سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

استشارة عقلية طبية عن : خطورة الحمل والاجهاض » آخر مشاركة: الاشراف العام > { وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } 1 ـ دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > بيان الألف المقصورة والألف الممدودة في فطرة نطق القلم » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ألله أكبر !! كيف ؟! » آخر مشاركة: الاشراف العام > الإنجاب بين التحديد والتحييد » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > حديث عن الحياة والموت » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لـِمَ يـَحـِلُ الله في الاخرةِ ما حـَرّمهٌ في الدنيا ..!!؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الفرق بين القتل والصلب والقطع و البتر........... » آخر مشاركة: وليدراضي > وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ . ما هو مقام الرب ؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > رزقكم في الأبراج وانتم توعدون » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > التاء الطويلة والتاء القصيرة في فطرة علم القلم » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > حواء بين اللفظ والخيال العقائدي » آخر مشاركة: الاشراف العام > ثلاث شعب » آخر مشاركة: وليدنجم > جاء » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وَلَا تَجْعَلُوا اللهَ عُرْضَةً لِأَيْمَانِكُمْ » آخر مشاركة: اسعد مبارك > أسس ( الاقتصاد ) الرشيد : رؤى قرءانية ( معاصرة ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الحيازة عند الآدميين » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل عن ظاهرة الممارسة المثلية بين الفطرة والبيان القرءاني » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > قتل الارزاق » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي >
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,467
    التقييم: 215

    الدخان .. أنس ..انسان


    الدخان .. أنس ..انسان
    من اجل حضارة اسلامية معاصرة



    من الممارسات الحضارية السابقة التي اختفت وراء بهرج الحضارة المعاصر هي النار الطبيعية التي كان الانسان يستخدمها وفيها أنس له ...

    استبدل الوقود الطبيعي بوقود حضاري سام وسميته لا تحتاج الى اعلان فقد صدحت المنابر الاعلامية بسمية دخان نار هذا الزمان ..

    (أَفَرَأَيْتُمُ النَّارَ الَّتِي تُورُونَ * أَأَنْتُمْ أَنْشَأْتُمْ شَجَرَتَهَا أَمْ نَحْنُ الْمُنْشِئُونَ * نَحْنُ جَعَلْنَاهَا تَذْكِرَةً وَمَتَاعاً لِلْمُقْوِينَ) (الواقعة)

    اذن فيها متاع من رب العالمين .. ذهب مع رياح حضارة المتحضرين

    (الَّذِي جَعَلَ لَكُمْ مِنَ الشَّجَرِ الأَخْضَرِ نَاراً فَإِذَا أَنْتُمْ مِنْهُ تُوقِدُونَ) (يّـس:80)

    اين تلك النار من شجر اخضر .. انها لا تزال في بعض القرى .. انهم الاكثر هدوءا من اهل المدن .. لا يحتاجون الى المهدئات الدوائية فهي معهم في سنة تكوينية .

    اثبتت باحثة امريكية ان النباتات المحروقة تصدر غازا معقدا يذوب في الدم عن طريق حويصلات الرئة وينتقل الى الدماغ فيكون سببا لتخفيف لزوجة السائل المخي الذي يحيط بالدماغ ويكون سببا في وقف التشنجات الفكرية والعصبية ويكون مدعاة للهدوء والسكينة

    ذلك هو البخور الذي تستخدمه العوائل التي ابقت على شيء من حضارة ايام زمان واشهر تلك الانواع من البخور هو (الحرمل) فيقولون فيه انه يذهب النحس من اهل الدار .. وبالتأكيد فان غياب التشنجات العصبية بين افراد الاسرة يذهب النحس ويقيم الوفاق بينهم ...

    الحرمل بذاته خضع الى تجارب الباحثة الامريكية عندما لاحظت فيه مؤشرات غريبة عندما يستخدمه رجال الدين (الشامان) في القبائل الافريقية النائية حيث وجدت ان كثرة استخدامه داخل الكهف المقدس يضفي على الشامان تألقا فكريا غريبا ويجعله يقول قولا باراسايكولوجيا في وصف حال جريمة مثلا او مخالفة يقوم بها احد افراد القبيلة

    خضع الحرمل لفحوصات الباحثة الامريكية فوجدت ان نسبة الغاز المعقد التكوين المنبعث من بذور الرمل تفوق بقية النباتات فكان الاشهر في الاستخدام في الشرق عموما ...

    استبدلوا دخان الطبيعة وفيه أنس للانسان .. بدخان مسموم يعلن عن سميته صانعوه

    والغريب ان الانسان بفطرته سعى لدخان بديل في سيجارة افتعلها لمن في حاجة لأنسها ... ولكن الذين نسوا حضارتهم حاربوا التدخين باعتباره بدعة مبتدعة وما هي الا حاجة من الحاجات لسنة من سنن الخلق اختفت بسبب حضارة المتحضرين !!

    اهل القرى يعرفون ان ثورة مواشيهم تنطفيء بتبخير موقع مواشيهم ..!! مواشي زماننا تحتاج الى الدخان حين تثور .. فهي من المدخنين .. ومشمولة بالتحريم !! الا ساء ما يحكمون وهم انفسهم للنار ودخانها يأنسون ولكنهم يقولون ما لا يعلمون !!

    الحاج عبود الخالدي

  2. #2
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,354
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: الدخان .. أنس ..انسان



    السلام عليكم

    مقتبس :

    الحرمل بذاته خضع الى تجارب الباحثة الامريكية عندما لاحظت فيه مؤشرات غريبة عندما يستخدمه رجال الدين (الشامان) في القبائل الافريقية النائية حيث وجدت ان كثرة استخدامه داخل الكهف المقدس يضفي على الشامان تألقا فكريا غريبا ويجعله يقول قولا باراسايكولوجيا في وصف حال جريمة مثلا او مخالفة يقوم بها احد افراد القبيلة .


