سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

ألم تر كيف فعل ربك بأصحاب الفيل » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الاية ( قل هو ألله أحد ) : منظومة ( التوحيد ) في قراءة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > { وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } .. دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > مذكرة قرءانية في العلوم السياسية » آخر مشاركة: إبراهيم طارق > ماذا إذا كان المبدأ خاطئا؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( مواخر الفلك ) في ( البحر العذب ) و ( البحر الأجاج ) : قراءة تفكرية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة الوفاق الفكري » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل عن :معراج الرسول عليه افضل الصلاة والسلام الى السماوات السبع » آخر مشاركة: الاشراف العام > النفس المطمئنة والخائفون من الموت !! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( الدواب ) في القرءان : قراءة علمية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة القرءان في رد العدوان : من اجل فهم واعي لدور القرءان في (السلم الاجتماعي ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > كيف كانت قراءة النبي عليه السلام للقرءان؟ وكيف يمكن أن نقرأ من غير تحريك اللسان ؟ » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > غرابيب سود ( من أجل علم من قرءان يقرأ ) » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > ( المرجفون في المدينة ) : كاميرات هواتف وتطفل وسوء اخلاق » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > صحـراء العـقل » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لفظ ( أصحاب ) في الامثال القرءانية : اصحاب الرس ، الأيكة ، مدين . » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > نوح في العلم » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > اشكالية عائدية الضمائر في القرآن » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > حديث ظهور ( المهدي المنتظر ) بمكة والمسجد الأقصى : كيف ؟ ومتى ؟ » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني >
النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,397
    التقييم: 215

    سر العقل والسماوات السبع السماء السادسة


    سر العقل والسماوات السبع السماء السادسة

    من اجل حضارة اسلامية معاصرة

    المتراكمات المعرفية التي جبل عليها الانسان في معظم الازمنة التي مر بها جعلت من المسار المعرفي سلسلة متصلة لا تنقطع حلقاتها الا من خلال ثورة فكرية وقد ورد تأكيد تلك الظاهرة البشرية في القرءان تحت نصوص متعددة وذلك عندما يراد للفكر ثورة



    (وَمَا سَمِعْنَا بِهَذَا فِي آبَائِنَا الأَوَّلِينَ)(القصص)



    لذلك قام الحرج الفكري في تثويراتنا القرءانية حول سر العقل والسماوات السبع ومع مجمل تثويراتنا وفي كل سماء نقول كلاما لم يقول به الاباء فهي وان كانت تثويرات عقلانية الا انها ثورة فكر ليس في مساحة اسلامية بل ثورة فكرية تجيب على مجهولية العقل في وسط معرفي سواء في التاريخ او في العلم المعاصر .



    عقلانية الروح المطلقة .. المستوى العقلي السادس ... السماء السادسة .. هي محور الهدف من هذه المعالجة التي يعتريها الحرج لان الروح المطلقة لا تحضر في الزمن الفلكي الذي نعرفه فهي مقبوضة عند ربها (فيمسك التي قضى عليها الموت)



    (اللَّهُ يَتَوَفَّى الأَنْفُسَ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتِي لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَى عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الأُخْرَى إِلَى أَجَلٍ مُسَمّىً إِنَّ فِي ذَلِكَ لآياتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) (الزمر:42)



    تلك اية لقوم يتفكرون ... وعندما يتفكرون وهم مؤمنون بالله وبالقرءان وانه صادر من عند ربهم فهم ويبحثون عن بيان ربهم فيه لا يضعون لما استقر عليه الفكر في ابائهم الزاما عليهم بل يأخذون المعرفة من قرءان ملزم لهم ما فرط فيه ربهم من شيء وضرب الله لهم الامثال كلها لعلهم يتفكرون



    الله يمسك نفس قضى عليها الموت فهي لا تظهر في الحياة واذا عرفنا ان الحياة تعني الصحو فان صحوتنا ستكون في زمن نعرفه وعندما ننام نفقد الاحساس بالزمن ... تلك التبادلية الفكرية (تفكر) تجعل من العقل ملزما بمسك ماسكة معرفية في (نفس) لا تحيا معنا ولا نعرف عنها شيئا بل القرءان يحدثنا عنها .. انها كيان الانسان وارشيفه في حياته بمجمله (سماء سادسة).. انها وعاء الانسان في التكوين كيفما امسك به المفكرون في حياة (الذر) او عذاب (البرزخ) فهو في مستوى عقلاني سادس لا يحضر في الوعي .



