سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 13
  1. #1
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,866
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )




    الخلافة الاسلامية :
    بين
    (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    ورد المعهد تساؤل خاص عن موضوع " الخلافة الاسلامية " المرتبطة بـ "الفتوحات الاسلامية " حقيقتها من القرءان ومن " التاريخ الاسلامي "

    ووقفا عند رغبة الناس بمعرفة الحقائق من بيان قرءاني لا ريب فيه ، وجدنا انه لزاما علينا أن نبين للناس ما استشكل عليهم من امور دينهم ،ولا سيما في هذا الوقت من الزمان الذي كثرت فيه الفتن ، وضاعت على الناس معالم الحقيقة .

    نص جوابنا :


    الفتوحات الاسلامية ما هي الا اكذوبة مارسها الاوائل من اجل الرفعة والاموال فصار ابن ءاكلة الاكباد اميرا للمؤمنين وصار طريد رسول الله اميرا للمؤمنين ، ولعل السور القرءانية التي نزلت في المدينة كانت كافية لفضح اكذوبة التاريخ .

    فقد كان المسلمون لا ينفرون للقتال ووردت نصوص كثيرة في القرءان تبين الوهن الشديد في الاحتشاد للقتال .. مهمة المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام كانت محصورة في تطهير حوضي (المسجد الحرام والمسجد الاقصى) لان ذينيك الموقعين كانا يخصان منظومة بناء الاسراء ... في زمن الرسول كانت غنائم الحرب جميعها تسلم الى بيت المال وفي وصاياه عند بدء الحرب ان لا تقطعوا شجرة ولا تقتحموا منزل والغنائم تخص ساحة الحرب فقط دون غيرها ، وبعد ان مات الرسول انقلبوا على اعقابهم وطبقوا (انما غنمتم من شيء فلله خمسه وللرسول ...)



    فاصبحت الحرب ذات جدوى اقتصادية للمحاربين فليأخذ المحارب ما يشاء من الغنيمة على ان يدفع خمسه فقط لبيت المال فنفر ازاء ذلك 100000 مقاتل الى العراق ومثلهم الى الشام ومثلهم الى مصر ، في الوقت الذي كان يريد الرسول في ءاخر ايامه ان يجمع شتات حملة اسامة بن زيد لتطهير حوض بيت المقدس الا انه فشل ونقل عنه (لعن الله من تخلف عن جيش اسامه) وبقيت الحملة مشلولة على مشارف مدينة الرسول حتى قبض الى ربه ولم ينفذوا طلبه ...


    الاسلام لا يحتاج الى فتوحات لكي يسري بين الناس فجنوب شرق اسيا وارض الصين ومقاطعات كثيرة في روسيا ومقاطعة الاناضول انتشر فيها الاسلام دون فتوحات كما نرى اليوم ان ثاني اكبر دين في بريطانيا وفرنسا هو الاسلام ولم يفتح احد بلاد الافرنج او انكلترا وفي اسبانيا التي فتحها طارق بن زياد لم يسلم اهلها وطرد الخلفاء منها واختفى الاسلام فيها وكان المسلمون يحكمونها قرون طويلة !!! ... الاسلام يؤتى بالدعوة اليه ولا يؤتى بقوة السلاح (لا اكراه في الدين) .



    السلام عليكم


    اختكم في الله / الباحثة وديعة عمراني




  2. #2
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,866
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    اما بالنسبة لقيام نظام حكم اسلامي ، يعتمد دستورية القرءان العلمية كقانون ونظام حياتي سليم ، فلقد تكلف المعهد على لسان العالم الجليل الحاج عبود الخالدي بنشر بيانات قرءانية هامة تبين للناس ماهية " الخلافة " من ذكرى قرءانية .

    ونذكر على سبيل المثال ما ثم ادراجه بالموضوع الخاص " قضيب الخلافة " - الرابط :


    قضيب الخلافة

    ومع نص البيان القرءاني :



