أربعة من الطير في تلاوة الأسباب

بسم الله الرحمن الرحيم
{وَيَسْأَلُونَكَ عَنْ ذِي الْقَرْنَيْنِ قُلْ سَأَتْلُو عَلَيْكُمْ مِنْهُ ذِكْرًا (83) إِنَّا مَكَّنَّا لَهُ فِي الْأَرْضِ وَآَتَيْنَاهُ مِنْ كُلِّ شَيْءٍ سَبَبًا (84) فَأَتْبَعَ سَبَبًا (85) حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَغْرِبَ الشَّمْسِ ....... ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَبًا (89) حَتَّى إِذَا بَلَغَ مَطْلِعَ الشَّمْسِ .... ثُمَّ أَتْبَعَ سَبَبًا (92) حَتَّى إِذَا بَلَغَ بَيْنَ السَّدَّيْنِ ....} .....الكهف

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

إن المتدبر للقرءان المعتقد اعتقادا لا لبس فيه أن ربنا سبحانه و تعالى قد صرف في القرءان من كل مثل و لكل شيء في الخلق و دون استثناء ثم ينتقل مرتكزا على معتقده هذا في تدبر القرءان سيصل حتما و لا بد أن يصل إلى هدي ربه سبحانه و تعالى رب العلمين ... {فَلَمَّا رَأَى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَذَا رَبِّي هَذَا أَكْبَرُ فَلَمَّا أَفَلَتْ قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُونَ (78)} ... الأنعام

فما هو سبب أفول الشمس التي كانت سببا في أفول القمر والذي كان سببا في أفول الكوكب ؟؟؟

ذي القرنين الذي احتواه الله من كل شيء سببا وفق منهجية تتابعية الأسباب في الكتاب ليكون :
- أول الأسباب في الكتاب هو مغرب الشمس و هو سبب مطلع الشمس
- ثاني الأسباب في الكتاب هو مطلع الشمس هو سبب بين السدين
- ثالث الأسباب في الكتاب هو بين السدين و هو سبب الخلق المنظور

ثلاثية الأسباب هذه التي حملتها متوالية ذا القرنين هي مجمل العنوانين الكبرى التي تدخل تحتها جميع الأسباب في الوعاء التنفيذي لنظم الخلق (الكتاب) دون استثناء و كما هو ظاهر أن السبب الثالث (بين السدين) كان بسبب قبله و هو السبب الثاني في ترتيب الأسباب (مطلع الشمس) و هو بدوره تكون بسبب قبله و هو السبب الأول في ترتيب أسباب الكتاب (مغرب الشمس) فما هو سبب مغرب الشمس أو ما هو رابع الأسباب (ثلاثة رابعهم كلبهم) ؟
و لمعرفة الإجابة على سؤالنا الأخير هذا سنحتاج إلى حجة الله التي احتواها الصفة الإبراهيمية ليري حائزها ملكوت السموات و الأرض .

بسم الله الرحمن الرحيم
{وَكَذَلِكَ نُرِي إِبْرَاهِيمَ مَلَكُوتَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَلِيَكُونَ مِنَ الْمُوقِنِينَ (75) فَلَمَّا جَنَّ عَلَيْهِ اللَّيْلُ رَأَى كَوْكَبًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لَا أُحِبُّ الْآَفِلِينَ (76) فَلَمَّا رَأَى الْقَمَرَ بَازِغًا قَالَ هَذَا رَبِّي فَلَمَّا أَفَلَ قَالَ لَئِنْ لَمْ يَهْدِنِي رَبِّي لَأَكُونَنَّ مِنَ الْقَوْمِ الضَّالِّينَ (77) فَلَمَّا رَأَى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَذَا رَبِّي هَذَا أَكْبَرُ فَلَمَّا أَفَلَتْ قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُونَ (78) إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ حَنِيفًا وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ (79)} ... الأنعام .

1- أفل الكوكب ...
- سؤال : ما هو سبب أفول نور الكوكب ؟
- جواب : سبب أفول نور الكوكب هو بزوغ نور القمر
2- أفل القمر ...
- سؤال : ما هو سبب أفول نور القمر ؟
- جواب : سبب أفول نور القمر هو بزوغ ضوء الشمس

3- أفلت الشمس
- سؤال : ما هو سبب أفول ضوء الشمس ؟
- جواب : سبب أفول ضوء الشمس هو إبرهيم { فَلَمَّا رَأَى الشَّمْسَ بَازِغَةً قَالَ هَذَا رَبِّي هَذَا أَكْبَرُ فَلَمَّا أَفَلَتْ قَالَ يَا قَوْمِ إِنِّي بَرِيءٌ مِمَّا تُشْرِكُونَ (78)}

إبرهيم بكل ما تحمله صفتة من مقاصد هو المهندس التنفيذي لخارطة الخلق (القرءان) في الوعاء التنفيذي لنظم الخلق الكتاب ...
البريء هو (سبب الأسباب) .... و هو من عنده علم الكتاب { سيقولون ثلاثة رابعهم كلبهم }
و إنه لقرءان في كتاب مكنون
فكل حدث إنما يحدث من منطلق براءة المحدث من واقع الحال و لربما نكون مخطئين في هذا المقال
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته