سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

شعب باكمله يريد ان يكون في عمل وظيفي حكومي !! » آخر مشاركة: أمين أمان الهادي > ايدلوجية العلم المعاصر » آخر مشاركة: ادواي المصطفى > إمـــارة العــقــــل » آخر مشاركة: الناسك الماسك > حين يعجز ( عبد صالح ) عن رد العدوان فـ : ( لمنظومة المهدي المنتظر ) حضور وبيان » آخر مشاركة: حسين الجابر > الإختناق العلمي الذي قيّد علماء ( المادة ) : امثلة للبيان » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لا تدعوا ثبورا » آخر مشاركة: الناسك الماسك > القراءة المفتوحة للنص الشرعي » آخر مشاركة: اسعد مبارك > سؤال يحيرني » آخر مشاركة: أمين أمان الهادي > سؤالان عن موضوع : التعالج بالادوية (الكيماوية) والتعامل مع من يتعاطاها ؟ » آخر مشاركة: الاشراف العام > { يَا مُوسَى إِنِّي أَنَا اللهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ } .. كيف ؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > (عاقبة الأمور ) في ثقافة العقيدة المهدوية » آخر مشاركة: الاشراف العام > ( ماء زمزم ) ماء عاقل وهو لما شرب له : ماء زمزم تحت طاولة المختبر ( العلم القرءاني ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > إغتيال الإسلام تم قبل إغتيال المسلمين » آخر مشاركة: الاشراف العام > من تسلط على الناس بأسم الله او بأسم الدين انما اراد ان يكون (وكيلا) لله !! » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الاية ( وما كنت بجانب الغربي إذ قضينا الى موسى الأمر ) : قراءة علمية معاصرة » آخر مشاركة: الاشراف العام > الاسلام و صراع الحضارات » آخر مشاركة: أمة الله > لفظ ( أصحاب ) في الامثال القرءانية : اصحاب الرس ، الأيكة ، مدين . » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > هل هي الحمد لله ... أو ... الحمد لـ ألله ؟ ( بين الطمأنينة و اليقين ) » آخر مشاركة: حسين الجابر > وَلَيَنْصُرَنَّ اللهُ مَنْ يَنْصُرُهُ » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > المسلم متهم حتى تثبت إدانته » آخر مشاركة: ادواي المصطفى >
+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    عيسى عبد السلام
    Guest

    تساؤل : عن هيأة أجسادنا في عالم ( الموت ) ؟


    بسمه تعالى

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، اخي الحاج العارف بالله عبود الخالدي


    ترامى الى مسامعنا حديث عن هيأة أجساد الناس عند الانتقال الى عالم ( الموت ) ، وكان السؤال يدور حول تلك ( الهيأة ) ؟ وهل سنبعث بعد مرور مرحلة الحساب الى عالم الموت بكامل أجسادنا البشرية ، أم الأجساد ستفنى !! ولن يبقى منا الا هيأة خاصة تخص ( العقل ) دون الجسد ؟

    وان كانت أجسادنا المادية ستفنى ولن تدخل معنا عالم الموت فما دليل ذلك من كتاب الله ، وما معنى نص الآية الكريمة ( وَوُضِعَ الْكِتَابُ فَتَرَى الْمُجْرِمِينَ مُشْفِقِينَ مِمَّا فِيهِ وَيَقُولُونَ يَا وَيْلَتَنَا مَالِ هَذَا الْكِتَابِ لَا يُغَادِرُ صَغِيرَةً وَلَا كَبِيرَةً إِلَّا أَحْصَاهَا وَوَجَدُوا مَا عَمِلُوا حَاضِرًا وَلَا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا (49)



    تقبلوا منا أسمى عبارات تقديرنا واحترامنا ،

  2. #2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,366
    التقييم: 215

    رد: تساؤل : عن هيأة أجسادنا في عالم ( الموت ) ؟


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    الجسد يبعث بعد الموت الا ان (خامة الجسد) لا يشترط ان تكون من نفس خامة جسد الدنيا (عظم ولحم ودم) ولكن نصوص القرءان الشريفة بينت (الحس) الجسدي بعد الموت ونقرأ

