سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

ماذا إذا كان المبدأ خاطئا؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( مواخر الفلك ) في ( البحر العذب ) و ( البحر الأجاج ) : قراءة تفكرية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > { وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } .. دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ثقافة الوفاق الفكري » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل عن :معراج الرسول عليه افضل الصلاة والسلام الى السماوات السبع » آخر مشاركة: الاشراف العام > النفس المطمئنة والخائفون من الموت !! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( الدواب ) في القرءان : قراءة علمية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة القرءان في رد العدوان : من اجل فهم واعي لدور القرءان في (السلم الاجتماعي ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الاية ( قل هو ألله أحد ) : منظومة ( التوحيد ) في قراءة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: ابو عبدالله > كيف كانت قراءة النبي عليه السلام للقرءان؟ وكيف يمكن أن نقرأ من غير تحريك اللسان ؟ » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > غرابيب سود ( من أجل علم من قرءان يقرأ ) » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > ( المرجفون في المدينة ) : كاميرات هواتف وتطفل وسوء اخلاق » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > صحـراء العـقل » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لفظ ( أصحاب ) في الامثال القرءانية : اصحاب الرس ، الأيكة ، مدين . » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > نوح في العلم » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > اشكالية عائدية الضمائر في القرآن » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > حديث ظهور ( المهدي المنتظر ) بمكة والمسجد الأقصى : كيف ؟ ومتى ؟ » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > رسولاً قيما و أُمة ًوسَطا » آخر مشاركة: ابو عبدالله > موسى والحشر الفرعوني » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي >
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,408
    التقييم: 10

    ما هو رأيكم بالقول بأن علي (ع ) كان ممن عندهم علم الكتاب ؟



    من مجالس الذكرى القرءانية بالمعهد :


    تساؤل عن صفات من عندهم ( علم الكتاب ) في زمن الرسالة

    السلام عليكم

    الحاج الكريم والاخوه الكرام

    ما هو رأيكم بالقول بأن علي ابن ابي طالب ع هو من عنده علم الكتاب ؟

    الله يحفظكم

  2. #2
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,408
    التقييم: 10

    رد: ما هو رأيكم بالقول بأن علي (ع ) كان ممن عندهم علم الكتاب ؟


    البيان القرءاني التذكيري :


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    حسب التاريخ المتفق عليه بين جميع اطياف المسلمين ان علي بن ابي طالب هو المكلف البشري الاول الذي شهد بان محمدا رسول الله وهو اقرب المسلمين الى الرسول عليه افضل الصلاة والسلام فهو القريب الاقرب من (العلة المحمدية الشريفة) والمتصل بها اتصالا مباشرا فليس تخمينا ان علي بن ابي طالب عنده علم الكتاب فاذا كان احد المقربين من (سليمان) عنده علم الكتاب وبموجب نص قرءاني فيكون القربى من خاتم النبيين محمد عليه افضل الصلاة والسلام اولى ثم اولى بان يكون بعضهم او احدهم عنده علم الكتاب وما وصلنا من التاريخ لا يعتمد كمادة علمية كما هو راسخ في علوم الله المثلى والقرءان هو الفيصل الدستوري ونسمع في القرءان

    { وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ } (سورة التوبة 105)

    عالم الغيب والشهادة فيه كينونة (رؤيا) اعمال الناس وتلك الرؤيا موصولة مع ثلاث شعب الاولى (ان يرى الله اعمال العباد) الشعبة الثانية (ان يرى الرسول اعمال العباد) الشعبة الثالثة (أن يرى المؤمنون اعمال العباد) فهو (كتاب رؤيا) من خلق الهي مسمى باسمه (عالم الغيب والشهادة) فهو (عالم غائب العلة) (مشهود الحدث) وفيه اضافة لله والرسول عليه افضل الصلاة والسلام هم المؤمنون وعلي منهم بموجب نص قرءاني مبين

    ( مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللهِ و
    الَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ
    تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا } (سورة الفتح 29)

    فـ علي كان بمعية الرسول في حياته ولا نستطيع ان نشطب تلك المعية في مماته وذا اردنا ان نرى سنن الانبياء في مثل من عنده علم الكتاب في سليمان فكان من معه (عنده علم الكتاب)

    ( قال
    الَّذِي عِنْدَهُ عِلْمٌ مِنَ الْكِتَابِ أنا ءاتِيكَ بِهِ قَبْلَ أَنْ يَرْتَدَّ إِلَيْكَ طَرْفُكَ فَلَمَّا رَآهُ مُسْتَقِرًّا عِنْدَهُ قَالَ هَذَا مِنْ فَضْلِ رَبِّي لِيَبْلُوَنِي أَأَشْكُرُ أَمْ أَكْفُرُ وَمَنْ شَكَرَ فَإِنَّمَا يَشْكُرُ لِنَفْسِهِ وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ رَبِّي غَنِيٌّ كَرِيمٌ } (سورة النمل 40)

    فما كان في سنن الانبياء يكون في سنة محمد عليه افضل والصلاة والسلام يقينا لانه (خاتم النبيين) وحاملا لكل سننهم التي اودعها الله فيهم فاذا كان علي قريبا من الرسول يكون مرشحا لان يكون عنده علم من الكتاب ويكون مرشحا ايضا من كان بمعية الرسول في مشغل علته المحمدية الشريفة وبذلك يكون اكثر من واحد عنده علم الكتاب الا ان ذلك لا يصلح اثباته بمادة تاريخية بل يمكن اثباته من خلال (كيان) في الخلق جعله الله جعلا فيه الرسول والمؤمنون هو عالم الغيب والشهادة وفيه (رد) ومنه (نبأ)

