سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

{ وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } .. دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > مذكرة قرءانية في العلوم السياسية » آخر مشاركة: إبراهيم طارق > ماذا إذا كان المبدأ خاطئا؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( مواخر الفلك ) في ( البحر العذب ) و ( البحر الأجاج ) : قراءة تفكرية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة الوفاق الفكري » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل عن :معراج الرسول عليه افضل الصلاة والسلام الى السماوات السبع » آخر مشاركة: الاشراف العام > النفس المطمئنة والخائفون من الموت !! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( الدواب ) في القرءان : قراءة علمية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة القرءان في رد العدوان : من اجل فهم واعي لدور القرءان في (السلم الاجتماعي ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الاية ( قل هو ألله أحد ) : منظومة ( التوحيد ) في قراءة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: ابو عبدالله > كيف كانت قراءة النبي عليه السلام للقرءان؟ وكيف يمكن أن نقرأ من غير تحريك اللسان ؟ » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > غرابيب سود ( من أجل علم من قرءان يقرأ ) » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > ( المرجفون في المدينة ) : كاميرات هواتف وتطفل وسوء اخلاق » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > صحـراء العـقل » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لفظ ( أصحاب ) في الامثال القرءانية : اصحاب الرس ، الأيكة ، مدين . » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > نوح في العلم » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > اشكالية عائدية الضمائر في القرآن » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > حديث ظهور ( المهدي المنتظر ) بمكة والمسجد الأقصى : كيف ؟ ومتى ؟ » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > رسولاً قيما و أُمة ًوسَطا » آخر مشاركة: ابو عبدالله >
النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,273
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    الذين يقتلون الآطفال والناس عطشا !! ..



    الذين يقتلون الآطفال والناس عطشا !! ..


    بسم الله الرحمان الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في أبهى قصة كان الآجداد يحكونها لنا هي قصص دجلة والفرات ، وحياة الناس الطيبون الذين كانوا يعيشون قرب احواض ذلك النعيم في سلام وطمأنينة مع خالقهم .

    فلقد كان نهر دجلة والفرات وما زال مرتبطا ارتباطا ايمانيا رفيعا بجنة الله في أرضه

    وكانت خيرات النهرين لا تنقضي ...

    حتى طغى الانسان على اخوه الانسان ، وبنيت الحدود ، والسدود ، واختلفت القلوب ، وساد الظلم ..

    وكان الحكام هم الذين يخلقون الماء وينزلون المطر من السماء ..

    بلد ينعم بخيرات الماء ، تحت سدود بنيت ،وجار له تحت رحمة السدود في الانتظار ..

    ولم يقف الحال عند هذا ، وليته وقف عند هذا ، فلقد كان من الممكن أن تتدخل عناية الله للاصلاح بين الناس ، حيث كان الخير في قلوب العباد ما زال كائنا وقائما .

    لكن أبت قوى الظلام الا أن تحكم خطتها الآن لقتل ما بقي من سلامة الاسلام في حوض جنة الرافدين

    وهكذا ياتي لمسامعنا الآن عن خطط لجماعات مسلحة تأبى الا أن تقتل ما بقي من روح لدجلة والفرات ..

    فقاتل الله ..من يقتل الناس والآطفال عطشا ..

    السلام عليكم

  2. #2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,396
    التقييم: 215

    رد: الذين يقتلون الآطفال والناس عطشا !! ..