    { وَلَوْ تَرَى إِذْ يَتَوَفَّى الَّذِينَ كَفَرُوا الْمَلَائِكَةُ
    يَضْرِبُونَ وُجُوهَهُمْ وَأَدْبَارَهُمْ وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ } (سورة الأَنْفال 50)

    { فَكَيْفَ إِذَا تَوَفَّتْهُمُ الْمَلَائِكَةُ
    يَضْرِبُونَ وُجُوهَهُمْ وَأَدْبَارَهُمْ } (سورة محمد 27)

    { قَالَ رَبِّ لِمَ حَشَرْتَنِي
    أَعْمَى وَقَدْ كُنْتُ بَصِيرًا } (سورة طه 125)

    { وَتَرَى الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ مُقَرَّنِينَ فِي الْأَصْفَادِ (49) سَرَابِيلُهُمْ مِنْ قَطِرَانٍ
    وَتَغْشَى وُجُوهَهُمُ النَّارُ } (سورة إِبراهيم 49 - 50)

    {
    تَلْفَحُ وُجُوهَهُمُ النَّارُ وَهُمْ فِيهَا كَالِحُونَ } (سورة المؤمنون 104)

    { وَمَنْ يَهْدِ اللهُ فَهُوَ الْمُهْتَدِ وَمَنْ يُضْلِلْ فَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِهِ وَنَحْشُرُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ
    عَلَى وُجُوهِهِمْ عُمْيًا وَبُكْمًا وَصُمًّا مَأْوَاهُمْ جَهَنَّمُ كُلَّمَا خَبَتْ زِدْنَاهُمْ سَعِيرًا } (سورة الإسراء 97)

    { وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ تَرَى الَّذِينَ كَذَبُوا عَلَى اللهِ
    وُجُوهُهُمْ مُسْوَدَّةٌ أَلَيْسَ فِي جَهَنَّمَ مَثْوًى لِلْمُتَكَبِّرِينَ } (سورة الزمر 60)

    { عَلَى سُرُرٍ مَوْضُونَةٍ (15) مُتَّكِئِينَ عَلَيْهَا مُتَقَابِلِينَ (16) يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُخَلَّدُونَ (17) بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِنْ مَعِينٍ (18) لَا يُصَدَّعُونَ عَنْهَا وَلَا يُنْزِفُونَ (19) وَفَاكِهَةٍ مِمَّا يَتَخَيَّرُونَ (20) وَلَحْمِ طَيْرٍ مِمَّا يَشْتَهُونَ (21) وَحُورٌ عِينٌ (22) كَأَمْثَالِ اللُّؤْلُؤِ الْمَكْنُونِ (23) جَزَاءً بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (24) لَا يَسْمَعُونَ فِيهَا لَغْوًا وَلَا تَأْثِيمًا (25) إِلَّا قِيلًا سَلَامًا سَلَامًا } (سورة الواقعة 15 - 26)

    احساس المخلوقات ومنهم البشر يقوم من خلال نظامين

    أ ـ الاحساس الجسدي المادي

    ب ـ الاحساس العقلاني

    عند النوم وفي الاحلام يشعر النائم باحساس جسدي وعقلاني الا ان ادوات الاحساس المادي في جسد النائم متوقفه عند النوم ويكون الجسد في راحة واسترخاء الا ان حيثيات الحلم تقيم احساس جسدي وعقلاني بمعزل عن الجسد لذلك فان جسد الانسان بعد الموت لا يشترط ان يكون من خامة الاجساد في زمن الحياة ونقرأ

    { وَضَرَبَ لَنَا مَثَلًا وَنَسِيَ خَلْقَهُ قَالَ مَنْ يُحْيِي الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ (78) قُلْ يُحْيِيهَا الَّذِي أَنْشَأَهَا أَوَّلَ مَرَّةٍ وَهُوَ بِكُلِّ خَلْقٍ عَلِيمٌ } (سورة يس 78 - 79)