    قضيب الخلافة

    من أجل قيام نظام اسلامي للحكم


    من اهم البؤر الساخنة في الاسلام هي مصدرية الطاعة لرسول الله فهو مقبوض عند ربه حيث يحمل القرءان نصوصا مؤكدة توجب طاعة رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام وقد فطر المسلمون الاوائل على طاعة خليفة رسول الله كبديل لطاعة الرسول واعتمد ذلك المسلك في العهد الراشد وفق نظام البيعة الذي كان يقره المقربون لرسول الله عليه افضل الصلاة والسلام والذي كان قد لاقي قبولا ميسورا عند قبائل العرب عدا بعض الاختناقات الا ان الامر اختلف كثيرا مع بداية العصر الاموي حيث تحولت البيعة بيد اهل الشام وعناصر محددة من قريش واصبح الخليفة مركزا سلطانيا يحذو حذو سلاطين تلك الحقبة الزمنية حيث تتحكم القوة محل الحكم الشرعي في قيادة الجماهير وحصلت على اثرها فتن وحروب كثيرة حتى استقرت الخلافة بيد العباسيين وهي لم تغير من منهجيتها السلطانية شيئا جوهريا حتى اخر عهد للخلافة الذي كان بيد العثمانيين وهم لا علاقة لهم بقريش او العرب وقد تخلل فترات الحكم الاسلامي ثغرات مغولية وصليبية تعرض فيها الاسلام الى موجات من الاحتلال وبقي الاسلام في موطنه ورحل المحتلون حتى جاء اخر احتلال اوربي معاصر ففقد المسلمون صفة الحكم الاسلامي (خلافة اسلامية) وهم يمارسون طقوسهم واستنباط احكامهم الشرعية تحت ولاية سلطة الافتاء في معظم الامصار الاسلامية سواء كان الافتاء يصدر من مؤسسات رسمية كولاية الفقيه او من خلال دوائر رسمية متخصصة بالافتاء او من خلال محاكم شرعية تمتلك قوة نفاذ قانوني وتلك الصفة كانت سارية ايام ما كان يسمى (خليفة رسول الله) حيث لم يسجل لنا التاريخ خليفة فقيه سوى عدد قليل جدا مثل عمر بن عبد العزيز والمأمون اما بقية الخلفاء فكانوا في فراغ فقهي كبير ..!! ... رغم ان جزيرة العرب لم تحتل من قبل جيوش غربية غازية او فاتحة الا انها لبست لباس الدولة الحديثة شأنها شأن بقية الدول المعاصرة واخر انهيار لقضيب الخلافة كان في جنوب الجزيرة مع انهيار اخر حكم امامي للزيدية


    قضيب الخلافة اصبح نظاما متصدعا بعد صيحة جان جاك روسو ونظرية الدولة الحديثة ليكون (الشعب مصدر السلطات) وبالتالي فان النظرية الدينية في السلطة اندحرت في عزل الكنيسة كما اندحرت في الاسلام تحت وقع تنظيري مدعوم بنجاح علمي وتقني باهر قلب كيان الامم وغير يوميات كل انسان في كل مكان فاصبحت العقيدة متحفية الصفات (تراث) وفقدت العقيدة هيمنتها الدنيوية وسلطويتها التنظيمية فتحولت الى مضمار تطوعي فردي او جماعي لا يمتلك أي متنفس للهيمنة والسلطوية كما كان الصدر الاول للاسلام .. !! حتى السلطنة التي احتواها نظام قضيب الخلافة وطيلسان الخليفة المزركش اصبح اليوم في متحف تراثي ولا يمكن ان يكون وسيلة للمسلمين في عودة مجدهم لان المجتمع المسلم في وسط زمن عصري تقني يمتلك نظما تتحكم بالطبيعة وتستهلك من الطبيعة ما لم يكن معروفا في النظام الاسلامي كالنفط والاتصالات كما غيرت الاستخدامات المعاصرة وسيلة المسلم المنسكية فالآذان يرفع بمكبرات الصوت والحج لن يكون بالبعير او المشي على الاقدام فاساطيل الطائرات تنقل اكثر من مليون حاج في موسم الحج ..!! كل تلك النظم لا يمكن اختراقها لفرز مقعد الخليفة في امارة اسلامية مستورد من تاريخ الخلافة يضاف اليه ان قيادة الجماهير اصبح محكم القياد من خلال تطور الاعلام وتطور وسيلته ويستطيع منظروا الحكم في الارض ان يتحكموا بالجماهير ويقودوهم الى هدف مرسوم مما يجعل من منظومة الخلافة التراثية غير فعالة بصفتها الشرعية وصفتها المرتبطة بالله ذلك لان الثقافة الجماهيرية اليوم ثقافة لا تتناسب مع ثقافة ما قبل الحضارة حيث كان السواد الاعظم من الجماهير بدوي او ريفي الصفة وله فطرة تدير شؤونه الا ان زمننا يعلم الاطفال فنون الخداع وفنون الضعف والقوة في رسوم حيوانية متحركة تغرس في الاطفال في وقت مبكر ما لا يمكن ان يحمله شيخ من شيوخ ايام زمان .. لو بعث فينا هارون الرشيد فان دهاء صبي من زماننا يفوق دهاء هارون وتلك ليست اسطورة مفترضة بل واقع حال يعرفه من يعيش يومنا ويرى كيف هم جماهير اليوم وكيف هم صبيان هذا الزمان ..!!


