سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

أو أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الطاقة بين العلم المادي والبيان القرءاني » آخر مشاركة: الاشراف العام > هل ( أضحية ) عيد الاضحى من ( السنة المؤكدة ) ؟ » آخر مشاركة: أمة الله > هجر القرءان » آخر مشاركة: الاشراف العام > تساؤل : ممكن ان اصوم لشخص وانا علي دين الصوم ؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام > هل هناك اعمال وعبادات مستحبة في العشر الاواءل من ذي الحجة ؟ » آخر مشاركة: ادواي ادواي > لا خير في امة تدير ظهرها للقرءان » آخر مشاركة: أمة الله > صحبة أصحاب الكهف ( من أجل أدب يحرك الضمير العقائدي المعاصر ) » آخر مشاركة: الاشراف العام > المحسنين أعلى درجة من الصالحين : قراءة في ملف ( ثقافة الاصلاح المهدوية ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > قراءة في ءاية ( ذلك أن لم يكن ربك مهلك القرى بظلم وأهلها غافلون ) » آخر مشاركة: أمة الله > ارض السواد وأيام سود » آخر مشاركة: سهل المروان > قــطـبـا الـعـقــل » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > فَلَيُبَتِّكُنَّ آذَانَ الْأَنْعَامِ » آخر مشاركة: حامد صالح > اختراق العقل الشخصي للانسان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ما موضوعية ( الآمن ) الذي خصّه الله في ( الحرم المكي ) : هل هو ( امن تكويني ) ؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام > ما هو مقام ابراهيم ..؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام > حديث ( الحجر الأسود يمين الله في الأرض ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > هل يمكن ان يدلنا القران على نظام تأهيل جسم المخلوق اي كان نبات او حيوان او انسان؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام > ما حقيقة علاقة ( الزئبق الاحمر ) باعمال السحر ؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام > تساؤل : هل فقد الامان يسري مع فقد الايمان بالله ؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام >
النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,096
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    ما موضوعية ( الآمن ) الذي خصّه الله في ( الحرم المكي ) : هل هو ( امن تكويني ) ؟



    ما موضوعية ( الآمن ) الذي خصّه الله تعالى في ( الحرم المكي ) :
    هل هو ( امن تكويني ) ؟


    بسم الله الرحمن الرحمان الرحيم

    يقول الحق تعالى ( أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا حَرَمًا آمِنًا وَيُتَخَطَّفُ النَّاسُ مِنْ حَوْلِهِمْ أَفَبِالْبَاطِلِ يُؤْمِنُونَ وَبِنِعْمَةِ اللَّهِ يَكْفُرُونَ ) العنكبوت :67


    دار بيني وبين بعض الاخوة الافاضل حوارخاص كانت يتحدث عن قدسية مكة والحرم الشريف والقدس ، ولقد أمددتهم بفضل الله تعالى بالآبحاث القرءانية القيّمة التي ادرجها المعهد - سابقاً- في ما يخص سر ( الكعبة ) والمسجد الحرام والقدس والشريف ، والانفاق التي تجري منذ ما يقرب القرن تحت ذينك الموقعين بالقدس ومكة لمعرفة ( سر العقل ) ومعرفة ماهية ( الامن ) الذي خصّه الله تعالى في تلك البقاع الشريفة مصداقا للآية الكريمة :


    (وَقَالُوا إِن نَّتَّبِعِ الْهُدَى مَعَكَ نُتَخَطَّفْ مِنْ أَرْضِنَا أَوَلَمْ نُمَكِّن لَّهُمْ حَرَمًا آمِنًا يُجْبَى إِلَيْهِ ثَمَرَاتُ كُلِّ شَيْءٍ رِزْقًا مِن لَّدُنَّا وَلَكِنَّ أَكْثَرَهُمْ لا يَعْلَمُونَ ) القصص :57

    ( أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا جَعَلْنَا حَرَمًا آمِنًا وَيُتَخَطَّفُ النَّاسُ مِنْ حَوْلِهِمْ أَفَبِالْبَاطِلِ يُؤْمِنُونَ وَبِنِعْمَةِ اللَّهِ يَكْفُرُونَ ) العنكبوت :67

    وهو أمن تكويني دون أدنى شك ، ولعل ما يقام - حالياً - من تجارب تحت تلك الآنفاق ما هي الا محاولات لسرقة سر ( ذو القرنين ) ، وكما نعلم وبموجب نصوص قرءانية واضحة أن سر ذو القرنين يخص ( الردم ) اي ردم فساد ( يأجوج ومأجوج ) ، ومن يقول ( يأجوج وماجوج ) يقول ( الفساد الموجي ) !! ..الذي يعصف بالآرض .

    (قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجًا عَلَى أَن تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدًّا( 94) قَالَ مَا مَكَّنِّي فِيهِ رَبِّي خَيْرٌ فَأَعِينُونِي بِقُوَّةٍ أَجْعَلْ بَيْنَكُمْ وَبَيْنَهُمْ رَدْمًا ) الكهف 94 -95

    وسؤالنا الخاص والمحوري الذي نريد مناقشته عبر ما تعمدنا اثارته عبر هذا المتصفح ، هو موضوعية ( الآمن ) الذي خصّه الله تعالى للحرم المكي الشريف ، وكيف يمكن لتلك الابحاث الجارية بالانفاق التأثير على ( العقل ) ، وهل جرت بمكة تغيرات ما جيولوجية وبالاخص في ما تفضلتم بذكره سابقاً على رفع أجزاء كبيرة من جبل ( الصفا ) !!

    وندرج للاخوة الآفاضل بعض الملفات البحثية القرءانية الخاصة ، التي تحتوي على تفاصيل ما ذكرنا :

    الابحاث ذات الصلة :
    القدس مدينة ..؟ ام كينونة قدس
    رفع غطاء القدس عن المقدسات
    انفاق مدينة القدس والمنافقين
    أنفاق مدينة مكة والمنافقين

    ونخص بالذكر كذلك ما ذكر في هذا الملف ( الخاص ) عن نزول عيسى :

    يتبع ...

  2. #2
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,096
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: ما موضوعية ( الآمن ) الذي خصّه الله في ( الحرم المكي ) : هل هو ( امن تكويني ) ؟


    المشاركة رقم 9 من موضوع:

    نزول عيسى ( عليه السلام )


    ظهور المهدي متحقق في نفاذية نظم حكومة الله الاصلاحية الا ان مظاهرها قد تكون موضعية لمكان محدد مثل التفجيرات النووية وظهور الاطباق الطائرة وقد تكون ظاهرة فردية يمكن ان يضعها الناس في موضع الصدفة الحسنة او تحاك حولها اسباب كثيرة محتملة مع ضياع تام لرابط الحدث الفردي مع حكومة الله الاصلاحية بسبب ضياع ثقافة ذلك المعتقد الا ان الظهور العام قد يتحقق في عملية اصلاح (كبرى) يمكن رصدها من قبل جميع البشر او من قبل المسلمين فقط على اقل تقدير فـ (حين يقوم الاصلاح بفعل عظيم) مع اختفاء صفة الفاعل فان صحوة اسلامية ستقوم ازاء الحكومة المهدوية ... في حسابتنا الباحثة كثيرا في ملف المهدي ولد بين ايدينا تصورا خاصا (لا يرقى الى الثابت العلمي) خاص بظهور الحكم المهدوي للناس من خلال اصلاح يستوجب تنفيذه في حوضي مكة والقدس وذلك الاصلاح يستوجب ان يمارس من خلال ادوات بشرية اصلاحية تكون ظاهرة للناس الا ان صفة الفاعل معرفة عند الذين يمتلكون ثقافة في عقيدة المهدي اما عند غيرهم فقد تكون الظاهرة مجرد خيال يمكن طمس حقيقته بشتى الاقاويل .