    الله سبحانه جعل صفة اياته (حيز التفعيل) ذات بيان ولن تكون في خفاء مطلق وما ان تختفي فاعلية حيز من ايات الله فان الله يبعث بالدليل عليها من خلال الانبياء والرسل والكتب السماوية (علوم الله المثلى) ... فعندما يتفكر الانسان يستطيع ان يحصل على تبادلية فكرية لما خفي عليه من ايات لان خفاء الايات هو خفاء نسبي غير مطلق ..



    (له غيب السماوات والارض ابصر به واسمع) الكهف



    امسك العلماء بظاهرة فريدة عندما تعرض احد المصابين الى تلف في المخ في موقع يخص الذاكرة بسبب شضية في الحرب الفيتنامية مما تسبب في فقدان ذاكرته ونسيان اريشفه العقلي بالكامل وبقي تحت رقابة سريرية دورية كانت تجرى له من خلالها فحوص متعددة وتقام بموجبه بحوث ودراسات أي انه كان تحت رقابة علمية اكاديمية مشددة .. بعد مرور عشر سنين عادت اليه الذاكرة ووجد العلماء ان استعادة الذاكرة كان رصينا مرتبا وعاد الرجل الى احضان اهله وماضيه بكامله . تلك اية الهيه في الافاق تشير وتؤكد ان الذاكرة في وعاء خارجي وان الدماغ الذي عبده علماء الانسجة ما هو الا هوائي يرسل ويستقبل .. ولكنهم يعبدون صنمية المادة دائما



    في حالات متعددة من مرض انفصام الشخصية يتحدث الاطباء عن اختفاء شخصية المريض وقيام شخصية اخرى مكانها وفي اكثر الحالات وضوحا يكون الشخص قد فقد شخصيته وبدأ بشخصية جديدة وكأنه ولد من جديد وقد حصل ذلك مع احد الاثرياء الفرنسيين حيث اختفت شخصيته وهو خارج منزله وبقي هائما والتحق بعمالة في احدى شركات الكهرباء (عامل بسيط) وتم ترحيله روتينيا الى عمل في الجزائر وبعد عشر سنين قضاها في الجزائر صادف انه كان يقرأ في اعلان صادر من عائلته يبحث عنه ووجد ان تلك هي صورته في الاعلان وعرف ماضيه واستعاد شخصيته الاولى التي فقدها .. انفصام الشخصية واحد من الامراض العقلية غير المعروفة وفي نفس الوقت تمثل حافة علمية تطعن في هيبة العلم المهيمن .



    مرضى الشيزوفراينا (ذهاب العقل) يمتلكون اجسادا ناصحة من كل سوء ولم تسجل اجهزة القياس العلمي أي اضطراب او أي اختلاف عن اجساد العقلاء فاين العقل اذن ...



    في بعض انواع الشيزوفرانيا داء عقلي اسمه داء (العظمة) وهو ذو اعراض عجيبة حيث تدور الذاكرة في عقل المريض دون استدعاء فهو عندما يضحك انما يتذكر موقفا ساخرا وعندما يتعصب انما يتذكر موقفا مزعجا ويفقد المريض تواصله مع محيطه ويبقى في اتصال دائم مع ارشيفه العقلي ... عندها يضطرب كثيرا ويفقد صلته التنظيمية بالاشخاص من حوله .. اكثر العلاجات نجاحا في امراض الشيزوفرانيا والامراض النفسية عموما هو عقاقير تخفف لزوجة السائل المخي وذلك التأثير (تخفيف لزوجة السائل المخي) يحصل عند السكارى ومتعاطي المخدرات كما يحصل عند مقتربات النوم واثناء النوم ... اكتشف احد الاطباء بالصدفة طريقة الصعقة الكهربائية لعلاج مرضى الشيزوفراينا واستخدمت طريقة الصعق الكهربائي بشكل واسع وثبتت سريريا وهي مخالفة للنهج العلمي الاكاديمي حيث امسك العلماء بنتيجة الصعقة سريريا دون وضع رابطة السببية بين الصعقة ونتيجتها .



