سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

فك طلاسم الحْرْز والحجوبة » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الفرق بين هزة تثيرها "رجة أرضية " وأخرى تثيرها "قنبلة ذرية " » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > أم الحضارة » آخر مشاركة: أمة الله > شعب العراق سيختفي من الخارطة عام 2030 .... » آخر مشاركة: الاشراف العام > العصف ( الموجي ) الكهرومغناطيسي والامراض المزمنة : المخاطر وطرق الوقاية » آخر مشاركة: اسعد مبارك > السبب الحقيقي وراء ازمة الثلاثي القطري السعودي الاماراتي كما لم تسمعه من قبل » آخر مشاركة: أمين أمان الهادي > الرباعي المدمر » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > سؤالان عن موضوع : التعالج بالادوية (الكيماوية) والتعامل مع من يتعاطاها ؟ » آخر مشاركة: اسعد مبارك > تزويج القاصرات ... رؤى في عقلانية الانثى » آخر مشاركة: حسين الجابر > ( مرج البحربن ) : قراءة علمية في تكوينة ( البحار ) وحلية المياه » آخر مشاركة: الاشراف العام > موسى والحوت » آخر مشاركة: الاشراف العام > تساؤل عن مصابيح led : الموفرة للطاقة » آخر مشاركة: أمة الله > أَفَأَنْتَ تُكْرِهُ النَّاسَ حَتَّى يَكُونُوا مُؤْمِنِينَ » آخر مشاركة: الاشراف العام > الاية ( وناديناه من جانب الطور الايمن ) : العلاقة بين ( الطور ، العقل ، الزمن ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الاية ( فلما فصل طالوت بالجنود قال ان الله مبتليكم بنهر ) : فما هو ؟ » آخر مشاركة: عيسى عبد السلام > تساؤل عن علاج مرض السرطان في علوم الله المثلى » آخر مشاركة: الاشراف العام > ( فيء ) الظل و علة ( الصلاة) والشمس » آخر مشاركة: الاشراف العام > تساؤل : هل القتال (المسلح ) لرد العدوان .. فرض (عين ) وركن من اركان الاسلام ؟ » آخر مشاركة: أمة الله > اظهار علوم منظومة الاسلام بلغة علوم اليوم هو المسرب الجهادي الاكثر فاعلية » آخر مشاركة: الاشراف العام > هل توجد تطبيقات معاصره لمخلوق الجان » آخر مشاركة: الاشراف العام >
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,240
    التقييم: 215

    حواء بين اللفظ والخيال العقائدي


    حواء بين اللفظ والخيال العقائدي


    من اجل يوم اسلامي ينطق بالعلم

    ورد على بريدنا تساؤل عن حواء في علوم الله المثلى

    حمل ارشيف العقل البشري لفظا في خارطة حرف لمسمى (حواء) وهو في مقاصد عقلية بشرية تشير الى (ام البشر) جميعا وهي زوجة ءادم كما يزعمون بل كما يصدقون الا ان الصدق في ألسنة الناس انحرف نحو الخيال فجعلوا من حواء امرأة اولى في بطن التاريخ خلقت من بقايا طين ءادم ولا نعلم من اين قامت تلك البيانات الخطيرة التي لا تمت للحقيقة باي صلة تذكر .. من يريد ان يعرف الحقيقة ننصحه بمراجعة الادراجات التالية


    ءأدم في رحم أمه

    كيف خـُلق أول إنسان



    تخصص لفظ الخطاب في القرءان ـ 3 ـ ( بني ءادم)


    المرء والمرأة في التكوين



    لفظ حواء من جذر (حوى) وهو من عربية فطرية بسيطة ترتبط باللسان العربي المين ربطا خلقيا لان الله خلق النطق وليس البشر

    {فَوَرَبِّ السَّمَاء وَالْأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ مِّثْلَ مَا أَنَّكُمْ تَنطِقُونَ }الذاريات23

    لفظ حواء في البناء العربي البسيط جدا هو (حوى .. حوا .. يحوي .. حواء .. ) مثله في الوزن الحرفي الناطق (سما .. سمى .. يسمو .. سماء) ومثله (شفا .. شفى .. يشفي .. شفاء) فالحواء هو (احتواء تكويني) فام البشر (حواء) وتكتب بحاء (مفتوحة) الا انها في لوي اللسان العربي المبين تظهر بحرف حاء مكسورة (حـِواء) فهي حقيقة ام البشر الا انها بيننا فهي (الام) اينما وجدت ووقت ما وجدت فهي اصل التكوين وهي المصطفات على بنين البشرية


