سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

موضوع الخلود في النار...ام الخروج من النار » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > السبح والتسبيح في ثقافة الدين » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ( ادبار النجوم ) في قراءة علمية قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: الاشراف العام > يُرِيدُ اللّهُ بِكُمُ الْيُسْرَ وَلاَ يُرِيدُ بِكُمُ الْعُسْرَ .. كيف ..؟؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام > اصبح القرءان مهجورا وارث الاباء محمولا ً !! » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > فَلْيَتَنَافَسِ الْمُتَنَافِسُونَ » آخر مشاركة: الاشراف العام > Les Civilisés sont incapables de corriger ce que leur civilisation a gâché » آخر مشاركة: الاشراف العام > يوم يقوم الاسلام الحق تتكرر واقعة بدر وتنزل الملائكة لتحسم الامر .. » آخر مشاركة: أمة الله > الديمقراطية بين التثقيف والممارسه » آخر مشاركة: الاشراف العام > التوحيد بين الايمان والتطبيق » آخر مشاركة: الاشراف العام > نوافذ العقل » آخر مشاركة: الاشراف العام > الأية (وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى ) : قراءة قرءانية معاصرة لـ سورة ( النجم ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الدعاء المكتوب ورفع الكروب ! » آخر مشاركة: اسعد مبارك > هل في الإسلام نظام يدعو إلى التحزب الديني ؟ ( المهدي المنتظر ) والأحزاب الدينية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تجميد ( الجسم البشري ) من مشاريع (الخيال العلمي ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الرب .. والربا ...! » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > مليء فجوة المجهول والإسطورة » آخر مشاركة: الاشراف العام > إلى كل ( أم ) سيدة حامل .....انتبهي الى ما تطعمين به ( جنينك ) ؟! » آخر مشاركة: أمة الله > الامثال (الموسوية) تتصف بصفة( فيزيائية مادية) و الامثال العيسوية بصفة (بايولوجية) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الخداع فاعلية إلهية إرتدادية » آخر مشاركة: الاشراف العام >
+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    عيسى عبد السسلام
    Guest

    الاية ( فلما فصل طالوت بالجنود قال ان الله مبتليكم بنهر ) : فما هو ؟


    بسمه تعالى

    الاية من سورة البقرة ( فلما فصل طالوت بالجنود قال ان الله مبتليكم بنهر فمن شرب منه فليس مني ومن لم يطعمه فانه مني الا من اغترف غرفة بيده فشربوا منه الا قليلا منهم فلما جاوزه هو والذين امنوا معه قالوا لا طاقة لنا اليوم بجالوت وجنوده قال الذين يظنون انهم ملاقوا الله كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة باذن الله والله مع الصابرين )249


    قال ان الله مبتليكم بنهر ؟ فماهو ؟

    مثل طالوت كما عهدنا من خلال ابحاث هذا المعهد القرءاني العلمي المعاصر من الامثال القرءانية العظيمة ببحورها العلمية ، ولقد قرات بعضا من تلك البيانات المتواجدة بمجالس حوارات المعهد ، ولكن موضوع ( النهر ) لم اجد له بيانا!! فجزاكم الله خيرا لو تفيدوننا ببعض الموصوفات العلمية عن هذا ( نهر ) بما يوافق معطيات حضارة هذا العصر ، حتى نتجنب سوءه ، ونتقي الانغماس في ديمومته .

    وكيف يستطيع المؤمن ان يفرق بين الانهار الحميدة وهذا ( نهر ) حتى نتقي شره .

    فان السوء يتكالب على طالب النجاة من كل جانب ، ولا نجاة لنا الا بعلم القرءان وبيانه ، فجزاكم الله خيرا لو تنيرون لنا معالم الطريق .

