سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,466
    التقييم: 10

    ما هو الإسراء الذي يبنيه المصلي كمادة علمية من القرءان ؟


    من المساهمات الحوارية للاخوة اعضاء المعهد بمجالس المعهد ودوحاته .

    نص المشاركة :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    ورد في منشورات هذا المعهد المبارك بإذن الله عبارة (بناء الإسراء، بناة الإسراء) .

    ما هو الإسراء الذي يبنيه المصلي كمادة علمية من القرءان، قرأت الكثير على صفحات المعهد حول هذا الموضوع لكنني لم أستطع أن أضع إصبعي على مفهوم محدد لهذه العبارة.

    وبارك الله فيكم.

    السلام عليكم

  2. #2
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,466
    التقييم: 10

    رد: ما هو الإسراء الذي يبنيه المصلي كمادة علمية من القرءان ؟



    الجواب :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    بناء الاسراء هو كينونه منسكيه تخص دين الله (الاسلام) وهو مبني على تكوينة (عقلانية + مادية) الا ان المنسك المادي مرتبط ارتباط تكويني جذري بالمنسك العقلاني وهو في بناء (لبنات) رابط يرتبط بنظم الله الكونيه واذا اردنا ان (نضع اصبعنا) على تلك الكينونه فنضرب مثلا لا يرتبط مع الصلاة بالكينونه بل يقيم في العقل ماسكه كما في المثل التالي

    الشبكة الدولية لـ الاتصالات موجوده ومتاحه لكل الناس الا ان الاتصال بها يحتاج الى ادوات مادية مثل الحاسبه او جهاز الهاتف المحمول وهي ادوات ماديه مثلها مثل (المنسك) وتحتاج الى حراك مادي الا ان هنلك رابط عقلاني يربط (مقيم الاتصال) بالشبكه الدوليه وهو الذي يحتاج الى بناء فمن توفرت فيه فرصة الاداء المادي الا ان الاتصال غير نافذ فلن يستفيد شيئا وذلك البناء يرتبط بالموقع الفلاني او المنتدى الفلاني او اليوتيوب .. او .. او .. وكل ذلك التصرف (عقلاني) خضعت له ادوات ماديه منسكيه

    ادوات منسك الصلاة معلوله بعله فيزيائيه الا ان بناء مرابط العقل تقع خارج الفيزياء عدا وجهة القبلة فلا صلاة مقبول الا حين تكون وجهتها وجهة شطر المسجد الحرام فيحصل المصلي على (رابط) مع القبله ينتقل بالتكوين الى بيت القدس فيحصل المصلي على مرابط كونيه لا حصر لها .. لفظ (بني) في علم الحرف يعني (حيازة قابض تبادلي)

    السلام عليكم

    ( الحاج عبود الخالدي )

    ملف ( بني اسرائيل في التكوين )

    بني اسرائيل صفة في التكوين ..


  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 434
    تاريخ التسجيل : Jun 2013
    المشاركات: 204
    التقييم: 10

    رد: ما هو الإسراء الذي يبنيه المصلي كمادة علمية من القرءان ؟


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    سؤال :

    و هل الصلاة التي تقوم على أساسها البنية الإسرائية هي حصرا في الصلاة المنسكية التي يؤديها المسلمون كفعل متواتر منقول عن الرسول صلى الله عليه و سلم ؟

  4. #4
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,545
    التقييم: 215

    رد: ما هو الإسراء الذي يبنيه المصلي كمادة علمية من القرءان ؟


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة إبراهيم طارق مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

    سؤال :

    و هل الصلاة التي تقوم على أساسها البنية الإسرائية هي حصرا في الصلاة المنسكية التي يؤديها المسلمون كفعل متواتر منقول عن الرسول صلى الله عليه و سلم ؟
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نظم الله وسننه في الخلق مقسمه الى قسمين رئيسين في مجمل الخلق كما بينا ذلك في منشورات سابقه

    القسم الاول : عالم عقلاني يتم تشغيله في رحم عقلاني

    القسم الثاني : عالم مادي يتم تشغيله في رحم مادي

    وذلك الرشاد الفكري من نص شريف (رب العالمين) (الرحمان الرحيم) والتي حملتها سورة (فاتحة الكتاب) وهو ما كتبه الله في خليقته وبين العالمين المقرونين بـ الرحمين وشائج اتصال تشغيليه فائقة التشغيل فـ لفظ (رحم) يعني في علم الحرف القرءاني (مشغل وسيله فائق)

