سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

من اعترف بذنبه سعى لاصلاح الخطيئه ! » آخر مشاركة: أمة الله > حقيقه بسيطه...جدا » آخر مشاركة: أمة الله > الأطعام فطرة الحاج مرزوق » آخر مشاركة: قاسم حمادي حبيب > حقيقة تحتاج الى تأمل » آخر مشاركة: قاسم حمادي حبيب > الصفحة الرمضانية 1438 » آخر مشاركة: قاسم حمادي حبيب > الاعتكاف في العشر الاواخر من رمضان : ماهي علته العلمية » آخر مشاركة: عبسى عبد السلام > مسميات العقوبة والثواب الالهية في القرءان » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > نظام الحكم الإسلامي في القرءان الكريم ( خلافة على منهج النبوة ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ليلة القدر في التكوين » آخر مشاركة: الاشراف العام > قضاء الصوم لـ الحائض بنفس ايام الافطار من الشهر القمري » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > وَلَا تَجْعَلُوا اللهَ عُرْضَةً لِأَيْمَانِكُمْ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الليمون ثمرة عجيبة لقَتْل خلايا السرطانِ » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الحيوان المريض بسبب اصابة جرثومية وكذا ( الملقحة) تندرج تحت صفة: ( المتردية ) » آخر مشاركة: الاشراف العام > شروط قيمومة الحماية الالهية للمؤمنين » آخر مشاركة: أمة الله > صوم الكفاره يرتبط بعلته » آخر مشاركة: حسين الجابر > المضادات الحيوية بين الامس واليوم : ورقة شجرة (الكينين) كمثال لمحاربة ( الملاريا) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > منسك الصلاة بين الفرض و الاستحباب » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > كبار السن البركة الخفية » آخر مشاركة: أمين أمان الهادي > واد النمل في علوم القرءان » آخر مشاركة: الاشراف العام > السبب في وجود الحشرات في المنزل ؟؟؟ » آخر مشاركة: يوسف الفارس >
النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 1,921
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    للعلاج والوقاية من فيروس ايبولا : pour guérir au ebola



    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    يكفي ان نعلم ما قال مكتشف فيروس ايبولا عن هذا الوباء حتى نعلم ما تنتظر البشرية من كارثة هم مسببوها !!

    (اخشى الان من تراجيديا لا يتصورها العقل، يقول الطبيب بيتر بيوي ليست الان عدوى عادية ولكن كارثة انسانية بمعنى الكلمة )


    للعلاج والوقاية من فيروس ايبولا : pour guérir au ebola

    سالتُ فضيلة العالم الجليل في حوارية خاصة ان كان يوجد في كتاب الله وعلومه العظيمة ما نجده لانقاذ ما يمكن انقاذه من الناس المؤمنين بالخالق ومؤمنين بقوانينه النافذة في خلقه ، وأخبرته اني نشرتُ في ما قبل موضوعاً خاصاُ عن هذا الفيروس وراسلت به الكثير من المؤسسات العلمية العالمية .

    فاجاب:

    هل كتبت لتلك المؤسسات العلمية ان الحاج عبود الخالدي قد استثمر (الحمار) بديلا عن تلك المؤسسات لمكافحة الفايروسات ..!! الله قد جعل لكل شيء ضديد ، وبالتأكيد فان للفايروس في ( نظم الخلق ) ضديد يقضي عليه الا ان علماء المادة نظرتهم أحادية عن المادة وأسرارها . فالحمار بما اودع الله فيه من اسرار يكون ضديدا للفايروسات !!..فقط علينا ان نعلم (من اين يتكون كائن الفايروس) لنعلم بعدها أن الحمار يتعامل بوزن مثل تلك المكونات غير الموزونة لان الله خلقه يمتلك الـ (وزينة) ..