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    انسان اليوم هو ابن الحضارة سواء كانت حضارة السلاح او حضارة الفكر التي تستخدم السلاح بافراط لتحقيق الاهداف دون وازع انساني او عقائدي فـ حين اختفى السيف و الرمح واصبح التصويب للقتل عن بعد بواسطة الطلق الناري عندها تحولت ثقافة المواجهة العدوانية بشكل جوهري حين اعتمد العدوان على تقنيات معاصرة تمتلك مساحة كبيرة مليئة بادوات العدوان ... كنا نسمع عن استخدام الماء (سياسة العطش) قديما حين تحتل الجيوش مصادر الينابيع القريبة من ساحة القتال الا ان تلك الحملات كانت قصيرة الامد حيث كان عمرها يساوي عمر المعركة كما ان سياسة العطش لا تشمل سواد الناس بل تختص فقط بالمقاتلين الا ان القرن الحادي والعشرين الذي اطلق عليه (قرن المياه) سوف يجعل من الماء سلاح قاتل ضد شعوب كاملة برجالها ونسائها واطفالها وشيخوها حيث الفكر الحضاري العدواني المعاصر الذي يتكيء على التقنيات العملاقة سوف يسحق مجاميع كبيرة من البشر ليصل كوكب الارض الى ما روج له من تسريبات للخطط السوداء بـ (المليار الذهبي) من الناس ليموت مليارات البشر وينجو مليار واحد فقط وهو عينه ما روجت له نظرية (كارل مالتوس) العتيقة والتي راجت في القرن الثامن عشر وحملت عنوانا لا انسانيا يقول (اقتلوا الفقراء) لانهم يقفون بوجه تقدم الاغنياء ويشكلون عالة عليهم الا ان ثقافة حكام الارض المعاصرين سوف تفقر الناس من خلال حرب المياه وبالتالي سيموت العطاشى وهم (فقراء الماء) فماء الارض اصبح لا يكفي وان المدعي في زمننا (انا ربكم الاعلى) وهو فرعون هذا الزمن سوف يبرمج ادارة حرب المياه في غرف مظلمة وقد تكون البداية الميدانية الاولى على ارض العراق وهو الذي كان اغنى سهل من سهول العالم من خلال وفرة المياه على مر التاريخ من خلال رافديه الذان كان يتصفان بالفيضان وليس النقصان وهي صفتهما عبر تاريخ البشر الا ان التقنيات المعاصرة حولت تلك الصفة الى ضديدها فيكون بل كان للتنقنيات الفائقة في بناء السدود واستحداث البحيرات العملاقة في الاناضول وسوريا وشمال العراق ادوات خنق شعب كامل من خلال الموت عطشا فالقرن الحادي والعشرين سيشهد (مجاعة الماء) قبل مجاعة البطون

    الارادة الالهية تتدخل حين يكون العباد هم (عباد الرحمن) الا ان الفئة الباغية التي تتحكم في الارض استطاعت (ذبح الابناء) وتحويلهم الى (عباد الشيطان) وهم (ابناء العدوان) فاصبحوا بعيدين عن الله وخسروا لقاء الله في نصرتهم فاصبحت وتكون ايام القرن الحادي والعشرين ايام سوداء وان التاريخ الذي حدده احفاد (كارل مالتوس) هو عام 2050 حيث ستكون تلك الحقبة هي الهدف الزمني للميار الذهبي


    السلام عليكم

  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 389
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات: 303
    التقييم: 110

    رد: الذين يقتلون الآطفال والناس عطشا !! ..


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحاج عبود الخالدي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    انسان اليوم هو ابن الحضارة سواء كانت حضارة السلاح او حضارة الفكر التي تستخدم السلاح بافراط لتحقيق الاهداف دون وازع انساني او عقائدي فـ حين اختفى السيف و الرمح واصبح التصويب للقتل عن بعد بواسطة الطلق الناري عندها تحولت ثقافة المواجهة العدوانية بشكل جوهري حين اعتمد العدوان على تقنيات معاصرة تمتلك مساحة كبيرة مليئة بادوات العدوان ... كنا نسمع عن استخدام الماء (سياسة العطش) قديما حين تحتل الجيوش مصادر الينابيع القريبة من ساحة القتال الا ان تلك الحملات كانت قصيرة الامد حيث كان عمرها يساوي عمر المعركة كما ان سياسة العطش لا تشمل سواد الناس بل تختص فقط بالمقاتلين الا ان القرن الحادي والعشرين الذي اطلق عليه (قرن المياه) سوف يجعل من الماء سلاح قاتل ضد شعوب كاملة برجالها ونسائها واطفالها وشيخوها حيث الفكر الحضاري العدواني المعاصر الذي يتكيء على التقنيات العملاقة سوف يسحق مجاميع كبيرة من البشر ليصل كوكب الارض الى ما روج له من تسريبات للخطط السوداء بـ (المليار الذهبي) من الناس ليموت مليارات البشر وينجو مليار واحد فقط وهو عينه ما روجت له نظرية (كارل مالتوس) العتيقة والتي راجت في القرن الثامن عشر وحملت عنوانا لا انسانيا يقول (اقتلوا الفقراء) لانهم يقفون بوجه تقدم الاغنياء ويشكلون عالة عليهم الا ان ثقافة حكام الارض المعاصرين سوف تفقر الناس من خلال حرب المياه وبالتالي سيموت العطاشى وهم (فقراء الماء) فماء الارض اصبح لا يكفي وان المدعي في زمننا (انا ربكم الاعلى) وهو فرعون هذا الزمن سوف يبرمج ادارة حرب المياه في غرف مظلمة وقد تكون البداية الميدانية الاولى على ارض العراق وهو الذي كان اغنى سهل من سهول العالم من خلال وفرة المياه على مر التاريخ من خلال رافديه الذان كان يتصفان بالفيضان وليس النقصان وهي صفتهما عبر تاريخ البشر الا ان التقنيات المعاصرة حولت تلك الصفة الى ضديدها فيكون بل كان للتنقنيات الفائقة في بناء السدود واستحداث البحيرات العملاقة في الاناضول وسوريا وشمال العراق ادوات خنق شعب كامل من خلال الموت عطشا فالقرن الحادي والعشرين سيشهد (مجاعة الماء) قبل مجاعة البطون

