سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 9 من 9
  1. #1
    عضو
    رقم العضوية : 501
    تاريخ التسجيل : Aug 2014
    المشاركات: 241
    التقييم: 10

    قال الملك ارني الله !!


    السلام عليكم

    يحكى ان حكيما اشتهر كثيرا بين الناس حتى بدأ الملك يتضايق منه حين يذكره الناس باحترام بالغ في مجلسه فقرر ان يتخلص من ذلك الحكيم بمكيدة يكيدها له فارسل في طلبه بامر ملكي وجمع كثيرا من رواد مجلسه لحضور لقاء الحكيم وما ان حضر الحكيم مجلس الملك بادره الملك (اعلم ايها الحكيم انك في امتحان كبير فان لم تقدر على طلبي فلسوف يكون رأسك الثمن !!) فقال الحكيم اطلب ايها الملك ولسوف نرضيك باذن الله ربي وربك فقال الملك (ايها الحكيم أرني الله !!) فوجم كل من في المجلس الا الحكيم ففتح فاه مبتسما وهو يقول للملك (اعرني خادمك الامين الخاص بك برهة زمن واعطني الحق في ما يحق للمالك في عبده) فقال الملك ذلك سهل ميسور ونادى على خادمه الخاص وابلغه انه سيكون في خدمة الحكيم برهة من الزمن وما ان ابدى الخادم طاعة الامر فأمره الحكيم ان ينام على بطنه امام الملك فاستجاب الخادم لطلبه وما ان استقر الخادم في مطرحه حتى باشره الحكيم بالضرب المبرح على سافلته وهو يستجير بالملك من شدة الالم وما ان توقف الحكيم عن ضرب الخادم حتى اجلسه وقال له (لماذا تصرخ ؟) فقال الخادم (أومثلك يسألني كما سألتني , صرخت من الالم الشديد وانت تضربني بقسوة) فقال الحكيم للخادم (لعلك تكذب) فقال الخادم وكيف اكذب وانت الذي ضربتني بشدة ! فقال الحكيم للخادم (لن اصدقك حتى تريني الالم الذي جعلك تصرخ !!) فبهت الملك وكل من في المجلس فاتم الحكيم مهمته موجها كلامه للملك (ايها الملك عقل البشر يحس بالخالق ولا يراه كما يحس كل انسان بالألم ولا يراه ولن يستطيع ان يراه بل يبقى الاحساس مصدر اليقين) فعجب الملك من حكمة الحكيم واجزل له عطاء الملوك


    يا ليت كثير من شبابنا الملحد يكونوا في مجلس ذلك الملك والحيكم ... اطلعت على تقرير صحفي يقول ان نسبة (الالحاد) تتزايد في المجتمع المسلم بشكل ملفت خلال السنين الخمس الماضية


    السلام عليكم

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: قال الملك ارني الله !!


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سأل تلميذ معلمه :
    هل الله موجود فعلا ؟
    صفع المعلم التلميذ صفعة قوية على وجهه
    قال التلميذ الصبي : لماذا صفعتني ؟
    وما الذي جعلك تغضب مني ؟
    أجبابه المعلم : لست غاضبا انما الصفعة هي الاجابة على سؤالك
    التلميذ : لكني لم أفهم شيء ؟
    المعلم : ماذا تشعر بعد ان صفعتك
    التلميذ :بالطبع أشعر بالألم
    المعلم : اذا هل تعتقد ان الألم موجود ؟
    التلميذ : نعم
    المعلم : أرني شكله ؟
    التلميذ : لا أستطيع
    المعلم : هذا جوابي على سؤالك
    كلنا نشعر بوجود الله لكن لا نستطيع رؤيته .
    شكرا للاستاذ الفاضل حسين الجابر على حسن وجمالية
    تذكرته الكريمة ... طبتم ..سلام عليكم .


  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 501
    تاريخ التسجيل : Aug 2014
    المشاركات: 241
    التقييم: 10

    رد: قال الملك ارني الله !!


    السلام عليكم

    شكرا اخي قاسم على مروركم الجميل

    قصة رؤية الالم في اثبات وجود الله تنوعت كثيرا على السنة الناس ويبدو انها قصة مفترضة (خيالية) ولكن خواطر الناس تأتي بها كل حسب اجتهاده وتصوره والهدف هو واحد يدركه اي فرد مهما كان ضعيف القدرات فالالم لا يرى ولكننا نحس به وتلك الانواع من القصص تريد ان تصل الى الهدف الفكري وجميعها ناجحة لانها منطقية وسهلة الادراك

    السلام عليكم

  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 493
    تاريخ التسجيل : Jul 2014
    المشاركات: 31
    التقييم: 10

    رد: قال الملك ارني الله !!