    المشاركة رقم11 من نفس موضوع :

    احسن الله اليكم وجزاكم الله خير جزاء المحسنين وانتم تسعون للاتصال بنظمه ومعرفة مرابطها فهو الجهاد الحق في يومنا الحضاري المزخرف

    حوض القدس :
    بدأت رحلات التنقيب تحت بيت المقدس منذ عام 1926 من خلال فريق بريطاني وكانت فلسطين لا تزال تحت الانتداب البريطاني وعنوان البحث هو البحث عن (هيكل سليمان) ولا يزال التنقيب جاري تحت نفس العنوان وبشكل عنيف ومشهور ومعروف لسكان القدس وغيرهم ... قبل بضع سنين ظهر في القنوات الفضائية الوثاقية فيلما وثائقي عن تلك الانفاق وقال فيها مقدم البرنامج ان تحت بيت المقدس وفي الانفاق تجري دراسات كبيرة عن (العقل) واظهر الفيلم زوار يزورون بعض اروقة الانفاق تحت انارة الشموع ويقول مقدم البرنامج ان استخدام الكهرباء ممنوع في تلك الانفاق لانه يؤثر بشكل سلبي على دراسات العقل في تلك البقعة !!!

    القدس مدينة ..؟ ام كينونة قدس / انفاق مدينة القدس والمنافقين

    وهنلك انباء مصدرها من بعض سكان القدس تفيد بوجود بعض النصب النحاسية الغريبة بالقرب من عين سلوان التي تبعد عن قبة الصخرة شيئا قليلا كما ان تخسفات كثيرة حصلت في محيط بيت المقدس كلها تدل دلالة كبيرة على ان العمل تحت بيت المقدس عنيد وكبير ومهم جدا ...

    حوض مكة :
    في مكة لا يختلف الامر كثيرا فقد اخترقت الانفاق مساحات غير قليلة من تحت الكعبة تحت ادعاءات كثيرة منها قنوات الكهرباء وقنوات التبريد وقنوات تصريف المياه وهنلك انفاق خاصة خصصت لاختراق البيت عسكريا بعد الازمة التي حصلت عام 1979 وتم فيها احتلال الحرم لمدة 13 يوم بلياليها وكان قائد المسلحين قد ادعى انه المهدي او وكيل المهدي كما روجت له الاذاعات في حينها وكما نقلتها بعض التسريبات المعلوماتية عن تلك الحادثة ... المهم هنلك انفاق لاغراض عسكرية (امنية) لاستقبال اي مهدي غير (محمد الجهني) الذي قيل انه قائد تلك الفئة التي احتلت الحرم .. كما يلاحظ تغير طابوغرافي كبير حصل فوق ارض المشاعر فقد تم رفع الجزء الاكبر من جبل الصفا ومن ثم جبل المروة ... حوض مكة لم يبق حوضا تكوينيا كما كان فابراج السكن والعمارات الشاهقة جعلت من حوض مكة مشوه تماما عن شكله التكويني :

    أنفاق مدينة مكة والمنافقين

    بدأت تحولات مبينة في محيط الحرم ففي الوقت الذي بدأت ترتفع الابراج في اتجاه بوابة المسفلة وهو خط مسار جغرافي مع احواض مشاعر عرفة ومزدلفة ومنى الا ان الجهة الاخرى باتجاه باب السلام وسوق الليل تم ازالة عمارات ضخمة ومنها فندق شيراتون مثلا والذي يقدر باكثر من 20 طابق !! كما تم رفع الجزء الاكبر من جبل المروة

