سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

موضوع الخلود في النار...ام الخروج من النار » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > السبح والتسبيح في ثقافة الدين » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ( ادبار النجوم ) في قراءة علمية قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: الاشراف العام > يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ .. كيف ..؟؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام > اصبح القرءان مهجورا وارث الاباء محمولا ً !! » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ » آخر مشاركة: الاشراف العام > Les Civilisés sont incapables de corriger ce que leur civilisation a gâché » آخر مشاركة: الاشراف العام > يوم يقوم الاسلام الحق تتكرر واقعة بدر وتنزل الملائكة لتحسم الامر .. » آخر مشاركة: أمة الله > الديمقراطية بين التثقيف والممارسه » آخر مشاركة: الاشراف العام > التوحيد بين الايمان والتطبيق » آخر مشاركة: الاشراف العام > نوافذ العقل » آخر مشاركة: الاشراف العام > الأية (وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى ) : قراءة قرءانية معاصرة لـ سورة ( النجم ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الدعاء المكتوب ورفع الكروب ! » آخر مشاركة: اسعد مبارك > هل في الإسلام نظام يدعو إلى التحزب الديني ؟ ( المهدي المنتظر ) والأحزاب الدينية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تجميد ( الجسم البشري ) من مشاريع (الخيال العلمي ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الرب .. والربا ...! » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > مليء فجوة المجهول والإسطورة » آخر مشاركة: الاشراف العام > إلى كل ( أم ) سيدة حامل .....انتبهي الى ما تطعمين به ( جنينك ) ؟! » آخر مشاركة: أمة الله > الامثال (الموسوية) تتصف بصفة( فيزيائية مادية) و الامثال العيسوية بصفة (بايولوجية) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الخداع فاعلية إلهية إرتدادية » آخر مشاركة: الاشراف العام >
النتائج 1 إلى 6 من 6
Like Tree2Likes
  • 1 Post By
  • 1 Post By

الموضوع: بعض اسرار مادة " الطين "

  1. #1
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,173
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    بعض اسرار مادة " الطين "



    بعض اسرار مادة "الطين "


    ما زلت أتذكر حين كانت الاسرة تُنبت بعض البذور في بعض الأواني الفخارية بطريقة عجيبة : بدون ماء وبدون تربة ؟ فكنت أتعجب من صنيعهم وانا صغيرة !!! وكنت أتساءل دوما كيف يمكن لتلك البذور ان تَنبت وتزدهر في إناء فخاري وبدون تربة ؟ ولا ماء جاري ؟ ..كيف كانت تصنع أمي ..سأحكي لكم القصة :

    ليس كل البذور كانت صالحة لإنجاح هذه العملية بل فقط بعض البذور التي كان بإمكانها أن تبقى ملتصقة على الأسطح الداخلية للوعاء الفخاري المخصص للتجربة وكان يستعمل طبعا وعاء فخاري أصيل ..كانت البذور الخاصة التي تستعمل هي بذور عشبة " الحَرف " وهي عشبة معروفة هنا في المغرب تحت هذا الاسم ولها قدرة عجيبة على النمو السريع وعلى الالتصاق بجدران السطح الفخاري ..فكانت امي ترش ذلك الوعاء المختار بكمية من الماء حتى تَتبلل مادته بشكل كافي او تتركه مغطوس داخل وعاء مائي بعض الوقت حتى يتسرب الماء الى جدرانه الطينية بشكل كافي ، ثم يأخذ بكمية قليل من بذور العشبة المذكورة عشبة " الحرف " وترش داخل ذلك الوعاء المبلل بالماء وسرعان ما تلتصق تلك البذور بجدران ذلك الوعاء ، وتمكث فيه ولا يمضي وقت طويل الا وتجدها قد أينعت واخضرت وفاضت أغصانها خارج الوعاء دون العودة لاستعمال أي تربة أو ماء ؟ ..فكانت مادة الفخار المبللة كافية لوحدها للقيام بكل الخدمة دون كسل وبنجاح تام ..؟

    بقيت تلك التجربة التي كنا نتمتع بمشهادتها عالقة في ذهني ..اذ كانت مادة الطين والاواني الفخارية محببة الي بشكل عام .