    ولنعلم ما هي تلك ( الوزينة ) التي اودعها الله في مخلوق ( الحمار ) علينا ان نقرا لعلم القرءان :

    المراجع القرءانية الخاصة بالموضوع :

    وزينة الحمير تحت التجربة في علوم الله المثلى
    الحمار في العلم القرءاني

    وزينة الحمير ويخلق ما لا تعلمون
    وَيَخْلُقُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 404
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 322
    التقييم: 10

    رد: للعلاج والوقاية من فيروس ايبولا : pour guérir au ebola


    بسم الله

    أريد ان اسال اخوتي الباحثين هنا ، وأخص بالذكر أستاذنا القديرالحاج الخالدي ، عن الكيفية التي يمكن من خلالها أن نسخر مخلوق( الحمار ) للوقاية من هذا المرض ، فلقد وجدت بعض أصحاب البادية لديهم فكرة فطرية عجيبة تقول أن مثل تلك الدواب في البيت تقوي المناعة ؟ وسبحان الله ، رغم انهم لا يعرفون كيف ولماذا ،ولا يكادون يعرفون شيئا عن المناعة .

    ولكن فطرتهم تشعرهم أن تلك الدواب تبث السكينة في المكان بالبيت القروي ؟

    - هناك اشكالية حقيقية تخص في استحالة ان تربي حمارا ما ؟ في بيت في قلب المدينة ؟ رغم أنه من الممكن ايجاد حمير في الاسواق الخاصة بالآحياء داخل المدينة ، أو في الآحياء الشعبية القديمة .

    فكيف يمكن للشخص تخطي هذه الاشكالية ، ألا بد من تواجد الحمار قريب من البيت على الدوام ، ام يكفي زيارة مكان ما فيه حمير كالآسواق ، لاكتساب تلك المناعة من هذا الفيروس المرعب .

    السلام عليكم ورحمة الله

  3. #3
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,152
    التقييم: 115

    رد: للعلاج والوقاية من فيروس ايبولا : pour guérir au ebola


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمة الله مشاهدة المشاركة
    بسم الله

    أريد ان اسال اخوتي الباحثين هنا ، وأخص بالذكر أستاذنا القديرالحاج الخالدي ، عن الكيفية التي يمكن من خلالها أن نسخر مخلوق( الحمار ) للوقاية من هذا المرض ، فلقد وجدت بعض أصحاب البادية لديهم فكرة فطرية عجيبة تقول أن مثل تلك الدواب في البيت تقوي المناعة ؟ وسبحان الله ، رغم انهم لا يعرفون كيف ولماذا ،ولا يكادون يعرفون شيئا عن المناعة .

    ولكن فطرتهم تشعرهم أن تلك الدواب تبث السكينة في المكان بالبيت القروي ؟

    - هناك اشكالية حقيقية تخص في استحالة ان تربي حمارا ما ؟ في بيت في قلب المدينة ؟ رغم أنه من الممكن ايجاد حمير في الاسواق الخاصة بالآحياء داخل المدينة ، أو في الآحياء الشعبية القديمة .

    فكيف يمكن للشخص تخطي هذه الاشكالية ، ألا بد من تواجد الحمار قريب من البيت على الدوام ، ام يكفي زيارة مكان ما فيه حمير كالآسواق ، لاكتساب تلك المناعة من هذا الفيروس المرعب .

