سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 7 123 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 67

الموضوع: العقل و الطور

  1. #1
    غير مسجلا ابراهم
    Guest

    العقل و الطور


    السلام عليكم
    العقل والطور

    محاولة بسيطة لفهم وتحليل العقل بالكلم ...
    يقول الله عز وجل والذين يؤمنون بكلماته وللكلمة معنى ، ومنها لابد ان يكون للعقل فهم مبين دون الرجوع الى السابقين كما هي ديباجة المعهد المبارك في اتخاد القرءان دائما "مرجع وعليه يكون العقل هو اداة او وسيلة لقبض او حيازة او تخزين ذكرى للحدث سواء كان قول او فعل وهو العقل الذي يعقل الافكار والاشياء والاحداث اي ينقل احداث جديدة في كل مرة ...
    لا يمكن فهم العقل دون الاتكاء على الطور ولأن الطور هو المتحكم في كل من العقل والمادة فهو السبيل الوحيد لفهمه فاذا كان للمادة طور مبين تم اكتشافه في النواة عند انشقاقها ( النواوي) وقبله في الذرة ( القنبلة الذرية) فعندما تم مس حقيقة طور المادة انتشرت الاختراعات والاكتشافات المادية وعندما اكتشف نيوتن الجادبية فهو لم يصل لطور الجادبية وانما مس حقيقة الجادبية وليس طورها لان الجادبية غير مرئية مثل العقل فانت تفكر به وتأكل وتتكلم به لكن لا احد يعرف تكوينته فلو عرفو لتسلطو اكثر ...
    هناك عقل وطور وبينهما المساس (موسى) يمكننا ان نقول طور العقل ( وقد خلقكم اطوارا ) لكننا لا نستطيع ان نقول عقل الطور ونفهمها ان الطور له عقل فالكلم هنا يجب ان يفهم (عقل الطور) على انه يعقل طور المادة مثلا وليس ان الطور له عقل فالعقل مجرد مسجل او ناقل احداث بينما الطور هو لب كل شيء ويمكننا ان نقول فطرة الطور (فاطر السموات والارض) اي فاطر كل من الطور والعقل والمادة وكل شيء له فطرة .
    اذا كان لكل شيء طور فان مفهوم العقل سيكون اوسع وليس فقط مسجل او ناقل احدات فهناك عقول تقليدية تسجل ما تركه الاباء ثم تسير عليه سواء في لباسها او اكلها وقولها وغيره وهناك عقول تنقل الاحدات بمفهومها الخاص ( الطور) تسير وفق مفهوم طورها ولا تزيغ عنه او تخرج عن طورها وطور الحاضر فتنزل درجات سفلى بل يجب ان يبقى العقل متوافق مع طوره لمس الحقائق ...
    يعني ذلك ان هنالك مساس ما بين العقل والطور فالطور مثل الجبل المليء بالمعرفة والفطرة وموسى هو من يسقي لنا منه ( ورفعنا فوقكم الطور خدوا ما اتيناكم بقوة ) ( غ‍ وَإِذْ نَتَقْنَا الْجَبَلَ فَوْقَهُمْ كَأَنَّهُ ظُلَّةٌ وَظَنُّوا أَنَّهُ وَاقِعٌ بِهِمْ خُذُوا مَا آتَيْنَاكُم بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُوا مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ (171 الاعراف) الطور فيه ذكرى لنا وموسى هو من يجد لنا تلك الجدوة من نار ومن منا لم يبني اسراءه في عوالم السموات وتم قتل بناءه قبل ان يصل الى الطور لذلك بقي العقل في خانة مس الحقيقة دون الوصول الى مستوى سماء الطور ...
    السلام عليكم

  2. #2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 5,261
    التقييم: 215