    تفعيل الموجات الكهرومغناطيسية داخل الحرم وفي محيطه (حسب مراشدنا في علوم الله المثلى) تنفع الحجيج ذلك لان موقع الكعبة (ءامن) من سوء تلك الجسيمات (ومن دخله كان ءامنا) فحين يستلم جسد الحاج تلك الجسيمات الموجية يؤرشفها في الكعبة وتسجل له (قبول) تكويني وهو فعل (القبلة) فتصبح تلك الجسيمات غير ضارة بالحاج حتى بعد عودته الى دياره لان سوء تلك الجسيمات قد تمت معالجته

    { ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ (29) ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ حُرُمَاتِ اللهِ فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ عِنْدَ رَبِّهِ وَأُحِلَّتْ لَكُمُ الْأَنْعَامُ إِلَّا مَا يُتْلَى عَلَيْكُمْ فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ (30) حُنَفَاءَ لِلَّهِ غَيْرَ مُشْرِكِينَ بِهِ وَمَنْ يُشْرِكْ بِاللهِ فَكَأَنَّمَا خَرَّ مِنَ السَّمَاءِ فَتَخْطَفُهُ الطَّيْرُ أَوْ تَهْوِي بِهِ الرِّيحُ فِي مَكَانٍ سَحِيقٍ (31) ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ (32) لَكُمْ فِيهَا مَنَافِعُ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى ثُمَّ مَحِلُّهَا إِلَى الْبَيْتِ الْعَتِيقِ } (سورة الحج 29 - 33)

    البيت العتيق لا يعني (القديم) بل يعني (العتق) فهو يعتق الحجاج من سوء الجسيمات المادية المنفلتة من مصادرها (الغبار النووي) ...

    ذلك موجز تثويري بسيط جدا عن علوم الحج ووظيفته فـ الــ (حج) هو (حاجة) تقضى في تلك المشاعر ... البيانات التي بين يدي ان تلك المشاعر متصدعة الان الا ان النظام الكوني يبقى يعمل لغاية صلاحية (10%) من فاعلية الاية وحين تتصدع الاية لاكثر من (90%) فان حكومة الله الاصلاحية تتدخل بقوة (الله اكبر) عندما تتعطل العشار

    تقريبا كل الروايات المنقولة عن المهدي رغم اننا لا نعتمدها كثوابت علمية بسبب الريب الذي يشوبها الا انها تقول ان المهدي يظهر في مكه !!!

    عموما نرى ونسمع مركزية كبيرة لمدينة مكة في الاعلام العالمي (المصنوع) صناعة لها منهجية طويلة الامد وقد نرى في تغييرات خارطة الشرق الاوسط شيئا يخص مكة .
    ..............................

  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 404
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 401
    التقييم: 10

    رد: ما موضوعية ( الآمن ) الذي خصّه الله في ( الحرم المكي ) : هل هو ( امن تكويني ) ؟



    بسم الله

    احسنتم النشر والبيان ، اللهم ارجع امة الاسلام الى كتابها رجوعا جميلا .

    مازلنا نسمع في بعض القنوات العربية الاسلامية من يتجرء بالقول ان كتاب الله ( القرءان ) هو فقط كتاب للعبادات وتعليم مكارم الاخلاق ، وهو كتاب بعيد كل البعد عن العلم وصروحه ؟! ومن اراد العلم عليه الذهاب الى كليات العلوم والمدارج العلمية الاكاديمية.

    الا ساء ما يتشدقون به من قول !!

  4. #4
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,342
    التقييم: 10

    رد: ما موضوعية ( الآمن ) الذي خصّه الله في ( الحرم المكي ) : هل هو ( امن تكويني ) ؟


    بيانات قرءانية تذكيرية ( اضافية ) : معرفة حقائق التكوين في وظيفة المسجدين ونظام بناء الاسراء ،ووصف التصدعات في وظيفتي مكة وبيت المقدس :


    ....وصفنا لمعالجة التصدعات في وظيفتي مكة وبيت المقدس فاذا عرفنا ان وظيفة المسجدين بينيه (من المسجد الحرام الى المسجد الاقصى) لغرض بناء الاسراء فان البدائل ستكون في الوظيفه وليس في المكان حيث فاعلية الشمس والقمر بفائقية ومتانة التسخير الالهي سيوفران ما ضيعته التصدعات الحضارية لذينيك المسجدين