    السلام عليكم ورحمة الله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    انحسار مخلوق الحمار عن المدن خصوصا الكبيرة والاخص المدن المتحضرة يجعل من استثمار ذلك المخلوق لاغراض استشفائية امرا صعب على الفرد المعتاد وبالتأكيد فان مجاميع الناس (اذا اقتنعت بالاستشفاء بالحمار) او الوقاية به سيرفعون اصواتهم مطالبين (إله الوطن) بان يوفروا لـ (المواطنين) حمير في مدنهم وبيوتهم لغرض تامين اجسادهم من الهجمات الفايروسية التي باتت قاسية على الناس ... ذلك النداء لإله الوطن سوف (لن) ينجح لان مؤسسات الصحة ومراكز العلم لا تقبل بالنتيجة الاستشفائية من غير تطبيق القانون الديكارتي (ظاهرة تؤدي الى ظاهرة مع علاقة السببية بينهما) وعلاقة السببية لا بد ان تكون مرئية فلن يرقى الحمار في تلك المؤسسات الى (نتيجة علم) يحتاجها الناس كثيرا فالدببة والفئران والخنازير حين يؤتى بها للمختبرات العلمية لا يراد منها (وظيفتها في الخلق) بل لغرض تجارب دوائية عليها اما الحمار فهو لن يدخل المختبرات العلمية (على حد علمنا لغاية اليوم) ... اذا استطاع (ذوي الحاجات) ان يقولوا ( لا إله الا الله) صدقا وعدلا فعليهم ان لا يدعو الوطن لتأمين اجسادهم بـ وزينة الحمار فالامان بيد الله سبحانه حصرا وعلى الناس (اذا اقتنعوا) ان يحاولوا تامين الحمير لحماية تأمين اجسادهم فيستوجب ان تكون تلك المخلوقات من الاقليم نفسه فلا ينفع حمار مستورد ذلك لان وظيفة الحمار هو (وزن تصدع فلكي) ويستخدم ذلك المخلوق مرابطه التكوينية في الاقليم الذي نشأ فيه فيكون فعالا وذلك يعني ان على (طالبي التأمين) ان يزوروا الحمار في موطنه هو على ان لا يكون ابعد من مسافة (قصر الصلاة) فالمصلي صلاة السفر لا يستطيع بناء توليفة تكوينية (للوزن) بينه وبين الحمار وهو في موطن صلاة الغرباء

    اذا تكاثر الناس في استخدام الحمار لغرض الوقاية او الاستشفاء من الفايروسات فان تربية الحمار ستعود الى حياة الناس ليس لغرض الحمولات بل لغرض تكويني يمثل حاجة قصوى في زمن عدم الامن الفايروسي وعند تلك النقطة (قد) يكون للمؤسسات العلمية فرصة الاعتراف بوظيفة (الوزن) لذلك المخلوق من خلال علم مؤسساتي رسمي ءاخر يقبل بالنتيجة خارج قانون ديكارت حيث يتصدر اليوم (علم الاحصاء) لاحصاء النتيجة دون البحث عن (رابط السببية) بين الظاهرتين ... ذلك لا يعني ان مسك (الرابط السببي) مستحيلا بل يحتاج الى بطاقة (دخول الى عقول) المهيمنين على مؤسسات العلم الطبية والدوائية فالحمار مخلوق حقير في عموم العقل البشري ويستوجب دخوله الى المختبر تحت عنوان (وظيفته في الخلق) فلن يكون دخول الحمار الى المختبر الحديث لاغراض فسيولوجية بل (فيزيائية) ترتبط مع البايولوجيا (بايوفيزياء الحمار)

    من تلك السطور (الحرجة) يتضح ان التأمين بوسيلة (وزينة) مخلوق الحمار ستكون فرديه غير جماعية خصوصا في مراحلها الاولى اذا منَّ الله على فئة من الناس ان يدخلوا الرحمة الالهية

    { فَأَمَّا
    الَّذِينَ ءامَنُوا بِاللهِ وَاعْتَصَمُوا بِهِ فَسَيُدْخِلُهُمْ فِي رَحْمَةٍ مِنْهُ وَفَضْلٍ وَيَهْدِيهِمْ إِلَيْهِ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا } (سورة النساء 175)

    اهل القرى الذين لا يزالون في صحبة الحمير سيكونون الاوفر حظا الا ان السخرية هي التي تعتري تلك الصحبة في زمن الالة الاسرع والاكثر اناقة من الحمار !!!

