سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا


    الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا




    من اجل بيان ضرورة الذكرى في زمن حضاري



    في ذكرى مستجده من قرءان ربنا

    { لَا الشَّمْسُ يَنْبَغِي لَهَا أَنْ تُدْرِكَ الْقَمَرَ وَلَا اللَّيْلُ سَابِقُ النَّهَارِ وَكُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ (40)
    وَءايَةٌ لَهُمْ أَنَّا حَمَلْنَا ذُرِّيَّتَهُمْ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ } (سورة يس 40 - 41)

    فنحن مخلوقون في (فلك مشحون) وفي زمننا العلمي ادركنا الشحنات وعرفنا انواعها وهو ما لم يكن متاحا عند الاولين ونحن غارقون في ممارسات حديثة وتستحدث رفقة ما سمي بـ النهضة الحضارية

    من الفطرة المجردة نرى اننا وضعنا (خزان الماء) فوق اسطح المباني لتغذية المنازل والمرافق الاخرى بالماء من خلال المواسير والحنفيات في زمننا المعاصر اليوم وذلك لم يكن من سنة الاولين بل هي (بدعة) ابتدعها مستثمرون صناعيون هدفهم الربح !!

    بعد ان تقدمت الادوات الحضارية وتكاثرت ظهرت في اجواء الارض شحنات مضافة على ما كان من شحنات طبيعية قبل الحضارة وذلك شأن يعرفه الناس جميعا من خلال ادراكهم للبثق الموجي بدءا بـ (البرق) الذي بدأ سلكيا ومن ثم انتقل الى النظام اللاسلكي ومن ثم ظهر البث الاذاعي وبعدها التلفزيوني وتكاثر البثق الموجي حتى وصل الى اوج من التأجيج المحسوس والملموس في كل مكان وفي كل ثقافة حتى ثقافة البسطاء


    خزان او خزانات الماء في اسطح المنازل هي مياه للغسيل والشرب احيانا وتحمل نسبه من الاملاح والمختصون بعلوم التأين يعرفون ويعلمون ان الماء المالح يعمل عمل (المكثف الكهربائي) اي ما يسمى بـ (المتسعه) واسمها في الوسط العلمي بالانكليزيه (
    Capacitor) وباللاتينيه (Condensatrum)

    تلك الظاهرة تعني ان ذلك المكون (خزان الماء في سطح المنزل) يشفط الشحنات الكهربية سواء كانت تيار الكتروني او شحنات عائمة في الاجواء
    عندما يكون خزان الماء في سطح المنزل وذلك يعني انه مرشح لان يكون (هوائي موجي) بامتياز فائق وذلك يؤدي الى ان من يستخدم الحنفيه انما يقوم بتفريغ شحنات (مكثفه) مستقره في خزان الماء وذلك التفريغ مؤذي لجسد الانسان وهو شأن معروف علميا ومجتمعيا فالشحنات الكهربية تؤذي الانسان ولكن الاسى الفائق حين نمعن الفكر في تلك الممارسة سنجد ان الشحنات التي يتم تفريغها في جسد مستخدم الحنفية هي ليست حصرا تلك الشحنات المكثفة في خزان الماء بل سوف يتم تفعيل عمل متسعة الماء في سطح المنزل فـ بالقدر الذي يسحب جسم المستخدم من الشحنات فان الاجواء المشحونه تمنح خزان الماء شحنات مضافة يشفطها الخزان ليفرغها في جسد المستخدم بشكل شافط متكاثر !! لتسيح المياه على الارض والمعروف ان الارض شحنتها متعادله فيسري فيض ضخم من الشحنات عن طريق الجسد والارض تشفط المزيد المتزايد اي يسري تيار من الشحنات من الاجواء الملتهبه موجيا الى جسد المستخدم !! لتفرغ في الارض والارض متسعة كهربية ضخمة !!