    السلام عليكم إخواني الأفاضل ورحمة الله وبركاته،نعم سمعنا عن خبر تزايد الإلحاد في المجتمع المسلم وخاصة بين فئة الشباب،ولكن لو نظرنا بتمعن وحكمة لوجدنا أنها مرحلة مهمة وبشارة لبداية رقي عقول بدأت تحرر من سجون فكر قد فرض اجبارا ملئه الكبت ،ظاهره دين،باطنه مناقض للفطرة ،ليس عيبا أن يسأل الإنسان عن خالقه،وليس عيبا أو إلحادا أن يفكر بالخالق حتى ولو كان ظاهر الفكرة خطأ،هكذا العقل لا يرتقي بفعالية إلا أتيح له أن يسأل ويفكر ،اليوم يخطأ غدا يرتقي قبل غيره من العقول التي فرض عليها فكر وقيدت بحدود .

  5. #5
    عضو
    رقم العضوية : 501
    تاريخ التسجيل : Aug 2014
    المشاركات: 241
    التقييم: 10

    رد: قال الملك ارني الله !!


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة شامس العدوي مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم إخواني الأفاضل ورحمة الله وبركاته،نعم سمعنا عن خبر تزايد الإلحاد في المجتمع المسلم وخاصة بين فئة الشباب،ولكن لو نظرنا بتمعن وحكمة لوجدنا أنها مرحلة مهمة وبشارة لبداية رقي عقول بدأت تحرر من سجون فكر قد فرض اجبارا ملئه الكبت ،ظاهره دين،باطنه مناقض للفطرة ،ليس عيبا أن يسأل الإنسان عن خالقه،وليس عيبا أو إلحادا أن يفكر بالخالق حتى ولو كان ظاهر الفكرة خطأ،هكذا العقل لا يرتقي بفعالية إلا أتيح له أن يسأل ويفكر ،اليوم يخطأ غدا يرتقي قبل غيره من العقول التي فرض عليها فكر وقيدت بحدود .
    السلام عليكم

    من خلال ملاحظتي لبعض الاشخاص الذين وجدتهم مرتدين عن الاسلام وقد اصبحوا ملحدين وهم يخفون الحادهم بعض الشيء الا انه واضح من بعض كلماتهم وتصرفاتهم انهم ليسوا مرتدون عن الدين بل هم (هاربين منه) بسبب صفات كثير من المسلمين المتدينين غير الحسنة فالذين حاورتهم وجدت انهم يتصورون ان دين الاسلام في المتدين او الاصح الذي يعلن تدينه بافراط واذا هو اسوأ من اي انسان غير مسلم ومن خلال تصورهم الخاطئ هربوا من الدين ناقمين على المتدينين الذين عرفوا فيهم السوء والفساد وحين حاولت ان اشرح لهم ان الدين ليس له صورة محددة الابعاد في شخصية بعض الناس او حتى في كثير من الناس فرد علي (ان مرض السرطان يتم تشخيصه من خلال فحص خلية سرطانية واحدة) ! وعلى اي حال فهو امر مفزع ان يتكاثر الالحاد في المجتمع الشبابي المسلم الا اني وجدته في كبار السن ايضا وهو ما يزعج الخاطر ويؤرق الضمير على حال الاسلام في بلد الاسلام


    نحن متأكدون ان الاسلام بين ايدينا متصدع وذلك واضح من تدهور حال المسلمين في كثير من دول المسلمين ودول العالم التي تكثر فيها الجالية الاسلامية وعندما اصبح التطرف هو عنوان اسلامي معاصر فان الالحاد (الارتداد عن الدين) هو ايضا شكل من اشكال صرعة التطرف في عموم المجتمع الاسلامي


    ربنا نشكو اليك ضعف اسلامنا وتشتت المسلمين

    السلام عليكم

  6. #6
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,738
    التقييم: 215

    رد: قال الملك ارني الله !!


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    {
    وَلَا يَحْزُنْكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ إِنَّهُمْ لَنْ يَضُرُّوا اللهَ شَيْئًا يُرِيدُ اللهُ أَلَّا يَجْعَلَ لَهُمْ حَظًّا فِي الْآخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ } (سورة آل عمران 176)

    وَمَنْ كَفَرَ فَلَا يَحْزُنْكَ كُفْرُهُ إِلَيْنَا مَرْجِعُهُمْ فَنُنَبِّئُهُمْ بِمَا عَمِلُوا إِنَّ اللهَ عَلِيمٌ بِذَاتِ الصُّدُورِ (23)