    الارادة الالهية تتدخل حين يكون العباد هم (عباد الرحمن) الا ان الفئة الباغية التي تتحكم في الارض استطاعت (ذبح الابناء) وتحويلهم الى (عباد الشيطان) وهم (ابناء العدوان) فاصبحوا بعيدين عن الله وخسروا لقاء الله في نصرتهم فاصبحت وتكون ايام القرن الحادي والعشرين ايام سوداء وان التاريخ الذي حدده احفاد (كارل مالتوس) هو عام 2050 حيث ستكون تلك الحقبة هي الهدف الزمني للميار الذهبي


    السلام عليكم
    السلام عليكم ورحمة الله

    وهل تختص شحة الماء بقتل الفقراء والاغنياء ينجون منها ؟ وهل مصدر الماء الوحيد هو الانهار الا توجد امكانية لحفر الابار كما هل نفترض ان المطر لا ينزل طوال سنين متعاقبة ليكون الهلاك الجماعي امرا محتوما وكيف يكون على الفقراء دون الاغنياء

    تساؤلات دارت في العقل حين قرأنا ما نشرتموه


  4. #4
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,273
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: الذين يقتلون الآطفال والناس عطشا !! ..


    السلام عليكم ورحمة الله

    لكم منا جزيل الشكر والتقدير ، فاول خطوة يجب أن تتخذ للاتقاء من خطر الآعداء ، هو معرفة خطط تلك الآعداء ،ولا سيما منها تلك البعيدة الآمد .

    استوقفتني كذلك مداخلة الاخ المحترم سهل المروان ، فجزاه عنا كل خير ، ونود حقيقة ان نعلم المزيد لنكون من المتقين .

    واطرح كفكرة اخرى ، هي فكرة استغلال مياه السيول الكبيرة خاصة في مواسم فصل الشتاء الكبير


    ألا يمكن أن تستغل شلالات هذه السيول وخصوصا تلك التي تعرفها مناطق واسعة شبيهة بالمناطق الصحراوية التي عادة ما تكون قريبة من البحر .

    فان كانت هناك طريقة نافعة لمثل هذا الاستغلال ، نتمنى لو نعرف كيف يمكن لآي مجموعة أو مبادرة استغلال مثل هذه المياه ، لعلنا نستطيع بهذا منح ادواة نجاة لطالبي النجاة .

    وشكرا لكم ،

    السلام عليكم

  5. #5
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,573
    التقييم: 10

    رد: الذين يقتلون الآطفال والناس عطشا !! ..


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    لارادة الالهية تتدخل حين يكون العباد هم (عباد الرحمن)
    الا ان الفئة الباغية التي تتحكم في الارض استطاعت (ذبح الابناء)
    وتحويلهم الى (عباد الشيطان)
    وهم (ابناء العدوان)
    فاصبحوا بعيدين عن الله وخسروا لقاء الله في نصرتهم
    فاصبحت وتكون ايام القرن الحادي والعشرين
    ايام سوداء وان التاريخ الذي حدده احفاد (كارل مالتوس) هو عام 2050
    حيث ستكون تلك الحقبة هي الهدف الزمني للميار الذهبي
    من هذا التشخيص العلمي الدقيق المعمق للعلامة الفاضل الخالدي
    نسشتف أن الفئة الباغية هي سر الانحدار الاخلاقي والحضاري للبشرية
    طبتم .. رمضان كريم .. سلام عليكم .




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كتب عليكم الصيام كما كتب على الذين من قبلكم
    بواسطة أيمن الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث منسك الصوم
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-26-2018, 03:40 PM
  2. الذين في قلوبهم مرض
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس حوار التطبيقات العلمية المادية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 06-26-2012, 03:27 PM
  3. منقول : تحذير طبي من المغناطيسات الصغيرة في ألعاب الأطفال
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الحضارة المادية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-24-2012, 02:06 PM
  4. الأطفال والعربات
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس مناقشة الراحة الفكرية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-05-2011, 01:05 PM
  5. الأطفال اقوى من الرجال
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى نافذة إثاره فكريه
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-26-2010, 04:42 AM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137