    رد: العقل و الطور


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    نرحب بمشاركتم (غير مسجل) ولكن مشاركتكم تشير الى اطلاعكم الواسع بمذكرات المعهد ولتوضيح بعض بنود مشاركتكم نؤكد لكم ولمتابعي المعهد الافاضل ان (الطور) هو السماء السابعة وفيها (حكومة الله) وهي تمتلك دستور الحراك الكوني باكمله وتلك الحكومة (الطور) هي التي تدير وتتحكم بالكون اجمالا من اصغر صغيره الى اكبر كبيره

    قد يتصور الانسان انه يمتلك صلاحيات واسعه بما يختلف عن الحيوان والنبات الا ان حاكمية الطور تمنح كل عبد بشري مرابط توافقيه بموجب طيفه هو (خير) او (شر) وهي خاضعه لقانون سرمدي يحكمه الطور الشريف

    { فَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ خَيْرًا يَرَهُ (7) وَمَنْ يَعْمَلْ مِثْقَالَ ذَرَّةٍ شَرًّا يَرَهُ (8) } (سورة الزلزلة 7 - 8)

    عامل الخير يمتلك توافقية موجبه إلهية الخلق مع الطور

    عامل الشر يمتلك توافقيه سالبه إلهية الخلق مع الطور

    { قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِنْ كُنْتُ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّي وَرَزَقَنِي مِنْهُ رِزْقًا حَسَنًا وَمَا أُرِيدُ أَنْ أُخَالِفَكُمْ إِلَى مَا أَنْهَاكُمْ عَنْهُ
    إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللهِ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ } (سورة هود 88)

    إِنْ أُرِيدُ إِلَّا الْإِصْلَاحَ مَا اسْتَطَعْتُ .... الاصلاح تسبقه خطيئه وقد تكون الخطيئة عن جهل او ان تكون الخطيئة عن ظلم

    { إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا
    الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا } (سورة الأحزاب 72)

    الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا.... الظالم عدو لنفسه فهو جاهل بالتبعية واخطر عدو للانسان هو (الغفلة) فمن تصور انه مخلوق حر فهو غافل بل هو عبد وعليه ان يعبد من خلقه

    { يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ (6) الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ (7) فِي أَيِّ صُورَةٍ مَا شَاءَ رَكَّبَكَ (8)
    كَلَّا بَلْ تُكَذِّبُونَ بِالدِّينِ (9) وَإِنَّ عَلَيْكُمْ لَحَافِظِينَ (10) كِرَامًا كَاتِبِينَ (11) يَعْلَمُونَ مَا تَفْعَلُونَ } (سورة الِانْفطار 6 - 12)

    تلك المجسات الالهية التي لا تغادر شيء من تصرفات الخلق تقع في السماء السابعه (الطور) وهي (حكومة الله) الجبارة المهيمنه وفيها ومنها محركات الغضب والعذاب وفيها ومنها الرحمة والثواب وكلها نظم إلهية تعمل بدقة عالية وهي تلقائية التطبيق لانها من خلق الهي متين وعظيم مستكمل لوسيلته

    {
    وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا ءاتَيْنَاكُمْ بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُوا مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ } (سورة البقرة 63)

    من ذلك يتضح ان (الطور) ومنه (التطور) متاح لبني ءادم على ميثاق الصلاح وليس على ميثاق الظلم ومن مكونات الطور انه يؤتي لـ العابد ما يقوي علته (
    لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ) على ان يكون الاخذ (بقوه)

    تلك مؤشرات علميه معلوله بعلل متينة تمنح العابد موقعا ايجابيا مع نظم الله واكثرها قوة هو (صلاح الذكرى) من مصدر تكويني (
    وَاذْكُرُوا مَا فِيهِ)

    لم نطور ذكرى الطور في المعهد لانها تمتلك خوصية (بناة الاسراء) وهم (المصلين) المتصلين بنظم الله الامينه (مؤمنون) وغيرهم لن ينالوا من الطور (اخذا حميدا) لذلك فان الطور هو (مصدر الذكرى) فلا يستطيع الباحث ان يؤهل الاخر للذكرى لان تأهيل الذكرى ايضا تخضع للطور