    اثبات ذلك في عالم مشهود وان كان غائب العلة (عالم الغيب والشهادة) فهو امر صعب لان (الادوات الثبوتية) ليست ميسرة تاريخيا وليست ميسرة في زمننا المعاصر وكل كلام قيل في علي وبقية الصحابة ما هو الا (هلام فكري) لا يصلح لقيام المادة العلمية التي تصلح لبناء ممارسة عقائدية سليمة المراس سليمة النتائج الا ان ذلك لا يعني استحالة الوصول الى (الادوات الثبوتية) في معرفة (عالم الغيب والشهادة) في (المؤمنون) الذين يمارسون كينونة رؤية اعمال العباد لانهم بمعية الرسول بعد الله .. اصحاب الرسول عليه افضل الصلاة والسلام لا نعرفهم الا من خلال التاريخ وعلى باحث اليوم ان يهجر التاريخ ويقيم الادلة الثبوتية ليس لمعرفة من هم الاصحاب الحق بمعية رسول الله لان ذلك ليس (حاجة) في مسلم حنيف يريد وجه الله بل الحاجة في المسلم الحنيف ان يقيم ادوات الاثبات لعالم في كينونة الخلق (يرى اعمال العباد) لاننا (نرد اليه) ويقوم فينا (نبأ) منه بما عملنا وذلك الوصف يقيم حاجة كبيرة في المادة العلمية المرتبطة بالعقيدة ومن جذورها فكيف لشخص ما ان (يرى عمله) من خلال (نبأ) (مرتد) من عالم غائب مشهود !! انها المهمة الصعبة التي لا زلنا نخوض غمارها لنكون على يقين في صلاح ما نعمل

    تلك سنة عقل وليست رغبة شاذه فلو رصدنا (حضارة انسان اليوم) فان كل ممارسة تقنية او مجتمعية او فكرية انما تتعرض لـ (الفحص والتقييس) بعد انتهاء الممارسة وهو نفسه يرتبط بـ مثل (كينونة عالم الغيب والشهادة) في تذكرة من دستور قرءاني :

    وَسَتُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ

    المتحضرون اليوم (يردون) الى ما تحضروا فيه ومارسوه وعملوه في كيان علمي وذلك الكيان العلمي متخصص بالفحص والتقييس لـ (ينبئهم) بما كانوا يعملون فيصلحون كل غفلة وكل خطأ فيتطورون ويتطورون حتى وصلوا الى ما هم فيه الان والمسلمون في ذيل قائمة الامم !! عالم الغيب والشهادة ينبأنا بما كنا نعمل ويمثل حاجة كبرى اليوم لنرى ممارساتنا الدنية ومدى صلاحها في الاتصال بنظم الله .. فسيرى الله عملكم .. الله ليس له عيون ترى بل سبحانه خلق منظومة متخصصة في رؤية الاعمال وخلقها بتكوينتها تنبيء العامل بما عمل .. هل نستطيع يوما ان نعرف ان صلاتنا المنسكية متصلة بنظم الله !! ذلك ما هو في رحم البحث في علوم الله المثلى

    اذا تم تفعيل منظومة عالم الغيب والشهادة علميا نستطيع ان نعرف (من هم المؤمنون) الذين ينبئوننا بما عملنا كما هم (مؤهلي المختبرات والفحص والتقييس) الذين ينبئون (العامل) بنتائج عمله وصنعته واستطبابه او بناء بناية او صناعة سلعه ومن نبأهم يصلح المنتج والمستطبب والبناء عمله لان نبأ عمله ارتد عليه من عالم (مشغل عله) غائب العله مشهود الحدث

    من تلك الممارسة ان قام لها قيامة فان الدور التاريخي لمن مع الرسول عليه افضل الصلاة والسلام ينتهي لانه انتهى في تاريخه ويبرز دورهم (اليوم) في (مجسات) تنبئنا دورهم اليوم وهم في (كيان رقابي) ينتج (نبأ) ينبئنا لتقويم اعمالنا .. معرفة الصالحين في زمنهم لا تنفعنا في يومنا الا ان وظيفة الصالحين في كينونة خلق الله تنفعنا في يومنا وان التقرب الى الله بهم تؤتى من خلال وظيفتهم التي استوظهفم الله بها وعلينا ان نوفر ادوات علمية من قرءان الله لقيام ماسكات الاتصال بـهم في عالم مشهود !!


    تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ

    والقرءان بيننا وفيه (تراهم) وعلينا ان نراهم !! اذن نحن بحاجة الى ادوات لـ الرؤيا لنرى الرسول والذين معه !!

    السلام عليكم
    ...........

    المصدر :
    : الذي عنده "علم الكتاب " :هو الذي عنده (مشغل علة القابض التكويني لمنظومة الخلق)

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. من هم ( أهل الكتاب ) ؟
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى معرض الايات المفصلات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 06-26-2018, 01:52 PM
  2. الكتاب والقرءان والذكر
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى معرض ثمار الدين
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 07-22-2017, 05:45 PM
  3. يا يحي خذ الكتاب بقوة
    بواسطة إبراهيم طارق في المنتدى مجلس بيان المثل القرءاني في نظم الخلق
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-07-2013, 12:15 AM
  4. هل قرأتَ هذا الكتاب ؟
    بواسطة د.محمد فتحي الحريري في المنتدى معرض بناء الرأي
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 02-23-2011, 07:40 PM
  5. أمثال لايصح قولها ؟... ما رأيكم بها ؟؟
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى نافذة إبداء الرأي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-10-2011, 11:31 PM

Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137