    بين المستويات العقلية (السماوات) هنلك روابط .. الرابطة دائما تأخذ صفة الازدواجية



    رابط الذهاب ... وهو رابط ينقل البيان من مستوى ادنى الى مستوى اعلى



    رابط الاياب .. وهو رابط ينقل البيان من مستوى اعلى الى مستوى ادنى



    استدعاء الذاكرة يتم من خلال رابط الذهاب ... اما حضور الذاكرة يؤتى من خلال رابط الاياب



    عند النوم يفقد الانسان رابط الذهاب بين المستوى الخامس والسادس فيحصل النوم او الغيبوبة او التخدير لذلك يكون الانسان غير قادر على اجراء أي تصرف اثناء النوم فيفقد المدير العام صلاحياته عند النوم ويفقد النائم قدراته العقلية ومثله يحصل عند قطع الاتصال بين لوحة السيطرة (الكي بورد) وجهاز الكومبيوتر ... ذلك هو النوم والتخدير



    رابط الذهاب يحوي على قنوات عشر (نظام عشري) وكل قناة تحتوي على مفاصل (نظام عشري) ... كلما اكتملت تلك القنوات والمفاصل كانت قدرات الشخص فائقة وقوية



    رابط الاياب يعمل على نفس الشاكلة وكلما اكتملت قنواته ومفاصله كلما كان الشخص قادرا على استيعاب المعلومات واسترجاعها وتزداد فراسته وفطنته وقد يكون من ذوي القدرات العقلية الفائقة ...



    تلك الروابط تعمل بمنظومة تيار عقلي يسري من اليمين نحو اليسار ...



    عندما يسري التيار العقلاني من اليسار الى اليمين فان تلك الروابط تنقلب بوظيفتها وتعمل بشكل مزدوج ..



    القنوات العشر في مرابط المستووين الخامس والسادس وعموم المستويات الاخرى تنقسم الى قسمين ... خمس + خمس .. تتبادل الوظيفة في الذهاب والاياب ...



    تيار اليمين فعال دائما دون انقطاع في المستويات المادية الاربعة لذلك فان النوم لا يوقف فاعليتها في المستوى الخامس ينقطع تيار الاياب ويفقد النائم ملكته العقلية في خمس قنوات لذلك لا تكون صلاة للنائم



    في الغيبوبة وعند التخدير ينقطع رابط الذهاب بين المستوى الثالث والرابع ويفقد الانسان الاحساس بالالم بسبب ذلك





    تم طرح تفاعلية اليسار واليمين في موسومتنا (قطبا العقل) ننصح بمتابعتها ... فيض تيار اليسار خاص بالصالحين فقط



    ما يهم علماء المادة هو فيض اليمين فان اجساد الصالحين لا تحتاج الى مداخلات علماء المادة .. واذا مرضت فهو يشفين .. فلا شأن للصالحين بما يضعه العلماء من ضوابط .. فيض اليسار يغذي الصالح بما يضبط عقلانية جسده بدون مداخلات مادية ... وهي في (الرقيا)



    من هذه المعالجة الموجزة جدا والمبسطة في محاولة تبسيط محدودة يمكن ان نؤكد ان المستوى العقلي السادس هو المخزن العقلي الرئيس والذي لا يطاله النسيان ابدا وان النسيان ما هو الا تصدع يحصل في مرابط الذهاب او الاياب ...



    (فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَيَقُولُ هَاؤُمُ اقْرَأوا كِتَابِيَهْ) (الحاقة:19)



    المستوى العقلي السادس (عقلانية الروح المطلقة) او السماء السادسة هي انما كيان الانسان العقلي وان الدماغ وفصي الدماغ ما هما الا عبارة عن وعاء (جردل) يتم بهما مناقلة العقل بين المستويين .