    انها كارثه الا ان كارثة (الدوش) هي الاشد وقعا والاكثر ايذاءا لـ الانسان عندما يستخدمه لان مساقط الماء عند الاغتسال تسقط على الرأس فـ تدمر (كهربائية الدماغ) + (كهربائية القلب) الطبيعية ذلك لان ذينيك العضوين في جسد الانسان يمتلكان كهربائية طبيعية ومستقلة عن كهربائية الجسد عموما بسبب تكويني يخص العقل ففي نسيج الدماغ فاعلية رحم العقل المادي والعقلاني والقلب ايضا يمتلك جملة عصبية في سقفه ولها كهربائية مرئية في الاجهزة الحديثة وكلاهما يتضرران من اي شحنات مضافة حيث يحصل اضطراب في اداء وظيفة كل من الدماغ والقلب

    كلما تعددت طوابق المنزل او البناية وارتفعت خزانات الماء نحو الاعلى كلما زادت الشحنات التي يستقطبها الماء وذلك شأن معروف في زمننا حيث نرى هوائيات الاتصلات وابراجه العالية وكلها باثقات موج جسيمي تملأ رحاب ما حولها بمزيد من الشحنات دائمة البثق ! ومنها كثافة خزانات الماء المتأينه بسبب الاملاح المذابة بالماء طبيعيا

    الحنفية خطرة على حياة الناس الا ان (الدوش) اكثر خطرا لان ماؤه النازل في تماس مباشر مع قحف الجمجمه وفيه مستودع نسيج الدماغ الذي يمثل ادارة الجسد الادمي !!

    الحل في ذكرى قرءانية ايضا حين يبين لنا القرءان صفة (الاستكبار في الارض)

    { اسْتِكْبَارًا فِي الْأَرْضِ وَمَكْرَ السَّيِّئِ وَلَا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلَّا بِأَهْلِهِ فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا سُنَّةَ الْأَوَّلِينَ فَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللهِ تَبْدِيلًا وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللهِ تَحْوِيلًا } (سورة فاطر 43)

    كان الناس لا يثمدون الماء في خزانات علوية بل في اوعية على الارض ويستخدمون الماء صبا لان الله جعله يصب صبا

    { أَنَّا صَبَبْنَا الْمَاءَ صَبًّا } (سورة عبس 25)

    وتلك هي سنة الاولين عندما يستحمون وعندما يستخدمون الماء اجمالا يصبوه على الرأس وبقية اعضاء الجسد صبا !!

    تلك الذكرى تحتاج الى توفيق تذكيري لان الله سبحانه يقول في بعض الناس او كثير من الناس

    { وَإِذَا ذُكِّرُوا لَا يَذْكُرُونَ } (سورة الصافات 13)

    { وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنْ ذُكِّرَ بِآيَاتِ رَبِّهِ فَأَعْرَضَ عَنْهَا وَنَسِيَ مَا قَدَّمَتْ يَدَاهُ إِنَّا جَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي ءاذَانِهِمْ وَقْرًا
    وَإِنْ تَدْعُهُمْ إِلَى الْهُدَى فَلَنْ يَهْتَدُوا إِذًا أَبَدًا } (سورة الكهف 57)

    الحل هو وضع الماء في اناء معدني متصل بالارض بطبيعته رغم ان تجهيز الماء من مصدر علوي (خزان الماء) الا ان اتصال الوعاء المعدني بالارض يسهم في تسريب الشحنات الى الارض لـ حد ادنى ولا يبقى في الاناء سوى التأين الملحي الطبيعي الخفيف وعندها يكون العبد (ءامن) بنظم الله فيكون من (الذين ءامنوا بالله) لان الله صب الماء صبا والعبد يصب الماء صبا (وهي طاعة الله) فلا يثمده فيكون قد بريء من (مقومات قوم ثمود) ونسمع من القرءان دعاء ابراهيمي التواب والبريء مما يعبدون

    { رَبَّنَا وَاجْعَلْنَا مُسْلِمَيْنِ لَكَ وَمِنْ ذُرِّيَّتِنَا أُمَّةً مُسْلِمَةً لَكَ
    وَأَرِنَا مَنَاسِكَنَا وَتُبْ عَلَيْنَا إِنَّكَ أَنْتَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ } (سورة البقرة 128)


    { لِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنْسَكًا هُمْ نَاسِكُوهُ فَلَا يُنَازِعُنَّكَ فِي الْأَمْرِ وَادْعُ إِلَى رَبِّكَ إِنَّكَ لَعَلَى هُدًى مُسْتَقِيمٍ } (سورة الحج 67)

    ذلك لان لكل امة منسك ونحن امة تختلف عن بقية الامم خصوصا السابقة فنحن كمسلمين معاصرين للحضارة الحديثة امة اطفأت فطرة الله التي فطر الناس عليها وتبعنا ما فرضته الحضارة علينا راضين بها ونسينا رضوان الله في ادق دقائق تصرفاتنا واكبرها شهرة في مأكلنا ومشربنا وملبسنا وممارساتنا المختلفة عن نظم الخلق الطبيعية

    اهم ركن من اركان الانسان عقله واهم مركز يدير عقل الانسان بايولوجيا هو الدماغ ولكن ممارسة مقومات ثمود (خزن الماء) واستخدام (الدوش) لينساب الماء المشحون فوق الرأس ادى ويؤدي الى تكاثر الامراض العضوية التي تتجذر من جذور عقلانية في نسب مكونات الدم والهرمونات الكثيرة وتفاعلاتها وكذلك عمل الغدد ووفرة الانزيمات او قلتها واذا عرفنا من علوم العصر (كهربائية الدماغ) وهي صورة كهربية للحراك العقلاني والمادي عرفنا خطورة (الدوش) المرتبط بخزانات علوية تعبث بكهربائية الدماغ والقلب وما اكثر ازماتنا المرضية المعاصرة ولعل الاضطراب الهرموني لدى الكثير من الناس ظاهرة باتت شامله لكل الناس صغارا وكبارا وامراض القلب التي شملت الصغار والشباب وكبار السن ونرى الاحتقان النفسي منتشر بين الناس بمختلف اعمارهم ورغم ان العلم يعزو الاحتقان النفسي الى هرمون (الادرنيالين) او مركب (الكرياتين) فان ذينيك المركبين ينتجهما جسد الانسان نفسه وهو الذي يتحكم بنسبة تلك المركبات وتذكرتنا هذه تعزو اضطراب ذينيك المركبين الى ممارسة الاغتسال بالدوش

    تلك ذكرى من قرءان ذي ذكر انزله الله للبشر ليخرجهم من الظلمات الى النور وسبحانه القائل


    { لَقَدْ أَنْزَلْنَا إِلَيْكُمْ كِتَابًا
    فِيهِ ذِكْرُكُمْ أَفَلَا تَعْقِلُونَ } (سورة الأنبياء 10)

    الحاج عبود الخالدي


    قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله
    قلمي يأبى أن تكون ولايته للتأريخ


  2. #2
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 371
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا


    بسم ءلله الرحمان الرحيم

    سلام عليكم أجمعين ورحمة ربي وبركاته

    نقف لكم وقفة إحترام ءبتاه القرءاني الجليل ولكن بالفعل شد انتباهي قولك عاليه ( الحل هو وضع الماء في اناء معدني متصل بالارض بطبيعته رغم ان تجهيز الماء من مصدر علوي (خزان الماء) الا ان اتصال الوعاء المعدني بالارض يسهم في تسريب الشحنات الى الارض لـ حد ادنى ولا يبقى في الاناء سوى التأين الملحي الطبيعي الخفيف) مافهمته ءنا ءن نجعل بين الخزان وماسورة المياه على سطح البيت ( ءناء معدني) يأخذ من الخزان البلاستيكي وينزل في ماسورة المياه الرئيسية.....

