الهواء يتحدى ستة عشر حصاناً
(الضغط الجوي)




قال هذه العبارة المعلم فما انتظر الطالب حتى اعترض بقوله معقول ؟

فقال المعلم جرى ذلك في مدينة ريجنسبرج بالمانيا و بحضور الامبراطور و أمراءه حيث شاهدوا عرضا عجيباً ستة عشر حصاناً تحاول و بكل قوتها ان تفصل نصفي كرة من النحاس ملتصقتين ببعضهما ـ

فسأل الطالب و لكن ما هي المادة اللاصقة و هل هي موجودة عندنا؟



فأجاب المعلم نعم انها الهواء الذي يعتبره الكثير لا شيء علماً أن له وزن و له قوة ضغط كبيرة على كل الأشياء الموجودة على سطح الأرض . ( من النوادر العلمية ..منقول للفائدة )