    الاغنياء القادرين على حيازة ذلك المخلوق في مزرعة خاصة قريبة او في المنزل (ان كان فيه وسعة) كافية لحيازة ذلك المخلوق مع (قرار صارم) في مواجهة الساخرين ..!! اذا فعلوا ذلك فهم الاكثر قدرة على تفعيل تلك الاية الالهية لغرض تأمين المحيط الذي يعيشون فيه ... الا ان اكثر الاغنياء يقتنون الخيل لغرض المباهات بالغنى او المشاركات في سباق الخيل !!!

    صحبة الحمار في موقع طالب التأمين يكفى لنفاذ وسيلته الـ (وزينة) التي جائت في النص الشريف اما صاحب الحاجة الاقرب للحمار اي (غر مالكه) و (غير حائزه) فيكفي ان يضع يده اليمنى على قحف رأس الحمار (المسافة بين الاذنين) ويتجه نحو القبلة ببعض الايات القرءانية والافضلية لسورة فاتحة الكتاب لبضع مرات

    الجهود الفردية عند الناس (ذوي الحاجة) للتأمين من الفايروسات عموما والخطرة خصوصا يمكن ان نقدم لهم النصائح التالية :

    عند الازمات وانتشار المرض في اقاليم قريبة ينصح بعدم قص شعر الرأس وتركه ليسترسل ذلك لان نهايات الشعيرة (ان لم يتم قصها) ستكون مدببة بعد ان تطول والشكل المدبب (في فيزياء الكهربائية الساكنة) يعمل عمل تفريغ الشحنات الجسيمية فيتخلص الجسد من تراكم الغبار النووي فوق الرأس

    الاشخاص ذوي الشعر الخفيف او ذوي الصلع فيكون عليهم وجوبا لبس غطاء للرأس من مادة طبيعية غير محبوكة النسيج والبرم لغرض توفير فرصة للشعيرات الطبيعية ان تقوم بوظيفتها التكوينية في تفريغ الجسيمات النووية المتراكمة على الرأس

    المشي حافيا كلما سمحت الفرصة لذلك على ان يكون المشي على البلاط بشكل مباشر دون جوارب او فرش او اي ارض دون فرش .. وينصح ان تكون الاستراحة في المنزل بارجل حافية متصلة بالارض

    السبح يوميا وفي حدة الازمات ينصح بالسبح في اليوم اكثر من مرة لغرض توفير فرصة تسريب الجسيمات الكهربية من الجسد

    لبس الالبسة القطنية او الصوفية (طبيعية) ذلك لان الالبسة المصنوعة من الياف تركيبية لها قدرة على انتاج الشحنات وعندما يتحول جسم الانسان الى (قطب مكهرب) يتحول الى (متسعة كهربية) تستقطب كهربية الاجواء .. وان استعصت الالبسة من انسجة طبيعية فيصار الى البسة طبيعية للملابس الداخلية فقط .. الملابس الطبيعية غير انيقة الا ان طالب الحاجة يستطيع ان يلبسها داخل المنزل ففي داخل المنزل لا يحتاج الشخص للاناقة ..

    في السنوات العشر الاخيرة انتشرت (انابيب البلاستك) بدلا من الانابيب المعدنية في توزيع اسالة الماء سواء داخل المدن او داخل العمارات والمنازل ... الانابيب المعدنية كانت خير وسيلة لتفريغ الشحنات الكهربية الا ان الانابيب البلاستيكية تزيد من الشحنات اثناء حركة الماء بسرعة داخل تلك الانابيب لذلك يستوجب عمل (سلك تفريغ) من اي (صمام معدني) يدخل المنزل وربطه بالارض (تأريث) لغرض سحب الشحنات الجسيمية وتفريغها في الارض قبل ان تصل الى ايدي مستخدميها فاذا وصل الماء الى المستخدم دون تفريغه عندها يتم التفريغ في جسد مستخدم ماء الاسالة فيصيبه ذلك الفعل بشحنة كهربية كبيرة تفسد عليه جسده ... تلك المعالجة تحتاج الى تفعيل دائم سواء كان هنلك فايروسات او لم تكن لان تلك الحالة في اسالة الماء تفسد جسد الانسان في مؤثرات كثيرة تختلف من جسد لجسد حسب طوره فتصيب الناس باعراض مرضية متنوعة منها بعض امراض الدم فيستوجب تأمين دورة تفريغ كهربي للماء قبل ان يصل الى جسد المستخدم