    تقديرنا ،

  2. #2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,334
    التقييم: 215

    رد: الاية ( فلما فصل طالوت بالجنود قال ان الله مبتليكم بنهر ) : فما هو ؟


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اللسان العربي المبين يوضح بيان كل قصد الهي فلفظ (نهر) في لسان عربي مبين قائم على بناء فطري بسيط (نهر .. نهار .. ينهر .. ينهار .. إنهيار .. أنهار .. أنهر .. إنهر .. منهار .. نهري .. نهاري .. و .. و .. و ) وقد ذهبت مقاصدنا الى لفظ (نهار) ضديد الليل الا انه جاء من صفة (انهيار الظلام) فاصبح الاسم نهار كذلك نهر الماء فهو (انهيار التربه) جراء مجرى الماء من الاعلى نحو الاسفل بفعل قوى الجاذبية فسمي (نهر) وجائت كل تلك المقاصد في القرءان في نهار الشمس ونهر الماء والانهيار كما في النص الشريف التالي

    { أَفَمَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى تَقْوَى مِنَ اللهِ وَرِضْوَانٍ خَيْرٌ أَمْ مَنْ أَسَّسَ بُنْيَانَهُ عَلَى شَفَا جُرُفٍ هَارٍ
    فَانْهَارَ بِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ وَاللهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ } (سورة التوبة 109)

    فـ نهر طالوت الذي من شرب منه ليس من صفة الحول والطول الا من اغترف غرفة قد تكون تحت باب الاضطرار والاية الشريفة تنطبق على حياتنا المعاصرة فكل الطبيعة في (انهيار) فلم يعد هنلك شيء طبيعي كما خلقه الله سبحانه في هواء وماء وبيئة ومأكل ومشرب وملبس ومسكن وسفر او صحوة او نوم وفي صيف او شتاء او في ليل او نهار فكل شيء طبيعي ينهار امام اعين اكثر من جيل من المعاصرين فـ حياة الامس لا تشبه حياة اليوم بنسبه عالية جدا من الاختلاف قد تصل الى 90% ويزيد لتحصل كارثة قريبة قد تشهدها اجيال قريبة لاحقه !!

    من يريد ان يكون من القلة القليلة القليلة فلينفر من نهر الانهيار المعاصر لينجو وينتصر وذلك لا يعني محاربة الحضارة للقضاء عليها كما جاء في مثل طالوت من تفويج جند وحرب على (جالوت) كما جاء في حيثيات المثل الشريف بل يستطيع العابد المخلص في دينه ان يعالج الانهيار في مأكله ومشربه وملبسه ومسكنه فيعود الى تفعيل الممارسات والادوات الطبيعية وهي لا تزال متاحه رغم قلتها وصعوبة الحصول عليها ويخفف من الانتشار الكاسح لنظم الحضارة في كيانه ليصل الى حد عدم تعطيل العشار في يومياته اي يكسر حاجز الهلاك عندما يجاهد في كبح جماح السوء قبل ان يرتفع فوق الـ 90% من مجمل كيانه ونشاطه وننصح بمراجعة المنشور التالي


    ما معنى الاية الكريمة : (( وَإِذَا الْعِشَارُ عُطِّلَتْ )) ؟


    مثل طالوت لم يحن اوانه لان (الملأ من المصلين) اي الملأ من بني اسرائيل لم يأتلفوا في مالئة تكوين بعد فالمصلين (بناة الاسراء) لم يظهر لهم حشد علمي يأتلف تكوينيا (متكامل الرشاد) يتابع العلة في امرهم فيعرفوا مطلبهم ليطلبوا من نبي لهم ليبعث الله ملكا ونبي المصلين المعاصرين هو في (نبأ) يقوم على شكل صرخة في عقولهم (كمال مراشدهم المؤتلفه) وهي مليئة بمرابط العله وفيها ان (لا بد من مد الهي متخصص يعالج ازمتهم) في يومياتهم من اجل الخلاص وذلك لم يحصل لغاية اليوم حسب مراشدنا الباحثة في حيثيات المصلين (المسلمين) فـ اكثرهم لا يزال يعتقد ان الحل في قيام خلافة اسلاميه من بشر ينتخبوه هم ويقومون بتعيينه خليفة (بيعه) الا ان المثل الشريف فيه بيان الطلب من الله ان يكون لهم ملكا وليس بالبيعة او الانتخاب بل يتم تعيينه من قبل الله .. هنلك بعض الفئات الاسلاميه تنتظر (المهدي المنتظر) الا ان مثل طالوت قد يوضح بعض غموض ذلك الملف الا ان طالوت ليس المهدي المنتظر من خلال ربط العلة بمعلولها وننصح بمراجعة الادراج التالي

    حديث عن ( المهدي ) المنتظر !!