    موضوعية الخلافة في زمن التقنيات لا يمكن ان تكون فاعلة ولا يمكن ان يكون لها تصميم الهي خارج القرءان ولا يمتلك القرءان أي اشارة لمضامين الخلافة الاسلامية بل نسمع من كلام الله ما هو في محلها الا انه موصف للحكم يختلف عن نظم قضيب الخلافة التسلطي كما يختلف عن نظم الدولة الحديثة (الشعب مصدر السلطات)


    (لَسْتَ عَلَيْهِمْ بِمُصَيْطِرٍ) (الغاشية:22)


    (وَلَوْ شَاءَ اللَّهُ مَا أَشْرَكُوا وَمَا جَعَلْنَاكَ عَلَيْهِمْ حَفِيظاً وَمَا أَنْتَ عَلَيْهِمْ بِوَكِيلٍ) (الأنعام:107)


    فمن ذا الذي يكون على المسلمين حفيظا (خليفة) والله لم يمنح تلك الصفة لخاتم النبيين عليه افضل الصلاة والسلام ..؟؟ ومن هو الذي منح الخليفة وكالة الهية والله قد منعها عن صاحب الرسالة ..؟؟ فهل يمكن ان تكون الصفات في خليفة رسول الله وهي ليست عند رسول الله عليه افضل الصلاة والسلام ..؟؟ كيف يكون ..؟


    نظرية جان جاك روسو الكاذبة في التنفيذ التي جعلها الماسون نظرية الحكم في الدولة الحديثة والتي اعتنقها الناس بصفاتها العلمانية او الراديكالية او الديمقراطية والتي تستند جميعها الى حقوق يمنحها المواطن هي اصلا جزء من حريته يمنحها لكيان اعتباري (دوله) بما فيها من مؤسسات لاغراض تنظيم شؤون الامة ... تلك النظرية البائسة التي راجت في عقول المسلمين جميعا وخنعوا من خلالها الى دولة عصرية وشاركوا في معاهدات دولية ترسخ تلك النظرية وتعتمدها كنظام لقيادة الجماهير انما هي نظام في كلمة (أشباه) حق يراد بها (عين الباطل) وبالتالي فان المسلمين عليهم ان يستنبطوا من القرءان قضيبا جديدا للخلافة ولن يكون في القرءان صفة لقائد اسلامي له سلطانا كبقية السلاطين وان القرءان لم يحدد الصفات الشخصية وكأنها البلسم الذي يشفي امة الاسلام ...لا يوجد قائد اسطوري في القرءان يوحد المسلمين وكأنه عملاق زمانه ..!! وان وجد فرضا فهل العملاق يلد عملاق ..؟ ام ان المنظومة المؤسساتيه في المجتمع المسلم هي التي تدير تنظيم شؤون المسلمين بلا عملقه بل بموجب هدي الهي مرتبط بمنظومة الاسلام نفسه ... والاسلام يجيب في دستوره الثابت


    (وَمَا كَانَ الْمُؤْمِنُونَ لِيَنْفِرُوا كَافَّةً فَلَوْلا نَفَرَ مِنْ كُلِّ فِرْقَةٍ مِنْهُمْ طَائِفَةٌ لِيَتَفَقَّهُوا فِي الدِّينِ وَلِيُنْذِرُوا قَوْمَهُمْ إِذَا رَجَعُوا إِلَيْهِمْ لَعَلَّهُمْ يَحْذَرُونَ) (التوبة:122)


    تلك منظومة معلنة في قرءان يقرأ


    نفر ... من كل فرقة ... منهم طائفة ... فمن هو النفر ومن هم الفرقة ومن هم الطائفة ... انهم ليسوا فقهاء بل يتفقهوا في الدين ... ونبدأ من الطائفة ونبحث عن مقاصد الله في خامته الخطابية (لسان عربي مبين) على مرأى حامل القرءان وليس من بطن التاريخ في لسان العرب بل عقل وقرءان ولسان عربي مبين ونرى في قرءان ربنا جذر اللسان العربي المبين ومقاصد مشهورة


    (ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ وَلْيُوفُوا نُذُورَهُمْ وَلْيَطَّوَّفُوا بِالْبَيْتِ الْعَتِيقِ) (الحج:29)


    وكل منا يعلم ما هو الطواف بالبيت ... انه استكمال دائرة حول البيت .. ومنها (طائفة) وهي (حاوية طواف) وهي (دائرة معرفية تامة) سواء كانت علمية او زراعية او مهنية او اجتماعية او تعليمية او .. او .. وكل ناشطة تمتلك قاسما موضوعيا مشتركا هي (طائفة) من انشطة البشر حين تستكمل محتواها الموضوعي تكون (طائفة) مثلها مثل (ساقية) مثل (سفرة) فهي صفة موضوعية في طواف مستكمل دورة كاملة ..!!


    تلك الدائرة ترتبط بـ (فرقة) فما هي الفرقة في اللسان العربي المبين ... انها (حاوية فرق) مثلها مثل زاهية (حاوية الزهو) ومثل عالية (حاوية العلو) ومثلها كثير في فطرة العقل والعربية ... انشطة الانسان لا حصر لها ولا تمتلك بمجملها قاسم مشترك واحد بل تمتلك لكل نشاط قاسم مشترك (يفرقه) عن القاسم المشترك لنشاط اخر فتقوم (فرقة موضوعية) في انشطة الانسان فالزراعة تمتلك قاسما مشتركا يفرقها عن انشطة الانسان في الصناعة فتكون الفرقة في اللسان العربي المبين هي الفارقة التي تفصل الانشطة لتقيم في كل فارقة دائرة او دوائر (طائفة) ... ويرتفع فوقها هرميا (نفر) ... وهو في اللسان العربي المبين في نص قرءاني