    الفساد الفايروسي وغيره من مظاهر الفساد الصحي قامت ذكراها في (يأجوج ومأجوج مفسدون في الارض) (تأجيج الموج) وتلك هي طاولة علوم الله المثلى والتي لا تزال طاولة متواضعة لم يأتلف حولها الا قلة من قليل

    { وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ } (سورة الذاريات 55)

    السلام عليكم

  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 404
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 322
    التقييم: 10

    رد: للعلاج والوقاية من فيروس ايبولا : pour guérir au ebola


    بسم الله

    أحسن الله اليكم كما تحسنون الينا ، وسنعمل بكل ما جاء في ردكم من نصائح ،وهذه الارشادات القرءانية ( العلمية ) القيمة ، لاننا نسمع اخبار تقول مفادها انه لا يوجد لحد الان أي علاج لهذا الوباء المرعب ، وما يفعله الاطباء فقط هو محاولة تقوية المناعة لذى الجسم المصاب ، وان هذا الوباء في انتشار مرعب يشبه الكارثة .

    حسرات على المسلمين ، لو كانوا يعلمون ما اودعه الله تعالى في مخلوق ( الحمار ) من وزينة علاجية ووقائية لآسرعوا في جلبه ووضعه في كل المصحات والمستشفيات ، ولتجمعوا وأسرعوا باقتنائه ووضعه في كل التجمعات السكنية .

    يقول الله تعالى ( وقال الرسول يا رب ان قومي اتخذوا هذا القران مهجورا) الفرقان :30

    السلام عليكم ورحمة الله

  5. #5
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 1,921
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: للعلاج والوقاية من فيروس ايبولا : pour guérir au ebola



    السلام عليكم ورحمة الله

    فضيلة الحاج عبود الخالدي ،

    لدينا بعض الاستفسارات الاضافية في هذا الموضوع الحساس لخطورته ونود طرحها عليكم:

    1ـ هل تسخير ما وظفه الله تعالى في ( وزينة الحمار) خاص فقط بمحاربة هذا الظهور الخاص لهذا الفيروس ( ايبولا ) ، أم لجميع الفيروسات بما فيها فيروس ( الايدز ) وقانا الله واياكم شر كل هذا .

    2ـ بمعنى ءاخر هل ( وزينة الحمير ) تتصدى تكوينياً لما يسمى حاليا بـ ( الفيروسات الموجية ) ،وهل كل ما يظهر الان من فيروسات هي تحت هذا الصنف من ( الموجية ) ، لذلك نرى انتشارها كما هو عليه الان من انتشار واسع ، تساهم فيه سهولة تنقل الناس من مواطنهم الآصلية الى مواطن أخرى في حيز زمني ( فلكي ) قصير جدا ؟

    3ـ وهل تغيير موطن الفيروس ( الفلكي ) من انتقال الناس المصابين من بقاعهم الى بقاع أخرى يساهم في ارداف قوى أخرى لانتشار هذه الفيروس ، بمعنى :

    ان كانت هذه الفيروسات تتآلف اكثر بتغيير مواقعها الفلكية ؟

    4 ـ وسؤالنا الاخير يتعلق بخصوص ما ذكرتم عن عمل "سللك تفريغ " لمحاربة الشحنات الكهربية التي تكونها انابيب الاسالة البلاستيكية المستعملة في اسالة الماء داخل البيوت :