    لكن بالفعل مادور البيت الذي يحوي خزانات مياه معدة ويتم رفعها الى السقف كي تصب في الخزانات هل ناخذ من البئر مباشرة ونصب الماء صبا على مافيه من مشقة لكن رضا ربنا تعالى ءجمل

    شكرا لك ءبتاه الرباني على موضوعك الفاتح لشهيتنا الراكدة
    سلام عليك

  3. #3
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    سنضرب مثلا وعندها سيكون المطلب واضحا مبينا

    لو ان هنلك خزان ماء على مرتفع او على سطح المنزل وننسى مسألة الشحنات ونستبدلها (افتراضا) بعاصفة ترابية شديده الغبار ونتصور امران
    (الاول) ان نأخذ من ماسورة الخزان 20 لتر في اناء ونتركه يترسب او نرشح ماء ذلك الاناء ونجمع التراب ونجففه ومن ثم نوزنه بميزان ونرى ان وزن التراب افتراضا (س)
    (الثاني) ان لا نستخدم اناء للغسيل بل (الدوش) ولكن علينا ان نجمع ماء الغسيل الذي نستخدمه في المثل الاول ونقوم ايضا بترشيح التراب ونجففه بنفس الاسلوب ونوزنه فهل سيكون وزنه (س) ايضا ؟؟!!

    بالتأكيد ستكون نتيجة الممارسة الثانية اكثر من (س) وزنا لاننا ما دمنا نغتسل فان تراب العاصفة يستمر باضافة تراب اخر الى تراب الخزان اثناء غسيلنا

    ذلك المثل لا يتطابق بالكينونه لان الماء سوف يشفط الشحنات عندما نفتح الدوش على اجسامنا اي ان فعالية احتواء خزان الماء لـ الشحنات من الاجواء تتصاعد لان اجسادنا هي متسعة كهربية ايضا فخلايا اجسادنا معزوله عن بعضها وكل خلية فيها كهربية من الشحنات فتحتث جسيميا كما تحتث الواح المكثفة الكهربية بل اكثر لذلك نرى ظاهرة نعرفها حين تلتصق في اصابعنا اغلفة علبة السكائر او اي اغلفة رقيقة اخرى وكأن ايدينا مغنط يسحب تلك الرقائق لانها مشحونه واجسادنا مكثف كهربي بامتياز ... المثل الذي ضربناه مثل بسيط يرينا زيادة في الغبار رغم ان اجسادنا لا تجتذب الغبار كما تجتذب الشحنات الا ان طول فترة الغسل تلعب دورا مهما في زيادة استقطاب الشحنات والغبار مع الفارق الكمي بينهما

    لم اجد حلا لتلك الازمة سوى عزل ماء الغسل عن مصدره (اي مصدر) حتى وان كان من الاسالة مباشر للتخلص من الشحنات ومن غاز الكلور (ان وجد) او الاوزون (ان وجد) ليكون ماءا طهورا على قدر ادنى من السوء ذلك لان الانهر والبحيرات ملوثة ايضا بمختلف انواع التلوث ولا ننسى (ظاهرة النينو) الذي تحدث عنها العلم والعلماء كثيرا قبل اقل من عقد من الزمن

    السلام عليكم

  4. #4
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,641
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا



    بسم الله الرحمان الرحيم


    نعم ، صدقتم .....الدوش بتلك الطريقة ليس فقط محمولا على الضرر الاشعاعي لخزانات الماء السطحية بل هو كذلك مضيعة للماء ....حنفية الدوش ليست مثل الشلالات الطبيعية !!.....

    كان اجدادنا وما زلنا يوظفون طاس من نحاس او فضة لصب الماء به والاستحمام . بل كانوا يوظفون كذلك اناء فضي كبير او خشبي لماء الغسول. تلك كانت طريقة الحمامات التقليدية الطيبة قديما.

    طاس من نحاس او فضة لصب الماء ليس من الصعب اقتناءه وتوظيفه ...فهو من الادوات التي تبقى مع الانسان طيلة حياته لا تضيع ولا تصدء ولا تتكسر.

    اناء كبير من خشب او حديد لا يصدء سهل صناعته عند المهنيين ولا يكلف مال كثير .

    لنا وعاء معدني كبير محافظين عليه من 80 سنة ولم يتغير ولم يصدء ، ومثل تلك الاوعية كانت لها توظيفات شتى عوض ما نراه من اوعية بلاستيكية !!....العودة الى الفطرة والحياة الطبيعية شيء رائع....يربط الانسان بسكينته.

    مقترح حل : ربما هناك حل لعلاج ضرر الخزانات المائية...الا وهو تغطيتها بمادة لا تسرب الاشعاع....لان الماء المغطى محمي من الاشعة الضارة.