    واذا اردنا ان نستخدم وسيلة المثل للفهم فان الحاسوب الشخصي يمثل المستوى العقلي السادس للشخص ففيه كل اسرار العقل الشخصي وفيه كل ما يملكه الانسان من مشاعر واحاسيس وعلوم وروابط بين الناس والاشيا ء .



    مفاتيح لوحة السيطرة هي رابط الذهاب الى سماء الكومبيوتر ... الشاشة (العارضة) هي رابط الاياب .. تعرض على عقلك ما تطلبه منها وما اضافت هي عليه من برامج ..!!



    الصالحون يملكون روابط فعالة وبما يختلف عن غير الصالحين وبالتالي فان عقل الرجل الصالح يتمتع بنفاذية عقلانية لا يملك مثلها غيره



    (يَوْمَ لا يُخْزِي اللَّهُ النَّبِيَّ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ نُورُهُمْ يَسْعَى بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَبِأَيْمَانِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَتْمِمْ لَنَا نُورَنَا وَاغْفِرْ لَنَا إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ)(التحريم: من الآية8)



    انها تذكرة .. لمن يشاء ان يتذكر ... من اراد العلم فليثور في القرءان

    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,407
    التقييم: 10

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    حياكم الله فضيلة العالم الجليل الحاج عبود الخالدي
    ونحن نقرأ لملف ( عقل السموات السبع ) وما حملت تلك الابحاث القرءانية من علوم عظيمة
    استذكرنا ما قيل في حديث الاسراء عن لقاء ( الرسول ) صلى عليه وسلم واجتماعه بمختلف الرسل والانبياء المصطفين من قبله
    ما استفز فضولي هو ما قيل في حضور ( الانبياء ) في ( عقل تلك السموات السبع ) .. فقيل انَّ
    :

    في السماء الأولى : أدم عليه السلام
    في السماءالثانية : عيسى ويحيى عليهما السلام
    في السماء الثالثة : يوسف عليه السلام
    في السماء الرابعة : إدريس عليه السلام
    في السماء الخامسة : هارون عليه السلام
    في السماء السادسة : موسى عليه السلام
    في السماءالسابعة : إبراهيم عليه السلام

    ونرى هذا الوصف يتطابق ( نوعا ما ) مع وصفكم الدقيق لصفة ( السموات السبع )
    فهذا ( العقل الموسوي ..مخصص اي موصوف للسماء السادسة )
    وهذا ( العقل الابراهيمي ) الذي طلب من الحق تعالى ان يريه ملكوت السموات والاض ..وهو عقل للسماء السابعة
    وهذا العقل ( هارون ) في السماء الخامسة ... الى غيره من الاوصاف التي حملها ذلك الحديث .
    فما قولكم في هذا الامر ..وما درجة اليقين فيه وفي ذلك الوصف .
    مع وفير احترامنا وتقديرنا .
    السلام عليكم

  3. #3
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,407
    التقييم: 10

    رد: سر العقل والسماوات السبع السماء السادسة


    السلام عليكم ..هذه الحوارية أدرجت في موضوع :

    ( الدواب ) في القرءان : قراءة علمية

    وهي تحمل من ضمن روابطها ملخص عن ( ماهية السموات السبع ) كما جاءت في بحوث فضيلة الحاج عبود الخالدي في هذا المجلس

    نعيد نشر تفاصيل تلك ( الحوارية ) للاهمية .. مع ضرورة أن يتابع الاخوة الملف الكامل للسموات السبع المنشورة في هذه الصفحات من مجلس ( الآيات المفصلات ) وكذلك ضرورة الاطلاع على مرجع المشاركة في موضوع ( الدواب في القرءان ..)

    ...............................................


    بسم الله الرحمان الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..الاخوة المتتبعين الكرام

    أفتتح كلامي ..بقول الله عز وجل :

    يقول الحق تعالى (وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ ) الشورى :29

    يقول الحق تعالى (اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْمًا ) الطلاق : 12

    نرى أن بعد ما طُرح في هذا الحوار من ( بيان قرءاني ) لم يعد من الصعب على الباحث أو المتتبع المهتم ، فهم معنى (الآيات الكريمة ) اعلاه ، في بساط من القراءة الفكرية الكاملة لمعنى ( الدواب ) في القرءان ،ومعنى السموات السبع .