    { وَمَا يَذْكُرُونَ إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللهُ هُوَ أَهْلُ التَّقْوَى وَأَهْلُ الْمَغْفِرَةِ } (سورة المدثر 56)

    نأمل ان تكون هذه المذكره نافعه لطالبي الامان

    السلام عليكم

  3. #3
    غير مسجل
    Guest

    رد: العقل و الطور


    السلام عليكم

    شكرا اخي الفاضل على اخلاصك في ايصال العلوم الحقة الى مستحقيها ...
    ونأمل الا نكون ممن يعرف ولو قليل ولم ينشره فتتنزل عليه لعنة الله والملائكة والناس اجمعين ...
    وصدقت اخي حين قلت ان الطور حاكم رغم انف الناس اي ان الناس جميع الناس هم عبيد عند الله بحاكمية الطور الذي يظنون انه واقع بهم فلوا قطعوا الشك باليقين واخذوا منه بقوة لنجحوا في معرفة عوالم وكأنها ينابيع تنتقي منها ما تشاء من المعرفة ...

    الطور له نفوذ مرتبط بالوسيلة فاي وسيلة لها رابط نافذ ، المعدة مثلا كوسيلة لتخزين الطعام ليس العقل من يأمرها بكيفية هضمه او تخزينه بل لها حاكمية الطور هو ذو النفوذ على المادة والخلية للمعدة فتعمل تلقائيا بعملية النفاذ المرتبطة به اي تسير بطور المادة التي تتكون منها المعدة ...

    العقل كذلك ينفذ في كثير من الاحيان ما يتطلبه طور الواقع، في الليل لابد للانسان ان ينام نفوذ مرتبط بالانسان ولا يحيد عنه والعقل في النوم لا احد يعرف اين يذهب وهنا ( المعهد )عرفنا ان الله هو من يمسك الانفس التي قضى عليها النوم او الموت ويتم ارسالها مرة اخرى وهو العقل الذي يمتلك منه جميع البشر "نفس" العقل لكن كل انسان على نفسه بصير بالمنقلب الذي يصدره ...
    الطور هو منبع المعرفة فعندما تفكر كثيرا في شيء ما يبدأ نفوذه يتلبسك او يبدأ وقعه يحيط بك وهناك قانون لعالم ثاني غير معروف وهو العالم اللامادي والذي نحاول الغور فيه قدر المستطاع ، العالم المادي معروف ومشاهد لكن العالم اللامادي غير معروف رغم حاكميته ونفوذه فهو عالم مجهول للعقل ولا يعرف فيه الا بعض الظنون التي لا تسقي ولا تغني من جوع المعرفة ومن الطبيعي ان الغيب لا يطلع عليه كل الناس لذلك لا يجب عليهم اتباع الظنون ...

    العالم اللامادي هو حيث العقل والموت والنوم والجن والطور وموسى والشعور والخيال والمس والذوق وكلها عوالم غير مرئية وغيبية تتحكم بنسبة كبيرة بالنفس البشرية الا ان علماء النفس والاطباء النفسانين يجترحون السيئات حين يكذبون على الناس بأدوية مسكنة فاصبح الناس خامدين هامدين ولو انهم عرفوا سبب الخلل لما نصحوا مرضاهم بالمسكنات وانما معرفة العلة هو الدواء بعينه لكن من يعرف هذه العوالم الغيبية التي لا يطلع عليها من احد الى من ارتضى الله وتسري من بين يديه او من خلفه وهو لا يدري حتى تتابع الذكرى والقرائن لديه فتظهر له وكأنه كان يعرفها سابقا او مرت بين يديه في عمل او فعل او اي شيء له علاقة بما ينويه او النواة التي انطلق منها نحو الطور المنتقى...

