بسمه الله

جمعة مباركة على جميع الاخوة الاعزاء اعضاء ورواد هذا المعهد .

قرأنا في بعض التعاليق حول الاية الكريمة ( قل ارايتم ان اصبح ماؤكم غورا فمن ياتيكم بماء معين ) ان ادوات العلم الحديث اصبحت قادرة على استخراج الماء الغائر في جوف الارض مهما كان ذلك صعبا او مستعصيا.

فالتقنيات الحديثة اصبحت تسهل على الناس ماكان مستحيلا بالامس القريب .

وعليه نحن نتسائل عن معنى ( الماء الغائر ) المذكور في نص الاية الكريمة اعلاه ،هل هو الماء الغائر في جوف الارض ، ام المقصود به ماء لا تستطيع المكننة البشرية الوصول اليه ، ولا سيما ان النصف الثاني من الاية الكريمة اشارت الى لفظ ( ماء معين ) ؟ اي استحالة الاتيان بماء معين ، فما معنى لفظ ( معين ) ؟ هل هو الماء التي تتدفق عنه العيون الارضية ، او هناك معاني اخرى للنص القرءاني الكريم .

مع الشكر و التقدير .