    توجد في القرءان ذكرى مثل العزير وهي اعادة الجسد بحيثياته في الحياة

    { أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا قَالَ أَنَّى يُحْيِي هَذِهِ اللهُ بَعْدَ مَوْتِهَا فَأَمَاتَهُ اللهُ مِئَةَ عَامٍ ثُمَّ بَعَثَهُ قَالَ كَمْ لَبِثْتَ قَالَ لَبِثْتُ يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالَ بَلْ لَبِثْتَ مِئَةَ عَامٍ فَانْظُرْ إِلَى طَعَامِكَ وَشَرَابِكَ لَمْ يَتَسَنَّهْ وَانْظُرْ إِلَى حِمَارِكَ وَلِنَجْعَلَكَ ءايَةً لِلنَّاسِ وَانْظُرْ إِلَى الْعِظَامِ كَيْفَ نُنْشِزُهَا ثُمَّ نَكْسُوهَا لَحْمًا فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ قَالَ أَعْلَمُ أَنَّ اللهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ } (سورة البقرة 259)

    اشارت مذكرات القرءان الا ان الانسان يحشر في الموت بطيفه الذي مات عليه

    { وَقَالُوا مَا لَنَا لَا نَرَى رِجَالًا كُنَّا نَعُدُّهُمْ مِنَ الْأَشْرَارِ (62) أَتَّخَذْنَاهُمْ سِخْرِيًّا أَمْ زَاغَتْ عَنْهُمُ الْأَبْصَارُ (63) إِنَّ ذَلِكَ لَحَقٌّ تَخَاصُمُ أَهْلِ النَّارِ } (سورة ص 62 - 64)

    { وَيَوْمَ يَحْشُرُهُمْ كَأَنْ لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا سَاعَةً مِنَ النَّهَارِ يَتَعَارَفُونَ بَيْنَهُمْ قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِلِقَاءِ اللهِ وَمَا كَانُوا مُهْتَدِينَ } (سورة يونس 45)

    وبذلك يتضح ان الله سبحانه قادر على ان يعيد الموتى احياء باجسادهم الدنيويه او ان يعيدهم الى حياة اخرى باجسادهم او بامثال اجسادهم فالانسان في حياته الدنيويه يستبدل خلايا جسده مرة بعد مرة فهو في خلق دائم مستمر وعندما يتوقف جسده في الموت فان نظما اخرى في الخلق تقوم في حقه فـ وعاء الموت هو محشر الانسان فكل من يموت انما يحشر الى زمن الموت الذي يعتبر من مجاهيل المعرفة البشرية لان حراك وعاء الموت لا يقيم حاجه من حاجات الدنيا وعلينا ان نكتفي بالتبليغ القرءاني في ان وعاء الموت مبني على سنة (ثواب وعقاب) اما شكل اجسادنا واعضاء الجسد هل هي من بايولوجيا او مجرد برامجية عقلانيه كما في الاحلام فذلك لا يمثل لنا حاجة نحتاجها في مساحة حياتنا

    السلام عليكم



  3. #3
    عيسى عبد السلام
    Guest

    رد: تساؤل : عن هيأة أجسادنا في عالم ( الموت ) ؟


    بسمه تعالى

    ( ... ان حراك وعاء الموت لا يقيم حاجه من حاجات الدنيا وعلينا ان نكتفي بالتبليغ القرءاني في ان وعاء الموت مبني على سنة (ثواب وعقاب) اما شكل اجسادنا واعضاء الجسد هل هي من بايولوجيا او مجرد برامجية عقلانيه كما في الاحلام فذلك لا يمثل لنا حاجة نحتاجها في مساحة حياتنا .... )


    حضرة الأخ الكبير والمربي الفاضل الحاج عبود الخالدي ،


    اسمح لي ان اختلفت معك في وجهة النظر هذه ، وقد لا أكون وحدي الذي له هذه الوجهة من الفكر أو التساؤل فكثير الناس على اختلاف مشاربهم ومللهم ومعتقداتهم ، والمؤمنون بحياة اخرى بعد الموت قد يتسائلون نفس السؤال .. بل هو سؤال جوهري بالنسبة لهم ، كيف سنكون وكيف ستكون عليه هيأتنا واجسادنا في عالم الموت ودار الخلد بالآخرة ؟ ولأن جسد الانسان ونفسه يشكلان اهم ما يمكن ان يتعلق به الانسان ويهتم به لأنه من جوهر كينونته ووجوده !! فالسؤال يطرح في عقل السائل وبقوة وإلحاح .


