروج ذات ميزان موزون اي (قوانين) حين ينظرون اليها مثل دلائل (الجاذبية) عند نيوتن والتي اظهرت (قوانين) موزونه لا تزال يعمل بها المعاصرون ومثلها (قوى الحركه) ومجمل الفيزياء وما عرف من قوانينها لانها (بروج لها ميزان ينظر اليها العقل البشري) ومثلها ما اكتشف من علوم الخلية والفسلجة والنبات باصنافه والدم ومكوناته ووظائفه ومعايير عمله .. العلم القائم اليوم بمجمله جاء نتيجة قوانين (ميزان) من بروج ثابته الوزن لمن نظر اليها من علماء العصر ومؤهلي الحضارة بدءا من اصغر صغائر الخلق المكتشفة (الميزونات) لغاية اكبر ما اكتشف من مجرات وحراك فلكي

    { لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ
    وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ } (سورة يس 40)

    وقد اكتشف العلم الحديث ان ليس الشمس والقمر والمجرات تسبح في افلاكها بل اجزاء الذرة تسبح في فلكها والكروموسومات في نواة الخلايا تسبح في افلاكها (
    وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) .. لفظ (فلك) في علم الحرف يعني (ماسكة فاعلية تبادلية المناقله) فمثلما تتحرك الارض حول الشمس فان القمر يتحرك حول الارض رغم ان الشمس لا تدرك القمر وكل ذلك البيان العلمي كان ظاهرا (منظورا) لـ (مؤهلي العلم) لان طبيعة الخلق (السماء) كما اخبرنا القرءان ان فيها بروجا للناظرين فـ نيوتن لم يخلق الجاذبية ولم يخلق قوانينها بل نظر الى برج الجاذبية فوجد ميزانها (قوانين الجذب) وهي ان (كل جسمين يتجاذبان بينهما طرديا حسب كتلتهما وعكسيا مع مربع المسافة بينهما) فذلك الميزان ليس من عند نيوتن بل من عند الله اظهره في (بروج لـ الناظرين)

    لفظ (برج) الوارد في القرءان ادركته فطرة النطق التي فطرها الله فينا وهو الذي انطق كل شيء فاستخدمت في مجالات شتى كما جاء في مشاركتكم الكريمه في (براج) وغيرها من تخريجات لفظ (برج) مثل ابراج حفر الابار ومثله برج الحمام الا ان (ابراج التنجيم) لا تتصل بفطرة النطق والتي حيكت على مسميات ما انزل الله بها من سلطان مثل برج السرطان والعقرب وغيرها فتكون تلك الابراج باطلة المسمى والوظيفه

    السلام عليكم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137