    "ستوجب عمل (سلك تفريغ) من اي (صمام معدني) يدخل المنزل وربطه بالارض (تأريث) لغرض سحب الشحنات الجسيمية وتفريغها في الارض قبل ان تصل الى ايدي مستخدميها فاذا وصل الماء الى المستخدم دون تفريغه عندها يتم التفريغ في جسد مستخدم ماء الاسالة فيصيبه ذلك الفعل بشحنة كهربية كبيرة تفسد عليه جسده "


    لم نتمكن جيدا من فهم هذه الآلية ، فكيف يكون هذا ( الصمام المعدني ) هل من المفروض ان يكون كبير الحجم كاعمدة ،وهل يجب تنصيبه قرب انابيب المياه ؟

    وشكرا جزيلا لكم ،

    السلام عليكم



  6. #6
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,152
    التقييم: 115

    رد: للعلاج والوقاية من فيروس ايبولا : pour guérir au ebola


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباحثة وديعة عمراني مشاهدة المشاركة

    السلام عليكم ورحمة الله

    فضيلة الحاج عبود الخالدي ،

    لدينا بعض الاستفسارات الاضافية في هذا الموضوع الحساس لخطورته ونود طرحها عليكم:

    1ـ هل تسخير ما وظفه الله تعالى في ( وزينة الحمار) خاص فقط بمحاربة هذا الظهور الخاص لهذا الفيروس ( ايبولا ) ، أم لجميع الفيروسات بما فيها فيروس ( الايدز ) وقانا الله واياكم شر كل هذا .

    2ـ بمعنى ءاخر هل ( وزينة الحمير ) تتصدى تكوينياً لما يسمى حاليا بـ ( الفيروسات الموجية ) ،وهل كل ما يظهر الان من فيروسات هي تحت هذا الصنف من ( الموجية ) ، لذلك نرى انتشارها كما هو عليه الان من انتشار واسع ، تساهم فيه سهولة تنقل الناس من مواطنهم الآصلية الى مواطن أخرى في حيز زمني ( فلكي ) قصير جدا ؟

    3ـ وهل تغيير موطن الفيروس ( الفلكي ) من انتقال الناس المصابين من بقاعهم الى بقاع أخرى يساهم في ارداف قوى أخرى لانتشار هذه الفيروس ، بمعنى :

    ان كانت هذه الفيروسات تتآلف اكثر بتغيير مواقعها الفلكية ؟

    4 ـ وسؤالنا الاخير يتعلق بخصوص ما ذكرتم عن عمل "سللك تفريغ " لمحاربة الشحنات الكهربية التي تكونها انابيب الاسالة البلاستيكية المستعملة في اسالة الماء داخل البيوت :

    "ستوجب عمل (سلك تفريغ) من اي (صمام معدني) يدخل المنزل وربطه بالارض (تأريث) لغرض سحب الشحنات الجسيمية وتفريغها في الارض قبل ان تصل الى ايدي مستخدميها فاذا وصل الماء الى المستخدم دون تفريغه عندها يتم التفريغ في جسد مستخدم ماء الاسالة فيصيبه ذلك الفعل بشحنة كهربية كبيرة تفسد عليه جسده "


    لم نتمكن جيدا من فهم هذه الآلية ، فكيف يكون هذا ( الصمام المعدني ) هل من المفروض ان يكون كبير الحجم كاعمدة ،وهل يجب تنصيبه قرب انابيب المياه ؟

    وشكرا جزيلا لكم ،

    السلام عليكم


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    جواب س 1 :

