سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

الأسباط في تذكرة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: أمين أمان الهادي > الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (10) ما أهل لغير الله (به) » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > تساؤل : عن نقل ( عرش بلقيس ) و( الريح )التي سخرها الله لسيدنا سليمان » آخر مشاركة: الاشراف العام > الإنجاب بين التحديد والتحييد » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > زواج الاقارب والعوق الولادي ؟! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > قيام الطاقة الطاهرة : بوسيلة ( تشغيل العدة الملائكية مع صحبة النار) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > { وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } 1 ـ دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: احمد محمود > مكبرات الصوت في خطوات الشيطان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > هل توجد في القرءان حلول علمية لمعالجة ( التعديل الوراثي ) لأصول الخلق ؟ » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تعزية بوفاة المرحوم ( العم ) الجليل للحاج عبود الخالدي » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > واد النمل في علوم القرءان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ( الذكر المحفوظ ) ...واختلاف الناس ؟! » آخر مشاركة: الاشراف العام > طيف الغربة بين الماضي والحاضر » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > (النحل ) مخلوق يستطيع السفر عبر الزمن - دعوة علمية من القرءان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > حكم التيمم بالحجارة !! وما معنى ( الصعيد الطيب ) ؟ » آخر مشاركة: أمة الله > مصافحة النساء » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( قريش ) ورحلة الشتاء والصيف : قراءة لمنظومة ( زراعية طبيعية ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وقف الزمن !! » آخر مشاركة: الاشراف العام > العيد بين القرءان والتطبيق » آخر مشاركة: الاشراف العام > هل هي عرفة ام عرفات » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني >
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,493
    التقييم: 215

    المسلم متهم حتى تثبت إدانته


    المسلم متهم حتى تثبت إدانته

    البيان الأوفى في حال يتجلى

    (المعالجة معادة من مجلس بناء الرأي تحت عنوان ـ المسلمون في خطر) الغرض لتعميم الفائدة في بناء الرأي من واقع قاسي

    وصف الحقيقة بات جليا حيث شهد القرن الحادي والعشرين انقلابا منهجيا في الحرب على المسلمين بما لم يسبق في تاريخ قادة الحضارة وهم (بناة الدولة الحديثة) حيث اتخذت الهجمة على الاسلام صفتها (الأممية) ولم تعد (عداوة الاسلام) موقفا محددا بحكومة اقليمية او فئوية دولية او فئوية عقائدية وقد منحت الاممية صفة الارهاب كصفة لصيقة بالمسلم فاصبح الشعار الاممي المعلن :

    المسلم متهم حتى تثبت برائته

    المسلم متهم في كل بقاع الارض بما فيها المسلمين المحكومين بحكومات الاقاليم التي تغلب فيها العددية الاسلامية ففي كل دولة تدعي الاسلام لها حكومة مسلمة تتعامل مع المسلم (المتدين) والذي يعلن (تدينه) انه (متهم) بالارهاب وبالتالي يحتاج الى اثبات برائته بين يدي السلطان او جلاوزة السلطان

    في الدول الاوربية وغيرها من الدول التي شكل المسلمون فيها اقلية فان مجرد الانتماء للاسلام هو اتهام فحين تعصف بتلك المجتمعات ازمة امنية او تهديد امني فان المسلمين سيكونون جميعا مشبوهون ومتهمون بتلك الازمة ..!!