    - كان هناك مقال مختصر" لبحث علمي " كنت قد قرأته قديما منذ أكثر من عشر سنوات وكنت اعتبره من المقالات العلمية التي تخرس الآلسنة حولها ولا يعاد افشاء أي معلومات اضافية عنها وعن ما توصل اليه البحث بشانها ..ولكن ماكنت وجدته كان كافيا لفهم بعض الجوانب الخفية لهذه المادة الساحرة ؟..

    ومع الاسف كنت قد أضعت أرشيف ذلك المقال ضمن بعض الكتب الأثرية ، الا ان عثرت عليه اليوم ..لهذا وجدت نفسي في يوم كثير الحظ ، فأنقل لكم مقتطفا منه مع نسخة اصلية " بالمرفق "

    يتبع ..

  2. #2
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,173
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: بعض اسرار مادة " الطين "


    اكتشف أن في الطين العادي معادن وبلورات تتميز بخاصيتين : خزن الطاقة وتحويلها .

    ولكن من اين تأتي هذه الطاقة الموجودة بالطين ؟؟ تاتيه من باطن الارض ، بل من انحلال النشاط الاشعاعي الذي يتم تحت سطح الارض ..وتاتيه ايضا من الشمس ..ومن طاقته الاشعاعية على وجه التحديد .

    اما بلورات الطين ومعادنه فقد استطاع العلماء تصنيعها أو تخليقها في المختبر ..الا أنهم لم يكونوا بحاجة الى ذلك لآنها توجد بالطين بصورة طبيعية .

    وقد حللوها في المختبر فاكتشفوا في الكريستال الطيني خللا في صميم بنيته ؟
    واكتشفوا ايضا أن هذا الخلل بالذات هو سر قدرة الطين على الاحتفاظ بالطاقة ،وعدم التخلي عنها الا تحت ظروف معينة .

    ومضى العلماء في تجاربهم وأبحاثهم حتى تبين لهم أن الطين يعطي تلك الطاقة بصورة أشعة بنفسجية

    ،ولا يعطيها الا في حالة تفاعل معادنه مع الماء ، او مع سوائل أخرى وهكذات فان الطين يستطيع تحويل المواد الغير العضوية الى مواد أكثر تعقيدا أو ان شئت عضوية على أنهم لم يقفوا عند هذا الحد .

    فهم ماضون على اجراء التقارب أو الانجذاب القائم بين الطين والمواد الكربونية ، ابتداء من ثاني اكسيد الكربون الذي في الجو لتتكون القاعدة التي يقوم عليها التركيب الكيماوي العضوي " الجوي " وتَََنيَع الحياة ..

    نسخة أصلية من المقال :* أرجو النظر في ما ثم تعليمه بلون مغاير بالمقال المنقول .
    التعديل الأخير تم بواسطة الباحثة وديعة عمراني ; 04-09-2014 الساعة 09:15 PM

  3. #3
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,334
    التقييم: 215

    رد: بعض اسرار مادة " الطين "