    والله تعالى ما فرط في كتابه العزيز من شيء .... و قد يكون فهمنا وادراكنا لعالم الموت يساعد البعض على الارتباط بالله والايمان به اكثر !! فعدم الايمان بعالم الموت وكيف سيكون ؟!! كان ومازال اهم بؤرة من الفكر التي يتبناها الملحدون حاضرا او كفار الرسالات السماوية سابقا في كفرهم بالله وعدم ايمانهم او تصديقهم للرسالات والرسل والأنبياء .


    مصداقا لقوله تعالى :

    وَقَالُواْ أَئِذَا كُنَّا عِظَامًا وَرُفَاتًا أَإِنَّا لَمَبْعُوثُونَ خَلْقًا جَدِيدًا (49 ) قُل كُونُواْ حِجَارَةً أَوْ حَدِيدًا (50)أَوْ خَلْقًا مِّمَّا يَكْبُرُ فِي صُدُورِكُمْ فَسَيَقُولُونَ مَن يُعِيدُنَا قُلِ الَّذِي فَطَرَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ فَسَيُنْغِضُونَ إِلَيْكَ رُؤُوسَهُمْ وَيَقُولُونَ مَتَى هُوَ قُلْ عَسَى أَن يَكُونَ قَرِيبًا( 51)يَوْمَ يَدْعُوكُمْ فَتَسْتَجِيبُونَ بِحَمْدِهِ وَتَظُنُّونَ إِن لَّبِثْتُمْ إِلاَّ قَلِيلاً ) الآيات من سورة الاسراء

    (
    وَقَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا هَلْ نَدُلُّكُمْ عَلَى رَجُلٍ يُنَبِّئُكُمْ إِذَا مُزِّقْتُمْ كُلَّ مُمَزَّقٍ إِنَّكُمْ لَفِي خَلْقٍ جَدِيدٍ) سبأ :7

    فكيف ستكون الاستجابة بحمده بعد الموت ؟! وهل لنا أن ندرك ومن كتاب الله ما هي صفات هذا الخلق الجديد الذي سنكون عليه ؟ !!! ....


    .. لقد ءامنا ... وانما فقط ليطمأن قلبنا ....


    مع جزيل شكرنا وتقديرنا ، و
    دمتم بخير وصحة وسلام ..


  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 620
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 200
    التقييم: 210

    رد: تساؤل : عن هيأة أجسادنا في عالم ( الموت ) ؟


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذا مقتبس من كلاكم الحاج الفاضل اشار اليه في موضوع اخر في هذا المعهد ممكن ان له رابط مع سؤال الاخ الافاضل عيسى عبد السلام

    "يتصورون ان التمتع باجساد صحية هي مهمة دنيوية فهم يراقبون صحة الجسد وهم احياء وحين يموت احدهم بمرض السرطان يقولون عنه لقد (ارتاح من المرض) وذلك هو جهل شديد بنظم الخلق فالجسد المريض حين يكون في وعاء الموت يعذب صاحبه عذابا اشد من عذابه في الدنيا ومن ومات وهو قد زق كثيرا من المشروبات الغازية ولم يظهر عنده اعراض هشاشة العظام لا يعني انه فاز فوزا صحيا بل ان وعاء الموت سيكون قاسيا عليه وان (عظامه) التي يجمعها الله في وعاء الموت ستكون عظاما هشة تلعن من اساء اليها وتعذبه (عذابا نكرا) فهو عذاب غير معروف في الدنيا (نكرة) بل هو من خصوصيات العذاب بعد الموت ". والسلام عليكم

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. سماسرة الرذيلة في عالم الفضيلة
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس حوار معالجة الفساد الباطن
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-29-2017, 06:55 PM
  2. لا دار للمرء بعد الموت يسكنها ** إلا التي كان قبل الموت يبنيها
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس فنون الأدب في الخطاب الديني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 06-11-2017, 11:57 PM
  3. تساؤل عن هشاشة العظام بعد الموت !!
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس حوار في القرءان والأمراض
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-30-2017, 05:49 AM
  4. عالم من الفوضى ..!!
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى معرض الأراء المستقلة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 11-17-2014, 09:11 PM
  5. نعي عالم
    بواسطة د.محمد فتحي الحريري في المنتدى نافذة إبداء الرأي
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 11-18-2010, 09:24 PM

Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • تستطيع إرفاق ملفات
  • تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137