    منطق الطير فهم على انه صوت الطير كما فهم الناس ان الطير التي تأكل من فوق رأس صاحب يوسف هي نفس الطيور التي نعرف وكأن الطيور التي اكلت من فوق رأسه هي من ادخلته السجن وبأن سليمان حين اخبر الناس " ايها الناس علمنا منطق الطير واوتينا من كل شيء " فكان يخبر الناس بأنه فهم صوت الفراخ او الطيور واوتينا من كل شيء فهل هذا هو فهمنا لكلام الله الذي يقول فيه بأنه حق مثلما تنطقون والنطق حق ومشغل النطق(المنطق) هو المبتغى فمن عرف مشغل نطق الطير فقد عرف الكثير واوتي من كل شيء وهو يعني ان منطق الطير تعني ( مشغل تبادلي نافذ لرابط متنحي لفاعلية نقل النفوذ لحيز الوسيلة) نقرأها نحن ( رابط متنحي يشغل نفاذية تبادلية لوسيلة فاعلة الحيازة لنقل نفوذ) مفهوم الطير هنا يجب ان يكون اوسع وان نقارنه بكلمة الطور فهي من نفس جذر الطير ( طر) وسيلة نافذة وعندما نضيف لها الياء تصبح (وسيلة نافذة الحيازة) وعندما نضيف الواو تكون (وسيلة نافذة الربط) فمن عرف مشغل نطق الاوكسجين مثلا وهو عنصر طائر في الجو مثله مثل ثاني اوكسيد الكربون والهيدروجين وغيرها من العناصر الطائرة في جو السماء فقد علم منطق الاوكسجين والاوكسجين وسيلة ذات نفوذ ظاهر وواضح ...

    علم منطق الطير هو ان تعلم المشغل لنطق اي (وسيلة نافذة الحيازة ) وهي تعني ان نبي الله سليمان كان يستطيع ان يجعل اي شيء ينطق لحيازة وسيلة نفوذه فكما قيل كان يجعل الشجر والحجر ينطق لكننا نحن لا نفهم كيفية نطقهم ...

    ولو ان قرءانا سيرت به الجبال او قطعت به الارض او كلم به الموتى وهي نفسها منطق الطير تكليم الموتى فالشيء الطائر له منطق غير معروف فمن يمسكهم في السماء والحجر والشجر له منطق وهو هو عند تكليم الشجر الميت لينطق بمفهوم نفوذه ...

    السلام عليكم

  4. #4
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 3,106
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: العقل و الطور


    بسم الله الرحمان الرحيم

    ( منطق الطير فقد عرف الكثير واوتي من كل شيء وهو يعني ان منطق الطير تعني ( مشغل تبادلي نافذ لرابط متنحي لفاعلية نقل النفوذ لحيز الوسيلة) نقرأها نحن ( رابط متنحي يشغل نفاذية تبادلية لوسيلة فاعلة الحيازة لنقل نفوذ) .*

    اخي الفاضل ( غير مسجل ) .

    مشاركتم التحاورية قيمة بمحتواها .

    ولو سمحتم ما هي الاسس او المبادئ التي اعتمدتموها في اختلاف ترجمتكم لكلمة( منطق الطير ) .

    في القراءة الاولى اتبعتم تسلسل حروف النطق ( انه حق مثل ما انتم تتطقون ) .

    وفي قرائتكم الثانية اعتمدتم ربط الحروف من ( يسار الحرف ربطا بيمينه ) .


    فهل من توضيح استدلالي لهذا المختلف ؟


    فهل لا بد ان يرتبط مثلا ( يسار الحرف ) الذي يمثل اليسار العقلاني بالجانب المادي على شكل ( زوجي ) .

    وهذا الربط ( الزوجي ) يطرح في القراءة التطبيقية لعلم الحرف القرءاني .


