سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

استشارة عقلية طبية عن : خطورة الحمل والاجهاض » آخر مشاركة: الاشراف العام > { وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } 1 ـ دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > بيان الألف المقصورة والألف الممدودة في فطرة نطق القلم » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ألله أكبر !! كيف ؟! » آخر مشاركة: الاشراف العام > الإنجاب بين التحديد والتحييد » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > حديث عن الحياة والموت » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لـِمَ يـَحـِلُ الله في الاخرةِ ما حـَرّمهٌ في الدنيا ..!!؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الفرق بين القتل والصلب والقطع و البتر........... » آخر مشاركة: وليدراضي > وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ . ما هو مقام الرب ؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > رزقكم في الأبراج وانتم توعدون » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > التاء الطويلة والتاء القصيرة في فطرة علم القلم » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > حواء بين اللفظ والخيال العقائدي » آخر مشاركة: الاشراف العام > ثلاث شعب » آخر مشاركة: وليدنجم > جاء » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وَلَا تَجْعَلُوا اللهَ عُرْضَةً لِأَيْمَانِكُمْ » آخر مشاركة: اسعد مبارك > أسس ( الاقتصاد ) الرشيد : رؤى قرءانية ( معاصرة ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > الحيازة عند الآدميين » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل عن ظاهرة الممارسة المثلية بين الفطرة والبيان القرءاني » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > قتل الارزاق » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي >
النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,568
    التقييم: 10

    دستورية الذكر الحكيم


    أن القرءان الكريم لم يكن في حياة المسلمين
    مجرد نص ادبيا و أشياء ترتل ترتيلا في عباداتهم وطقوسهم
    وانما كان الكتاب الذي أنزل لأخراج الناس من الظلمات الى النور وتزكيتهم وتثقيفهم والأرتفاع بمختلف مستوياتهم
    وبناء الشخصية ألأسلامية .
    ومن الواضح أن هذا الدور العظيم
    لا يمكن للقرءان الكريم أن يؤديه بصورة كاملة شاملة
    ما لم يفهم فهما كاملا شاملا
    ويصل المسلمون الى اهدافه ومعانيه
    ويندمجون بمفاهيمه ومصطلحاته .
    ان من البديهيات الاسلامية أن القرءان الكريم
    لم يكن كتابا علميا
    جاء به الرسول الأكرم عليه أفضل الصلاة والسلام
    من أجل تفسير مجموعة من النظريات العلمية
    وأنما هو كتاب أستهدف منه الاسلام بصورة رئيسة
    تغيير المجتمع الجاهلي وبناء الامة الاسلامية
    على أساس المفاهييم والافكار الجديدة
    التي جاء بها الدين الجديد
    وهو من أجل تحقيق هذة الغاية
    والوصول الى الهدف الرئيسي
    في تحقيق الأنقلاب الجذري
    في كل الجوانب ألأجتماعية والأنسانية
    القرءان الكريم كله ذكر لله تعالى
    والمفروض بالمؤمن أنه كلما سمع الذكر سجد
    فأن لم يسجد بدنه سجد قلبه وعقله
    واذا كان الهدف كما في قوله تعالى
    {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ} الذاريات56
    وأطاعة اولوالامرطبقا لقوله تعالى
    {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلا} النساء 59
    وكذلك السعي لأمتلاك ناصية العلم
    وتفعيل عقل الأنسان
    من مسرب مدرك عقلي مجرد
    ونجد ذلك واضحا في الذكر الحكيم
    {إِنَّمَا مَثَلُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاء أَنزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاء فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الأَرْضِ مِمَّا يَأْكُلُ النَّاسُ وَالأَنْعَامُ حَتَّىَ إِذَا أَخَذَتِ الأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَآ أَتَاهَا أَمْرُنَا لَيْلاً أَوْ نَهَارًا فَجَعَلْنَاهَا حَصِيدًا كَأَن لَّمْ تَغْنَ بِالأَمْسِ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الآيَاتِ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ} يونس24
    {لَوْ أَنزَلْنَا هَذَا الْقُرْآنَ عَلَى جَبَلٍ لَّرَأَيْتَهُ خَاشِعًا مُّتَصَدِّعًا مِّنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَتِلْكَ الْأَمْثَالُ نَضْرِبُهَا لِلنَّاسِ لَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ } الحشر21{أَوَلَمْ يَتَفَكَّرُوا فِي أَنفُسِهِمْ مَا خَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا إِلَّا بِالْحَقِّ وَأَجَلٍ مُّسَمًّى وَإِنَّ كَثِيرًا مِّنَ النَّاسِ بِلِقَاء رَبِّهِمْ لَكَافِرُونَ} الروم 8
    وبذلك اعطى القرءان مفهوم مواكبة الأيمان للعلم
    وان العقيدة بالله تتمشى مع العلم على خط واحد
    وعلى اساس الموقف القرءاني
    لأن القرءان دستور علم .
    التعديل الأخير تم بواسطة قاسم حمادي حبيب ; 06-24-2012 الساعة 12:28 PM