    فالدواب هو كل ما يدب من مادة او كائن على وجه هذا الكون بمجمله .

    ونستحضر معاً بعض ما فصّله فضيلة الحاج عبود الخالدي – جزاه الله خيرا - من بيان في هذا الصدد :

    دب : في علم الحرف القرءاني يعني (قابض منقلب المسار)

    فكل خلق يقبض قابضة منقلبة المسار بشكل فعال فهي دابة

    لآن دابة من ( دب ) و ( داب ) . (داب ) في علم الحرف القرءاني يعني (قابضة) (منقلبة المسار) (فعالة) .لماذا فعالة ؟ لدلالة حضور حرف ( الف ) في (داب ) ، اما ( الدابة ) فلقد أضيف اليها حرفة ( التاء ) ، و( التاء ) في علم الحرف القرءاني تدل على الحاوية أي ( الاحتواء ) - فتكون بذلك ( الدابة ) تلك التي تمتلك صفة قابضة منقلبة المسار الفعال ، ومنها كما وصف فضيلة الحاج عبود الخالدي في شرحه : (دابة الارض) ، فدابة الآرض هي الجاذبية ( قوى الجذب ) ، وقوى ( الجذب ) تلك كما يعلم الجميع هي قابضة تقبض كل شيء مادي (جذب) ينقلب مساره من قطب شمالي الى قطب جنوبي وبشكل (فعال) فهي دابة.

    °اما دلالة المشي على البطن أو الارجل الاثنين ، أو الاربع يدل على السعي الزمني لتلك الدواب حسب المستوى العقلي التي تمتلكه كل دابة ، بمعنى هل تلك الدابة فقط سماء واحدة ؟ ام هي ضمن الدواب في المستوى الثاني للسماء اي تمتلك ( سماء أولى وثانية ) ... الخ .


    ونرى أنه واجب أن نوضح للناس وللمتتبعين الكرام مرة أخرى ،و في مختصر وجيز ما هي ( السموات السبع ) ؟؟!! .. لآن حقيقة وتكررها فان الجهل بحقيقة تلك ( السموات السبع ) هو الذي قاد معظم الناس الجهل بمعنى ( الدواب ) في القرءان ومعنى الاية الكريمة :


    يقول الحق تعالى (وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاءُ قَدِيرٌ ) الشورى :29

    وعليه نقول : بسم الله الرحمان الرحيم

    شرح موجز عن : ماهية ( السموات السبع ) :

    السماء الاولى : وهي سماء (المادة الكونية ) ، أي عقلانية المادة بعناصرها التكوينية اينما تكون في الكون اللامحدود .

    السماء الثانية :وهي سماء (الوعاء الخلوي ) ، اي سماء ( الخلية ) عقلانية الخلية ، وهو العقل الذي يتحكم بالخلية الواحدة اينما تكون في الخلق .

    السماء الثالثة : وهي عقلانية (العضو ) في الكائن الحي ، وهو مستوى عقلي له ضوابطه ونظمه تبرز فيه عقلانية العضو ويتحكم بما تحته من عقلانية خلوية وعقلانية مادية .

    السماء الرابعة : عقلانية (الكائن الحي ) وهو مستوى عقلاني يمتلك نظم السيطرة على كامل جسد المخلوق .

    السماء الخامسة : عقلانية (الروح المتجسدة ) وهي عقلانية خاصة بمخلوقي الانس والجن (معشر الجن والانس) وهي عقلانية ناطقة تمثل الفارقة الرئيسية بين الانسان والحيوان

    السماء السادسة : عقلانية (الروح المطلقة ) ، أي المستوى العقلي ( السادس ) ، وهي عقلانية مقضي عليها بالموت ولا تحضر زمن الفلك ولها وشائج اتصال بالمستوى الخامس ومنها وفيها ضوابط تذهل حاضرة الانسان .

