سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



النتائج 1 إلى 5 من 5

الموضوع: بني اسرائيل

  1. #1
    عضو
    رقم العضوية : 600
    تاريخ التسجيل : Feb 2016
    المشاركات: 215
    التقييم: 210

    بني اسرائيل


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    إذا كان (بني اسرائيل) هم بناة الاسراء، فمن هم بنو اسرائيل في قوله تعالى: وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْيًا وَعَدْوًا ۖ حَتَّىٰ إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ آمَنتُ أَنَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا الَّذِي آمَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ.
    ومن هم (بني ادم)
    السلام عليكم

  2. #2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,551
    التقييم: 215

    رد: بني اسرائيل


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    التفكير العلمي لـ المقاصد الشريفة في الاية 90 من سورة يونس يوجب على الباحث القرءاني التفكر والتدبر لـ معالجة القصد الشريف للفظ (البحر) في القرءان فقد ورد ذلك اللفظ في القرءان حوالي 40 مره مما يدلل على اهمية ذلك اللفظ التذكيري فالقرءان للذكر ومادته الخطابية الفاظ تقيم الذكرى

    في منطق الناس وفي مدرسة التفسير ثبت ان البحر هو ذلك (الوعاء المائي المالح) الذي تبحر فيه السفن (الفلك) وقد جائت عدة نصوص تؤكد ظاهرة جريان الفلك والبحر { وَالْفُلْكِ الَّتِي تَجْرِي فِي الْبَحْرِ } , { وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ } , { وَهُوَ الَّذِي سَخَّرَ الْبَحْرَ ... وَتَرَى الْفُلْكَ مَوَاخِرَ فِيهِ } , { رَبُّكُمُ الَّذِي يُزْجِي لَكُمُ الْفُلْكَ فِي الْبَحْرِ } , { وَالْفُلْكَ تَجْرِي فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ } , { أَلَمْ تَرَ أَنَّ الْفُلْكَ تَجْرِي فِي الْبَحْرِ } , { اللهُ الَّذِي سَخَّرَ لَكُمُ الْبَحْرَ لِتَجْرِيَ الْفُلْكُ فِيهِ } .. وجاء في القرءان وصفا ليكون البحر (مداد) لكلمات ربنا وجاء ايضا لفظ (البحران) و (البحرين) في وصف الماء (هذا عذب فرات) وءاخر (ملح اجاج وبينهما برزخ ومرج ولهما ملتقى)

    اذا اجبرنا عقولنا على التدبر والتبصرة لمعرفة حقيقة (الفلك) من حيث اللفظ والمنطق سنجد ان فطرتنا الناطقه تسمي تلك الابدان الخشبية والحديديه التي تجري في البحر باسم (سفينه) (مركب) (زورق) (يخت) (باخرة) ولا يوجد في منطقنا لفظ (فلك) رغم ان القرءان بين ان (الفلك) نركب فيها وعليها محمولين

    { لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ
    وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40) وَءايَةٌ لَهُمْ أَنَّا حَمَلْنَا ذُرِّيَّتَهُمْ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ } (سورة يس 40 - 41)

    { وَالَّذِي خَلَقَ الْأَزْوَاجَ كُلَّهَا وَجَعَلَ لَكُمْ
    مِنَ الْفُلْكِ وَالْأَنْعَامِ مَا تَرْكَبُونَ } (سورة الزخرف 12)

    في منطقنا العربي لفظ (الفـَلـَكْ) بفتح حرفي الفاء واللام هو العالم الكوني للكواكب والاجرام فلماذا نشترط ان تكون (الفلك) التي جاء رسم لفظها في القرءان على انها (سفينة تجري في البحر) !! اين تدبرنا لـ القرءان ! وكيف نعالج الاية 40 من سورة يس (لا الشمس ينبغي لها ان تدرك القمر ...
    وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) ونقرأ ايضا

    { وَالشَّمْسُ
    تَجْرِي لِمُسْتَقَرٍّ لَهَا ذَلِكَ تَقْدِيرُ الْعَزِيزِ الْعَلِيمِ } (سورة يس 38)

    فالشمس تجري وهي (فلك) من نص الايه 40 من سورة يس !! اذن علينا ان نغير مفهومنا للفظ البحر .. فلماذا لا تكون قوى (الجاذبيه) هي البحر المقصود في النص الشريف وفيها افلاك (تجري) ومنها الارض ونحن وذريتنا محمولين عليها وهي تجري في البحر المغنطي منذ خلقها الله لغاية اليوم !!