    مع التقدير ،

  5. #5
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 5,261
    التقييم: 215

    رد: العقل و الطور


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنْطِقَ الطَّيْرِ

    ورد النص القرءاني (علمنا منطق الطير) في مثل سليمان

    {وَوَرِثَ سُلَيْمَانُ دَاوُدَ وَقَالَ
    يَا أَيُّهَا النَّاسُ عُلِّمْنَا مَنْطِقَ الطَّيْرِ وَأُوتِينَا مِنْ كُلِّ شَيْءٍ إِنَّ هَذَا لَهُوَ الْفَضْلُ الْمُبِينُ } (سورة النمل 16)

    في مذكرات قرءانية نشرت قلنا ان (
    سُلَيْمَانُ) هو حامل لصفة تبادليه بين (سلامة الفعل + سلامة اداة الفعل) حتى عندما يريد الفرد ان يغرس مسمارا في خشبه فعليه ضبط اداة الفعل (مطرقة أمينه) + (فعل طرق امين) فإن اخطأ فهو سيتعرض الى ضربة مطرقه او جرح ولن يكون سليمان ! ذلك تخريج تؤكده فطرة النطق العربية سواء كان لسليمان شخصية تأريخية او لم يكن ! ففي منهجنا العلمي نقرأ دستورا قرءانيا معلولا بعلة (علمية) نزل من عند الخالق على خاتم النبيين عليه افضل الصلاة والسلام

    يَا ... تعني في علم الحرف (فاعلية حيز) .. أَيُّهَا .. تعني (فاعلية مكون) (دائم الحيازه) ... النَّاسُ ... وهم (الناسين) المختزل من عقولهم منطق الطير ... عُلِّمْنَا ... (تعني فاعلية فعل منتج) لـ (تبادلية ناقل تشغيلي) ... الطَّيْرِ ... يعني (وسيله تكوينيه) لـ (حيازة ناقل نافذ)

    عند تطبيق الرشاد الحرفي على ما معروف ومرئي في انظمة الخلق سيكون (علم منطق الطير) معروف في زمننا ولا نحتاج لتأوليات خياليه !

    يَا ... تعني (فاعلية حيز) ...أَيُّهَا.. تعني (فاعلية مكون .. دائم الحيازه) .... نجد ذلك الوصف في الاوكسجين والكربون والخلية والنبات والشجر والثمر وفي الانسان فكل مخلوق نراه يحمل صفة (فاعلية حيز) لـ (فاعلية مكون .. دائم الحيازه) فلا يوجد خلق الا وله فاعلية حيز به سواء جين او ذره او الكترون او نبات او حيوان ويمتلك فاعلية مكون دائم الحيازه فالماده لا تفنى ولا تستحدث ومثلها الطاقة والعزوم فالحرارة المفقوده تساوي الحراره المكتسبة والجين حيز فعال والخليه مثله وكل مخلوق يتصف بتلك الصفة بلا استثناء

    عُلِّمْنَا ... تعني (فاعلية فعل منتج لـ تبادل ناقل تشغيلي) ... نجد ذلك الوصف في التكاثر والنمو في المخلوقات العضوية (فاعلية فعل منتج) ونجده في (تفاعلية منتجة) عند اتحاد العناصر او اختزال روابطه في كيمياء خلق الله ونجده في القوى والعزوم بين الذرات واجزائها والاجرام ودورانها في صفة (تبادل ناقل تشغيلي) واضح ومبين فالخلية ان لم تتبادل التشغيل مع الغذاء وخلايا تخصصية في النبات والسماد وعناصر اخرى فلا تنمو ولا تتكاثرا بدءا من البذرة لغاية الثمرة وفي الكيمياء هنلك مناقله تبادليه تجري بين العناصر ومركباتها وكذلك نجدها في بنية كل مخلوق حيواني وانساني فان لم تحصل (تبادلية ناقل تكويني) بين النطفة والبويضة لا يحصل الحمل والجنين وان نبت في رحم الام لا ينمو ان لم يحصل على تبادلية ناقل تكويني بين الجنين وجسد امه ومثلها المرابط الكيميائيه والمرابط الفيزيائيه وكل اصناف العزوم والقدرة تجري تحت صفة (تبادلية ناقل تكويني) في اواصر الكيمياء وفي نظام البايولوجيا وفي الفيزياء من تناقل الكترونات وذرات واجزاء الذرات في الموج والضوء وغيرها