    التوسع في بيانات الوظائف المتصدعه يحتاج الى بحوث ميدانيه تدعمها مختبرات متكاملة الادوات تعمل في ميدان المسجدين وذلك ما لا يتاح في تلك الديار نتيجة تسلطية الدولة الحديثه على اراضيها ومفاصل تلك الاراضي بما فيها المشاعر المقدسه في بيت الله الحرام وبيت المقدس واذا ارادت سلطات الدوله الحديثه السماح لاي بحث فيها فان سلطويتها تنفذ في الوعاء العلمي الاكاديمي الخاضع لسلطان الدوله والذي لا يحمل اي موارد بيانيه عن علوم المسجدين !! ولا ننسى ما نشر على مساحة زمن طويل عن الحفريات التي تجرى تحت بيت المقدس تحت حجة البحث عن (هيكل سليمان) الا انها بحوث سريه لم ترقى الى علوم الاكاديميات الماديه او الدينيه

    { فِيهِ آيَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَقَامُ إِبْرَاهِيمَ
    وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ ءامِنًا وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ } (سورة آل عمران 97)


    وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ ءامِنًا .. تلك هي وظيفة بيت الله الحرام والتي نرى تصدعها بعين الباحث فلو كانت فاعلية (من دخله كان ءامنا) نافذه في حج هذا الزمان فان المصاب بالسرطان (مثلا) سيأمن
    من سرطانه الذي يأكل جسده !!

    الوصول الى اصول تلك العلوم ومعرفة حقائق التكوين في وظيفة المسجدين ونظام بناء الاسراء ورؤية الايات (لنريه من ءاياتنا) شأن صعب على المسلمين الا حين ينفروا الى علم وليد من الكعبه وبيت المقدس وذلك الشأن يحتاج الى بطاقة نصر لا يستطيع من مثلنا توفيرها حتى لنفسه بل يمكن ان يوفرها الرحمان من رحمته لنفر مؤمن يمس القرءان على طهر

    مخلوق النحل ذا عمر 40 يوم حسب تقارير المختصين بعلوم النحل ولذلك النحل عقلانيه متطوره تصلح لتكون اداة اختباريه لمراقبة بناء الاسراء في موقع المسجدين خصوصا ان عمر النحله قصير نسبيا ويمكن ان يشمل بضعة اجيال في حملة اختبار كما ان النحل يحمل عقلا اكبر من وزن جسمه عشرات ءالاف المرات فرقابة العقل ضرورة اختبار في وظيفة ذينيك الموقعين ولكنها تبقى تحت وصف خيالات بحث بعيدة المنال بسبب اتساع رقعة الكفر بنظم الله والتمسك القاسي لجمهور المسلمين بصورة الاسلام دون مضمونه العلمي فـ المسلمون يمكن ان يتظاهروا بعشرات الالاف من اجل تصريح معادي لـ الاسلام متصورين ان الاحتجاج يمكن ان يردع العدوان على اسلامنا الا ان بحوثنا حين تطلب نفر مؤمن يتصدى لاعداء الاسلام علميا فلن يجد لهم سبيلا

    اذا كان مؤهلي الاسلام اليوم على مقدره متواضعه لولوج علوم القرءان فان الاجيال اللاحقه ستفقد تلك الصفه بسبب تضخم مطرد لحجم التصدعات في (سلم) (الاسلام) وحين تكتمل مهمة اعداء الاسلام في ضرب الاسلام فلن يكون هنلك مسلمون قادرون على الخروج من الازمه

    نسأل الله ان يقوم لـ عباد الرحمن مقام علمي في علوم بناء الاسراء

    السلام عليكم

    الحاج عبود الخالدي

    المصدر :
    : بديل الديار يوم فصل النهر أو الانهيار



  5. #5
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,342
    التقييم: 10

    رد: ما موضوعية ( الآمن ) الذي خصّه الله في ( الحرم المكي ) : هل هو ( امن تكويني ) ؟



    وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ ءامِنًا ..

