السلام عليكم

جاء أحد الشعراء إلى مقرئ للقرءان يريد أن يقرأ عليه القرءان ليجيزه، وكان الشيخ شديدا جدا في الإقراء، فوصف هذا الشاعر حاله مع هذا المقرئ فقال:


أردت أن أقـــرأ آي الله دون هـلهـلــــــــــــه
مجــودا أقرأهــا محـفـوظـــة مرتلــــــــــــــه
فقلــــــت يا أستاذ علمــني فلي فيها ولـــــــه
قال تـعــوذ فقلــت (ا) قال فــهـمـز أولــــــه
قلت (أعو) قال فأظهر العين وخـل العلـعـله
قلـــت(أعوذ) قال مال الذال تبدو ذابلـــــــــه
قلــت(أعوذ بالله من الشيطان) قال مشكلــــه
أين حقـــوق الطاء والطاء ألا ما أثقلـــــــــــه
سكنــت نونا حركت شددت ميما مهملـــــــــه
وصلت وقفا لازما تركت في الوصل الصلــه
فخمــت راء رققــت رققت راء مثقلـــــــــــه
ما عدت أدري ما الذي أقرأه من البـلـــــــــه
فكـــل حرف خطأ وكل وصف معضلــــــــه
قد كنت أبغي مصحفا يجيزني فيه هرولـــــه
لكنني وبعد أن لاقيــت هذي الزلزلــــــــــــه
سأحمـــد الله إذا أجازني في البسملــــــــــــه

السلام عليكم