    مَنْطِقَ ... تعني فاعلية ربط متنحية التشغيل لـ نفاذيه تبادليه ... وتلك الصفة تمتلك (منطق) وهو مبني على صفة فاعلية ربط متنحية نجدها في الشمس والقمر والنجوم والكواكب و (الجاذبية عموما) كما رصدها العلم وكذلك المناقله بين الذرات في الكيمياء ما هي الا فاعلية ربط متنحية اسميناها (قانون) يمتلك نفاذية في الخلق تلقائيا بموجب نظم الفيزياء والكيمياء واختيارا عند الزرع وجني الحيوان ولو رشدنا لفظ (قانون) حرفيا لوجدنا الرابط العلمي بينه وبين ما حملت سطورنا اعلاه من بيان ... قانون .. يعني في علم الحرف (تبادلية فعل ربط متنحي) لـ (رابط فاعليه تبادليه) بدلالة حرف (ن) التبادلي في مكون لفظ (قانون) فالتبادل الاول مع الخلق التلقائي مثل ضوء الشمس واجساد الناس والنبات وما يحوي ذلك الفعل من فاعليات ربط متنحية تبادلية مع الشمس مثل انتاج فيتامين دي عند الناس كما كشفه العلم والابصار عند الناس في النهار او مثل التركيب الضوئي للنبات والتبادلية الثانيه مع قانون سرمدي خلقه الله سبحانه وهو نافذ حين فطر السماوات والارض بما فيهن بدلالة حرف (ط) في (فطرة السماوات والارض)

    الطَّيْرِ ... يعني وسيله تكوينيه لـ حيازة ناقل نافذ.. وهو وصف علمي دقيق لـ نظام معروف لكل الناس وهي (قوانين التكوين) فلكل شيء قانون يقرأ (كما قلنا) وبموجبه بدأ الانسان حياته على الارض خاضعا لكينونة الاشياء التي فطرها الله فاخذ شعيرات الصوف والقطن وغزلها ونسجها وخاطها وزرع الارض وتعلم الحرث والسقي وهي فيزياء وصبغ الاشياء وهي كيمياء وجاءت الحضارة فكشفت الكثير من حقائق التكوين ووصلت الى باطن الذرات وعرفت سنن الخلق وكشفت مكنونات البناء الخلوي والجينات وكلها تحمل قوانين خلق يرتبط بها الخلق بفاعلية ربط متنحية عن المخلوق لان القانون بصفة عامة مطلقه هو (فعل ربط متنحي) سواء كانت قوانين فيزياء او كيمياء او قوانين عضويه او قوانين مدنيه او قوانين جزائية وكلها تمتلك فاعلية ربط متنحية نافذة عند الحيازه وهو (منطق الطير)

    اذا ادرك الباحث تلك البيانات واحتظنها عقلا فسوف يدرك ان القرءان خارطة خلق بامتياز مطلق

    السلام عليكم

    قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله
    قلمي يأبى أن تكون ولايته للتأريخ



