بسم الله

عبادة الجن


يقول الحق تعالى ( وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ جَمِيعًا ثُمَّ يَقُولُ لِلْمَلَائِكَةِ أَهَؤُلَاءِ إِيَّاكُمْ كَانُوا يَعْبُدُونَ (40) قَالُوا سُبْحَانَكَ أَنْتَ وَلِيُّنَا مِنْ دُونِهِمْ بَلْ كَانُوا يَعْبُدُونَ الْجِنَّ أَكْثَرُهُمْ بِهِمْ مُؤْمِنُونَ ) سبا:40-41

السلام عليكم ورحمة الله أستاذي القدير " الحاج الخالدي " ، اريد ان اسأل عن معنى هذه الآية الكريمة التي جمع الله فيها كل خلقه ثم سأل ملائكته ان كان هؤلاء أي ( البشر ) يعبدونكم ؟ ثم جاء جواب الملائكة ان( الانسان كان يعبد الجن ) ؟

اني أرى أن هذه الاية تحمل بيانات وحقائق عظيمة تكشف حقيقة ضلال الانسان وهذه العلوم التي يكتشفها وتطوره ويظن أنه كان يعبد ( الملائكة ) ،لكن في الحقيقة كان يسخر الجن وطاقاته وقدراته .

فمثلا هذه المشاريع الفضائية هي تسخر طاقات خاصة بعالم الجن حتى انهم سموا تلك المشاريع مشاريع ( الجن الفضائي ) ، وهكذا معظم هذه الاختراعات العلمية التي نسمع بها أظنها ماتية من اكتشاف مخلوق ( الجن ) وتكوينته .

فكيف نستطيع فهم هذه الامور على ضوء ما جاء من حقائق في الاية الكريمة ، هل سياتي وقت يظن الانسان فيه أنه يعبد الملائكة .

السلام عليكم ورحمة الله