    وزينة الحمار وزينة شاملة ولا تخص فايروس محدد ... لا زلنا نبحث عن تحديد صفة الفايروس سواء كان ايبولا او غيره فهو كمخلوق لا بد ان يكون من (زوجين) اي (ذكوري + انثوي) وبما ان الحمض النووي هو (حمض رايبوزي + حمض دايبوزي) الا اننا لم نستطع تحديد ايهما ذكوري وايهما انثوي كما ان الاعلام لا ينشر تفاصيل تؤكد من اي نوع الفايروس الفلاني مثلا فلا يقال انه من صنف دنا او صنف رنا لذلك سعينا قبل حوالي خمس سنوات للحصول على مجهر الكتروني لهذا الغرض رغم انه باهض الثمن وعثرنا على مجهز وافق ان يجهزنا ذلك المجهر باسمنا الشخصي الا انه طلب ان تكون لدينا اجازة تجيز لنا حيازة ذلك المجهر صادرة رسميا من جهة قطاعية صحية او علمية معترف بها رسميا !!! انها (الهيمنة الفرعونية المعاصرة (هامان) هذا الزمان .... اذا كان الفايروس انثوي فنحتاج الى وزينة حمار ذكر واذا كان الفايروس ذكوري فنحتاج لوزينة انثى الحمار ... هنلك بعض الدلائل في بحوثنا الخاصة على ان اكثر الفيروسات هي من نوع (انثوي) من فصيلة الحمض النووي (رايبوزي) فتحتاج الى وزينة ذكر الحمار اما النوع الثاني من الفايروسات (حمض دايبوزي) وهي ذكورية الصفة (نظنها قليلة) فتحتاج الى وزينة انثى الحمار ... وحسب مراشدنا لتلك الاستدلالات القليلة من ما ينشر من معلومات عن تلك الفايروسات ترتبط لدينا بـ (كتاب الخلق المكنون) في دائرة علوم الله المثلى نرى ان فايروس الايدز هو فايروس ذكوري الصفة ويحتاج الى الوقاية او العلاج لصحبة انثى الحمار وليس الذكر علما ان فايروس الايدز (تحمله المرأة) ولكن لا يعبث بجسدها (لا تظهر اعراض مرضية عليها) ولن تموت بسببه لانه ذكوري الصفة وهي انثى (توأمة كونية) وحين ينتقل الى الذكور فهو مدمر لهم ..!! البيانات الاخيرة غير راسخة لدينا لاننا لا نمتلك ادوات كافية لتأمين (مشغل علة) الفايروس ان كان ذكوري او انثوي بل اعتمدنا على ما هو متاح من بيانات قليلة تبثقها المؤسسات المختصة بين الحين والحين ... يمكن مراقبة الصفة الذكورية والصفة الانثوية للفايروس من خلال الاصابات بالفايروس فاذا كانت الهلاكات تخص العنصر الذكوري حصرا فان ذلك يعني ان الفايروس انثوي وبالعكس الا ان الاعلام الصحي لم يعتاد نشر جنس الاصابات هل هي من الذكور او الاناث لذلك نطرح هذه التذكرة البيانية عسى ان يردف جهدنا هذا احد الاخوة المتابعين بما لديه من بيانات عن المؤسسة الصحية الاممية فينفع وينتفع عندما تقوم الذكرى الراسخة . مع التأكيد ان رصدنا يخص (الهلاكات) ولا يخص الاصابات فاذا كانت هنلك اصابات عند الاناث ويظهر الفايروس عندهن مختبريا مع بعض الاعراض التي تشبه الانفلونزا فذلك سوف لن يقيم لرصدنا اهتمام بل الاهتمام يقع حصرا في الاصابة المؤدية للموت فهي التي تقيم الدليل على جنس الفايروس ذكوري كان او انثوي

    س 2 :

    الفايروس بطبيعته يمتلك (موطن) وينشأ في نقطه مضطربة فلكيا في موطنه ومن ثم يبدأ بالعدوان على الاخرين بعد نشأته فهو يتأثر بالعصف الموجي من خلال ما يقوم به الموج من افساد لرتابة الفيض المغنطي الطبيعي في (حدب الاوطان) فلكل موطن له (طيف مغنطي) خاص به والاحماض النووية التي تمثل (جذر المخلوقات) مرتبطة ربطا تكوينيا بالطيف المغنطي في تلك البقعة من الارض فان تصدعت تكوينة الطيف في بؤرة محددة ينشأ الفايروس وينتشر في اقاليم الارض كلها