  2. #2
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 4,467
    التقييم: 215

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    تذكرة قاسية على اهل الاسلام في زمن العلم حين يسري بين ثنايا الفكر المسلم ان القرءان (ليس للعلم) بل القرءان نشيد مقدس كما هم (السيخ) في الهند الذين يمتلكون كتابا مقدسا اسمه بلغتهم (كولي كران) حيث يرتمونه ترنيمة مرتبطة بقدسيته كما هي اطوار التغني بالقرءان عندنا ...

    على ذكر واطيعو الله ورسوله وأولي الامر منكم ... المسلمون يتصورون ان (اولي الامر منكم) هم الحكام والسلاطين والخلفاء والولاة ...!! الا انها في حقيقة المقاصد الالهية ان (اولي الامر) يجب ان تكون ( .... منكم) وليس من غيركم ... المتسلطون لا يملكون الامر علينا منا بل من عندهم وتلك من فطرة لسان عربي مبين فالامر في التولية يجب ان يكون منكم وتلك تولية منكم في مقاصد عربية فطرية .... تسلطية ولاة الامر بالصيغة التي اعتمدت قديما وحديثا حكم بشري ما انزل الله بها من سلطان ... اولي الامر منكم لا تشمل الحكام والخلفاء فقط بل تشمل عقود العمل وعقود المقاولة وعقود التجهيز فكل تلك العقود فيها تولية أمر منكم يتولاه رب العمل فهي ليست من بناء تكويني (خلق ملزم) بل من بناء مختار من قبل المكلف نفسه فهو في (الامر منكم) وليس من أمر الله

    شكرا لتذكرتكم اخي السيد الجليل فهي تذكرة في زمن الحاجة اليها

    سلام عليكم

  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,568
    التقييم: 10

    رد: دستورية الذكر الحكيم


    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    {إِنَّ هَـذَا الْقُرْآنَ يِهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ
    الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْراً كَبِيراً }الإسراء9

    وخاتم الكتب السماوية وبه تثبت نبوة رسول الله
    عليه أفضل الصلاة والسلام

    وبه تقوم الحجة على الناس جميعا الى يوم القيامة .
    {فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ }القيامة18
    وجعل الله تعالى القرءان الكريم قانونا أساسيا وكليا
    باعتباره دستور الدين الكامل والنعمة التامة

    { الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي
    وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِيناً }المائدة3
    { وَنَزَّلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ تِبْيَاناً لِّكُلِّ شَيْءٍ
    وَهُدًى وَرَحْمَةً وَبُشْرَى لِلْمُسْلِمِينَ }النحل 89

    طبنم .... سلام عليكم





معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. ألقصص في الذكر الحكيم
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس مناقشة الراحة الفكرية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 01-20-2013, 01:36 AM
  2. صفات يوم القيامة في الذكر الحكيم
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس الفطرة والدين
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-07-2012, 03:43 PM
  3. الحقانية والجمالية في الذكر الحكيم
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس بحث شمولية البيان القرءاني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-27-2011, 12:30 PM
  4. الميزان في الذكر الحكيم
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس الثقافة الدينية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 04-29-2011, 07:40 PM
  5. القلم والعلم في الذكر الحكيم
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس الثقافة الدينية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 03-24-2011, 01:49 PM

Visitors found this page by searching for:

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137