    تلك الموصوفات قد تكون طبيعية ازاء ما يعلنه المسلمون المتطرفون من عداء لمراكز القوى سواء في الدول الاسلامية او الدول غير الاسلامية الا ان سطورنا تستهدف اساسية الحراك العدائي ضد المسلمين فهو عداء مبرمج من خلال فهم فاعلية الحراك المتطرف لبعض الفئات الاسلامية ... وان لم نستدرج امثلة محددة العنوان الا انها حالة بل حالات معروفة للناس جميعا فالفئات التي اعلنت العداء للجبروت العالمي والاقليمي هزيلة دائما ويمكن القضاء عليها بسهولة ازاء ضخامة الكبرياء العالمي مثل قراصنة الصومال المسلمين كما يمكن القضاء على أي حفنة مخلوقات ضعيفة تعلن العداء على الجبروت الحضاري فالتقنيات التي يمتلكها الكبرياء العالمي ظهرت على شاشات الاعلام المتلفز حيث يقتل من يراد قتله وان كان في وسط حراسة مشددة ولا ننسى كثير من العناصر المجاهدة كيف قتلت وهي على سرير النوم وسط حراسات مشددة او كانت تمارس عملها على مكاتبها ... المطلعون على تقنيات (التحكم بالقذائف عن بعد) يعلمون ان أي هدف في الارض ما هو الا (زر) يشبه الى حد كبير (زر لعبة الاطفال) ولا جهد يبذل من اجل القضاء على شخص او تجمع معادي فالهدف سهل الكشف عبر الاقمار الصناعية وسهل الاستهداف عبر تقنيات فائقة الدقة في التصويب ... !! تلك حقائق تتجلى في آجالها مع كل حدث نرى بيانه في الاعلام المرئي الا ان غفلة الناس تبقى تحيك بساطا ناعما تجلس عليه وتستريح نفسيا لامل مرتجى من تلك الفئات المجاهدة فكثير من الناس يتصورون ان الفئات الثائرة ستشفي صدور قلوب مؤمنة الا ان الحقيقة التي اصبحت (جلية) ان تلك الفئات الثائرة اغرقت المؤمنين في مزيد من الذل فاصبح (المسلم متهم حتى تثبت برائته) وقد تثبت برائة بعض المتهمين في سنين عجاف في سجن غوانتيناموا او في سجون حكومات لهم (أم ترضعهم) لبنا خاصا يجعل من كل مسلم متهم حتى ولو كان نائما على سريره ..!!

    اذا استطاع من يتابع سطورنا ان يقر عقلا ان الحراك الثوري الاسلامي هو حراك مبرمج سواء بغفلة الثوار او بعمالة كثير منهم فان نتيجة القرار العقلاني ستوحي ان المسلمين هم في خطر شديد وان تصاعد الازمة التي تحاك ضدهم سوف تتصاعد بشكل مزدوج من خلال استنفار المسلمين انفسهم وادخالهم حلبة الصراع وادخال شعوب الارض (من غير المسلمين) لغرض امرار قرارات الضربة المسلحة ضد المسلمين في رضا جماهيري غير مسلم ولعل تجربة (قافلة الحرية) كانت مثالا عظيما في استفزاز الوجدان الاسلامي من اجل الثورة والانتفاضة على العلياء العالمي فلم يكن ضرب الباخرة استفزازا بقدر ما كان الرفض الاممي لادانة العمل استفزازيا ..!! ... مراقبة الحدث سيرى الباحث بعيون واسعة الحدقات ان ضرب افغانستان والعراق سبقه حراك برامجي تفعيلي في جماهير ارتضت لحكوماتها احتلال افغانستان واحتلال العراق بصفته عملا وطنيا امتلك ضروراته ... الافتعالات المبرمجة لا تزال فعاله وكان اخرها طرود ملغومة انطلقت من اليمن وفي تلك حكاية جديد لـ (جيمس بوند) معاصر يعيد العاب بوليسية على مجتمع دولي يتغافل عن الحقيقة وجماهير اسلامية تعبد شاشات التلفزيون ويصدقون بتصريحات رسمية تسهم بشكل فعال في ترسيخ برامجية معدة اعدادا محبوكا من قبل (أم الحكومات) التي لها فروع اقليمية في حكومات اقليمية ولدت من أم الحكومات وترعرت في احظانها حتى اصبحت (حكومات محكومة) تتحكم بجماهير اسلامية متهمة بالارهاب ..!!

    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 11
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 176
    التقييم: 10

    لايعرف الالم والمأساة وحجمها الا من يكابدهـــــــــــــــــــــــــا
    لو ماتت قطة في احد شوارع بروكسل او جنيف او باريس ولندن و....
    فان الانظار تتجه فورا الى العرب المسلمين
    فيـُمـرّغون ويهانون وينكّـل بهم لانهم السبب
    شاؤوا او أبوا ....
    المسلم متـّهم ومدان حتى تثبت براءة القط من دم الفأر ، وهو مالم يحدث
    فالمسلم مدان أبــــــــــــــــــــدا
    لأننا ضعاف
    هُنـّـــا لما تخلينا عن المنهج
    ودي وشكري لسماحة الأخ الحاج عبود
    والله يرعاكم .