    (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا خُذُوا حِذْرَكُمْ فَانْفِرُوا ثُبَاتٍ أَوِ انْفِرُوا جَمِيعاً) (النساء:71)


    (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَا لَكُمْ إِذَا قِيلَ لَكُمُ انْفِرُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ اثَّاقَلْتُمْ إِلَى الأَرْضِ أَرَضِيتُمْ بِالْحَيَاةِ الدُّنْيَا مِنَ الآخِرَةِ فَمَا مَتَاعُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا فِي الْآخِرَةِ إِلا قَلِيلٌ) (التوبة:38)


    النافرين في سبيل الله هم الذين يتفقهون في الدين وينذروا قومهم اذا رجعوا اليهم ومن هم قومهم هم حصرا في (الفرقة والطائفة) وبالتالي فان قضيب الخلافة سيكون ذو ثلاث شعب


    (انْطَلِقُوا إِلَى ظِلٍّ ذِي ثَلاثِ شُعَبٍ) (المرسلات:30)


    النافرون في سبيل الله في قمة الهرم وهم مأمورين بالتفقه في الدين استشاريون لمن بعدهم (فرقة) تجمع دوائر تخصصية وتليهم في الهرم وحدة البناء الاخيرة (طائفة) والتي تمثل دوائر تنفيذية تعمل باستشارة (النافرون في سبيل الله) وهي استشارة لا محال (لينذروا قومهم اذا رجعوا اليهم) من خلال فقه الدين وليس من خلال خبرة سياسية مثل ما يفعل المستشار الالماني ...


    ذلك هو نظام تفعيل المنظومة الاسلامية وهي تمتلك ثلاث سلطات


    الاولى : استشارة فقه الدين


    الثانية : حاوية تعمل على نظام تفريق الانشطة البشرية بما تشبه الوزارات في زمننا


    الثالثة : حاوية الطائفة التي تمثل الجهات القطاعية والتي تمتلك دائرة تنفيذية وتمتلك دائرة معلوماتية


    (وَالَّذِينَ اسْتَجَابُوا لِرَبِّهِمْ وَأَقَامُوا الصَّلاةَ وَأَمْرُهُمْ شُورَى بَيْنَهُمْ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ) (الشورى:38)


    تلك هي داحضة تدحض نظرية الدولة الحديثة لتقيم على هيكليتها منظومة اسلامية بثلاث شعب تمتلك صفة هرمية تشاورية ... المسلمون يبايعون مثل ذلك النظام لحاجتهم اليه وليس لغرض قيامة جيوش تحرير او غزو جديد لاعادة مجد الاسلام التاريخي ذلك لان مجد الاسلام في مجد قرءانه المجيد


    وتلك ذكرى

    (وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ) (الذريات:55)


    الحاج عبود الخالدي


  3. #3
    عضو
    رقم العضوية : 389
    تاريخ التسجيل : Sep 2012
    المشاركات: 373
    التقييم: 110

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    السلام عليكم ورحمة الله

    النظرية الدينية في الحكم سقطت منذ قامت الدولة بشكلها الحديث فقد كان الحكام قبل الثورة الفرنسية الاولى يستمدون حق الحكم من الله ففي اوربا كان البابا يصادق على تنصيب الملوك على عروشهم وفي الحكم الاسلامي كان الحاكم يستمد حكمه من خلافة رسول الله وفي الديانات القديمة في شرق الارض كان يستمد الحاكم سلطانه من الالهة الا ان الثورة الفرنسية اسقطت تلك النظم واخر كيان سلطاني متصل بتلك النظرية يقع الان في امبراطورية اليابان الا ان الامبراطور لا يمارس حكما حقيقيا بل اعمال بروتوكولات دبلوماسية فقط مثلها مثل ملكة بريطانيا

    اذا ما اردنا لـلاسلام عودة فان العودة لن تكون في راس الحكم بل عودة الاسلام للمسلمين تتم حين يكون الاسلام تطبيقا شاملا يشمل كل نشاط المسلم ولا يكفي ان يصلي المسلم ليسمي نفسه مسلم فـ الاسلام سلام في كل شيء حتى في لقيمة طعام او جرعة ماء

    نظام الحكم هو صورة المحكومين فان كان المحكومين عدول فان حاكمهم عادل وصدق الرسول عليه الصلاة والسلام (كيفما تكونوا يولى عليكم)

  4. #4
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,866
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أخي الفاضل سهل المروان : المقتبس -

    "اذا ما اردنا لـلاسلام عودة فان العودة لن تكون في راس الحكم بل عودة الاسلام للمسلمين تتم حين يكون الاسلام تطبيقا شاملا يشمل كل نشاط المسلم ولا يكفي ان يصلي المسلم ليسمي نفسه مسلم فـ الاسلام سلام في كل شيء حتى في لقيمة طعام او جرعة ماء "

    صدقتتم في وصفكم ، ولقد اردف المعهد الى هذا البيان بيان ءاخر لا يقل اهمية عن ما ذكر هنا ، عسى ان يجد عند الناس وعند اهل العلم واهل الخير آذانا صاغية :


    اي اسلام يتم تنفيذه ..!!