    فنحن مثلا ...حين نريد استعمال شاشة الهاتف ولا الجسيمات المنبعثة منها ضارة عند اللمس....فاننا صنعنا قلم طبيعي من عود شجر صغير وغلفنا العود بلاصق بلاستيكي...فاللاصق لا يمرر الاشعاع.....ولم نترك الا راس العود الطري كقلم....وبذلك تخلصنا من لمس شاشة مباشرة بالاصابع.

    وكلما جف ذلك العود ولم يعد قادر على تحريك شاشة الهاتف نقوم بتغييره باخر طري .


    نامل ان تكون مشاركتنا المتواضعة ذات فائدة.

    السلام عليكم
    التعديل الأخير تم بواسطة الباحثة وديعة عمراني ; 09-21-2020 الساعة 04:03 PM

  5. #5
    عضو
    رقم العضوية : 52
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 475
    التقييم: 10

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا



    تحية واحترام

    بعد القناعة التامة بما جاء في المنشور الوتر اصبح لي الحق ان اسميه (الدوش الملعون) وليس المشحون فقد امسكت باليقين بين استخدامه وعند هجره في الاغتسال بصب الماء صبا فقد احسست كثيرا في راحة عند النوم ولم استيقظ كثيرا كما وجدت اختلافا واضحا في الاحلام في نوعها وفي قبولها فهي غير مزعجه كما لمست اختفاء شبه كلي لتحسس في فروة الشعر وكنت اضطر احيانا لاستخدام المشط بعنف لتهدئتها ولكن اختفت او في طريقها للاختفاء بعد هجر الدوش الملعون , وجدت ان ادراك سوء الدوش من حيث الشحنات واضح لكل من يعرف شيئا عن الكهرباء عموما والشحنات على وجه الخصوص ولكن عجالة الانسان هي الحاجز الذي يحجب الناس عن ضرورة التأمين والامان وشرحت سوء الدوش لاولادي واعترف بعضهم بعلميتها فعندما سألت احد اولادي بعد يومين ان هل اغتسلت من الاناء او الدوش قال كنت مستعجلا فاستسهلت الدوش فتذكرت قول ربي (ويدع الانسان بالشر دعاؤه بالخير وكان الانسان عجولا) وهذا الموقف اثار في نفسي الغم والنكد فعندما كنت غافلا عن سوء الدوش وهداني ربي بعد غفلة فوجدت واحدا من اولادي عجول فهل العجالة جزء من الغفلة ام الغفلة هي التي تسبب العجاله


    احترامي

  6. #6
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 371
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا


    بسم ءلله الر حمن الر حيم

    سلام عليكم أجمعين ورحمة ربي وبركاته

    تقول الباحثة وديعة عمراني أختنا الكريمة ( مقترح حل : ربما هناك حل لعلاج ضرر الخزانات المائية...الا وهو تغطيتها بمادة لا تسرب الاشعاع....لان الماء المغطى محمي من الاشعة الضارة.)

    نعم ياءختي المحترمة الفاضلة ذات التأملات...ءوافقك فعلا...فمارأي فضيلة الحاج الموقر عبود الخالدي حفظه ءلله في تغطية خزان المياه.... مهما كان صنعه.... (ب ورق الالمونيوم أو القصدير) فهما يمنعنا ويصدان الأشعة والموجات ...وهو حل مشكلة ءضطرارية لحين التفكير بحل يسير وبسيط لكل متبرهم قبل يوم الحساب....

    سلام لمن ألقى تحية طيبة وسلاما

  7. #7
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أمين أمان الهادي مشاهدة المشاركة
    فهل العجالة جزء من الغفلة ام الغفلة هي التي تسبب العجاله
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نحن نعيش في عصر السرعة (عجاله) فالاسرع هو الاكثر عبادة في ما يختاره المعاصرون ومنهم ابنكم وابننا وابناء الناس جميعا

    الغفلة عن المخاطر هي التي تسبب العجالة فالعجالة بنت الغفلة فمن الغفلة تقوم العجاله واكثر الامثلة وضحوحا هو السرعة الفائقة في السيارة (مستعجل) فيذهب اكثر من 30 مليون ضحية تقريبا كل سنه حسب احصائيات دولية