  3. #3
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,370
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    هل افهم من الموضوع : أن كل تلك الاحداث التي تنشر ( كالرسوم المسيئة ) ومهاجمة ( اسطول الحرية ) وغيرها ، الهدف منها استفزاز ردة فعل ( المسلمين ) لدفعهم الى حلبة الصراع .. وايجاد حجج بينة لاتهامهم بالارهاب ؟!!
    وان كان الامر كذلك ... فما الحل ؟ فالمسلمين يفعلون ذلك بموجب
    ( الغيرة على دينهم ) وذلك واجب ...
    اتكون الاشكالية في طريقة (ردة الفعل) التي ينتهجها معظم المسلمين للاستنكار ؟!
    فالبعض ( وبالاخص ممن يطلقون عليهم القاعدة او المتشددين ) هم يطريقة ردهم ( الخاطئة والضالة ) اعطو فرصة عظيمة لكي يتهمنا الغرب بالارهاب !!
    فلما ينتهج بعض المسلمين من هؤلاء منهج التكفير .. والتفجيرات والقتل وغيرها ؟ أهذا هو اسلامنا ... الاسلام بريء من كل تلك الاعمال .
    ولعلي ادرج هنا نصا شريفا يعطي صورة كافية عن السلوك التي يجب ان يسلكه كل مسلم حتى في احلك ( الازمات ) التي يمكن ان يتعرض لها هذا الدين .

    عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ ، قَالَ:جَاءَ رَجُلٌ إِلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم ، فَقَالَ : مُرْنِي بِأَمْرٍ ، قَالَ : لاَ تَغْضَبْ ، قَالَ : فَمَرَّ ، أَوْ فَذَهَبَ ، ثُمَّ رَجَعَ ، قَالَ : مُرْنِي بِأَمْرٍ ، قَالَ : لاَ تَغْضَبْ ، قَالَ : فَرَدَّدَ مِرَارًا ، كُلَّ ذَلِكَ يَرْجِعُ فَيَقُولُ : لاَ تَغْضَبْ )

    اذ هو الغضب الاهوج ( اللاعقلاني ) اس المشكلة .. فهناك فرق بين ( الغيرة ) على الدين ... وبين ان تدفعنا تلك الغيرة الى ( الغضب الاهوج )

    على المسلمين ... ان يكونوا في مستوى ردود الفعل الراقية .. فيحبطوا بذلك كل خطة لاستفزازهم!!

    ذلك يحتاج الى توجيه خاص للمسلمين وتوعية سليمة لهم ...لننتصر على كل باطل بالعلم والعقل والايمان .

    اعجبني في ماسبق تصرف الجالية المسلمة في هولندا على اثر تفكير ذلك ( اليميني المتطرف ) بنشر ذلك الفيلم المسيئ للرسول عليه افضل الصلاة والسلام .. كانوا يبحثون هناك عن ردة فعل عنيفة للمسلمين ...فالحزب اليميني المتطرف كان يراهن على ذلك ليربح مقاعد لحزبه !!
    فكانت ردة فعل الجالية هناك .. مدهشة ... خرجوا بالورود في مسيرات
    يهدونها للجيران وفي الشوارع .. وللسيارات المارة .. وعنوان رسالتهم تقول ... هذا هو رقي اسلامنا ... .

    ونرى أن اقوى ردة فعل يمكن ان نوجهها لمن يتهم الاسلام بالارهاب هو
    قدرة المسلمين والاسلام والنهوض برسالة حضارية اسلامية راقية منبعها
    ما يحمله قرآننا وآياتنا ربنا من علوم عظمى .