    أَصْطَفَى الْبَنَاتِ عَلَى الْبَنِينَ

    اقامة التذكرة من قرءان منزل هو السبيل الوحيد الموصل للحقيقة (الحق)


    ليس من المهم ان يكون في مركز معارفنا الفكرية ان لفظ (حواء) يعني (ام البشرية) وانها المرأة التي تنجب بل المهم ان نمتلك مصدات فكرية لاي انحراف وارد من الخيال العقائدي او الخيال غير العقائدي كما ان فرصة المسلمين الان هي اكبر من فرصتهم حين انحسرت دولتهم الاسلامية فدولة المسلمين الحقيقية لن تكون في معالم امبراطورية اقليمية بل في (امبراطورية) فكرية تسمو على نظريات العلم الفاسدة ونظريات الخرافة التاريخية بل ليحمل المسلمون هوية اسلامية معاصرة غير مهجنة بالخيال وغير مهجنة بنظريات علمية معاصرة ثبت فسادها

    {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ }الذاريات55


    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 1,975
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: حواء بين اللفظ والخيال العقائدي



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته فضيلة الحاج عبود الخالدي ، جزاكم الله كل خير ..

    وأود لو أضيف تساؤل عن سر عدم ورود اسم ( حواء في القرءان الكريم ) ، فكما نعلم - فاسم ( حواء ) لم يذكر في القرءان الكريم ، بل جاء ذكره في الحديث النبوي كما يُذكر عند مؤرخي الحديث الشريف : أدناه :

    لولا بني إسرائيل لم يخنز اللحم ، ولولا حواء لم تخن أنثى زوجها الدهر
    الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - لصفحة أو الرقم: 3399
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



    أما ذكر القرءان فاتت الاية الكريمة بذكر ( ءادم وزوجه المخلوقين من نفس واحدة ) .. الآية ...يقول الحق تعالى :

    (يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) (1) (النساء)


    فما سر عدم ذكر اسم زوجة ( ءادم ) في القرءان .. هل لان ذلك غير ممكن لوجود اجناس كثيرة من ءادم اول خلق .. فيكون ( ءادم وزوجه ) معنيان بنفس الصفة الادمية في لفظ ءادم عموما المطلق على جنس ( الذكر والانثى ) .

    السلام عليكم

  3. #3
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,240
    التقييم: 215

    رد: حواء بين اللفظ والخيال العقائدي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباحثة وديعة عمراني مشاهدة المشاركة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته فضيلة الحاج عبود الخالدي ، جزاكم الله كل خير ..

    وأود لو أضيف تساؤل عن سر عدم ورود اسم ( حواء في القرءان الكريم ) ، فكما نعلم - فاسم ( حواء ) لم يذكر في القرءان الكريم ، بل جاء ذكره في الحديث النبوي كما يُذكر عند مؤرخي الحديث الشريف : أدناه :

    لولا بني إسرائيل لم يخنز اللحم ، ولولا حواء لم تخن أنثى زوجها الدهر
    الراوي: أبو هريرة المحدث: البخاري - المصدر: صحيح البخاري - لصفحة أو الرقم: 3399
    خلاصة حكم المحدث: [صحيح]



    أما ذكر القرءان فاتت الاية الكريمة بذكر ( ءادم وزوجه المخلوقين من نفس واحدة ) .. الآية ...يقول الحق تعالى :

    (يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ مِنْ نَفْسٍ وَاحِدَةٍ وَخَلَقَ مِنْهَا زَوْجَهَا وَبَثَّ مِنْهُمَا رِجَالًا كَثِيرًا وَنِسَاءً وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي تَسَاءَلُونَ بِهِ وَالْأَرْحَامَ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلَيْكُمْ رَقِيبًا) (1) (النساء)


    فما سر عدم ذكر اسم زوجة ( ءادم ) في القرءان .. هل لان ذلك غير ممكن لوجود اجناس كثيرة من ءادم اول خلق .. فيكون ( ءادم وزوجه ) معنيان بنفس الصفة الادمية في لفظ ءادم عموما المطلق على جنس ( الذكر والانثى ) .