    مع التقدير ،

    السلام عليكم

  5. #5
    عضو
    رقم العضوية : 404
    تاريخ التسجيل : Jan 2013
    المشاركات: 567
    التقييم: 10

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    بسم الله

    زودونا بالمزيد ، فهذا هو الزاد القرءاني الحقيقي الذي لا بد ان يحمله كل مؤمن معه

    اول مرة نسمع لمثل هذه الحقائق التي تزيل الغشاوة عن العيون

    السلام عليكم

  6. #6
    عضو
    رقم العضوية : 505
    تاريخ التسجيل : Sep 2014
    المشاركات: 75
    التقييم: 10

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    بسم الله الرحمن الرحيم

    من ابا القاسم سلام على من اتبع الهدى

    اما بعد:
    انني احترم علومكم لكن عندما ننظر الى الذين اضلونا السبيل وابعدونا عن دستورنا انني لاجدهم يبحثون وينقبون عن تاريخ لهم وجذور وبعد الدراسه والتمحيص عن تاريخ بعض الدول الغربيه يثبت لنا نحن المسلمون ان اقدم ما وجدوه لا يزيد عمره عن 500 عام كعملة نقد مثلا او اي بناء تاريخ الى انهم يتمسكون ويبدءون بنشر ما وجدوه بجميع وسائل الاعلام والصحف وانني لارى في هذا المعهد الموقر والذي يعد من المعاهد الرائده لنشر علوم الله المثلى للمسلمين تقوم بـ التقليل من قيمت تاريخ وامجاد المسلمين مما يؤدي الى حدوث ثوره في العقل وتسائل لماذا ?

    انني انصح مشرفي وادارة هذا المعهد
    نصيحه خالصه مخلصه لوجه الله تعالى
    واقول لهم ان المسلمون لن ولم يستغنوا ولن يتخلوا عن تاريخهم فتلك هي حضارتهم وذالك هو تاريخهم وامجادهم
    ويستمدون قوتهم والقوت لله جميعا ويستمدون عزتهم والعزت لله جميعا
    لرسوله وللمؤمنين من تاريخهم وحضارتهم العريقه الى ان بعدهم عن القرءان وهذه هي مشيئة الله سبحانه وتعالى فذالك هو دينه يفعل الله ما يشاء يفعل الله ما يريد ولله الامر جميعا
    ننصحكم بان تعملوا على تطوير علومكم لترتقي ولتبقى هي الاسمى للمسلمين بعملية الصهر الحضاري بين تاريخ وامجاد المسلمين وعلومكم .
    ونضرب مثلا الذي ينتقل من القريه الى المدينه لا ينسى تاريخه لا جذوره ولا طبيعة عيشته في قريته حيث انه لا يستطيع ان يقوم بتغير افكار ولا عادات .
    اهل المدينه بكافة صفاتهم ليتطبعوا باطباعه وأسلوب عيشته البسيطه المعتاد عليه في قريته الى انه هو الذي يبدء بالتعايش رويدا رويدا في اطباع اهل المدينه ليستطيع العيش في بيئه المدينه ثقوا تماما انه لا ولم ينسى اطباع معيشته في قريته ولعل اكبر دلاله على ذالك هو العبد الصالح عندما اقام الجدار في القريه وكان ذالك الكنز الموجد تحته لغلامين في المدينه ولوبحثنا في ذالك الكنز فلم نجده ذهبا
    فمهوم الكنز صفه شيئ ثمين وليس ذهبا او مجوهرات لكن الصفه هي صفه ابوهم الصالح يعني تاريخ ذالك الغلامين صالحا فيعيش الغلامين في المدينه وهم يرثون صفة ابيهم الصالح فتبدء حياتهم بالازدهار والرقي فمثلا عندما يريد احد الغلامين ان يتزوج من احد فتيات المدينه يبدؤا بالسؤال عنه وعن تاريخه ومن هو ابيه ومن اين جذوره فيتحصل الجواب من القريه الفلانيه ومدحه لان ابيه صالحا بحثوا عن جذوره لكي يتم قبول الطلب او الرفض تلك هي فطرة العقل غي ناموس الحياه من ليس له تاريخ ولا جذور و ليس له اصل تلك هي ذكرى .

    وما يذكرون الى ان يشاء الله هو اهل التقوى واهل المغفره

  7. #7
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 5,057
    التقييم: 215

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نحن نقبل النصيحة اخي ابا القاسم لذلك فاننا نهتم باعلى واسمى واحكم وارقى واكرم وأنقى مجد اسلامي الا وهو (القرءان) لا ريب فيه هدى للمتقين الذين يريدون وجه ربهم فيسمعون القول فيتبعون احسنه وهل في القرءان غير محاسن القول ؟؟ وهل تعلو على محاسن قوله اقوال ءاخر ...!!!