    نستبشر خيرا ... فالنفوس المسلمة ... نظنها قد بدات التحرك في الطريق الصحيح .
    والله المستعان
    التعديل الأخير تم بواسطة الاشراف العام ; 09-03-2011 الساعة 02:52 AM

  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 8
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 410
    التقييم: 10




    وأخطر حرب على الأسلام والمسلمين تلك التي تنبعث تحت صفات ثوريه اسلاميه تحركها أيدي صليبيه,,,


    سلام عليك

  5. #5
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,459
    التقييم: 10

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحاج قيس النزال مشاهدة المشاركة



    وأخطر حرب على الأسلام والمسلمين تلك التي تنبعث تحت صفات ثوريه اسلاميه تحركها أيدي صليبيه,,,


    سلام عليك
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    صدقتَ اخي الفاضل الحاج قيس
    الغضب هو من موروثات تلك الصفات الثورية ؟ والغضب القبيح شيطنة يمتطيها ابليس لاخراج بني آدم من رحيق الجنة
    الصليبية استخدمت ذالك النظام الابليسي ... وشاركته الاهداف بامتياز
    ولله الآمر من قبل ومن بعد
    سلام عليكم

  6. #6
    عضو
    رقم العضوية : 527
    تاريخ التسجيل : Jan 2015
    المشاركات: 55
    التقييم: 10

    رد: المسلم متهم حتى تثبت إدانته


    السلام عليكم و رحمة الله

    المسلم متهم حتى تثبت ادانته قول حق في يوم يشهد على ذلك المسلم متهم حتى وان تبثت براءته فهو ملغوم بتهم اخرى مفروشة تنتظر من يطء عليها ...

    الفئة الباغية تعد كل شيء مسبقا وتعرف جيدا ان المسلمين نائمون غافلون ويوم يقوم عمالقة الاسلام سيصعقون وسينصر الله المستضعفين ويجعلهم الوارثين ويُوَري فرعون ما اعد الله لهم وما كانوا منه يحذرون ...

    القرءان مرجع وفيه علوم السموات والارض والصحابة رضوان الله عليهم قاموا مع الرسول صل الله عليه وسلم وقفة الرجال لايصال رسالة عظيمة للبشرية جمعاء لانهم يعرفون انها رسالة وقراءتان لكتاب الحياة( قرء مادي وقرء لامادي )وهو رحمة للعالمين ...

    القرءان سلاح لا ينضب معينه واتخدناه مهجور وفي هذا المعهد المبارك تم نفض الغبار عنه ونفخ في سوره فتجلت على حقيقتها بالاعتماد على الفطرة والعقل التي فطرها الله في الناس جميعا لفهم اي رسالة ربانية دون الحاجة الى مرجعيات من دون الله التي اركستنا في يومنا المعاصر حتى نادى صراخ الفطرة الويل لنا من ( يوم ) الحروب القاسية نخوضها مع الامراض ...

    فان كانت فطرتنا سليمة ولا تشوبها شائبة فزنا وان كانت فطرتنا مريضة فلا اسلام لنا وخسرنا مؤهلات النجاة التي تحدث عنها المعهد بالتفصيل وراعى سنة نوح في جمع من كل شيء زوجين لتكون نظرتنا للحياة شاملة وليست عوراء ...
    قرءان غير ذي عوجا لينذر بأسا شديدا من لدنه

    السلام عليكم

    التعديل الأخير تم بواسطة الباحثة وديعة عمراني ; 02-06-2019 الساعة 10:05 PM

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. لفهم حدود ( تكليف ) الفرد ( المسلم ) !!
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض نظم التكليف المعاصر للمسلم الفرد
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 01-06-2019, 10:16 AM
  2. إدارة الشارع المسلم
    بواسطة سهل المروان في المنتدى مجلس مناقشة الحدث السياسي في الدين
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 10-28-2017, 05:00 AM
  3. المواطن متهم حتى تثبت براءته
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الوطن
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-23-2012, 07:11 PM
  4. عندما يتأسلم المسلم
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض المساويء في استثمار الدين
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 11-25-2012, 01:16 AM
  5. حين يمتحن المسلم اسلامه !
    بواسطة أمين أمان الهادي في المنتدى معرض الأراء المستقلة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 05-31-2012, 02:59 PM

Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137