    السماء السابعة : وهي عقلانية (الطور) الشريف وهي حكومة الله سبحانه وفيها ملائكته وفيها قوانين سلطوية تتسلط على المستويات الست التي ترتبط بها برباط ذو شعبتين (يسار ويمين)

    تلك العقلانية تمسك بالمستوى الاول (عقلانية المادة) من جهة اليمين (يميننا) وتمسك بالمستوى السادس من جهة اليسار (يسارنا) في دائرة مغلقة يكون فيها المستوى السابع (الطور) الشريف ممسكا بالخلق كله .

    مادة – خلية – عضو – كائن حي - عقلانية الروح المجسدة ( كائن الجن والانس ) – عقلانية ( الروح المطلقة ) المستوى العقلي السادس – عقلانية ( الطور ) الشريف حكومة الله وهي مستوى السماء السابعة .

    كل الدواب ، أي كل ما يدب من خلق الله اجمعين ..

    - الالكترون دابة تدب في مستوى المادة ، اي في مستوى السماء الآولى .


    - الخلية دابة تدب في مستوى السماء الآولى و الثانية

    - النبات دابة تدب في المستوى ( الآول + الثاني + الثالث ) من السموات ، لآن النبات لا يمتلك الا ( 3 مستويات من العقل )

    - الحيوان دابة تدب في المستويات الآربع للسموات ، لان لها اربع سموات أي أربع مستويات عقلية .

    - الانسن والجن : دواب تدب في المستويات العقل الخمسة ، الجن له فقط 5 مستويات من العقل ، الجن اطلاقا لا يغادر زمن الفلك ، اطلاقا ؟؟ .. اعلموا هذا جيدا ،


    ومن يريد الاستفسار عن المزيد ، او العلم بالمزيد فليراسلنا والمعهد مستعد للرد على جميع استفسارات الاخوة الكرام .

    الانسان هو الكائن الوحيد الذي يمتلك 6 مستويات من العقل ... أي تلك مستوى عقلي سادس ، اي سماء سادسة ، لذلك هو الوحيد الذي نادى عليه الحق تعالى من جانب الطور الايمن .. فموسى هو وعاء المساس العقلي وهو المستوى السادس للعقل ...

    أظن أن ليس من الصعب الذي يفهم قليلا في ( العلم ) ان يرى ان هذا هو ملكوت الله .. السموات السبع بمجملها ..

    الطور هناك حكومة الله ... هي السماء السابعة ..

    جميع ما يدب موجود في ذلك السموات السبع ابتداءا من سماء المادة الى السماء السابعة


    دابة الارض كما وصفنا هي ( الجاذبية ) وهي تدب ..وهي قوة قد خرجت وتكلم الناس حاليا ... أمر الله يتنزل بين تلك السموات السبع ، والملائكة هي التي تحمل أمر الله .. لآنها هي مكائن الله .. هي التي تسهر على عمل المادة والخلية .. الخ

    فالملائكة ( مكائن الله ) الذي لا يعصون له أمرا ... تتواجد في السماء

    هناك ملائكة في السماء الاولى سماء المادة .. وملائكة تتواجد في سماء كل خلية .. وملائكة تتواجد في سماء كل ( عضو ) من الآعضاء .. وملائكة تتواجد في السماء الرابعة وهي سماء الكائن الحي .. الخ .


    خلاصة : واخيرا نظن ان قد اطلنا على ( الاخوة ) في تلخيص هذا البيان .. لضرورة تكوين فكرة عامة تعينهم على قراءة كل ما يبحثون عنه في هذا الشان .

    لدي شعور أن الناس قد فهمت الآمر .. وعلمت بالامر ، واستطاعت الوصول الى حقيقة البيان في ماهية ( السموات السبع ) .. وما معنى وجود الدواب في تلك السموات .

    فشكرا لانصاتكم .. والسلام عليكم ورحمة الله .


    .................................................. ...............