    السلام عليكم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    من المؤكد ان لفظ ءادم يعني بالضرورة كلا الجنسين لانه (نشأة خلق) وكل نشأة خلق لا بد ان تكون زوجية الصفة (ذكر وانثى) وتلك النشأة التي تنشأ في رحم الام تمتلك صفتين ذكورية وانثوية وكثير من الامهات يلدن ولادة مزدوجة (توأم) من ذكر وانثى

    هل يمكن ان نتصور ان الله قد خلق (النخلة) انثى فقط ..؟؟ وهل يمكننا ان نتصور ان الله خلق (النخل) ذكور فقط ..؟ فكيف تنجب (النخلة) نخلة مثلها فتخرج من حولها افراخ نخيل من جنسها !!!

    الحديث الشريف ان اردنا تعييره بموجب نظم الخلق فهو

    اولا : الرسول عليه افضل الصلاة والسلام يحدث الناس بلسان قومه

    {وَمَا أَرْسَلْنَا مِن رَّسُولٍ إِلاَّ بِلِسَانِ قَوْمِهِ لِيُبَيِّنَ لَهُمْ فَيُضِلُّ اللّهُ مَن يَشَاءُ وَيَهْدِي مَن يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ }إبراهيم4

    والنص الشريف يؤكد ان الحديث بلسان القوم له مسربان

    أ ـ يضل من يشاء
    ب ـ يهدي من يشاء

    والضلال تقدم على الهدى في النص الشريف

    ثانيا : لفظ حواء الذي جاء في الحديث لا يحصر استخدام اللفظ وكأنها زوجة ءادم في التاريخ حتى لفظ (بني اسرائيل) فلم يحمل الحديث تاكيدا انهم اليهود

    تعيير الاحاديث الشريفة في هذه المرحلة من علوم الله المثلى خارج منهجيتنا ذلك لان تعيير الحديث يعني (تعيير الرواية) فالرسول عليه افضل الصلاة والسلام (قال صدقا) الا ان الازمة في الرواية وليس في (الراوي) فاسم الراوي يمكن ان يلصق لصقا غير صادق فحين ينقل عن ابن عباس مثلا فالتعيير سوف لن يشمل ابن عباس لاننا لا نمتلك معايير تعير ابن عباس فهو في قرون مضت لا يمكننا الرجوع اليها بموجب نص دستوري

    {أَلَمْ يَرَوْا كَمْ أَهْلَكْنَا قَبْلَهُم مِّنْ الْقُرُونِ أَنَّهُمْ إِلَيْهِمْ لاَ يَرْجِعُونَ }يس31

    فالتعيير يجب ان يشمل الرواية وليس الراوي الا ان منهج المدرسة الاسلامية اعتمد تعيير (الراوي) وبموجب (رواية ايضا) لذلك فان تعيير رواية الحديث تحتاج الى وسعة كبيرة جدا في علوم الله المثلى وتحتاج الى حشد راسخ في ذلك العلم

    سلام عليكم

  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 404
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 360
    التقييم: 10

    رد: حواء بين اللفظ والخيال العقائدي


    بسم الله

    ( فالتعيير يجب ان يشمل الرواية وليس الراوي الا ان منهج المدرسة الاسلامية اعتمد تعيير (الراوي) وبموجب (رواية ايضا) لذلك فان تعيير رواية الحديث تحتاج الى وسعة كبيرة جدا في علوم الله المثلى وتحتاج الى حشد راسخ في ذلك العلم )

    صدقتم ، فتمحيص محتوى الرواية هي الطريقة الانصح والآصوب لتعيير الحديث الشريف ورفع الخطأ المنقول عنه .

    احسن الله اليكم .




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. في القرءان دواء دائنا
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس ترسيخ دستورية البيان القرءاني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 07-30-2014, 02:52 PM
  2. لماذا لا ينام الانسان واقفا ..!!
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بيان فطرة العقل والقرءان
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 08-30-2013, 09:54 PM
  3. عندما يكون الداء دواء ..!!
    بواسطة أمين أمان الهادي في المنتدى مجلس مناقشة الحدث السياسي في الدين
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-08-2011, 12:44 PM
  4. الخلود ... !!! والخيال العقائدي
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة بيان الايات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 03-26-2011, 09:10 PM
  5. ورق شجرة الزيتون.. دواء لداء السكري..!!
    بواسطة سوران رسول في المنتدى مجلس حوار حلية معالجة المأكل
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-01-2010, 07:34 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137