سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 13 من 13
  1. #11
    عضو
    رقم العضوية : 620
    تاريخ التسجيل : Jun 2016
    المشاركات: 362
    التقييم: 210

    رد: خَلَقَ الْمَوْتَ .. كيف يكون ؟


    السلام عليكم

    لي مداخلة على ما جاء في مداخلة الأخ الفاضل وليد الرضي بخصوص ما أشار إليه أن


    (خلايا الدماغ والقلب لا تتجدد بل الخلايا التي تولد بها هي التي تبقى معك حتى الموت
    ولذلك من يحصل عنده تلف في المخ بسبب اختناق أو جلطة لا يمكن أن تعوض هذه الخلايا، لكن قد يحصل أن خلايا أخرى تقوم ببعض أعمال التالفة).

    التعقيب :

    النظريات القديمة كانت تقول بأن خلايا القلب والدماغ لا تتجدد، الا أن الاكتشافات الحديثة في السنوات الأخيرة دحضت تلك النظرة، فإن القلب والدماغ تحتويان على خلايا الجذعية أو الخلايا الأم القادرة على تكوين خلايا جديدة، مثال على ذلك الطفل الذي أجرى له عملية زرع قلب إضافي في صدره نتيجة عطل القلب الأصلي لديه مع ترك تلقب الأصلي في جوفه وبعد سنوات تم تصليح القلب القديم نفسه بنفسه.

    فاينما توجد الخلايا الأم أو الخلايا الجذعية فإن هذه الخلايا قادرة على ولادة خلية جديدة إذا كانت الضروف ملائمة، فالقلب والدماغ تحتويان على الخلايا الأم ولديها القدرة على ولادة خلايا جديدة في ظروف تسمح لها.


    يقول البعض لماذا لا نرى في جلطات القلبية والدماغية تصليح الخلايا وولادة خلايا جديدة مكان الخلايا المعطلة بعد حين، ذلك لأن المرض قد أصاب الخلايا الجذعية في العضو المعني، فالتلف عندما يكون في الخلايا الأم فمن أين نأتي بخلايا جديدة، فعند توفير وتحضير ضروف ملاءمة لتنشيط وإحضار خلية الأم في المنطقة فهذه الخلية ستقوم بولادة خلية جديدة في العضو سواء كان العضو في المهد أو كهلا سواء كان في القلب أو في الدماغ.

    والسلام عليكم
    التعديل الأخير تم بواسطة الباحثة وديعة عمراني ; 02-26-2021 الساعة 09:22 PM

  2. #12
    عضو
    رقم العضوية : 501
    تاريخ التسجيل : Aug 2014
    المشاركات: 268
    التقييم: 10

    رد: خَلَقَ الْمَوْتَ .. كيف يكون ؟


    السلام عليكم

    من خلال بيانات (خلق الموت) يتضح ان كل ما نراه من خلق مادي ــــ تراب وطين وعناصر مادية وربما رمال ـــ غير حي هو (ميت) وما نراه من خلق عضوي بايولوجي هو من حياة دبت في التراب والطين ومعها معادن وعناصر ميتة اخرى وبالتالي فان وجود الماء هو الذي يقيم الحياة لان الماء جزء عالي النسبة من اجزاء الخلية الحية ونرى من وجهة نظر متواضعة ان الموت يعني بلا ماء وان الحياة فيها الماء لان الله سبحانه وتعالى قال
    (وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ)
    وبذلك فان خلق الموت هو المدخل الى خلق الحياة فهل يصح مثل هذا الكلام ويمكن ان تقوم نظرية الحياة من اصل خلق الموت وهو من منتوج فكري قرءاني يختلف عن نظرية نشأة التكوين الفاسدة التي قال بها الغربيون في التطور والارتقاء لداروين

    ففي القرءان اية تصف الحياة ومن بعدها موت ومن بعدها حياة ـــ
    وَهُوَ الَّذِي أَحْيَاكُمْ ثُمَّ يُمِيتُكُمْ ثُمَّ يُحْيِيكُمْ إِنَّ الْإِنْسَانَ لَكَفُورٌ ــــ فاحيانا من تراب او من طين وعناصر اخرى كثيره ثم يميتنا ثم يحيينا وهل ذلك يدل على ما جاء في القرءان ـــ رَبَّنَا أَمَتَّنَا اثْنَتَيْنِ وَأَحْيَيْتَنَا اثْنَتَيْنِ ــــ وهل من وراء ذلك مفتاح فكري كبير يعلو ويخرس نظريات الوجود الفلسفية والعلمية والالحادية والافكار الجديده عن مخلوقات بشرية نزلت من الفضاء

    نأمل ان يتقدم هذا الجهد الفكري من اجل الحقيقة التي يحملها القرءان

    السلام عليكم

  3. #13
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 5,218
    التقييم: 215

    رد: خَلَقَ الْمَوْتَ .. كيف يكون ؟


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حسين الجابر مشاهدة المشاركة
    (وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ) وبذلك فان خلق الموت هو المدخل الى خلق الحياة فهل يصح مثل هذا الكلام ويمكن ان تقوم نظرية الحياة من اصل خلق الموت وهو من منتوج فكري قرءاني يختلف عن نظرية نشأة التكوين الفاسدة التي قال بها الغربيون في التطور والارتقاء لداروين