    قوى الجذب .. هي ذلك المكتشف الحديث الغامض في التكوين فلا زال العلم غير قادر على فهم ذلك البحر اللجي

    { أَوْ كَظُلُمَاتٍ فِي بَحْرٍ لُجِّيٍّ يَغْشَاهُ مَوْجٌ مِنْ فَوْقِهِ مَوْجٌ
    مِنْ فَوْقِهِ سَحَابٌ ظُلُمَاتٌ بَعْضُهَا فَوْقَ بَعْضٍ إِذَا أَخْرَجَ يَدَهُ لَمْ يَكَدْ يَرَاهَا وَمَنْ لَمْ يَجْعَلِ اللهُ لَهُ نُورًا فَمَا لَهُ مِنْ نُورٍ } (سورة النور 40)

    مِنْ فَوْقِهِ سَحَابٌ ... اليس لفظ (سحاب) يعني انه (يسحب) وهي الجاذبية بعينها .. اليس ذلك لسان عربي مبين ملزم دستوريا بنص قرءاني

    { نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ (193) عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ (194)
    بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ } (سورة الشعراء 193 - 195)

    لفظ (بحر) في علم الحرف القرءاني يعني (وسيلة قبض فائقة) وهو وصف ينطبق على البحر المائي وينطبق على بحر الجاذبية فلولا قوى الجذب لانفجرت اجسادنا والارض والشمس والقمر فالبحر المغنطي هو الذي يقبض تلك الموجودات في مدارات ثابته (
    وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ) وبشكل فائق اما بحر الماء فهو يقبض الفاعليات التي تتفعل في البر (قبض ايقاف) فلا مشي ولا تنفس ولا زرع ولا نوم ولا حياة في البحر الا حين نكون على سفينه او مركب طافي وعملية الطفو بحد ذاتها هي نظم فيزيائيه تتحكم بها قوى الجذب بشكل فعال فلولا قوى الجذب لما كان البحر فالماء (ينجذب) بفعل الجاذبية نحو المنحدرات فتكون البحار السائله من كينونه جاذبه للماء في كينونة نشأة البحار !! وان فاعلية جري السفن في البحر ميسر بسبب طفو المركب على ذلك السطح الفيزيائي

    بناة الاسراء (المصلين) انما يصلون لتنظيم اجسادهم في رابط حميد مع البحر المغنطي فهم يتجاوزون ذلك البحر الجاذب ويتأقلمون في اقليمهم بشكل متناغم مع تلك القوى الفيزيائيه وحين يسافرون الى اقليم ءاخر فهم يبنون اسرائهم بـ رابط (عقلاني ـ مادي) مع القبلة وبيت المقدس في نظام كوني رفيع القدر وعظيم الاثر في اجساد المصلين بني اسرائيل (بناة الاسراء) ولكن الصلاة كفعل منسكي معروف وعلتها العلمية بلغة علوم اليوم مفقدوه تماما !!

    وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْيًا وَعَدْوًا ... من المعروف والمشهور ان (الاتصالات) الموجية المعاصرة كانت وتكون وسوف تبقى من فعل فرعون (الدولة الحديثة) وهي (بغيا وعدوا) على البشريه ولعل التقارير العلميه التي تنشر على استحياء تؤكد ان الموجات الكهرومغناطيسيه ضاره ومؤثره بالعنصر البشري والحيوان والنبات ولكن (القانون الحكومي) سيد في المجتمع الانساني ولا توجد اتصالات موجيه خارج الاذن الحكومي ابدا !!