    نُمَتِّعُهُمْ قَلِيلًا ثُمَّ نَضْطَرُّهُمْ إِلَى عَذَابٍ غَلِيظٍ (24) سورة لقمان

    الازمة ليست في سوء بعض او اكثر المتدينين حصرا بل هي ازمة موروثة بسبب وهن وضعف كبير في الخطاب الديني فالطائفة التي تخصصت بتوجيه الخطاب الديني هي طائفة تجتر الخطاب من بطون التاريخ وهو منهج لا يتوائم مع عصر الحداثة فكل شيء حديث جديد عدا الخطاب الديني فهو ممنهج بمنهج قديم لا يصلح لوقف التدهور العقائدي ازاء التقدم الحضاري المادي

    عوق الخطاب العقائدي


    عندما نقرأ القرءان ونتأكد ان الله بيده ملكوت كل شيء فان ضيق الصدر والحزن يجب ان يرفع لان الله يقول

    {
    وَإِنْ كَانَ كَبُرَ عَلَيْكَ إِعْرَاضُهُمْ فَإِنِ اسْتَطَعْتَ أَنْ تَبْتَغِيَ نَفَقًا فِي الْأَرْضِ أَوْ سُلَّمًا فِي السَّمَاءِ فَتَأْتِيَهُمْ بِآيَةٍ وَلَوْ شَاءَ اللهُ لَجَمَعَهُمْ عَلَى الْهُدَى فَلَا تَكُونَنَّ مِنَ الْجَاهِلِينَ } (سورة الأَنعام 35)

    { إِنْ تَحْرِصْ عَلَى هُدَاهُمْ
    فَإِنَّ اللهَ لَا يَهْدِي مَنْ يُضِلُّ وَمَا لَهُمْ مِنْ نَاصِرِينَ } (سورة النحل 37)

    فمن نريد له ان يهتدي ويكون مؤمنا انما تقوم ارادتنا فوق ارادة الله ذلك لان الارادة الالهية شملت ملكوت كل شيء بما فيها الهداية والضلال

    { إِنَّكَ لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْتَ وَلَكِنَّ اللهَ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ } (سورة القصص 56)

    ويبقى تكليف المؤمن في

    { ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ
    هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ } (سورة النحل 125)

    الله اعلم بمن ضل وهو اعلم بالمهتدين لا تعني (معرفة الضال ومعرفة المهتدي) اي ان النص لا يعني (المعلوماتية عند الله) بل يعني مشغل علة الضلال ومشغل علة الهداية فليس كل من اراد ان يهتدي ستتفتح بين يديه ابواب الهداية

    { وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَنْ تُؤْمِنَ إِلَّا بِإِذْنِ اللهِ وَيَجْعَلُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يَعْقِلُونَ } (سورة يونس 100)

    فنحاورهم فكريا وماديا ليس من اجل هديهم بل من اجل ايماننا نحن ففي الحادهم طعنة في ايماننا (ان كنا مؤمنين حقا) وبحوارهم انما ننصر الله في انفسنا وليس في انفسهم لان الله قد كتب عليهم الضلال

    ملحد ومؤمن يتحاوران



    يكفي المؤمن ان يحافظ على ايمانه والله يقول

    { يَا أَيُّهَا الَّذِينَ ءامَنُوا
    عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ لَا يَضُرُّكُمْ مَنْ ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ إِلَى اللهِ مَرْجِعُكُمْ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ } (سورة المائدة 105)

    لاَ يَضُرُّكُم مَّن ضَلَّ إِذَا اهْتَدَيْتُمْ


    السلام عليكم

  7. #7
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,567
    التقييم: 10

    رد: قال الملك ارني الله !!


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    جاء رجل الى الامام علي بن أبي طالب
    عليه السلام

    فقال :
    يا أمير المؤمنين
    هل رأيت ربك حين عبدته ؟

    فقال :
    ويلك ما كنت أعبد ربا لم أره .
    قال :
    وكيف رأيته ؟

    قال :
    ويلك لا تدركه العيون في مشاهدة الأبصار
    ولكن رأته القلوب بحقائق الايمان.

    طبتم .... سلام عليكم


  8. #8
    عضو
    رقم العضوية : 404
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 504
    التقييم: 10

    رد: قال الملك ارني الله !!


    بسم الله

    قصة دالة ومعبرة ، وانا مع قول استاذنا الحاج الخالدي ان السبب راجع الى عوق الخطاب الديني ، واجترار هذا الخطاب من بطون التاريخ !!