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليدراضي مشاهدة المشاركة
    ( مقترح حل : ربما هناك حل لعلاج ضرر الخزانات المائية...الا وهو تغطيتها بمادة لا تسرب الاشعاع....لان الماء المغطى محمي من الاشعة الضارة.)
    الشحنات (دخان الماده) بعد تفتتها فهي ليست الكترونات او بروتونات او نيوترونات بل هي اصغر من ذلك بكثير فهي قد لا تخترق ورقه بل تتساقط عليها خصوصا الفتات الموجي حيث يكون طيفها نووي خفيف يقع في ادنى مستوى لـ الاشعاع ويسمى تسلسليا (الفا) فهي لا تخترق الاجسام بل تشكل غشاء عليها الا البايولوجيا فهي تمتص منها شيئا حتى تمتليء شحنة فلا الاغطية البلاستيكية او الخشبية الجافة تنفع لان تلك الموانع حين تمتليء شحنات تبدأ بتسريبها بطريقة سميت بـ (الحث الجسيمي) وتلك هي ازمتنا كمكونات بايولوجية مالحة

    ظاهرة (النينو) في البحار عرفت قبل بضع سنين هو احتقان جسيمي في كل بحار العالم بسبب ملوحة البحار وما فيها من بايولوجيا من اسماك واشنات وفطريات واعشاب وادت تلك الظاهرة الى ارتفاع حرارة البحار وهي لا تزال ترتفع الا ان هنلك (صمت) علمي واعلامي عن تلك الظاهرة

    استخدام ماء الاسالة مباشرة اكثر امانا اذا كانت الانابيب الناقلة معدنيه اما اذا كانت بلاستيكيه فان المشكلة الجسيمة تبقى حاده ولكن اقل حدة لان خزانات الماء المرتفعة تعمل عمل (الهوائي) فهي مرشحة لاستقبال عصف موجي عالي لا حد له

    الحلول جميعا بما فيها الاغتسال بصب الماء من وعاء معدني او الصلاة والصاق الجبهة بالارض مباشرة بدون عازل تخفف من شدة العصف الجسيمي الا ان انهاء ازمة العصر تماما غير متاح بل التقليل من سلبيات تلك الظاهرة ممكن وبمحدودية غير طموحة

    تخفيف الازمة القاسية شأن معروف في كل سيئة مؤذية مستمرة لذلك فان (ادوات وسيلتنا) تنوعت منها السجود على الارض مباشرة عند الصلاة وزيادة زمن السجود , محاولة المشي حافيا عندما تتاح الفرصة , هجر الدوش , استخدام القلم (الامين) مع الهاتف الذكي والافضل هجر الهواتف الذكية ... الاتصال بالارض بكل وسيلة متاحة عبر اليدين خصوصا اليد اليمنى ففي بعض حالات صداع الرأس عند احد اولادي نعزوه الى احتقان جسيمي كنا نصنع خاتم متواضع (حلقه) في نهاية سلك نحاسي كهربائي معتاد نسلخ عن طرفيه الغلاف البلاستيكي ثم نضعه في احد اصابع اليد اليمنى ونوصل الطرف الاخر بالارض وعليه ثقاله كأن يكون قدح فارغ لغرض ضمان تسريب الشحنات للارض لان الارض تعتبر مكثف كهربي ضخم فيختفي صداع الرأس خلال نصف ساعه !!! وتلك التجربة بنيت على ظاهرة الاحتقان الكهربي في اجواء حضارتنا وكهربائية الدماغ تتأثر سلبا من تلك الظاهرة !