    هنلك روابط مشتركة بين العقيدة المهدوية ومثل طالوت في القرءان من حيث ازمة تخص المصلين (المسلمين) فالروايات الواردة عن المهدي انه مختار من قبل الله وطالوت ايضا مختار من قبل الله الا ان وظيفة كل منهما تختلف عن الاخر حيث مهمة المهدي رفع الظلم والجور عن الارض كلها وليس المسلمين فقط اما مهمة طالوت هو (قتل دواد لجالوت) وهو خاص بـ (بناء الاسراء) وهذا المفصل البحثي يحتاج الى وسعة بيان في بحث متخصص قد يكون غريبا جدا على متابعي المعهد في الوقت الحاضر

    السلام عليكم

  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 501
    تاريخ التسجيل : Aug 2014
    المشاركات: 206
    التقييم: 10

    رد: الاية ( فلما فصل طالوت بالجنود قال ان الله مبتليكم بنهر ) : فما هو ؟




    السلام عليكم

    نشعر بالغبطه حين ندرك ان الثواب والعقاب يقيم ثقافة التوحيد وان لا إله إلا الله وحده لا شريك له فان رأينا سوءا قد حدث لاحد من الناس نتصوره قد حصل بسب محدد وننسى ان الله بيده ملكوت كل شيء وان الضر وان حصل بسبب مرئي الا اننا نسينا ان الله سبحانه هو سبب لكل سبب

    اما الحضارة التي غزت مجتمعنا فهي وان كانت براقة جميله الا اننا اصبحنا ندرك خطورتها من خلال صيحات هذا المعهد المبارك الذي يذكرنا دائما بما هو يستوجب الذكرى وكنت وانا اقرأ هذا الموضوع ليلة امس تذكرت حكايه نقلها والدي حين كان صغيرا صحبة جدي في متجره فزاره رجل متفقه في الدين فشاهد لعب اطفال مجسمه على شكل بشر فسأله عن مصدر تلك المجسمات فقال له جدي انها من اليابان فقال له رجل الدين اولا تعلم ان الاشكال المجسمه المشابهه لخلق الله فيها كره شديد (اصنام) فقال له جدي انها لعب اطفال وليس اصنام تعبد فقال رجل الدين اذا سمحتم للكافرين بان يلاعبوا صغاركم من خلال لعب يسوقونها لكم فالويل لكم من يوم يموت فيه الاسلام عندما يكبر اطفالكم !

    ارى بوضوح كثرة من الاطفال بعمر سنتين او اقل يستخدمون الهواتف الذكيه ويقلبون صور الهاتف والعابه باصابعهم الغضة وارى شدة تمسكهم بذلك اللوح الساحر وهم لا يزالون في طور النشئ الاول قبل ان ينطقوا فوالله انه نهر من شرب منه لن ينجو ابدا

    سلام عليكم

  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 404
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 412
    التقييم: 10

    رد: الاية ( فلما فصل طالوت بالجنود قال ان الله مبتليكم بنهر ) : فما هو ؟



    بسم الله

    سبقتني لطرح هذا المثال عن ( سحر الهواتف الذكية و الاطفال ) !! لو لم اكن عاينت بنفسي اطفال لم يكمل عمرهم العام او السنتين يتمسكون بالهواتف الذكية لابائهم اكثر من تمسكهم بلبن امهم لقلت ان ما يقال مبالغ فيه ؟!

    ولا حول ولاقوة الا بالله ، ان الهواتف الذكية استولت على العقول وسحرتها حتى على عقول الاطفال الصغار بطريقة تطرح الف علامة استفهام !! عن سر هذا الولع وهذا الادمان العقلي ؟ فبماذا صنعت هذه الهواتف حتى تسيطر حتى على اطفالنا فتصيبهم بامراض التوحد وتدهور في الكفاءات العقلية .