    البناء التكويني لـ العقل البشري يقوم على امكانية ذلك العقل المخلوق لـ ان يتصل بالعالم المادي ويقوم بتشغيله { وَهَدَيْنَاهُ النَّجْدَيْنِ } فنراه مثلا يزرع ويسقي ويصنع حاجاته فيقطع الشجر ليشعل نارا ويصنع منه متاعا ويغزل الالياف ليصنع خيطا ومن ثم من الخيوط يصنع نسيجا ويخيطه ليكون سرابيل تقيه البأس الا ان قدرة العقل البشري على الاتصال (العقلاني) بـ (العقل نفسه) ليس متيسرا بشكل (أمين) كما في اتصال (رحم العقل) بـ (رحم الماده) بموجب وشائجهما التكوينيه فلو نظرنا الى منضده مصنوعه من الخشب نستطيع ان ندرك عقلانية من قام بنجر خشبها وكيف قام بتشكيلها ولكن الشاعر حين يقول شعرا لا يدري كيف صنع ابيات الشعر فاسموها موهبه !! فالعاقل نفسه لا يعرف (مشغل عقلانيته) فنرى مثلا ان ما يقوم من حراك تشغيلي في رحم عقل احد الناس يكون (سرا) لا يستطيع حامل العقل الاخر ان يتصل به


    إمـــارة العــقــــل


    اكبر الامثله التي يمكن ان نوسقها على سطور هذا الموجز هو التطور الحضاري والتقني الذي كشف اسرار الخلق الماديه بنسبه عاليه من الدقه والوضوح الا ان مشغلها العقلاني (رحم العقل) بقي غير مرتبط بعقلانية الانسان المعاصر فنشأت وتكاثرت امراض العصر الفتاكه التي تفتك بسكينة الانسان قبل ان تفتك بجسده فلم يكن (رحم العقل) الحضاري متصلا برحم (العقل) المادي ليعرف ما هو خير له وما هو شر له فما اكتشفوه من نظم الخلق الماديه ما هو الا ظواهر ماديه تم التعرف عليها اما عللها ومرابط تلك العلل مع منظومة الخلق الاجمالي فبقيت مجهوله فـ مارس الانسان الحديث ممارسات (جاهلية) الا انها حضاريه ادت وتؤدي الى دماره ودمار بيئته بسبب انفلات الرابط بين (رحم عقل الانسان) مع (رحم عقل الماده) وكليهما يشغلهما (الرحمان) (رب العالمين) فساخ الانسان بحضارته والتدهور البيئي يشهد شهاده ماديه كبرى بوضوح ذلك السيخ

    إن خضعت حاوية منسك الصلاة التي وردتنا عبر مسرى نبوي شريف علمه شديد القوى للدرس والتحليل فيكون بمقدورنا عقلا ان ندرك ان (منسك الصلاة) هو (مادي) الصفه الا انه يقيم رابط عقلاني مرتبط مع الماده والنشاط المادي عموما

    { اتْلُ مَا أُوحِيَ إِلَيْكَ مِنَ الْكِتَابِ
    وَأَقِمِ الصَّلَاةَ إِنَّ الصَّلَاةَ تَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَلَذِكْرُ اللهِ أَكْبَرُ وَاللهُ يَعْلَمُ مَا تَصْنَعُونَ } (سورة العنْكبوت 45)

    فالصلاة المنسكية تلك تنهى من ؟؟ وكيف ؟؟ هل تنهى الماده الفاحشه او النشاط الفاحش ؟؟ ام انها تنهى المصلي لان عقله متصل برحم عقل الماده حين يرفض عقله ما هو فاحش وما هو منكر فينتهي الفحش والمنكر في كيانه .. تلك هي المادة العلمية التي يمكننا ان نمسك بعلة صلاة المنسك في بناء الاسراء