    اخي الكريم ونحن ننصحكم بدورنا ان لا تهزكم مشاعر المجد الكاذبة للعهود الاسلامية جميعها فلم يسجل التاريخ خليفة عادل غير الخلفاء الاربعة في العهد الراشد وخليفة واحد فقط جاء بعدهم وهو الخليفة عمر بن عبد العزيز في الثلث الاول من الحكم الاموي اما بقية الخلفاء فقد شهد التاريخ لهم البطش والسلطنه والابتعاد عن الدين بالليالي الحمراء والضرب على الطنبور وشرب النبيذ ولا يغرنك ما قامت به الماسونية في اقاليم الاسلام من شعار زائف (احياء التراث الاسلامي) عن طرق نشر الاختلاف المذهبي القاتل الذي قتل وحدة المسلمين وألفتهم ولا يغرنك (اقتناء) مفاصل من التراث الاسلامي تحمل صفات حميدة في السلطنة والهيمنة فـ (هولاكو وجنكيز خان و طغرل بك) اقاموا امبراطوريات بطش وتخريب في بلاد المسلمين وهم غير مسلمين وان كان اخيرهم مسلما فهو الابعد عن الاسلام ...

    في تاريخ المجد الاسلامي نقرأ كل شيء ونستحضره في هذا المعهد عدا ما يتناقض مع القرءان لانه الدستور الاسمى والاعلى اما التغني بالمجد الزائف فهو لن يقيم سوى عصبية جاهلية لا تغني يومنا ولا تقوم بتأمين اسلامنا بل تجعله عرضة للعدوان المسلح كما جرى في فلسطين وافغانستان والعراق وعلى الدرب اقاليم اخرى .

    في القرءان سنن نبوية طاهرة (لست عليهم بمصيطر .. ما انت عليهم بوكيل .. وما انت عليهم بحفيظ .. وما انت عليهم بجبار ولا كاهن ) وكل تلك السنن شطبت في العهود الاسلامية المتعاقبة بل تم العمل على ضديدها فهو (مجد خارج على سنن نبوية يقينية سطرها القرءان) وفي القرءان سنن نبوية شريفة كثيرة منها (ليس عليك هداهم ... انك لا تهدي من احببت و لا اكراه في الدين) الا ان ماضي المسلمين بعد العهد الراشد كانت البيعة بالسيف ومن لا يبايع يقطع رأسه .. !! فاي تراث هذا تريدنا ان نتمسك به وهو يعارض القرءان ومن ورائنا رب حكيم يحاسبنا حتى في خائنة الاعين وما تخفي الصدور

    { وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ
    أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللهُ الشَّاكِرِينَ } (سورة آل عمران 144)

    فكيف يركن المؤمن الى ماضي صعب لا ينفع اليوم ونقرأ فتنة الردة في الحجاز وفتنة الجمل في البصرة .. واقعة كربلاء والتي قتل فيها ابن فاطمه .. واقعة الحرة في المدينة التي استبيحث ثلاث ايام .. واقعة عبد الله بن الزبير وفيها ضربت الكعبة بـ المنجنيق وقتل ابن الزبير بما يخالف كل احكام الدين .. واقعة مصعب بن الزبير .. واقعة زيد بن علي بن الحسين .. واقعة مقتل الامين على يد اخيه المأمون .. واقعة الافشين في سامراء .. واقعة القرامطة في مكة وقتلوا فيها اكثر من 100 الف حاج ... و ... ءاخر خلفاء بني العباس وفسوقهم وضعفهم .. ثورة الزنج في البصرة .. سقوط بغداد على يد هولاكو ... ومثل ذلك كانت خلافة الفاطميين في مصر والخلافة في بلاد الاندلس بعيدة كل البعد عن الاسلام وما هي الا سلطانية لا تتصل بالاسلام موضوعا بل اسما وشكلا فقط ... اما المسلمين انفسهم فكانوا في عدوان دائم ونهب وسلب وطرق غير امينة دائما فـ كانت قوافل الحج في حقب زمنية طويلة وكأنها قوافل قتالية بسبب السلب والنهب الذي يتعرض له الحجيج من قبل مسلمين مثلهم !!! ... ولا ننسى البطش القاسي لخلفاء العثمانيين وما فعل ولاتهم القساة في ولايات المسلمين واسوأ ما شهدته فلسطين هي قسوتهم التي ضيعت فلسطين فقد زاد الوالي تعرفة الضريبة على اصحاب الاراض بما يعجزهم عن دفعها فسجنوا وعذبوا واضطروا لبيع اراضيهم بابخس الاثمان لعائلتين مسيحيتين هي من اصل يهودي لغرض خلاص ذويهم من السجن والعذاب على يد والي مسلم !!! فاصبح اليهود ملاك مساحات واسعة من الارض بشكل خفي غير مباشر وضاعت فلسطين تحت راية اسلامية !! قبل ان تضيع فلسطين تحت راية بريطانية !!! اسأل شيوخ فلسطين فلسوف يبينوا لك الحقيقة حتى يشيب الرأس ويضيق الصدر من ماضي اسلامي (اسود .. اسود .. اسود) فكيف تريدنا أن نجعله ابيضا على صفحات هذا المعهد الذي (عاهد) متابعيه في ديباجة العهد ان يقول الحقيقة ولا معيار للحقيقة الا القرءان ولن تأخذنا في الله لومة لائم .