    هل شربوا جينات هذا الولع من ابائهم ؟ اظن ان هذا صحيح ، فمادام الهاتف النقال لا يغادر جيب الاباء و طاولة الاسرة ، فبالتاكيد الاطفال سينتقل اليهم هذا الادمان .

    الهاتف النقال والاتصال اللاسلكية يشبه في الوصف ( جالوت ) الذي يجول في بيوت الناس ويقتحمها ليعم في الارض فسادا .

    السلام عليكم

  5. #5
    عيسى عبد السلام
    Guest

    رد: الاية ( فلما فصل طالوت بالجنود قال ان الله مبتليكم بنهر ) : فما هو ؟


    بسمه تعالى

    الحاج عبود المحترم ، شكر الله جهودكم في تبيان هذه العلوم ، اظن ان ( النبأ) سيصل الى عقول ( المصلين ) بناة الاسراء حين يصل حراك ( جالوت ) الى ذروة قوته وجبروته .

    ولله الامر من قبل ومن بعد .

    تقديري ،

  6. #6
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,173
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: الاية ( فلما فصل طالوت بالجنود قال ان الله مبتليكم بنهر ) : فما هو ؟


    الملأ من بني اسرائيل

    ( مالئة تكوين لبناة الاسراء)


    قراءة علمية :

    مثل طالوت لم يحن اوانه لان (الملأ من المصلين) اي الملأ من بني اسرائيل لم يأتلفوا في مالئة تكوين بعد فالمصلين (بناة الاسراء) لم يظهر لهم حشد علمي يأتلف تكوينيا (متكامل الرشاد) يتابع العلة في امرهم فيعرفوا مطلبهم ليطلبوا من نبي لهم ليبعث الله ملكا ونبي المصلين المعاصرين هو في (نبأ) يقوم على شكل صرخة في عقولهم (كمال مراشدهم المؤتلفه) وهي مليئة بمرابط العله وفيها ان (لا بد من مد الهي متخصص يعالج ازمتهم) في يومياتهم من اجل الخلاص وذلك لم يحصل لغاية اليوم حسب مراشدنا الباحثة في حيثيات المصلين (المسلمين) فـ اكثرهم لا يزال يعتقد ان الحل في قيام خلافة اسلاميه من بشر ينتخبوه هم ويقومون بتعيينه خليفة (بيعه) الا ان المثل الشريف فيه بيان الطلب من الله ان يكون لهم ملكا وليس بالبيعة او الانتخاب بل يتم تعيينه من قبل الله .. هنلك بعض الفئات الاسلاميه تنتظر (المهدي المنتظر) الا ان مثل طالوت قد يوضح بعض غموض ذلك الملف الا ان طالوت ليس المهدي المنتظر من خلال ربط العلة بمعلولها وننصح بمراجعة الادراج التالي

    حديث عن ( المهدي ) المنتظر !!.


+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الاية ( فإذا قرأناه فاتبع قرءانه ) : كيف يقرأ الله جل وعلا القرءان ؟
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس بحث نفاذية البيان القرءاني
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 12-28-2016, 11:31 AM
  2. لفظ ( لعنت ) في الاية (والخامسة ان لعنت الله عليه ان كان من الكاذبين )
    بواسطة أمة الله في المنتدى مجلس بحث مرابط الحرف في القرءان
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-09-2016, 05:06 PM
  3. ما تاويل الاية الكريمة ( حتى يلج الجمل في سم الخياط )؟
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس حوار في ايات الله
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 07-23-2016, 06:33 PM
  4. تساؤل : ما خواطركم حول الاية 1 و2 من سورة الآنبياء
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس الحوار في مستقبل البشرية والقرءان
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-16-2013, 07:37 AM
  5. أنا لا أُكْرِهُكَ على ديني ..فلما تؤذيني ؟!
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس مناقشة الحدث السياسي في الدين
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 09-24-2012, 08:55 PM

Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137