  4. #4
    Banned
    رقم العضوية : 407
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 48
    التقييم: 10
    الدولة : المغرب

    رد: سر العقل والسماوات السبع السماء السادسة


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    جزاكم الله خيرا عن هذا العلم النافع ،تحية للأستاذ المشرف و فضيلة الحاج الخالدي. أستفسركم في سبب تواجد الرسل و الانبياء في مستويات مختلفة و هل تواجد بعضهم دون المستوى العقلي السادس يعني محدودية قدراتهم العقلية ؟! و السلام عليكم

  5. #5
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,407
    التقييم: 10

    رد: سر العقل والسماوات السبع السماء السادسة


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المعتصم مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    جزاكم الله خيرا عن هذا العلم النافع ،تحية للأستاذ المشرف و فضيلة الحاج الخالدي. أستفسركم في سبب تواجد الرسل و الانبياء في مستويات مختلفة و هل تواجد بعضهم دون المستوى العقلي السادس يعني محدودية قدراتهم العقلية ؟! و السلام عليكم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي الفاضل الآستاذ المعتصم

    المشاركة التي أشرت اليها ، كانت تدبر منا اي اجتهاد فقط ، وفي متابعة مع شيخنا الجليل بيّن لنا أن الآمر ليس كذلك ، وعليه نحن تركناها كعنوان حواري فقط .

    بالنسبة للعقل والسموات السبع ، الموضوع مبيّن في المشاركة التي تليها ، وكذلك في الآبحاث المعنونة داخل هذا ( المجلس للآيات المفصلات )


    وشكرا لمتابعتكم ، جزاكم الله كل خير اذ ذكرتمونا بتلك المشاركة ، فاكرمكم الله

    السلام عليكم

  6. #6
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,397
    التقييم: 215

    رد: سر العقل والسماوات السبع السماء السادسة


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة المعتصم مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    جزاكم الله خيرا عن هذا العلم النافع ،تحية للأستاذ المشرف و فضيلة الحاج الخالدي. أستفسركم في سبب تواجد الرسل و الانبياء في مستويات مختلفة و هل تواجد بعضهم دون المستوى العقلي السادس يعني محدودية قدراتهم العقلية ؟! و السلام عليكم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    شكرا لكم اخي المعتصم على مشاركتكم الكريمة باثارتها فـ (ثروة العقل) في (الاثارة)

    السماوات السبع هي خارطة خلق وصفها الله كثيرا في القرءان فلكل خلق استحقاق في تلك السماوات فالحيازة هي حيازة تكوين فعندما تكون الخلية الواحدة ذات سمائين فهي ليست منقوصة التكوين بل هو استحقاقها في خارطة المخلوق بصفتها خلية وحين يكون النبات ذا ثلاث مستويات عقلية فهو ايضا استحقاق تكويني ومثله الانسان فاستحقاقه في الخلق هو (ست مستويات عقل) في ست سماوات ففي (تكوينة خلق الانسان) اربع مستويات عند النوم وتتحول الى خمس مستويات عند الصحو وتصبح ست مستويات عند الموت لذلك جاء في حديث مشهور (الناس نيام اذا ماتوا صحو) فالنائم باربع مستويات وحين يصحو يستحق مستوى خامس وهو المستوى العقلي الذي نفكر به ونتكلم به وندير شؤوننا به اما المستوى العقلي السادس فهو للتوضيح مثل الـ (hard disc) فهو مستوى لا يحضر في زمن السعي الذي نسعى فيه بعد الصحو وحين يموت الانسان يحوز الانسان مستواه السادس فيصحو صحوة اخرى باضافة مستوى عقلي الى مستوياته الخمس لذلك فان كل انسان يمتلك ست مستويات عقل لانها استحقاق تكويني حتى وان كان ملحدا او غير متدين

    الانسان الاعتيادي يمتلك روابط بين مستواه العقلي الخامس ومستواه العقلي السادس فالذاكرة كـ (حافظة) تقع في المستوى السادس وهي التي تغذي العقل الخامس بارشيف الذاكرة وكلما نشطت الروابط بين المستوى العقلي الخامس والسادس يتألق الانسان حتى يصل بعضهم الى ما يسمى بالعبقرية وهنلك في علوم الباراسيكولوجي اناس يمتلكون وشائج اتصال نشطة جدا مع المستوى العقلي السادس ويتصرفون بتصرفات عجيبة لان المستوى العقلي السادس متصل بالمستوى العقلي السابع (الطور) باواصر مختلفة لذلك كان الانسان سيد المخلوقات على الارض

