سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



آخـــر الـــمـــشـــاركــــات

{ وَأَضَلَّ أَعْمَالَهُمْ } .. دورة الكربون الطبيعية » آخر مشاركة: أمين أمان الهادي > ماذا إذا كان المبدأ خاطئا؟ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( مواخر الفلك ) في ( البحر العذب ) و ( البحر الأجاج ) : قراءة تفكرية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة الوفاق الفكري » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > تساؤل عن :معراج الرسول عليه افضل الصلاة والسلام الى السماوات السبع » آخر مشاركة: الاشراف العام > النفس المطمئنة والخائفون من الموت !! » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > ( الدواب ) في القرءان : قراءة علمية » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > ثقافة القرءان في رد العدوان : من اجل فهم واعي لدور القرءان في (السلم الاجتماعي ) » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > وَجَعَلَهَا كَلِمَةً بَاقِيَةً فِي عَقِبِهِ » آخر مشاركة: الحاج عبود الخالدي > الاية ( قل هو ألله أحد ) : منظومة ( التوحيد ) في قراءة قرءانية معاصرة » آخر مشاركة: ابو عبدالله > كيف كانت قراءة النبي عليه السلام للقرءان؟ وكيف يمكن أن نقرأ من غير تحريك اللسان ؟ » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > غرابيب سود ( من أجل علم من قرءان يقرأ ) » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > ( المرجفون في المدينة ) : كاميرات هواتف وتطفل وسوء اخلاق » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > صحـراء العـقل » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > لفظ ( أصحاب ) في الامثال القرءانية : اصحاب الرس ، الأيكة ، مدين . » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > نوح في العلم » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > اشكالية عائدية الضمائر في القرآن » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي > حديث ظهور ( المهدي المنتظر ) بمكة والمسجد الأقصى : كيف ؟ ومتى ؟ » آخر مشاركة: الباحثة وديعة عمراني > رسولاً قيما و أُمة ًوسَطا » آخر مشاركة: ابو عبدالله > موسى والحشر الفرعوني » آخر مشاركة: وعد حسن التميمي >
النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    عضو
    رقم العضوية : 51
    تاريخ التسجيل : Jan 2011
    المشاركات: 1,573
    التقييم: 10

    أن الشيطان لكم عدو فأتخذوه عدوا


    ان القلب هو ملك الجسد والجوارح
    وهو محل العلم والمعرفة
    وما من ملك الا وله عدو
    وما من مملكة الا ويتربص بها أعداؤها
    وللقلب عدو قديم لدود ذو مكر وكيد وحيلة
    هذا العدو هو (( الشيطان ))
    وقد أخبرنا الله تعالى بذلك في قوله
    {إِنَّ الشَّيْطَانَ لَكُمْ عَدُوٌّ فَاتَّخِذُوهُ عَدُوًّا إِنَّمَا يَدْعُو حِزْبَهُ لِيَكُونُوا مِنْ أَصْحَابِ السَّعِيرِ} فاطر 6
    وخطورة هذا العدو تكمن في أننا لا نراه
    حيث يقول الحق تبارك وتعالى :
    {يَا بَنِي آدَمَ لاَ يَفْتِنَنَّكُمُ الشَّيْطَانُ كَمَا أَخْرَجَ أَبَوَيْكُم مِّنَ الْجَنَّةِ يَنزِعُ عَنْهُمَا لِبَاسَهُمَا لِيُرِيَهُمَا سَوْءَاتِهِمَا إِنَّهُ يَرَاكُمْ هُوَ وَقَبِيلُهُ مِنْ حَيْثُ لاَ تَرَوْنَهُمْ إِنَّا جَعَلْنَا الشَّيَاطِينَ أَوْلِيَاء لِلَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ} الاعراف 27
    وهكذا شاءت أرادة الله تعالى أن يختبرنا بعدو لا نراه
    ولكننا بفضل الله تعالى عرفنا مسالكه واساليبه
    وكيفية تاثيره على القلوب
    أذ يقول الحق تعالى

    {ثُمَّ لآتِيَنَّهُم مِّن بَيْنِ أَيْدِيهِمْ وَمِنْ خَلْفِهِمْ وَعَنْ أَيْمَانِهِمْ وَعَن شَمَآئِلِهِمْ وَلاَ تَجِدُ أَكْثَرَهُمْ شَاكِرِينَ} الأعراف 17
    اي أنه يأتي من أربعة اتجاهات فقط من بين ستة للأنسان
    فلم يأت ذكر الفوق والتحت
    وعليه كان للأنسان اتجاهان لا سلطان للشيطان عليهما
    أما الجهه العليا (الفوق) فهو صلة العبد بربه من خلال
    العبادة والذكر والدعاء
    وربنا تعالى يقول

    {مَن كَانَ يُرِيدُ الْعِزَّةَ فَلِلَّهِ الْعِزَّةُ جَمِيعًا إِلَيْهِ يَصْعَدُ الْكَلِمُ الطَّيِّبُ وَالْعَمَلُ الصَّالِحُ يَرْفَعُهُ وَالَّذِينَ يَمْكُرُونَ السَّيِّئَاتِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ وَمَكْرُ أُوْلَئِكَ هُوَ يَبُورُ } فاطر 10
    ولذلك كانت النيه سرا بين العبد وربه
    لا يطلع عليها ملك فيكتبها ولا شيطان فيفسدها
    فاذا حافظ الانسان على صدق نيته وطيب كلامه
    وحسن عبادته تمسك بالعروة الوثقى التي لا أنفصام لها
    واما الجهه السفلى (التحت) فهو طريق نظر العبد الى
    نفسه ومنشئه ومرجعه
    فيعلم أنه خلق من التراب

