سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,468
    التقييم: 10

    الحيوان المريض بسبب اصابة جرثومية وكذا ( الملقحة) تندرج تحت صفة: ( المتردية )


    الحيوان المريض جرثوميا بسبب اصابة جرثومية وكذا ( الملقحة ) تندرج تحت صفة ( المتردية)

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    تقديم :

    نرجو من الاخوة الافاضل الاطلاع على الرابط المدرج ادنى ( المتصفح ) لتستكمل لديهم جل البيانات التي تعالج صفة ( المتردية ) في قراءة قرءانية معاصرة ، وفي وصف (اسلام معاصر) يتم تشريحه على طاولة معاصرة استوجب تفعيلها في يومنا الحضاري .

    البيان :

    الحيوان المريض جرثوميا بسبب اصابة جرثومية يندرج تحت المتردية وذلك لقيام نظم بايولوجية طارئة نتيجة المرض فيحرم اكله بسبب خلل في تكوينة الذبح حيث تصاب عملية استقطاب العقل بتصدعات نتيجة وجود المرض الجرثومي الذي يدفع المخلوق الى الارتداد في الحيوية البايولوجية ... اما النطيحة فهو فعل مؤثر في الجسد يوتى بفعل قوة خارجية في عملية النطح وليس من تردي بايولوجي او اختناق تنفس فالنطح يمتلك فائقية فعل يتسبب في تغيرات بايولوجية طارئة تكون سببا في تصدع عملية الذبح وتبقى عملية الذبح غير مكتملة النفاذ تكوينيا لغاية ان يسترد المخلوق استقراره البايولوجي فيصلح للذبح ..!!


    في حياتنا المعاصرة هنالك صفة (نطح) تحدث في مجمل الحيوانات التي تعتبر مصدرا غذائيا للانسان ويتم تربيتها في انشطة تربوية متخصصة حضاريا وتخضع لتقنيات ومكننة غذاء وسقي ودرجات حرارة في محطات شبه مغلقة ومن بين تلك الوسائل الحضارية وسيلة (لقاحات وقاية الامراض) حيث تفعل اللقاحات فعلا بايولوجيا داخل جسد الحيوان ويكون الفعل الطاريء بسبب قوة مادية تمتلك فاعلية تغيير بايولوجي في جسد المخلوق فاللقاح هو (انصاف خلق) كما هي (قوة النطح) فيكون فعلها يتصف بصفة المؤثر الذي يترك اثرا في المتغيرات البايولوجية شأنها شأن فعل النطيحة التي تعرضت لمتغيرات بايولوجية استوجب عدم جوز ذبحها حتى تتعافى ...


    في النطح متغيرات بايولوجية طارئة وفي اللقاحات الوقائية متغيرات بايولوجية طارئة وهي واضحة بينة ببيان مبين في نافذية نظم الخلق (كتاب) حيث نرى بشكل يتجلى للإدراك في عقولنا عندما يتم تلقيح الاطفال فان مظاهر التغيرات البايولوجية الطارئة تظهر على الطفل او الكبير بشكل واضح من خلال ارتفاع درجة الحرارة او في ضمور نشاط الخاضع للتلقيح واحيانا تصل الى اعراض قاسية تستوجب تدخل طبي لتخفيفها وتلك الحالة (متغيرا ت ما بعد اللقاح) لا نستطيع ان نسميها حالة مرضية بل هي تقع في وصف (النطح) في فائقية فعل خارجي تسبب بها الا هو مادة اللقاح التي تمثل مؤثرات في فاعلية بايولوجية طارئة (نطح) ..!!


    المدة الزمنية اللازمة لتذكية الحيوانات الملقحة (المنطوحة) تحتاج الى قاموس تفعيلي اسلامي يتصدى له متخصصين (... نفرمن كل فرقة منهم طائفة ليتفقهوا في الدين ولينذروا قومهم اذا رجعوا اليهم ... لعلهم يحذرون ...!!) فعلى اطباء البيطرة والبايولوجيين المسلمين واجب دراسة كل لقاح يقدم للحيوان ومعرفة المتغيرات البايولوجية لكل لقاح والزمن الكافي ليقوم الاستبراء من تلك المتغيرات لكي يكون الحيوان الملقح صالحا للذبح بعد الاستبراء من مؤثرات اللقاح ومثل تلك المهمة لا تقوم في غفوة جماهيرية مسلمة تؤمن بالذبح كحالة ميكانيكية تعبدية دون معرفة الاستثناءات المتعلقة بكينونة الذبح وفي تلك الغفوة يكون الدين ناقصا لان سلام الاسلام لم يتفعل في اجساد المسلمين ويوم يكتمل رشاد المسلم في سلام جسده يكون في ذلك اليوم كمال دينه فيرضى الله الاسلام دينا له حين يبدأ سلام الاسلام في جسد المسلم وكمال الدين يقيم رابط متطور بين العبد وخالقه بدءا من جسد المسلم (وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي) ففي منقصة الدين (عدم كماله) تكون (منقصة نعمة الله) وتلك الراشدة العقلية هي من تبصرة في نص قرءاني يدخل عقل قاريء القرءان من قنوات بداهة العقل جراء وضوح الخطاب القرءاني الذي يمثل نص الرسالة التي ارسلها لنا مصمم الخلق ومشغله ومديره الدائم ..!!


    صلاة المسلم المنسكية هي صلوات ميكانيكية جسدية مرتبطة بالعقل فان كان الجسد متصدعا بما هو خارج النظم التكوينية (الصراط المستقيم) فان صلاة المسلم سوف تتصدع حين يكون جسده غير سليم وتلك الراشدة الفكرية يمكن لكل مصلي ان يدركها فالمعوقين جسديا غير قادرين على قيام تمامية منسك الصلاة ومثلهم (المعاقين بايولوجيا) فانهم غير قادرين على تمامية تكوينة الصلاة فيكون دينهم (غير مكتمل) ولن يكتمل الا بالوعد الالهي في سلامة جسد المسلم لتقوم (تمامية النعمة).

    السلام عليكم


    لموضوع: الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (3) المتردية


  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 404
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 456
    التقييم: 10

    رد: الحيوان المريض بسبب اصابة جرثومية وكذا ( الملقحة) تندرج تحت صفة: ( المتردية


    بسم الله

    احسن الله اليكم كما تحسنون الينا والى الناس الراغبة بتكملة دينها بتطهير ماكلها من كثرة وتنوع الخبث الحضاري الذي اصاب منظومة الغذاء .

    جزاكم الله خيرا ،


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تساؤل : هل من الممكن فك ( السحر ) عن بعد دون اخضاع المريض للرقية مباشرة ؟
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس حوار معالجة الفساد الباطن
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 10-26-2016, 05:32 AM
  2. منقول :1.38 مليون اصابة بمرض سرطان الثدي سنوياً - والحل في ( الاسلام )
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس حوار في القرءان والأمراض
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-02-2013, 07:40 PM
  3. نسوة يقطعن ايديهن بسبب جمالية رجل !!
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث علوم العقل في القرءان
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-02-2013, 09:12 PM
  4. تساؤل عن الحق في اصابة الصالحين بالامراض ..!! هل هو إبتلاء وكيف يكون ؟؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس حوار في القرءان والأمراض
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-01-2013, 05:12 PM
  5. الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ (3) المتردية
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة محرمات المأكل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-28-2013, 04:32 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146