    فاحيانا من تراب او من طين وعناصر اخرى كثيره ثم يميتنا ثم يحيينا وهل ذلك يدل على ما جاء في القرءان ـــ
    رَبَّنَا أَمَتَّنَا اثْنَتَيْنِ وَأَحْيَيْتَنَا اثْنَتَيْنِ
    ــــ وهل من وراء ذلك مفتاح فكري كبير يعلو ويخرس نظريات الوجود الفلسفية والعلمية والالحادية والافكار الجديده عن مخلوقات بشرية نزلت من الفضاء
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    من المؤكد ان القرءان حين يتفعل في عقل حامله (علميا) فيكشف زيف كل النظريات الفاسدة وكذلك الممارسات الفاسده بما فيها الثوابت التي بنيت عليها النظريات والممارسات التي لم ينزل الله بها من سلطان في كينونة الخلق بل جاءت من صفة (البدعة) سواء كانت بدعة فكرية او ممارسة تطبيقية لان الله القائل

    {
    بَدِيعُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَإِذَا قَضَى أَمْرًا فَإِنَّمَا يَقُولُ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ } (سورة البقرة 117)

    فهو سبحانه بديع الخلق فاي بشر (كفو) لـ الله سبحانه ليبدع مثل بديع الله !! ونحن كحملة للقرءان ندرك مؤمنين ان {
    وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ } ... نعم ان نظرية التطور قالت ان الحياة اجمالا بدأت من خلية واحدة وتطورت الى ما نراه في الخلق من تنوع وقد حملت تلك النظرية العقيمة مسمى (اصل الانواع)

    الحياة بدأت من خلق ميت وفق منهج إلهي محكم القضاء في (كن فيكون) فالذي خلق المادة ومركباتها ومنهج ذلك التركيب التآصري المعقد في كثير من طبائع خلق الاشياء المرئية مثل الالوان ذات التركيب الكيميائي المعقد والطويل في سلسلته المادية ومثلها ــ للتوضيح ــ تركيبة (الجينات) ذات (السلسلة المادية التركيبية الطويلة) ليكون بشرا او حيوانا او نباتا او خلية خميرة ولاصناف يعجز العقل البشري عن احصائها ومنها تدب الحياة !! ... ذلك الشأن بدا واضحا في اروقة العلم الحديث الذي امعن كثيرا في علومه من جهد عقلاني علمي غير متصل بكينونة الخلق بل غارق في وجهات النظر (نظريات) ونتاجات علمية مبنية على مظاهر مادية ارتقت الى (يقين علمي تطبيقي) سميت بالاكتشافات او الاختراعات الا ان جذورها غير متصلة بسنن التكوين مثل (سرعة التنقل) و (الاتصالات الموجية) و (الادوية الكيميائية) ووو ... وسيل من التطبيقات التي شملها (قاموس الحضارة النافذ) وظاهر حالنا اليوم بعد حوالي 200 سنه من النهضة العلمية والصناعية في مشهد انساني حضاري مضطرب وصيحات معلنة على استحياء بتقليل النسل او تدمير جزء كبير من البشر وفق نظريات تبحث عن الخلاص بموجب منهج خبيث كما في نظرية المليار البشري الذهبي او كما جاء في نصب (جورجيا) ومشاريع تطبيقية مثل مشروع هارب او ما نسمع عنه من اتهامات لنظرية المؤامرة حول وباء كوفيد 19 القائم في عشرينيات الالف الثانية للتأريخ الشمسي ولا ننسى الغضب البيئي المتزايد وانتشار امراض العصر وغيرها من مظاهر تطعن في استراحة البشر وتهدد مستقبل جيلهم والاجيال اللاحقة

    مطلبكم في اخراس النظريات الباطلة ليس هدفا علميا ليكون نبراسا لنهضة علمية قرءانية بل عرش ما يصبو اليه طلبة الامان من حملة القرءان هو التأمين من شر فساد الحضارة وممارساتها الضارة بمنهج قرءاني لغرض ركوب سفينة نجاة مصنوعة على أعين إلهية ورعاية منه في منظومة خلق كبرى يبين لنا القرءان حقائقها حيث يكفينا ان تكون النجاة لحملة العلم القرءاني وان قل عددهم بدلا من قتال اعداء الاسلام فنصرة حملة القرءان على انفسهم خير من البحث عن وسيلة قتال اعداء القرءان لان محاولة التسلط العلمي عليهم بعلوم قرءانية تعني منحهم فرصة الانتفاع بما لا يستحقون من رحمة إلهية وعلى أحبة علوم القرءان ان يذروا الذين ظلموا انفسهم لـ يذوقوا عذابهم التكويني

    { وَلَوْ يُعَجِّلُ اللهُ لِلنَّاسِ الشَّرَّ اسْتِعْجَالَهُمْ بِالْخَيْرِ لَقُضِيَ إِلَيْهِمْ أَجَلُهُمْ
    فَنَذَرُ الَّذِينَ لَا يَرْجُونَ لِقَاءَنَا فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ } (سورة يونس 11)

    السلام عليكم

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. غرق ءال فرعون .. كيف يكون .؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الحضارة المادية
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 03-25-2018, 04:35 PM
  2. ذكر الله .. كيف يكون ..؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس ترسيخ دستورية البيان القرءاني
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 04-24-2016, 04:56 AM
  3. الشيطان .. من يكون ..؟؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس البحث عن الشيطان
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 11-25-2015, 05:36 PM
  4. الطاغوت ... من يكون ..؟؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة ولاية الحضارة المادية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-01-2012, 09:39 AM
  5. ربيع العقل .. متى يكون ..؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بيان فطرة العقل والقرءان
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-18-2010, 04:27 AM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146