    س 3 :

    الفايروس حين ينشأ في موطنه ومن ثم تحمله الاجساد المصابة الى مواطن اخرى فان الحديث سيكون في (عدوى الفايروس) وليس في (نشأته) فتكوينته في النشيء له علة وتكوينته في العدوى له علة اخرى لا تشبه علة نشأة الفايروس لذلك فهو ينتقل بموجب نظم خلق مكتوبة في كتاب الله بمرابط تكوينية مختلفة عن مرابط النشوء

    س 4

    الصمام او قد تسمونه (صنبور) او (حنفية) غالبا ما يصنع من مادة معدنية موصلة للكهرباء وهي نقطة مرشحة لتفريغ الشحنات الكهربية ذلك لان الانبوب البلاستيكي غير مؤهل لتمرير تيار كهربي او تفريغ شحنات من خلاله ... اي جسم معدني يمكن ان يستغله ساكن الدار فيتم ربط سلك عليه بطريقة ما ومن ثم ربط طرف السلك الثاني بالارض او ارضية الشقة ان كان يسكن في ابنية متعددة الطوابق ... اتصال الماء المستهلك بماء الصرف الصحي قد يؤدي وظيفة التفريغ الكهربي الا انه غير امين لان الاتصال يكون متقطع وليس دائم فحين يفتح الشخص الحنفية مثلا ليغسل يديه فان ماء الغسل لم يتصل بماء الصرف الصحي فورا بل بعد حين وعندما يتصل ماء الغسل بمياه الصرف الصحي وتلك (الصلة المنقطعة) وان كانت ومضة زمن فهي كافية لتسريب شحنة كبيرة من الجسيمات المكهربة الى جسم مستخدم الماء وتفعل فعلها لان سرعة التيار الكهربي تساوي سرعة الضوء

    فاتنا ان نذكر في مشاركتنا السابقة نصيحة هي قائمة بين المسلمين ويستوجب التذكير بها الا وهي (الوضوء) فكلما ينضبط الوضوء ويتكرر مع كل صلاة كلما يكون جسد المتوضيء اكثر قوة لمقاومة عدوان الفايروس

    السلام عليكم

  7. #7
    عضو
    رقم العضوية : 433
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    المشاركات: 72
    التقييم: 10

    رد: للعلاج والوقاية من فيروس ايبولا : pour guérir au ebola


    بارك الله فيكم

    بينما نجد اكبر علماء الامة نائمون واكثر المسلمين متخوفون من هذا المرض..ينتظرون الفرج من منظمة الصحة العالمية
    وفي ايديهم كتاب اكبر من اي منظمة على وجه هذه الارض وعلومها..ومع ذلك لايجتهدون ولا يتدبرون

    لكننا نجدكم انتم وفي هذا المعهد المبارك تجتهدون وتذكرون..
    بل انتم هم العلماء عند الله وليس اولائك النائمون الخائفون فلا امان لهم فهم الخاسرون وانتم الرابحون
    نشكر الله تعالى ان جعلنا بينكم ونحن متفائلون على ان تقوم من هذا المعهد ولاية اسلامية تعيد للاسلام مجده وقوته
    ونعمة المجاهدون انتم ونعمة المسلمون في زمن في قلة قليلة من المسلمون.

    الله يشهد على قلوبنا كم نحن ممتنون لكم..والله لا يضيع اجر المحسنين.
    السلام عليكم.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. (virus ébola ( origine des virus, et solutions globales
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الحضارة المادية
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-08-2014, 08:05 PM
  2. فيروس ( كرونا ) من جديد ؟؟
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس مناقشة ولاية العلم
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 05-12-2013, 04:21 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137