    هنلك جهاز تقني حديث يقرأ (الحقل المغنطي) لكل قطب مغنطي بوحدات قياس اسمها (تيسلا) وتيسلا هو عالم كهربائي الا انه من اكبر واشهر صناع الاتصالات الاولى في امريكا .. استخدمنا ذلك الجهاز لفحص الحقل المغنطي لجسد المصلي بصفته قطب ممغنط قبل الصلاة المنسكية وبعدها فكانت القراءة واضحة في انخفاض الحقل المغنطي عند المصلي بعد الصلاة !! لو كان من تكليفنا الشرعي توفير القناعة لمتابعينا الافاضل لجئنا بذلك الجهاز وبينا الفارق في قراءة الفحص المغنطي على شريط الكتروني مرئي الا ان مثل ذلك التصرف ممنوعين منه ذلك لان ربنا قال في دستوره
    ـ القرءان { لَيْسَ عَلَيْكَ هُدَاهُمْ }

    وَجَاوَزْنَا بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ ... التجاوز من جذر لفظ (جز) وهو في البناء (جز .. جزا .. جزاء .. جاز .. اجاز .. جاوز .. تجاوز .. تجويز .. متجاوز .. و .. و ) فتجاوز البحر من قبل المصلين يعني ما يحدث من عصف مغنطي صناعي يتم تجاوزه بالصلاة المنسكية وتلك هي رحمة الله لعباده وتلك هي مرابط العلة المحمدية الشريفة !

    احتقان الحقل المغنطي في النظم الحضارية الفرعونية يؤثر في اجساد الناس ويحتاج الى علاج (الصلاة المنسكية) وسحرة فرعون (العلماء) اما انهم اكتشفوا ذلك واخفوه وهو الاحتمال الاكثر استقرارا واما ان يكتشفوا سر المصلين في وقت لاحق عندها يقوم (فرعون) بتأمين نفسه بما قام به المصلون من تأمين .. لا يعني انه سوف يصلي مثلنا بل يعني ان سحرة فرعون سيكتشفون علة الاحتقان المغنطي للجسد البشري ومن الصلاة يكتشفون علة التخلص (التجاوز) على ذلك الاحتقان المغنطي الصناعي !!

    هنلك بحوث حول الصلاة المنسكية وبناء الاسراء نرجو من الاشراف العام متفضلا ان يدرج روابطها الالكترونيه في هذا المتصفح الكريم مع شكرنا لفضيلة الشيخ حامد على فتح هذا المتصفح

    السلام عليكم



  3. #3
    مدير عام
    رقم العضوية : 16
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,466
    التقييم: 10

    رد: بني اسرائيل


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    فضيلة الحاج الموقر عبود الخالدي ، الاخوة الكرام ،..

    الادراجات ذات صلة بــ ( الصلاة المنسكية وبناء الاسراء ) والمزيد ( بمجلس مناقشة منسك الصلاة )

    الصلاة وعلوم العقل والدين

    ما هو الإسراء الذي يبنيه المصلي كمادة علمية من القرءان ؟


    بني اسرائيل صفة في التكوين

    السلام عليكم

  4. #4
    عضو
    رقم العضوية : 600
    تاريخ التسجيل : Feb 2016
    المشاركات: 215
    التقييم: 210

    رد: بني اسرائيل


    السلام عليكم ورحمة الله
    بارك الله فيكم أيها السادة الأفاضل
    ولكن السؤال ما زال قائما وهو الفرق بين (بنو) اسرائيل الواردة في يونس و (بني) اسرائيل الواردة في باقي القران؟
    السلام عليكم

  5. #5
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,551
    التقييم: 215

    رد: بني اسرائيل


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    { وَجَاوَزْنَا
    بِبَنِي إِسْرَائِيلَ الْبَحْرَ فَأَتْبَعَهُمْ فِرْعَوْنُ وَجُنُودُهُ بَغْيًا وَعَدْوًا حَتَّى إِذَا أَدْرَكَهُ الْغَرَقُ قَالَ ءامَنْتُ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا الَّذِي ءامَنَتْ بِهِ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ } (سورة يونس 90)