    ( الازمة ليست في سوء بعض او اكثر المتدينين حصرا بل هي ازمة موروثة بسبب وهن وضعف كبير في الخطاب الديني فالطائفة التي تخصصت بتوجيه الخطاب الديني هي طائفة تجتر الخطاب من بطون التاريخ وهو منهج لا يتوائم مع عصر الحداثة فكل شيء حديث جديد عدا الخطاب الديني فهو ممنهج بمنهج قديم لا يصلح لوقف التدهور العقائدي ازاء التقدم الحضاري المادي ).نهاية المقتبس

    ولعل ما ذكر من بيان عظيم في هذه التذكرة اقوى دليل على ذلك ، فبطون ذلك التاريخ اورث لنا حتى اخطاء في النص القرءاني :

    الإسلام أم الأسلم .؟!
    من أجل فهم الإسلام فهما علميا
    http://www.islamicforumarab.com/vb/t3784/

    السلام عليكم


  9. #9
    عضو
    رقم العضوية : 52
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 465
    التقييم: 10

    رد: قال الملك ارني الله !!



    تحية واحترام

    رؤية الله لا يمكن ان تكون لان القران اعلمنا بذلك (
    وَلَمَّا جَاءَ مُوسَى لِمِيقَاتِنَا وَكَلَّمَهُ رَبُّهُ قَالَ رَبِّ أَرِنِي أَنْظُرْ إِلَيْكَ قَالَ لَنْ تَرَانِي وَلَكِنِ انْظُرْ إِلَى الْجَبَلِ فَإِنِ اسْتَقَرَّ مَكَانَهُ فَسَوْفَ تَرَانِي فَلَمَّا تَجَلَّى رَبُّهُ لِلْجَبَلِ جَعَلَهُ دَكًّا وَخَرَّ مُوسَى صَعِقًا فَلَمَّا أَفَاقَ قَالَ سُبْحَانَكَ تُبْتُ إِلَيْكَ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُؤْمِنِينَ ) سورة الأَعراف

    رؤية الله تحتاج الى (فلسفه عقائديه) وبما ان الفلسفة محرمه في بعض المذاهب ويسمونها (زندقه) فيحق لنا ان نسميها (ثقافة عقائديه) ولا يمكن وضع ثابت محدد لتلك الثقافة لكي يواجه بها الملحد فالمثقف بثقافه عقائديه يستطيع ان يلقم الملحد بما هو فيه وذلك يحتاج الى وسعه في ثقافته فمن يريد ان يواجه فكر الحادي يحمله استاذ في التاريخ يختلف في المواجهة الفكرية مع ملحد لاستاذ في السياسه او لملحد طبيب او مهندس كذلك يمكن ان نفرق بين الملحدين من حيث طبيعة الحادهم وطبيعة الحادهم تؤتى من دائرة السببيه فالمثقف بثقافه عقائديه متينه يستطيع ان يواجه الملحد من خلال تقييم اسباب الحاده وسبب الالحاد يظهر على لسان الملحد نفسه عند الحوار معه فهو تلقائيا يعلن سبب واحد او مجموعة اسباب يدافع فيها عن الحاده فعلى سبيل المثال علمت ان احد معارفنا اصبح ملحدا وحين التقيت به وحاورته وجدته يذكر لي سببا مباشرا في نفوره من الدين الى اللادين وهو انه اكتشف الفسق والفجور في احد المتدينين جدا مما اصابه بنكبه عقليه فنفر من الدين وكان علاج فكر ذلك الملحد بسيط جدا فاخبرته ان الخدعة ليست حصرا في رجل متدين او شديد التدين فهنلك نجار مخادع لا يعرف فن النجارة وحين نتورط معه في عمل فذلك لا يعني شطب النجارة من حاجاتنا لاننا تورطنا مع نجار مخادع في مهنته ومثله الخياط والطبيب والمهندس فكل من يحمل صفة متغلبة يمكن ان يكون مخادع وذلك لا يعني الصفة كاذبة ويستوجب النفور منها بل علينا ان نفرق بين الخديعه والحقيقة فلو كان ذلك المتدين الفاسق صادقا في تدينه فلن يكون فاسقا فاجرا فالعيب ليس في الدين بل في من يدعي الدين كذبا .

    الحيوان سواء كان دواجن او طير او ماشية يعرف (مربيه) فكيف لانسان عاقل ان لا يعرف ربه !

    احترامي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الله سبحانه (مهيمن) الا ان الانسان يلغي هيمنة الله ويخضع لهيمنة مذهبية
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض الشعارات والحكم الهادفة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-08-2018, 03:21 PM
  2. الملك والوزراء الثلاثة
    بواسطة سوران رسول في المنتدى معرض النوادر الهادفة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-30-2016, 06:06 AM
  3. الفرق بين ( بسم الله ) و ( باسم الله ) في علم الحرف القرءاني
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض تثوير تاريخ اللغة ولغة القرءان
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-24-2013, 09:04 PM
  4. من أرضى الله بسخط الناس كفاه الله مؤونةالناس
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس بحث سبيل النجاة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 04-02-2012, 04:37 PM
  5. الله...الملك....الوطن....
    بواسطة الحاج قيس النزال في المنتدى مجلس الثقافة الدينية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-29-2010, 10:13 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146