    لقد شهدنا زمن ما بعد انتشار الممارسات الحضاريه في خمسينات القرن الماضي وشهدنا بوضوح تام في ذاكره لا تنسى ان كثير من الناس رفضوا شرب المشروبات الغازيه ورفضوا شرب مياه الاساله ورفضوا بيض دواجن التربيه الحديثه ورفضوا لبس الالبسه البولمريه ورفضوا السكن في مساكن خرسانيه وهم اناس بسطاء لا يملكون عقول العباقره انما كانت ان صلاتهم (مقبوله) في (قبلة يرضونها) فكانت تنهيهم عن الفحشاء والمنكر الذي سيحل باجسادهم لو شربوا مياه الاساله الحديثه وفيها مركبات الالمنيوم (الشب) وفيها غاز الكلور المذاب لغرض التعقيم !! ولا يزال هنلك اناس فطريون يرفضون كل جديد حضاري ويصرون على ان تكون مرابطهم طبيعية المنشأ والنفاذ وهنلك صيحة بشرية (صحوة) تدفع الناس الى الطبيعه وهي خلق الله قبل تدنيسه الا ان المصلين المتصلين بـ (الطور) عبر صلاتهم المنسكيه هم الاغلب فطرة كما فطرها الله لانهم محصنين بصلاتهم

    ذلك لا يعني ان المصلين (بناة الاسراء) ناجين وءامنين فـ حين نقرأ القرءان ونحن نرسخ في عقولنا ان بني اسرائيل هم بناة الاسراء وهم (المصلون) فان نصوص القرءان تبين لنا انحرافهم بشكل واضح مبين

    { وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا ءاتَيْنَاكُمْ بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُوا مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ } (سورة البقرة 63)

    { وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا ءاتَيْنَاكُمْ بِقُوَّةٍ وَاسْمَعُوا قَالُوا سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ بِكُفْرِهِمْ قُلْ بِئْسَمَا يَأْمُرُكُمْ بِهِ إِيمَانُكُمْ إِنْ كُنْتُمْ مُؤْمِنِينَ } (سورة البقرة 93)

    فـ الصلاة المنسكيه هي (الاداة) الامينه التي تمكن حامل العقل من استثمار ما هو متاح كونيا في (
    وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا ءاتَيْنَاكُمْ بِقُوَّةٍ وَاسْمَعُوا) اما اي اتصال بسنن الخلق ماديا دون بناء الاسراء المنسكي يكون غير أمين كما هي الممارسات الحضاريه القائمه اليوم فـ حاجة المسلم في سلمه تحتاج الى ذلك البناء الاسرائي بصيغته التكوينيه ومشغل علته التي قام الله بتشغيلها

    السابقون قالوا بفطرتهم في الصلاة (إن قبلت قبل ما سواها) وقالوا ايضا انها (عمود الدين) فاي بديل ءاخر لبناء الاسراء لن يكون أمينا كما علمنا رسول الله حكم صلاة المنسك

    { وَلَوْلَا فَضْلُ اللهِ عَلَيْكَ وَرَحْمَتُهُ لَهَمَّتْ طَائِفَةٌ مِنْهُمْ أَنْ يُضِلُّوكَ وَمَا يُضِلُّونَ إِلَّا أَنْفُسَهُمْ وَمَا يَضُرُّونَكَ مِنْ شَيْءٍ وَأَنْزَلَ اللهُ عَلَيْكَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَكَ مَا لَمْ تَكُنْ تَعْلَمُ وَكَانَ فَضْلُ اللهِ عَلَيْكَ عَظِيمًا } (سورة النساء 113)

    ففي صلاة المنسك تتنزل برامجيات عقلانيه في عقل باني الاسراء لا يمكن ان يتاح مثلها في غيرها ففي صلاة المنسك تتفتح الوصلات بين رحم العقل ورحم الماده بشكل واسع ومتقن بتقنيات خلق لا يعرفها الانسان بعللها المعلوله بعلة التكوين بل يعرفها المصلون كما يعرفون انفسهم

    السلام عليكم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ( الدواب ) في القرءان : قراءة علمية
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس بحث خطاب القرءان العلمي
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 04-17-2019, 06:17 PM
  2. قراءة علمية في ءاية (الذي خلق سبع سماوات طباقا ما ترى في خلق الرحمن من تفاوت)
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى معرض إثارات علمية في القرءان
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 03-19-2018, 05:23 PM
  3. ذكرى أولية في علمية مثل العزير في القرءان
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث خطاب القرءان العلمي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04-09-2016, 11:01 PM
  4. هل يمكن عمل عملية فرز وتصنيف لبيانات القرءان الكريم
    بواسطة محمد بكتاش في المنتدى مجلس مناقشة علم الحرف القرءاني
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-11-2014, 06:27 PM
  5. القرءان يقص على بني اسرائيل الذي هم فيه يختلفون ! كيف ؟؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث نفاذية البيان القرءاني
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-21-2013, 02:40 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146