    السلام عليكم

  8. #8
    عضو
    رقم العضوية : 389
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات: 350
    التقييم: 110

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا


    السلام عليكم ورحمة الله

    الاستحمام الحديث استثمر المبتدعات الحضارية بشكل كبير وتلك المبتدعات بنيت على قوة دفع الماء في انابيب اسالة الماء من مصدرها الى داخل المنزل فلم يعد الماء يأتي المنازل بالقربة ويصبونه في احواض واواني فخاريه وعندما جاء الدش للاستحمام كان مربوطا بالمباشر مع أنبوب الاسالة الا ان العمارات العالية ووسعة المدن اصبح ضغط ماء الاسالة ضعيف وغير مؤهل كثيرا فابتدعوا خزانات الماء فوق السطوح ... حقيقة تكون الخزانات عبارة عن هوائي مليء بالكهرباء وسؤالنا ما هو الفارق العلمي في (صب الماء صبا) أي ان عملية (الصب) ما ذا تفعل من خفايا فجاءت بها آية مستقلة ــ أَنَّا صَبَبْنَا الْمَاءَ صَبًّا ــ

    جزاكم الله خيرا

  9. #9
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,821
    التقييم: 215

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سهل المروان مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله

    الاستحمام الحديث استثمر المبتدعات الحضارية بشكل كبير وتلك المبتدعات بنيت على قوة دفع الماء في انابيب اسالة الماء من مصدرها الى داخل المنزل فلم يعد الماء يأتي المنازل بالقربة ويصبونه في احواض واواني فخاريه وعندما جاء الدش للاستحمام كان مربوطا بالمباشر مع أنبوب الاسالة الا ان العمارات العالية ووسعة المدن اصبح ضغط ماء الاسالة ضعيف وغير مؤهل كثيرا فابتدعوا خزانات الماء فوق السطوح ... حقيقة تكون الخزانات عبارة عن هوائي مليء بالكهرباء وسؤالنا ما هو الفارق العلمي في (صب الماء صبا) أي ان عملية (الصب) ما ذا تفعل من خفايا فجاءت بها آية مستقلة ــ أَنَّا صَبَبْنَا الْمَاءَ صَبًّا ــ

    جزاكم الله خيرا
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    احسنتم فدفع الماء مضغوطا في انابيب الاساله يخرج الماء من طبيعته فيزيائيا فطبيعة خلق الماء ان يسيح من الاعلى نحو الاسفل وبذلك السيح لا يتعرض الماء الى اجهادات مغنطيه غير طبيعيه .. الماء من الموائع العالية الحيازه

    { أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ
    كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ } (سورة الأنبياء 30)

    كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ ... كل شيء حي تثير العقل وتقيمه ولا تقعده فليس (كل شيء) في الخلق هو بايولوجيا الزرع والانسان والحيوان حيث نرى فيها الحياة بتوفر الماء !! هنلك خلق غير بيولوجي !! من ذلك يتضح ان ربنا يريد لعقولنا ان تتفتح ان الحياة صفه ليست وحيدة نمسكها ونراها بالنمو الخضري والحيواني والبكتيريا الا ان هنلك اشياء واشياء اخرى يجعل الماء لها حياة ولكن ليست بايولوجيه بل يمكن ان تكون فيزيائيه اوكيميائيه

    لفظ (حي) في علم الحرف تعني (حيازه فائقه) او (حيز فائق) وعند هذه النقطة ندرك ان الماء حين ينزل من الاعلى الى الاسفل انما يخضع لنظام تفعيلي مع المغنط الارضي وكذلك الكوني بسبب ارتباط مغنط الارض بالمغنط الكوني الضخم جدا !!

    العلم الحديث تعامل مع (مغنطة الماء) للشفاء وللزرع وهنلك ظواهر حميده لتلك الممارسه ولكن لو القينا نظرة فاحصة لوجدنا ان (محاسن الماء الممغنط) تظهر من خلال مواسير تضخ الماء وحين يمر الماء عبر المغنط فان فساد مغنط الماء يخضع لمغنط الارض بسبب المغنط الصناعي المضاف !! نؤكد لمتابعينا ان مكتشف محاسن مغنطة الماء هو عالم روسي لم يستطع تفسير نظريته فاعتمد على مظاهر النتيجة الحنة ... اليابانيون اول من استخدم المغانط على الحنفيات المنزلية والدوش كذلك صنعوا مغانط على شكل اساور واقراط وقلائد !!