    شهادة حق :

    وكذلك ان نثرنا قليل من هذه المادة كبخور في محيطنا نشعر راحة نفسية وتألق فكري ملحوظ ، وكذا رائحة ( العود الأصيلي ) أن عشبة تسمى عندنا نحن المغاربة بعشبة ( سرغينة ) تجفف وتضاف الى حبوب الحرمل للتبخير بكميات قليلة من حين لحين .

    ما أجمل فطرة الشعوب البدائية !!


  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 684
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 56
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : مدرس تربية فنية

    رد: الدخان .. أنس ..انسان


    سلام عليكم احبتي ورحمة ربي وبركاته

    امتناني واحترامي لسيدي العالم الرباني فضيلة الحاج عبود الخالدي طيب ربي مسعاه
    وجعله نار انس لكل موسى وهارونا لكل المقويين ، ولاختنا ذات الوقار والعمار وديعة عمراني والتي اراها سباقة لكل خير ، ولاتئلو جهدا بعد جهد في اضافة بيانات تذكيرية بل ومرشدة قديرة نكن لها احتراما خاصا جدا .

    احببت اضافة بيان حول عشبة ( سرغينة ) ومرادفها لدينا في بلادنا لكل من يريد معرفتها .

    عد بحث طويل عن اسم هذه العشبة باللغة العربية قبل إدراج فوائدها فإني وجدت الآتي، في كتاب ضياء النبراس في حل مفردات الأنطاكي بلغة فاس للعلامة عبد السلام بن محمد العلي الحسني.

    بخور مريم : هو ثمر العرطنيثا : قاله الانطاكي وابن النفيس ويعرف عند أهل الشام بالركفة واليربع وخبز المشايخ والقرود،والذي عليه أطباء المغرب أن أصله هو المفرد المعروف بسرغينة "

    عرطنيثا : أحد اليتوعات السبعة المسهلة المحرقة وتعرف بالحضرة الادريسية بسرغينة على ما حققته بعد تعب وثمر هذا النبات هو بخور مريم / كف مريم

    يعالج بهذه العشبة التوكال ، تخفّف من أعراض الاكتئاب، وتقلّب المزاج، وتحد من انتفاخ البطن.

    والطريقة أنه تأخذ حزمة صغيرة من سرغينة خضراء وليست يابسة ، تغلى في الماء وتبق منقوعة فيه للصباح تشرب على الريق . فيتقيأ من أصيب بالتوكال أو المعروف بالسحر المأكول والمشروب ،الكمية : حسب التوكال الذي في المعدة أحيانا نصف كأس أو كأس كافية لإخراج ما هم بالمعدة .

    هي شجرة يبلغ طولها حوالي أربعة أمتار تقريباً، ولها القدرة على تحمل الصقيع والرياح والحرارة، كما أنها تعيش في تربة رطبة، وتزرع هذه الشجرة في فصل الشتاء، في الأماكن العامة وحدائق المنازل، ولهذه الشجرة رائحة مقبولة وطعم مر، ولها عدّة مسميات، مثل: حشيشة أبو شبح، وشجرة الرهان، وحب الفقد، وشجرة إبراهيم، وشجرة فلفل الراهب وغيرها.كما أن لها أوراقاً كفيةً متساقطة رمادية فضية يبلغ عدد وريقاتها من 5-7 وريقات، أما أزهارها فصغيرة جداً ومتجمعة وبيضاء، أما بالنسبة لثمارها فلونها أسود وحجمها صغير بقطر نصف سم، وتستخدم ثمارها وبذورها في المعالجة من بعض الأمراض .

    احترامي الفائق لسيدي العالم الرباني ،وللباحثة القديرة وديعة عمراني . سلمكما الرب الرحيم من كل سوء تخشيانه وءفاض عليكما من خيره انه سميع قريب .ولكل المتابعين لكم مني صلاة ودعاء وسلام .

    عشبة كفّ مريم
    هي عبارة عن شجرة يصل طولها إلى 4 أمتار، وتستطيع أن تتلائم مع كافة تقلبات الطقس؛ فهي من النباتات التي تستطيع أن تعيش في درجة حرارة تصل إلى 42 درجة مئوية، وتتحمّل البرد، والصقيع، والرياح، ولكنها تحتاج لتراب رطب حتّى تستطيع أن تنمو وتكبر، وتستطيع تحمّل ملوحة التربة، حيث يمكن زراعتها في الكثير من الأماكن المختلفة كالأماكن العامة، وحدائق المنزل، والشوارع، أمّا رائحتها فهي مقبولة نوعاً ما، وطعمها مر وحار، ويطلق عليها العديد من التسميات، مثل حب الفقد، وأبو شبح، وشجرة الرهبان، وشجرة إبراهيم، وشجرة الفلفل الراهب، وبالإنجليزية تُعرف باسم Vitex agnus-castus وغيرها الكثير.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ءاية الليل .. (فَأَسْرِ بِعِبَادِي لَيْلا إِنَّكُم مُّتَّبَعُونَ) ( الدخان :23)
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس بحث في العلاقة بين الفرعون والمؤمنين
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-12-2018, 07:36 AM
  2. وجه الحقيقة الاول القائم فينا (لا عبودية انسان لانسان)
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى معرض الشعارات والحكم الهادفة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 04-29-2016, 06:31 AM
  3. تساؤل : ما معنى اسم سورة (الدخان ) في علم الحرف القرءاني
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس بحث شمولية البيان القرءاني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-15-2013, 08:12 PM
  4. الملائكة تسجد لكل انسان وليد
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس البحث عن الملائكة
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 10-15-2011, 10:10 AM

Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137