  6. #6
    غير مسجل
    Guest

    رد: العقل و الطور


    السلام عليكم

    في نظري المتواضع ارى ان قراءة القرءان بعلم الحرف القراءني تؤتي اكلها عند لمس اي كلم في كتاب الله لكن ما اجده صحيحا من وجهة نظري هي قراءة القرءان بعلم الحرف من اليمين الى اليسار وذلك لان الحروف المقطعة في بداية سورة البقرة وهي اية ستقرء من اليمين الى اليسار أ تكوينة ل نقل م مشغل ...
    وسأعطي امثلة لتوضيح :
    ملك
    ملك تعني في علم الحرف القرءاني ( مشغل لنقل الماسكة ) فالله عز وجل هو المشغل للنواقل التي نمسكها ومثلها حين نقول حرب (فائقية وسيلة قابضة ) فالحرب حين تأتي تفرض تفوقها بوسائل قابضة ولا اريد هنا قلب الاسس المتبعة في هذا المعهد او الاعتراض عليها فقط من اجل المعارضة و لكن في كثير من المرات اتبع قراءة علم الحرف من اليمين الى اليسار لفهم كلام القرءان ...
    أية في علم الحرف القرءاني ( مكون حائز في حاوية) عندما اقول حاوية لتكوينة الحيز وعندما اقارنها بأية الليل وهل الليل حاوية او مكون ليل في علم الحرف هو ناقل لحيز النقل ليلة ستكون ناقل لحيز نقل في حاوية فهو سيكون مكون وليس حاوية اي ان الاية هي المكون لحيز الحاوية ومثلها باقي الايات في القرءان ...
    سماء في علم الحرف هي ( غلبة مشغل لفاعلية تكوينية) ونرى الغلبة في السمو أسم فيه مكون غالب التشغيل ونراه في الاسماء فالحصان هو محصن في كثير من الاشياء من حوله سواء البرد او الحشرات او الحيونات وعندما تركبه تكون انت ايضا محصن في علو وغيرها فالاسم مكون غالب وليس مشغل تكويني ...
    والله اعلم
    السلام عليكم

  7. #7
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 3,106
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: العقل و الطور



    بسم الله الرحمان الرحيم

    اخي الفاضل ( غير مسجل )

    يقول الله تعالى : الاية من سورة الذاريات

    (فَوَرَبِّ السَّمَاء وَالأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ مِّثْلَ مَا أَنَّكُمْ تَنطِقُونَ)


    وعليه ارى ان القراءة الحرفية لعلم الحرف القرءاني تتفعل من اليمين الى اليسار ، كما هي قراءتنا للحروف المقطعة .


    لكن في نفس الوقت نتسائل ان كانت هناك قراءة اخرى علمية تطبيقية كيميائية او فيزيائية لعلم الحرف !!...وان كانت فلابد من فهم جذورها التكوينية ومن القرءان حصرا .

    فمثلا في الكيمياء :

    H20 = monoxyde de dihydrogène


    فعند قراءة الرمز تنطق من اليسار الى اليمين

    وعند ترجمته فالقراءة ثمت من اليمين الى اليسار.


    وفي دوحة علوم القرءان نجتهد ونتفكر بمنهج ابراهيمي عسانا نصل المبتغى .


    والسلام عليكم

  8. #8
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 5,261
    التقييم: 215

    رد: العقل و الطور


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة غير مسجل مشاهدة المشاركة
    من وجهة نظري هي قراءة القرءان بعلم الحرف من اليمين الى اليسار
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الباحثة وديعة عمراني مشاهدة المشاركة
    وعليه ارى ان القراءة الحرفية لعلم الحرف القرءاني تتفعل من اليمين الى اليسار ، كما هي قراءتنا للحروف المقطعة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    {
    قَالَ يَا قَوْمِ أَرَأَيْتُمْ إِنْ كُنْتُ عَلَى بَيِّنَةٍ مِنْ رَبِّي وَءاتَانِي رَحْمَةً مِنْ عِنْدِهِ فَعُمِّيَتْ عَلَيْكُمْ أَنُلْزِمُكُمُوهَا وَأَنْتُمْ لَهَا كَارِهُونَ } (سورة هود 28)

    السلام عليكم

  9. #9
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 3,106
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: العقل و الطور



    بسم الله الرحمان الرحيم

    فضيلة الحاج الخالدي ،

    هي ليست ( عميت علينا ) !!..بل هي فقط سؤال عن ( البينة ) !!...وذلك كما عودتمونا دائما وعودت عشاق هذه العلوم القرءانية وروادها ومؤيدوها ان ( تبين ) لهم علة كل ذكرى قرءانية تنشرها وتبلغها لهم قربة لله تعالى .