    سيح الماء من الاعلى لـ الاسفل هو الذي يطهر الماء من الرجس المغنطي خصوصا في زمننا المعاصر فالله صب الماء صبا ونراه بوضوح بالغ جدا نزول المطر من الاعلى الى الاسفل بفعل جاذبية الارض ونفس الشيء يحصل عندما نصب الماء فوق رؤسنا او على اجسادنا حين نستحم !

    { أَنَّا صَبَبْنَا الْمَاءَ صَبًّا } (سورة عبس 25)

    وهو خضوع الماء لقوى الجذب الارضيه والكونيه بالتبعيه وكذلك المغنط الصناعي حين يوضع على الحنفية فهو انما يخضع لمنظومة المغنط الارضي ويتصل بها ويعيد ربط الماء المضغوط عبر المواسير عند تحرره من الحنفية الى ماء مستقر مغنطيا ونؤكد لمتابعينا الافاضل ان مغنطة الماء لا تنهي فحشاء الشحنات من الدوش او من الحنفية ولكن تعالج فقط مسار الماء الصناعي بالضغط عبر انابيب الاساله ويبقى الدوش مشحون حتى وان وضعنا مغنط فيه

    لفظ (صب) هو جذر عربي وهو في علم الحرف يعني (قبض فاعلية متنحيه) وهي الفاعليه المتنحية في اخضاع الماء لطبيعة الخلق ليسيح من الاعلى لـ الاسفل ليتسق الفيض المغنطي طبيعيا فيه فيلامس النبات والحيوان والانسان لذلك نرى ان شرب الماء من الاناء فيمتصه ومن ثم ينزله في جوفه او حين يشرب الحيوان الماء انما يمتصه ايضا ومن ثم يعود فينزله في جوفه فيكون (صب الماء)

    صببنا ... لفظ في علم الحرف يعني (فاعلية متنحية) لـ (لاستبدال قابضة تقبض) وهو ما ذكرنا في السطور اعلاه فشرب الماء عند الانسان والحيوان (مص) و (صب) ففي عملية المص يكون استبدال فعل الصب ولكن القابضة الثانية ستكون عند نزول الماء الى جوف المخلوق من الاعلى الى الاسفل

    ذلك هو ايجاز موجز لـ الخفايا التي سألتم عنها وهي مفكرة علمية تجمع بين النص القرءاني وظواهر الخلق في كتاب الله المكنون في الخلق اجمالا

    { إِنَّهُ لَقُرءانٌ كَرِيمٌ (77) فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍ (78) لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ } (سورة الواقعة 77 - 79)

    السلام عليكم


  10. #10
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 371
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: الدوش المشحون ولا يصبون الماء صبا


    بسم ءلله الرحمان الرحيم
    سلام عليكم أجمعين ورحمة ربي وبركاته
    ءبتاه القرءاني الجليل ...شكرا فعلا على ءسعافنا بكريم ردودكم
    ونطمح بمزيد بيان...حول تقليل ءنشطة الفساد بكل صوره في عصرنا اللعين هذا
    ونأخذ مجلس طالب بيان من معلمه...
    هل ينفع وضع الماء الهابط في انبوب الاسالة من الخزان البلاستيكي ووضعه في جرة فخارية ثم استعمالها لاغراضنا؟؟؟؟
    شكرا لكم جميعا حسن السؤال و حسن الجواب ويبقى كرمكم متواصلا
    لكم مني دعاء وصلاة وسلام لكل من ءلقى تحية طيبة وسلاما

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. هذا ما يصبون اليه مستقبلا من تطورات ( علمية ) : ملف للنقاش
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس حوار التطبيقات العلمية المادية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-29-2016, 10:52 AM
  2. خطر يهدد ويتلاعب بمظاهر الفحولة والآنوثة في الجنس البشري
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الحضارة المادية
    مشاركات: 8
    آخر مشاركة: 05-30-2013, 03:32 AM
  3. الماء والخلق
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث خطاب القرءان العلمي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 11-21-2012, 06:13 PM
  4. المال صفة عارضة
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الحضارة المادية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-22-2012, 11:32 AM
  5. الجنس في ثقافة الدين
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث وحوار نظم الزواج
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-28-2011, 01:20 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146