سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: فاتقوا النار

  1. #1
    عضو
    رقم العضوية : 636
    تاريخ التسجيل : Oct 2016
    المشاركات: 165
    التقييم: 110
    الدولة : ارض الله
    العمل : فراشه !
    الهوايه : ان أغادر الحياه مطمئن !

    فاتقوا النار


    السلام عليكم ورحمة الله

    هل من الممكن أن يكون الزيت الأحفوري المستخرج من الأرض وهو باقي البشرية التي ماتت وتحلّلت ؟ هو بمثابة عذاب لهم؟ ونحن نعلم ما مدى الرائحة الكريهة المنبعثة من جميع المحروقات البترولية؟

    وهل يمكن ربط الاية الكريمة التالية بهذا الموضوع؟

    فَاتَّقُواْ النَّارَ الَّتِي وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ أُعِدَّتْ لِلْكَافِرِينَ(24)

    سورة البقرة

    نود أن نسمع رأي المعلم الفاضل الحاج عبود

    شكرا
    وتحية طيبة ؛؛

  2. #2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,553
    التقييم: 215

    رد: فاتقوا النار


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    احسنتم فان علوم الله المثلى رسخت ان (النفط) هو مكون بايولوجي (عضوي) مسحوب عنه الاوكسجين وان رائحة النفط الخام تحمل رسالة مادية تؤكد انها رائحة البشر حين تزنخ اجسادهم

    نوح والنفط


    مثل ذلك الرشاد لا يصدقه احد لان الله كتب على الناس الغفلة خصوصا العلماء الماديين فهم الاقرب الى فهم مصدر النفط بالبيان العلمي او قد يعلمون ذلك الا انهم يخفونه ففي النفط (كاربون عضوي) ويستطيعون تحليل طيف ذلك الكربون ويعلمون ان النفط هو مخلوقات عضويةمن خلال معرفة نصف عمر طيف الاشعاع النووي لـ الكربون 14 المشع

    فاتقوا .. تعني التقوى والتقوية وهو من لسان عربي مبين والتقوية هي لـ الافلات من (النار) الا ان النار في العلم القرءاني لا تعني تلك الشعلة والحرارة الصادرة من الوقود حصرا فهي تعني (وسيلة استبدال فعالة) فمرابط اي شيء تستبدلها النار بمرابط اخرى كما نرى النار حين تفرق مرابط الخشب وهي تلتهمه وتحوله الى مرابط غازية معقدة التراكيب او خليط من ءاش (رماد) معقد في مرابطه الكيميائية فالنار عموما هي (مفرقة مرابط صفات) و (النور) يربط مرابط الصفات

    الانسان عندما يتقوى بالله اي (بنظم الله) يقوى على تلك النار التي تفرق مرابط صفاته ويبقى مرتبطا بنظم الله الامينة وتلك هي (فلسفة الايمان) علميا

    { إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْمًا إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَارًا وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيرًا } (سورة النساء 10)

    فالنار التي نعرفها (ذات حرارة ولهب) لا يمكن ان تكون في البطون بل (مفرقة مرابط الصفات) هي التكون في البطون ومنها مثلا (السرطان) والقرحة والقولون وامثالها

    الناس (في اللسان العربي المبين) هم (الناسين) فالذين نسوا ذكر الله اي (نظم الله) انساهم انفسهم فكانوا ناسين بتكوينتهم وان تذكرهم لا يذكرون لان الله كتب عليهم نسيان ذكره .. ذكر الله يعني تطبيق نظمه وسننه ومن يخرج من صراط ربه المستقيم يكون مرشحا لتلك النار

    { وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللهَ فَأَنْسَاهُمْ أَنْفُسَهُمْ أُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ } (سورة الحشر 19)

    النفط لا بد ان ينفد من الارض لاستقبال قوم نوح جديد في مرحلة تاريخية من مراحل الارض الدوارة في الزمن فكلما يصل البشر الى مرحلة عدم قدرتهم على الانجاب السليم (انجاب معوق) وهو (فاجرا كفارا) يخرج من بطن امه فتحصل كارثة نوح وهي تحتاج الى مخازن جاهزة لتندفع فيها اجساد من وقع عليهم القول (يا ارض ابلعي مائك) وينجو من سبق عليه القول ويتكاثرون وتمر اجيال عبر اجيال حتى تنحرف البشرية عن سنن الله مرة اخرى ويطغى اهلها وتظهر الارض زخرفها ويظنون انهم قادرون عليها فيأتيها امر الله كما أتى قوم نوح وتلك تحتاج الى اعداد مسبق لمخازن نفط جديد !! ونحن في زمن الحضارة انما نقوم بتفريغ تلك المخازن بحرق النفط لان الجن والانس خلقهم الله ليعبدون حتى وان كانوا كافرين فهم عبيد عند الله ويتصورن انهم قادرون عليها بل انهم يحفرون قبورا لهم في اعماق الارض (مكامن نفط) ستكون فارغة من النفط