    في لفظ (بني اسرائيل) تكون الياء داله على (حيازة الاسراء) وفي (بنو اسرائيل) تكون الواو داله على (رابط الاسراء) وليس حيازته كما عند المصلين الذين يحوزون الاسراء {
    سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَى بِعَبْدِهِ } اما الاشاره القرءانيه الشريفه في منقلب (الياء) الى (واو) هي التي اقامت الرشاد العلمي الذي ورد في المقتبش التالي من جوابيتنا السابقة

    (( احتقان الحقل المغنطي في النظم الحضارية الفرعونية يؤثر في اجساد الناس ويحتاج الى علاج (الصلاة المنسكية) وسحرة فرعون (العلماء) اما انهم اكتشفوا ذلك واخفوه وهو الاحتمال الاكثر استقرارا واما ان يكتشفوا سر المصلين في وقت لاحق عندها يقوم (فرعون) بتأمين نفسه بما قام به المصلون من تأمين .. لا يعني انه سوف يصلي مثلنا بل يعني ان سحرة فرعون سيكتشفون علة الاحتقان المغنطي للجسد البشري ومن الصلاة يكتشفون علة التخلص (التجاوز) على ذلك الاحتقان المغنطي الصناعي !!))

    ففرعون حين يؤمن بما ءامنت به (بنو اسرائيل) انما يقيم (رابط عله) تؤمن جسده ولن يقوم بحيازة الاسراء فيصلي بل سيقيم ممارسة اخرى تقيه من العصف الموجي الفاسد بشكل دائم او متقطع وقد وصل الى علمنا ان فراعنة فرعون (رؤساء الدول) لهم بروتوكول رسمي يفرض عليهم العيش دائما او بفترات متعاقبه في منازل او قصور من حجر او طين او خشب وفي فضاءات زراعية مفتوحة او تحيط بقصورهم الرسمية المعروفه وغير المعروفه حدائق مزروعة بكثافة لتخفيف او تشتيت العصف المغنطي وفي بعض التقراير قرأنا ان هنلك برنامج ملزم لاولئك الرؤساء بالخروج من المدن الكبيره بين الحين والحين كما نسمع عن منتجع (كامب ديفد) في امريكا او قصر اليزيه في فرنسا والقصور الملكيه والقصور الرئاسيه ووجدنا في كثير من البلدان مزارع وقصور رئاسيه بعيدة عن صخب المدن !! انهم انما مارسوا (رابط الاسراء) وليس (حيازة فعل الاسراء) كما في الصلاة وقد قام ذلك الرشاد من تذكرة حرفية في لفظ (بنو اسرائيل) وليس (بني اسرائيل)


    وَأَنَا مِنَ الْمُسْلِمِينَ .. وانا من المسلمين لا تعني انه سيكون مسلما مثلنا ولن ينتسب لـ الاسلام كدين مسمى باسم الاسلام بل من المسلمين في لسان عربي مبين (من السالمين)

    لفظ (بني) في علم الحرف القراني يعني (حيازة قابض تبادلي)

    لفظ (بنو) في علم الحرف القرءاني يعني (رابط قابض تبادلي)

    السلام عليكم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. تساؤل عن: ( بنو اسرائيل ) والافساد في الارض مرتين ؟
    بواسطة اسعد مبارك في المنتدى مجلس بحث نتائج التبصرة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 09-25-2018, 06:01 PM
  2. ( المن والسلوى ... رفع الطور .. ) بنو اسرائيل
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس حوار حلية معالجة المأكل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-22-2017, 06:55 AM
  3. بقرة بني اسرائيل و احياء الموتى : ملف خاص عن ( علوم العقل )
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس بحث علوم العقل في القرءان
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 12-08-2016, 06:45 AM
  4. بني اسرائيل صفة في التكوين
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث دستورية النص القرءاني
    مشاركات: 23
    آخر مشاركة: 07-07-2016, 06:27 PM
  5. القرءان يقص على بني اسرائيل الذي هم فيه يختلفون ! كيف ؟؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث نفاذية البيان القرءاني
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 06-21-2013, 02:40 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146