    الرسل والانبياء يمتلكون وشائج اتصال نشطة جدا ومتميزة جدا بين المستوى العقلي الخامس والسادس ومن ثم الطور الشريف (المستوى السابع) وبذلك يمتلكون صفات مهمة تميزهم عن البشر ليس بسبب نشاط الاصرة بين المستوى العقلي الخامس والسادس فقط كما عند الناس او ذوي الخوارق كما يصفهم البارسايكولوجيين بل بسبب قوة الاصرة الرابطة التي تربطهم بالمستوى العقلي السابع (ورفعنا فوقكم الطور) ولفظ فوقكم تعني (التفوق) في الرابط الذي يربط المؤمنين بالله عموما بالمستوى العقلي السابع والرسل خصوصا

    الرسل والانبياء بشر مثلنا الا انهم يوحى اليهم وضابطة الوحي تؤتى عبر (العقل) وذلك يعني ان هنلك رابط خاص يخص الانبياء والرسل والائمة الذين يهدون بامر الله وبناة الاسراء عموما لان الله قال فيهم انه (رفع فوقهم الطور) فمنحهم (تفوق) عقلاني على البشر

    نامل ان تكون موجزات الذكرى اعلاه كافية لتحريك مراشد الفكر نحو قاعدة بيانات تشكل منطلقا لفهم خارطة الخلق في العقل والتي سطر القرءان تذكرتها كما ورد في مسلسل (سر العقل والسماوات السبع 1 ـ 7) ونعلن لكم عن سرورنا بمتابعتكم لتلك الاثارات التذكيرية عسى ان تنفعكم فالذكرى تنفع المؤمنين

    نؤكد لحضرتكم والاخوة الذين يتابعون هذه الاثارات انها ذات وسيلة تذكيرية ولا تمتلك اي الزام فكري او تنظير فكري (نظرية) من وجهة نظر ولا تمتلك قدرة اثبات يمكن ان يتم مناقلتها من حامل عقل لحامل عقل ءاخر بل تمتلك تذكرة تنتقل من عقل لـ عقل ءاخر بمشيئة الهية اي بموجب برنامج اداري الهي مباشر

    {وَمَا يَذْكُرُونَ إِلَّا أَن يَشَاءَ اللَّهُ هُوَ أَهْلُ التَّقْوَى وَأَهْلُ الْمَغْفِرَةِ }المدثر56

    وهي سنة البلاغ الرسالي المسطورة في القرءان الموجه لـ (الذين يعقلون) والتي مارسها سيد الخلق محمد عليه افضل الصلاة والسلام فقال فيه ربنا (ما انت الا مذكر) فهي اعلى صفة في السنة النبوية الشريفة في التبليغ الرسالي وحين تستمر الاثارات يزداد حجم الذكرى لمن شاء ان يمسك القرءان من صفته (ص والقرءان ذي الذكر) لينذر من كان حيا وهو منهجنا الذي نحاول ان نطرحه بين الناس في زمن الحاجة اليه

    {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ }الذاريات55

    السلام عليكم

  7. #7
    Banned
    رقم العضوية : 407
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 48
    التقييم: 10
    الدولة : المغرب

    رد: سر العقل والسماوات السبع السماء السادسة


    وعليكم السلام و رحمة الله و بركاته
    بارك الله فيكم ياحاج و زادكم علما و رفعكم مقاما و كل من سعى للخير و التعلم في سبيل الله...
    جزاك الله كل الخير أخي المشرف العام و أعتذر لكم عن قلة المشاركة والسلام عليكم.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سر العقل والسماوات السبع ـ السماء الثانية
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض الايات المفصلات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 08-01-2015, 01:55 AM
  2. سر العقل والسماوات السبع ـ السماء الرابعة
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض الايات المفصلات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-09-2015, 09:30 PM
  3. سر العقل والسماوات السبع ـ السماء الأولى
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض الايات المفصلات
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 06-24-2013, 04:20 PM
  4. سر العقل والسماوات السبع السماء الخامسة
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض الايات المفصلات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-17-2013, 04:18 PM
  5. سر العقل والسماوات السبع ـ السماء الثالثة
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض الايات المفصلات
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 01-16-2013, 04:50 PM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137