    تلك هي وظيفة بيت الله الحرام والتي نرى تصدعها بعين الباحث فلو كانت فاعلية (من دخله كان ءامنا) نافذه في حج هذا الزمان فان المصاب بالسرطان (مثلا) سيأمن
    من سرطانه الذي يأكل جسده !!




    تحت العنوان أعلاه نستحضر لمزيد من الذكرى القرءانية التالية :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    من المؤكد ان بوابات الفهم (المطلق) لا تقوم في قابضة فكرية واحدة (بل) نحتاج الى متوالية من القابضات الفكرية يتم جمعها (على التوالي) من فرقان (مفرق) في (قرءان) لغرض الحصول على (خارطة) بيان مبين

    {ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاء وَهِيَ دُخَانٌ فَقَالَ لَهَا وَلِلْأَرْضِ اِئْتِيَا طَوْعاً أَوْ كَرْهاً قَالَتَا أَتَيْنَا طَائِعِينَ }فصلت11

    ذلك اخبار الهي يبين نشأة خلق السماء وهي في مراشدنا سماء المادة وهي نفسها التي انزل الله منها الماء من هيدروجين واوكسجين ليكون (رحيق الحياة) ويبين لنا ربنا ان (السماء) كانت دخان وذلك لا يعني انها (كانت في الماضي) بل يعني ان (كينونتها دخان) فهي من اصل تكويني دخاني سواء كان الاصل في زمن قديم او زمن متجدد وفي تلك المعالجة سر من اسرار التكوين يخص (الجاذبية) التي استعصت تكوينتها على العلم الحديث .... نحن ندرك بتذكرة عقل ان الدخان هو (مادة مفتته) او متحللة وندركها في تحلل الوقود الى دخان كدخان جذوع الشجر المشتعل وغيره من المحروقات ... ونجمع ما هو مفرق من البيان في القرءان فنقرأ

    {فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاء بِدُخَانٍ مُّبِينٍ }الدخان10

    ونرى البيان الشريف قد بين ان تلك السماء التي كانت من تكوينة دخانية سوف يأتي يوما لها لـ (يؤتى منها دخان) والبيان يؤكد (امر الرقابة) الموجه لقاريء القرءان (فارتقب يوم تأتي السماء) ... قيام التذكرة العقلية (فارتقب) تقوم نتيجة رقابية ان ممارسات حياتنا المعاصرة في الموجة الكهرومغناطيسية يحصل (تفتيت المادة) الى جسيمات متناهية في الصغر متناثرة في البث الموجي الكهرومغناطيسي وهو بعينه (دخان) هذا اليوم .. ونسمع صفة ذلك الدخان :

    {يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ }الدخان11

    فتكون تلك الجسيمات المتناثرة في الاجواء بصفة دخان (غشاءا يغشى الناس) وذلك الغشاء يسبب لهم (عذاب تكويني) فالالم (أليم) اي هو (عذاب تكويني) لم يصنع ذلك الدخان لغرض تعذيب الناس بل صناعة الموج الكهرومغناطيسي يتسبب في عذاب (غير مقصود) ولن يكون (هدف الصانع) بل هو عذاب تكويني كمن يمسك بتيار كهربائي دون عازل فصانع الكهرباء لم يكن قد صنع الكهرباء ليصعق به الناس الا ان التيار الكهربي هو بحد ذاته يصعق الناس تكوينيا ... هنلك عذاب تكويني دائم كما هو (الم المرأة) مثلا والتي تتألم عند الحمل والوضع فالم المرأة هو صفارة انذار تكوينية تعلن عن وجوب التحفظ لغرض تأمين حالة الحامل فلو لم يكن (ألم الولادة) في التكوين لوضعت النساء مواليدهن في الطرقات مما يسبب تصدعا لهن ولاطفالهن