    والى التراب يعود وأن كل ما فوق التراب تراب
    مصداقا لقوله عز وجل
    {مِنْهَا خَلَقْنَاكُمْ وَفِيهَا نُعِيدُكُمْ وَمِنْهَا نُخْرِجُكُمْ تَارَةً أُخْرَى}طه 55
    فأن ادام الانسان النظر الى ما تحت قدميه
    هان في عينيه

    كل ما كان يعظمه من زخارف الدنيا وغرورها
    ووسوسة لا تثمر ما لم تجد لها عونا من الشهوات
    فبقدر ما تخرج الشهوات عن حد الاعتدال
    يزيد تسلط الشيطان على القلب
    وكلما ضعفت الشهوات سيطر

    عليها القلب وأنصرف الشيطان بمجرد الاستعاذة
    ويشير القرآن الى الحالة الأولى بقوله عز وجل
    {اسْتَحْوَذَ عَلَيْهِمُ الشَّيْطَانُ فَأَنسَاهُمْ ذِكْرَ اللَّهِ
    أُوْلَئِكَ حِزْبُ الشَّيْطَانِ أَلَا إِنَّ حِزْبَ الشَّيْطَانِ هُمُ الْخَاسِرُونَ }
    المجادلة 19
    ويشير الى الحالة الثانية بقوله تعالى

    وبقوله تعالى:
    {إِنَّ عِبَادِي لَيْسَ لَكَ عَلَيْهِمْ سُلْطَانٌ وَكَفَى بِرَبِّكَ وَكِيلاً}الاسراء 65
    أذ معنى ذلك ان الانسان أذا اتجه للتقوى والعباده وسيطر على شهواته
    فلا سلطان للشيطان عليه ولا يملك الا الوسوسه التي

    لا تخرج عن كونها خواطر سوء لا تجد لها صدى في القلب
    فينصرف خاسئا بالاستعاذة
    اما أذا ترك لشهواته العنان فقد السيطرة عليها
    واصبحت عونا
    للشيطان عليه وساوسه صدى في قلبه
    فمال اليها وأنساق وراءها وأصبح ممن
    قال الله تعالى
    {وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللَّهَ فَأَنسَاهُمْ أَنفُسَهُمْ أُوْلَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ}الحشر 19
    وقد لا يتراجع القلب وتسيطر عليه جنوده من الشهوات
    فيقوى العزم وتستقر النيه على الاتيان بالفعل
    فيأمر القلب جنود القدرة

    وهي الجوارح فتتلبس بالفعل ويقع المحظور
    وهذا الترتيب الذي ذكرناه بدءا بألخاطر ثم القبول فالرضا
    فالعزم والنيه ثم الفعل جاء به القرآن في قول الحق تبارك وتعالى
    {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نِبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا وَلَوْ شَاء رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ } الانعام112
    {وَلِتَصْغَى إِلَيْهِ أَفْئِدَةُ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ وَلِيَرْضَوْهُ وَلِيَقْتَرِفُواْ مَا هُم مُّقْتَرِفُونَ}الانعام 113
    فالايه تصور مختلف المراحل
    مبتدئة بالخاطر ( الوسوسة) الذي يوحي به الشيطان
    ومنتهية باقتراف الفعل.
    التعديل الأخير تم بواسطة قاسم حمادي حبيب ; 10-06-2012 الساعة 12:34 PM

  2. #2
    باحث قرءاني
    رقم العضوية : 35
    تاريخ التسجيل : Dec 2010
    المشاركات: 302
    التقييم: 10

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

    السيد الجليل والأخ الكبير قاسم حمادي حبيب حفظكم الله،

    شكرا لكم وجزاكم الله خير الجزاء..

    {وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نِبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الإِنسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا وَلَوْ شَاء رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ } (112)
    {وَلِتَصْغَى إِلَيْهِ أَفْئِدَةُ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ وَلِيَرْضَوْهُ وَلِيَقْتَرِفُواْ مَا هُم مُّقْتَرِفُونَ} (113) سورة الأنعام

    هنا يمسك المتفكر بالقرءان بماسكة توحي بأن الشياطين تعمل بتصريح إلهي.
    وهذا ما يزيد من رغبتنا في التعرف على غاية الفعل الشيطاني.

    وإضافة لما تم رصده من جنابكم الوقور بأن الشيطان له أربعة إتجاهات من أصل سبعة أو ستة إتجاهات من خلالها يأتي الإنسان.. فهو يتنزل نزلا كما يقرئنا الله ذلك (هل أنبئكم على من تنزل الشياطين* تنزل على كل أفاك أثيم ) سورة الشعراء.

    شاكرا جهودكم البحثية في جنب الله.

    سلام عليكم،

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. نزغ من الشيطان
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس البحث عن الشيطان
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 07-08-2017, 06:07 PM
  2. الشيطان .. من يكون ..؟؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس البحث عن الشيطان
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 11-25-2015, 05:36 PM
  3. حزب الشيطان
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس البحث عن الشيطان
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-19-2013, 09:32 PM
  4. يا عبد الله ..لا تكن عدوا ً لله
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى نافذة اجتماعيات اسلامية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 05-01-2013, 04:26 AM
  5. الشيطان والانسان والنسيان
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس البحث عن الشيطان
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 12-26-2012, 10:02 PM

Visitors found this page by searching for:

SEO Blog

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137