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    احد معارفنا اصيبت زوجته الشابة بمرض تكسر الاقراص الدموية الحمراء وبشكل مفاجيء ولم تكن قبلها تعاني من اي ظاهرة مرضية ولها فحوص سابقة لم يظهر فيها اي مؤشر لذلك المرض وقد انجبت طفلين بدون مشاكل صحية وكان زوجها ميسور الحال مما دفعه الى ان يغرق زوجته في المؤسسة الصحية الطبية ودار بها في مستشفيات مرموقة في بلدان عديدة الا ان زوجته تتردى صحيا حتى فقدت حراكها وصارت غير قادرة على اي نشاط ... سمع بان هنلك طبيبا يعالج الناس بطرق غير تقليدية فسعى اليه مع ما يحمل من ارشيف طبي لزوجته وقبل ان يفحص الطبيب فحصه المعتاد اخبره ان زوجته لا تحتاج للفحص الطبي ولا تحتاج للعقاقير الدوائية بل هي بحاجة للعيش على الطين حافية القدمين فعجب الزوج من مطلبه الا انه كان في يأس شديد من نجاة زوجته فصار يقبل كل عرض خصوصا حين يرد من طبيب اشتهر بنظم علاجية غير دوائية فما كان منه الا ان اشترى منزلا مجاورا لمنزله وكان ذلك المنزل لا يزال تحت الانشاء فاكمل البناء بمواد طبيعية حسب استشارة الطبيب وتوجيهاته وترك الارضية بدون بلاط وكانت تعليمات الطبيب ان تبقى ارضية المنزل رطبة على الدوام ... بدأت مظاهر الاستجابة لذلك العلاج العجيب خلال الاسبوع الاول من استقرار تلك الشابة على ارضية طينية وبدأت تتحرك في منزلها الجديد حافية الاقدام حتى وصلت الى الشفاء التام خلال بضعة اشهر وقد اكدت الفحوصات المختبرية شفائها من علتها التي ظهرت فجأة امام عجز المؤسسة الصحية عن تحديد الاسباب والعلاج

    في طهران يشتهر طبيب اكاديمي يحمل لقب (بروفيسور) يمارس العلاج بطرق غير تقليدية فهو يمتلك مصح خاص به وينصح مرضاه بالعودة الى الريف وممارسة الاعمال الفلاحية وينصح بطهو الاطعمة على الحطب وفي قدور من نحاس او من سيراميك كما يصر على اقتناء الاغذية الخالية من العبث الوراثي ويدل مرضاه ويعرفهم على مصادر وجودها ومسمياتها التسويقية ويصر ايضا على لبس الالبسة المنسوجة من الياف طبيعية كالصوف والقطن والكتان وغيرها ويدل مرضاه على مصادر بيعها وتصنيعها كما ينصح بان تكون المفروشات من مادة طبيعية (الارض وما انتجت) والحيوان وما انتج

    هنلك دراسات انتشرت في ثمانينات القرن الماضي في بعض المجلات العلمية كانت تؤكد ان المشي حافيا في الارض الزراعية يشفي من حزمة من الامراض العصرية خصوصا ارتفاع ضغط الدم والاكتئاب الذهاني

    ما اسعد المزارعين حين يكون الطين موطنهم فهم الناجون من السوء الحضاري المستشري في اجساد اهل المدن

    يكفي ان يرسخ لدينا ان الله خلق الانسان من طين لازب ... الطين هو وعاء نفاذ نظم الخلق في البايولوجيا بدءا من النبات مرورا باصناف الخلق التي لا حصر لها ... الطين هو (أم) تكوينية الا ان الممارسات الحضارية التي اكتنفت حياة الانسان من (حديد + خرسانة + بلاستك) افقدت الانسان رابطه مع ام الحياة (الطين)


    حضارة الطين



    العيش في منشأة طينية يعني العيش في محمية كونية تحمي ساكنيها من السوء الحضاري المنتشر حيث تظهر تجليات اسرار الطين عند السكون اليه والسكون فيه

    السلام عليكم

  4. #4
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,173
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: بعض اسرار مادة " الطين "


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جزاكم الله خيرا ، فالى وقت قريب كان الناس ومنهن النساء يمشين حفاة في القرى الخاصة بهن سواء للتسوق او لجلب الماء أو للقيام باغراضهن ،
    المشي حفاة في أرض القرية بتربتها وطينها وأعشابها وهوائها الصحي .
    .

    ومازالت تلك الفطرة قائمة حتى الساعة كلما وجد الناس فرصة للمشس حفاة الاقدام على التراب .

    العودة الى نظم الله الطاهرة ضرورة ملحة ..لآن المواد الطبيعية تكاد تندثر !!