    الغشاء يغشى الناس ويؤذيهم كما ورد في موضوع (شعر الرأس والشعور الانساني) وهو يحتاج الى تأمين في منظومة خلق وضعها الله بصفته الذي كتب على نفسه الرحمة فيما خلق فجعل للسوء اثرا في الناس وجعل للمؤمنين بمنظومته مخرجا من ذلك العذاب وهو في الحج والوضوء والصلاة

    في الحج تجري عملية تأمين ذات صفات مؤرشفة في مخزن ارشيف كوني ولغرض التوضيح نصفه بـ (هارد دسك) كوني عظيم وهو (الكعبة) الشريفة كما في (هارد دسك النت) صفة ارشفة الشبكة الدولية جميعا ..!! والمثل للتوضيح لا للتطبيق

    الجسيمات المادية المنفلتة عبر تأجيج عناصر المادة (يأجوج ومأجوج) تفعل فعلها الضار في اجساد البشر وكل المخلوقات الا ان البشر هم الاكثر تاثرا لانهم يمتلكون مستويات عقل اكبر واوسع وانشط من بقية المخلوقات وحين يضطرب العقل عند الناس تضطرب اجسادهم اكثر واكثر حسب طور كل انسان لان الله خلق الناس اطوارا في الخلق فالحيوانات (مثلا) لا تصاب بالسكري ولكنها تصاب بافلونزا الطيور او جنون البقر او فايروس الخنازير وغيرها من امراض العصر في الحيوانات

    يأجوج ومأجوج المفسدون في الارض ظهر فسادهم في يوم (تأتي السماء بدخان) وصفته (مبين) كما جاء في النص الشريف وبيانه مشهور ومعروف للبشرية فالعصف الموجي المعاصر معروف الاثر في (امراض عصر) تنتشر دون ان يكون لها علاج


    هذا عذاب اليم وهو (مبين) وهنلك ظاهرة حضارية ترافقها امراض عصرية تظهر تصاعديا مع تصاعد استخدامات البث الموجي فكلما تزايد استخدام البث الموجي كلما زادت الامراض العصرية في نسبتها في الناس وهنلك تقارير متشائمة تقول ان اكثر من نصف البشر مصابين بالسكري وهو مرض بلا علاج وهنا معادلة يعلنها القرءان المبين

    دخان مبين = عذاب اليم

    موج كهرومغناطيسي منتشر ببيان مبين تعلنه المصادر العلمية وبافراط كما يتم اعلان السوء الذي يفعله بالناس

    امراض العصر هي عذاب اليم


    الحضارة المعاصرة عاجزة عن اصلاح ما افسدته

    البشرية تحتاج الى ذو قرنين يقيم ردما للعصف الموجي فيردم تلك الثغرة القاسية في يوم تأتي فيه السماء بدخان (مبين)

    وما اوتينا من العلم الا قليلا ..

    سلام عليكم

    المصدر :
    ايات البيت الحرام

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تساؤل : هل التاريخ الذي بين ايدينا هو حقا التاريخ الذي سطرته امة الاسلام
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض الظنون
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 06-30-2018, 10:17 PM
  2. الذي عنده "علم الكتاب " :هو الذي عنده (مشغل علة القابض التكويني لمنظومة الخلق)
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس بحث موضوعية التكليف الإسلامي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 07-06-2016, 02:18 PM
  3. الأمن والأمان في كفة ميزان
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض استثمارات الدين
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-24-2013, 05:02 PM
  4. أرشيف : مكة و (الحرم المكي ) قديماً وحديثا ً
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس بحث حدود التكليف الإسلامي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-16-2013, 02:12 AM
  5. شجون من جانب الحرم المكي
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث وحوار في منسك الحج
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-02-2012, 02:41 AM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137