    نسال عن ( البيان ) في ما تفضلتم في اعتماده من قراءة زوجية للحرف القرءاني ( يسار -يمين ).

    ولو اشارة قرءانية عسى ان نتلقف منها ما ينفعنا لفتح بوابات الاجتهاد الابراهيمي .

    وليس على الملة الابراهيمية جناح في ما اجتهدت فيه وكان خاطئا .

    وارجو ان تتقبلوا منا هذا المداخلة المتواضعة على ظروف صحية معتلة.

    فقد مسنا الشيطان بنصب وعذاب .. ونرجو من الله رحمة و شفاءا كشفاء سيدنا ايوب.


    والله المستعان .



  10. #10
    غير مسجلا ابراهم
    Guest

    رد: العقل و الطور


    السلام عليكم

    استكمالا لموضوع الطور ولمحاولة التغلغل في تكوينة الحرف وفيزيائه وكيميائه كما قالت اختنا الوديعة ، وفي الحقيقة فاننا نقف امام بعض ايات الله مثل ان عيسى عليه السلام هو رسول الله وكلمته .

    فكيف يكون عيسى هو كلمة الله القاها الى مريم وكيف يكون كلام الله مع موسى في الاية التي تقول وكلم الله موسى تكليما ، اذا فللكلم مفهوم خاص يجب ان يعقل طوره .

    وعند ترجمة كلم الى علم الحرف القرءاني تعني( مسك ناقل التشغيل ) عندما اكلم فلان فانا اقوم "بتفعيل ماسكة "اشارة او وحي او قول او صوت "لنقل المشغل" لنقل المفهوم الذي اريد اليه .

    وعندما يكلم الله موسى يكون مفهوم الكلم هنا مختلف فالله له المثل الاعلى ، عندما يكلم الله موسى تكليما فهي ستعني" احتواء ماسكة لنقل مشغل فعال " وهو الطور حيث الاية تقول وناديناه من جانب الطور والنداء كلم وموسى اخو هارون العقل، فالعقل عندما يكون مذهبه نحو الحقيقة فطري يجد جدوة موسى التي وجدها بجانب الواد المقدس .

    وعند ترجمة كلمات الله الى علم الحرف القرءاني تلمس مفهومها الخاص وتجعلها شجرة تنبت كل مرة ثمرات وتملئ الافئدة وعسى ان نكون على الطريق الصحيح لبداية علوم الله المثلى من علم الحرف القرءاني الى ان نصل الى علم منطق الطير ...

    السلام عليكم
    التعديل الأخير تم بواسطة الباحثة وديعة عمراني ; 12-24-2021 الساعة 02:45 PM

+ الرد على الموضوع
صفحة 1 من 7 123 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ( المن والسلوى ... رفع الطور .. ) بنو اسرائيل
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس حوار حلية معالجة المأكل
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 12-04-2021, 11:19 PM
  2. الفايروس : رحيق حياة يرتبط بـ الطور
    بواسطة أمة الله في المنتدى مجلس حوار القرءان والنظريات العلمية المعاصرة
    مشاركات: 26
    آخر مشاركة: 05-16-2021, 06:30 PM
  3. الاية ( وناديناه من جانب الطور الايمن ) : العلاقة بين ( الطور ، العقل ، الزمن )
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس بحث علوم العقل في القرءان
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 11-14-2017, 05:26 PM
  4. لماذا المناداة من جانب الطور ( الايمن ) !!
    بواسطة عيسى عبد السلام في المنتدى نافذة معالجة فكريه
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 07-13-2016, 05:33 PM
  5. ( فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ ) : اسرار في علوم العقل و سر العقل في(موسى )
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس بحث علوم العقل في القرءان
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 07-11-2016, 04:39 AM

Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146