    السلام عليكم

  5. #5
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,388
    التقييم: 10

    رد: بعض اسرار مادة " الطين "


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    تعزيزا لما طرح - اعلاه - من ءايات الله في بديع خلقه ، نضع بين يدي الاخوة المتابعين هذا الخبر العلمي :

    الخبر :

    دراسة مذهلة.. لعب الأطفال بالطين يعزز المناعة


    العربية.نت - ترجمة: غادة شكري

    خلصت دراسة حديثة إلى أن الأطفال الذين يُسمح لهم باللعب بحرية في البيئة المحيطة بهم، خاصة المزارع، أقل إصابة بأنواع الحساسية التي تصل في بعض الأحيان إلى أزمات الربو.وأثبتت الدراسة التي أجراها عدد من الباحثين في مركز جونز هوبكنز للأطفال ونشرتها صحيفة "ديلي ميل"، إلى أن الأطفال الذين لا يخضعون لرقابة مفرطة من أهلهم، الذين يحرصون على إبعادهم عن أماكن الجراثيم، هم الأطفال الأكثر حظاً في مواجهة الحساسية.ووفق تقرير عن نتائج الدراسة نُشر في مجلة الحساسية والمناعة السريرية، فإن التعرض المبكر للبكتيريا وبعض المواد المسببة للحساسية يمكن أن يكون له تأثير وقائي في تشكيل الاستجابات المناعية للأطفال.

    وقال الباحث روبرت وود: "تظهر دراستنا أن تعرّض الأطفال إلى بعض أنواع البكتيريا المسببة للحساسية يلعب دوراً هاماً في تحفيز وتدريب الجهاز المناعي على التصرف بطريقة فعالة".كما أوضحت الدراسة أن الأطفال الذين قضوا عامهم الأول في منازل تضم فئراناً وقططاً، انخفضت لديهم معدلات الإصابة بضيق التنفس 3 مرات مقارنة بأقرانهم الذين لم يتعرضوا لهذه المواد المثيرة للحساسية مباشرة بعد الولادة.يُذكر أن الدراسة أجريت على 467 طفلاً من حديثي الولادة في بالتيمور وبوسطن ونيويورك وسانت لويس على مدى ثلاث سنوات.

  6. #6
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,173
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: بعض اسرار مادة " الطين "


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحاج عبود الخالدي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    احد معارفنا اصيبت زوجته الشابة بمرض تكسر الاقراص الدموية الحمراء وبشكل مفاجيء ولم تكن قبلها تعاني من اي ظاهرة مرضية ولها فحوص سابقة لم يظهر فيها اي مؤشر لذلك المرض وقد انجبت طفلين بدون مشاكل صحية وكان زوجها ميسور الحال مما دفعه الى ان يغرق زوجته في المؤسسة الصحية الطبية ودار بها في مستشفيات مرموقة في بلدان عديدة الا ان زوجته تتردى صحيا حتى فقدت حراكها وصارت غير قادرة على اي نشاط ... سمع بان هنلك طبيبا يعالج الناس بطرق غير تقليدية فسعى اليه مع ما يحمل من ارشيف طبي لزوجته وقبل ان يفحص الطبيب فحصه المعتاد اخبره ان زوجته لا تحتاج للفحص الطبي ولا تحتاج للعقاقير الدوائية بل هي بحاجة للعيش على الطين حافية القدمين فعجب الزوج من مطلبه الا انه كان في يأس شديد من نجاة زوجته فصار يقبل كل عرض خصوصا حين يرد من طبيب اشتهر بنظم علاجية غير دوائية فما كان منه الا ان اشترى منزلا مجاورا لمنزله وكان ذلك المنزل لا يزال تحت الانشاء فاكمل البناء بمواد طبيعية حسب استشارة الطبيب وتوجيهاته وترك الارضية بدون بلاط وكانت تعليمات الطبيب ان تبقى ارضية المنزل رطبة على الدوام ... بدأت مظاهر الاستجابة لذلك العلاج العجيب خلال الاسبوع الاول من استقرار تلك الشابة على ارضية طينية وبدأت تتحرك في منزلها الجديد حافية الاقدام حتى وصلت الى الشفاء التام خلال بضعة اشهر وقد اكدت الفحوصات المختبرية شفائها من علتها التي ظهرت فجأة امام عجز المؤسسة الصحية عن تحديد الاسباب والعلاج