    { وَقَالَ نُوحٌ رَبِّ لَا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّارًا (26) إِنَّكَ إِنْ تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلَا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِرًا كَفَّارًا } (سورة نوح 26 - 27)

    اما ان تكون (الحجارة وقودا) فهو امر حاصل في المفاعلات النووية التي تفجر العناصر الثقيلة (حجارة) وتحولها الى (نار) تسري في اسلاك الكهرباء وفي تلوث البيئة فالاشعاع النووي هو (نار تفرق مرابط الصفات) !! ومؤهلي الحضارة يعترفون ان تراكم الاشعاع النووي في عموم الارض يتصاعد وبسببه تتشوه الاجنة في ارحام الامهات ولن يحصل انجاب سليم في ذلك الميقات الكوني فتحصل كارثة قوم نوح

    ما قامت بين ايدينا لغاية اليوم مقومات (الذكرى) من القرءان هل (حرق الموتى) سواء كانوا نفط او اموات اديان تحرق موتاها يكون (عذابا) لاولئك الموتى ام لا ... اذا اذن ربنا بقيام مثل تلك الذكرى فلسوف نكون مكلفين بنشرها

    { إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنْزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ } (سورة البقرة 159)

    السلام عليكم

  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 675
    تاريخ التسجيل : Mar 2019
    المشاركات: 4
    التقييم: 10

    رد: فاتقوا النار


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحاج عبود الخالدي مشاهدة المشاركة

    ما قامت بين ايدينا لغاية اليوم مقومات (الذكرى) من القرءان هل (حرق الموتى) سواء كانوا نفط او اموات اديان تحرق موتاها يكون (عذابا) لاولئك الموتى ام لا ... اذا اذن ربنا بقيام مثل تلك الذكرى فلسوف نكون مكلفين بنشرها

    { إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنْزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ } (سورة البقرة 159)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته؛-

    فضلية الحاج الموقر هل حرق الجثث له مثل في القرءان وهل يحق الميت ان يطلب بحرق جثته؟ وهل صحيح إذا كان الميت ياكل كل شي طبيعي عضوي هذا يساعد جسده بالتحلل بطريقه سريعه مقارنه با الاشخاص الذين ياكلون الغير عضوي وما تحتويه من مواد حافظه ؟وقد تم كشف مقابر كامله لم تتحلل اجسدهم وعندما تم الفحص عينه منهم وجدوا المواد الحافظه هي السبب بذلك!!

    السلام عليكم؛

  4. #4
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,553
    التقييم: 215

    رد: فاتقوا النار


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابو عبدالله محمد مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته؛-

    فضلية الحاج الموقر هل حرق الجثث له مثل في القرءان وهل يحق الميت ان يطلب بحرق جثته؟ وهل صحيح إذا كان الميت ياكل كل شي طبيعي عضوي هذا يساعد جسده بالتحلل بطريقه سريعه مقارنه با الاشخاص الذين ياكلون الغير عضوي وما تحتويه من مواد حافظه ؟وقد تم كشف مقابر كامله لم تتحلل اجسدهم وعندما تم الفحص عينه منهم وجدوا المواد الحافظه هي السبب بذلك!!

    السلام عليكم؛
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    دفن الموتى ثابت من ثوابت الدين الاسلامي سواء بالسنه الشريفه او في القرءان

    { وَلَا تُصَلِّ عَلَى أَحَدٍ مِنْهُمْ مَاتَ أَبَدًا وَلَا تَقُمْ عَلَى قَبْرِهِ إِنَّهُمْ كَفَرُوا بِاللهِ وَرَسُولِهِ وَمَاتُوا وَهُمْ فَاسِقُونَ } (سورة التوبة 84)

    { ثُمَّ أَمَاتَهُ فَأَقْبَرَهُ } (سورة عبس 21)

    لفظ (قبر) يعني في علم الحرف (وسيلة فاعلية ربط متنحية القبض) وذلك الرشاد الفكري ينطبق على صفة قبر الميت فالقبر هو (اداة دفن الميت) فهو (وسيله) من سنن التكوين لـ فاعلية (التحلل) للميت فتحلل الجثة يكون (مقبوضا) في القبر

    عملية حرق البروتينات العضويه سواء الانسان او الحيوان لا تعيد دورة الطبيعه لكامل عناصر بناء الجسد الحي بل الذي يعيد العناصر الكونيه الى دائرتها الدواره هو التحلل البكتيري وليس الحرق عدا سنة الوقود العضوي الخشبي والذي جاء فيه نص قرءاني والهدف هو الوقود (توقدون)

    { الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ مِنَ الشَّجَرِ الْأَخْضَرِ نَارًا فَإِذَا أَنْتُمْ مِنْهُ تُوقِدُونَ } (سورة يس 80)

    سمعنا ان في اوربا (ازمة مقابر) بسبب عدم تحلل تلك الاجساد لزمن فوق المعدل العام السابق وعزي السبب لانهم يأكلون اغذية فيها مواد حافظه الا ان ذلك الخبر لا يمكن اعتماده لانه يتجافى مع المنطق العلمي المعاصر فالجسد البشري يطرح كل فائض غير عضوي او غير قابل للهضم وما يهضم (التمثيل الغذائي) انما يغير طبيعة المواد الداخله في الغذاء ويحولها الى تركيبات مختلفة عن اصلها التركيبي واذا ما اختلفت تركيبة الماده فان وظيفتها تختلف ايضا ومثلها المواد الحافظه فهي لن تبقى في جسد الطاعم ذات وظيفه حافظه !!

    هنلك ظروف اخرى تؤخر عملية تحلل اجساد الموتى وهو (الجفاف) فـ بعض الجثث يمكن ان تخضع لوضع فيزيائي (داخل القبر) يكون فيه فرصه لـ (جفاف الجثه) ومن تلك الصفه هنلك نوع من الدفن يسمى (الامانه) فبعض الناس يوصون عند سفرهم بان يدفنوا قرب ذويهم في بلدهم ان ماتوا وهم مسافرين وعند تنفيذ تلك الوصية يوضع الميت على ماده من القصب او خيزران في قبره المؤقت في سفره ويترك لمدة سنه وعندما يتم استخراجه بعد سنه يكون غالبا ذو جسد جاف ومشوه ويتم نقله ودفنه كما اوصى (سمعنا ذلك من بعض الممارسين لتلك الحالة)

    الماده العضويه عموما تتحلل ذاتيا خلال 200 سنه وذلك النبأ من منشورات علميه متداوله واكثر المواد العضويه صمودا هي الاسنان !! لذلك فان ما يقال عن مومياء الفراعنه او بعض الشخصيات المحنطه يكون موضع شك ويقال ان جسد لينين وجسد ستالين تحللا في متحف (الكرملن) الروسي وهم في حاوية زمن بحوالي 100 سنه فقط او اقل

    عند قراءتنا للتاريخ قرأنا بعض المرات القليله في حلة الامساك بعدو قاسي في امر الله (مجرم خطير) فلا يدفن في مقابر المسلمين بل تحرق جثته !! ولا نعلم حقيقة ذلك الامر .. عندما اكتشف فايروس انفلونزا الطيور في الحقبه المتقدمه من العلم صاحبها العثور على جثث ضاحيا الوباء الذي انتشر بدءا من مدينة (نيوكايسل) البريطانيه وامتد في اوربا واواسطها وقضى على اكثر من 50 مليون شخص في عام 1916 وتلك نسبة هلاك ضخمة جدا لان البشر كانوا قليلين في تلك الفتره الا ان بعضا من الجثث كانت مدفونه في ثلوج دائمه ومنها عرفوا ان ذلك الوباء كان فايروسي السبب

    عملية حرق جثث الموتى او الحيوان تعتبر خروج على سنن الخلق في تدوير عناصر الماده في الارض لذلك فانها تتصف بصفة (عمل الشيطان) وهو معروف بعداوته لبني ءادم فتدهور نظم تدوير عناصر الطبيعه بحرق الموتى من الانسان والحيوان تؤثر في طبيعة الارض وتكوينتها التركيبيه

    اذن من يوصي بحرق جثته بعد الموت انما يتصف بصفة الكفر بانظمة الله

    السلام عليكم



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تساؤل : هل الملائكة مخلوقة من ( النور ) أو من ( النار ) ؟
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس البحث عن الملائكة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-29-2013, 07:51 PM
  2. انقذذونا من النار
    بواسطة اشرف في المنتدى معرض بناء الرأي
    مشاركات: 14
    آخر مشاركة: 05-27-2013, 04:20 PM
  3. النار .. بين اللفظ والتطبيق
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض ثمار الدين
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 05-22-2013, 05:57 PM
  4. البدعة في النار والابداع اين يكون ؟
    بواسطة سهل المروان في المنتدى مجلس الثقافة الدينية
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 04-14-2013, 03:20 PM
  5. البدعة في النار والابداع اين يكون ؟
    بواسطة سهل المروان في المنتدى مجلس الحوار في مستقبل البشرية والقرءان
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 04-14-2013, 03:20 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146