    في طهران يشتهر طبيب اكاديمي يحمل لقب (بروفيسور) يمارس العلاج بطرق غير تقليدية فهو يمتلك مصح خاص به وينصح مرضاه بالعودة الى الريف وممارسة الاعمال الفلاحية وينصح بطهو الاطعمة على الحطب وفي قدور من نحاس او من سيراميك كما يصر على اقتناء الاغذية الخالية من العبث الوراثي ويدل مرضاه ويعرفهم على مصادر وجودها ومسمياتها التسويقية ويصر ايضا على لبس الالبسة المنسوجة من الياف طبيعية كالصوف والقطن والكتان وغيرها ويدل مرضاه على مصادر بيعها وتصنيعها كما ينصح بان تكون المفروشات من مادة طبيعية (الارض وما انتجت) والحيوان وما انتج

    هنلك دراسات انتشرت في ثمانينات القرن الماضي في بعض المجلات العلمية كانت تؤكد ان المشي حافيا في الارض الزراعية يشفي من حزمة من الامراض العصرية خصوصا ارتفاع ضغط الدم والاكتئاب الذهاني

    ما اسعد المزارعين حين يكون الطين موطنهم فهم الناجون من السوء الحضاري المستشري في اجساد اهل المدن

    يكفي ان يرسخ لدينا ان الله خلق الانسان من طين لازب ... الطين هو وعاء نفاذ نظم الخلق في البايولوجيا بدءا من النبات مرورا باصناف الخلق التي لا حصر لها ... الطين هو (أم) تكوينية الا ان الممارسات الحضارية التي اكتنفت حياة الانسان من (حديد + خرسانة + بلاستك) افقدت الانسان رابطه مع ام الحياة (الطين)

    حضارة الطين

    العيش في منشأة طينية يعني العيش في محمية كونية تحمي ساكنيها من السوء الحضاري المنتشر حيث تظهر تجليات اسرار الطين عند السكون اليه والسكون فيه

    السلام عليكم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ... تذكيرا بهذا الموضوع عن مادة( الطين ) وتعزيزا لما حمل هذا الحوار من بيانات هامة ، نرى ان العودة الى الطبيعة عملية سهلة جدا ولو كان الانسان يعيش في حوض مدينة ... فالطهي في اواني من نحاس او فخار سهل للغاية بل ممتع جدا ، وتوفير طاقة نظيفة امر ممكن كذلك ، وبناء ولو دفة من طين داخل منزل الانسان او بناء بعض الاشياء من طين توضع كديكور تقليدي كبناء فرن طيني ببعض اركان الببت امر ممكن جدا بل يضفي جمالية وسكينة ممتعة بعبق الأصالة على المكان ، وتوفير كذلك افرشة واغطية من صوف طبيعي امر متوفر كذلك لكل من بحث قليلا ... اما لباس الانسان من صوف صحي او قطن طبيعي فهي منتجات رغم قلتها مقارنة فهي متوفرة كذلك . يبقى طعام الانسان وفيه باب اجتهاد وبحث حثيت ودائم عن نقاء المأكل وطهارته .

    السلام عليكم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الفرق بين هزة تثيرها "رجة أرضية " وأخرى تثيرها "قنبلة ذرية "
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس حوار في فرعون زمن الحضارة
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-22-2017, 06:32 PM
  2. " قيام السمع " و ءاية " احياء الارض " بعد موتها : ( ملف بحثي )
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس حوار في ايات الله
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-28-2014, 10:54 PM
  3. تسمية " الكمأة " بـ " بنت الرعد "
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض اثارات في الزبور وفطرة العقل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 04-21-2014, 09:08 PM
  4. "السُرجوم " أو ما تسمى " الذرة الرفيعة " الذرة السكرية "
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس مناقشة الجهاد العلمي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-18-2014, 10:26 PM
  5. الرقية" تنتشر بأندونيسيا.. والسبب الخوف من أدوية غربية "تسمم" المسلمين
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس حوار في القرءان والأمراض
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-28-2011, 12:02 AM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137