    اخي الفاضل الاوربيون ما كانوا الا (قراصنة) الا ان انتصارهم وسلطويتهم جائت من صناعة يومهم وليس من مجد امسهم ولعل في عدونا طيفا منهجيا يمنحنا في حيازة موعظة من عدو يخطط لسوء غدنا ونحن عاجزون عن كشف مساربه فهم يستخدمون (ملسمين) للاساءة للـ (المسلمين) و (الاسلام)

    السلام عليكم

  8. #8
    عضو
    رقم العضوية : 505
    تاريخ التسجيل : Sep 2014
    المشاركات: 75
    التقييم: 10

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    الفتوحات الاسلامية ما هي الا اكذوبة مارسها الاوائل من اجل الرفعة والاموال فصار ابن ءاكلة الاكباد اميرا للمؤمنين وصار طريد رسول الله اميرا للمؤمنين ، ولعل السور القرءانية التي نزلت في المدينة كانت كافية لفضح اكذوبة التاريخ .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    عجبت لهبار وأوباش قومه
    يريدون اخفاري ببنت محمد
    ولست أبالي ما حييت عديدهم
    وما استجمعت قبضا يدي ب المهند

  9. #9
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 5,057
    التقييم: 215

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ابا القاسم مشاهدة المشاركة
    الفتوحات الاسلامية ما هي الا اكذوبة مارسها الاوائل من اجل الرفعة والاموال فصار ابن ءاكلة الاكباد اميرا للمؤمنين وصار طريد رسول الله اميرا للمؤمنين ، ولعل السور القرءانية التي نزلت في المدينة كانت كافية لفضح اكذوبة التاريخ .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    عجبت لهبار وأوباش قومه
    يريدون اخفاري ببنت محمد
    ولست أبالي ما حييت عديدهم
    وما استجمعت قبضا يدي ب المهند
    السلام عليكم رحمة الله وبركاته

    رحم الله (هبار بن الاسود) وإن كانت ابياته نقطة بيضاء في لوحة سوداء الا انها (رسالة تاريخ) تقرأ على (الجد) لا على (الهزل) الهزيل فقد شبعت عقولنا من الهزيل الانكى حين يصاغ (مجد) في السلطنة ويلقن الاطفال والصبيان وتمتليء خطب الدين بمجد لا يمثل حقيقة ما جرى في التاريخ بل يمثل انشودة كاذبة تقوم بتخدير العقول وتزرع فيها طموحات ملعونة كما شهدنا يومنا الاسود هذا حيث يتغنى الدمويون بامجاد سلاطين المسلمين وان كان لكل خليفة سياف واحد يقطع رؤوس المعارضين له فاليوم للخليفة الف سياف يقطع الرؤوس اينما حل منتحلا مجد الامس ... لا يعلمون اولادنا تاريخ الحروب التي كانت بين (مسلمين ومسلمين) بل يتبجحون بفتوحات على شكل اناشيد دين الا ان النقاط البيضاء في التاريخ كما جاء في شعر (هبار بن الاسود) كثيرة كثيرة الا انها لا تجعل الماضي ابيضا بل انها نقاط بيضاء تصف لنا سواد ذلك الماضي واذا قرأت تاريخ فتوحات الاندلس ستجد نقطة بيضاء تفضح سواد ذلك الماضي وكان ذلك في خسارة المعركة بين المسلمين !! والاوربيين في معركة (واترلو) وكان سبب الخسارة والهزيمة النكراء ان المسلمين (الفاتحين) كانوا مثقلين بالغنائم وحين تمت مهاجمة خلفية المعركة للاستيلاء على الغنائم انهار المقاتلون وتراجعوا مولين دبرهم لعدوهم بـ هزيمة سجلها التاريخ بسبب الغنائم ويسمونهم اليوم (فاتحين ..!!) وكذلك لا ننسى ما حدث على جبل احد حين ترك الرماة موقعهم من اجل (الغنائم) مما جعل دفة النصر تدور الى الخسارة وكادت ايادي الكافرين تصل الى المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام

    هنلك باحثين معاصرين منهم شخص اسمه (احمد حسين) يقول في تحليله الكلامي (ما معناه) اننا امام انهيار اسلامي واضح جدا وعلينا ان نتخذ موقفا فكريا صارما ونتسائل (هل العيب في المنظومة الاسلامية ..؟ ام العيب في التطبيقات الاسلامية) وبالنتيجة يخلص الى القول ان تطبيقاتنا للاسلام غير صحيحة

    كان الوعد القرءاني اكثر وضوحا حين جاء النص الشريف ينبيء بالزمن الاتي بعد المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام

    { وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِنْ مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ وَمَنْ يَنْقَلِبْ عَلَى عَقِبَيْهِ فَلَنْ يَضُرَّ اللهَ شَيْئًا وَسَيَجْزِي اللهُ الشَّاكِرِينَ } (سورة آل عمران 144)

    فتنة مجلس الشورى اثناء انتخاب الخليفة الثالث وكان عبد الله بن عمر مكلف من قبل الخليفة عمر بن الخطاب قبل وفاته بقتل اعضاء مجلس الشورى ان لم يتفقوا على خليفة منتخب بينهم خلال ثلاث ايام بلياليها !!! تبعتها فتنة الامصار والخليفة عثمان بن عفان تبعتها فتنة حرب الجمل في البصرة بين علي والذين بايعوه من جهة وطلحة والزبير ومن ثار مطالبا بدم الخليفة عثمان بن عفان تبعتها فتنة حرب صفين بين علي ومعاوية وهي امتداد لفتنة المطالبة بدم الخليفة عثمان بن عفان تبعتها واقعة كربلاء اعقبتها واقعة مقتل عبد الله بن الزبير في مكه وضرب مكة بالمنجنيق وهدم احد اركانها اعقبتها واقعة الحرة في المدينة المنورة اعقبتها واقعة المختار الثقفي في الكوفة اعقبتها الحرب بين الامويين والثائرين مع زيد بن علي في اطراف الكوفة ومن ثم واقعة الحرب التي قامت بين الثائرين مع عبد بن الزبير انطلاقا من مكة حتى ملاقاة الامويين في العراق تلتها ثورة بني العباس على الامويين واسقاط الخلافة الاموية ورغم الاستقرار الطويل الاجل لخلافة بني العباس الا ان زمنها لم يكن موصوف بالعدل كما يتصور منشدي المجد الاسلامي فكانت القبضة السلطانية قبضة حديدية على الناس وحصلت انتفاضات متعددة في زمن خلفاء بني العباس الا ان العنف كان الحاسم وبعدها تساقطت المحن على المسلمين من خلال ضعف ووهن كبير في الخلفاء العباسيين حيث انفصلت كثير من الاقاليم الاسلامية واصبحت متصلة بمركز الخلافة العباسية شكلا فقط وبعدها تعرضت ديار المسلمين للغزو القاسي والدمار الشديد وينقل التاريخ ان امرأة مغولية قتلت نحو الف رجل في احد اسواق بغداد ولم تترجل من فرسها !!! لو نقرأ تاريخ بغداد لـ (الخطيب البغدادي) وهو تاريخ معتمد عند الباحثين نسمع منه الهول الكبير والصدمة الكبيرة ففي زمن اكثر الخلفاء العباسيين شهرة بالحكمة والصلاح (الخليفة المأمون) الا انه قتل اخاه الامين في واقعة حصلت بين مؤيديه وحملة الامين في بلاد الري ونقرأ في (تاريخ بغداد) للخطيب البغدادي نصوصا تؤكد ان قاضي قضاة المأمون وهو (يحيى بن أكثم) كان فاسقا لواطا وعلى مثل تلك الشاكلة من النقاط التأريخية نقرأ حاضرنا اليوم فلو كان الاسلام قد وصلنا كما تركه المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام نقيا سليما لما حصل في ماضينا ما اشرنا الى بعض من بعض من عناوينه السوداء ولما وصل الينا الاسلام بصفته (نظام سماوي) الا انه غير نافع لاقامة مجتمع سليم متجانس دينيا ومتجانس في عجينته كما نرى كثير من الامم اليوم متجانسة تعيش بسلام وهم غير مسلمين مثل مجتمع اليابان وسويسرا وغيرها كثير !!! التغيير لا يخص (منظومة الاسلام) فهي مودعة في (قرءان مبين) بل الازمة متعلقة فينا نحن المسلمين حين نقوم بتطبيق الاسلام على اهواء السابقين !!!

    السلام عليكم

  10. #10
    مشرفة عامة
    رقم العضوية : 4
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 2,866
    التقييم: 110
    الدولة : المغرب
    العمل : باحثة قرءانية

    رد: الخلافة الاسلامية : بين (الحقيقة القرءانية ) و(الاطماع التوسعية )


    نقل عن رسول الله عليه أفضل الصلاة والسلام

    (لعن الله من تخلف عن جيش اسامه)


    نعيد للتذكير بماهية هذا الموضوع ..وبيانه


    مهمة المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام كانت محصورة في تطهير حوضي (المسجد الحرام والمسجد الاقصى) لان ذينيك الموقعين كانا يخصان منظومة بناء الاسراء ... في زمن الرسول كانت غنائم الحرب جميعها تسلم الى بيت المال وفي وصاياه عند بدء الحرب ان لا تقطعوا شجرة ولا تقتحموا منزل والغنائم تخص ساحة الحرب فقط دون غيرها ، وبعد ان مات الرسول انقلبوا على اعقابهم وطبقوا (انما غنمتم من شيء فلله خمسه وللرسول ...)


    فاصبحت الحرب ذات جدوى اقتصادية للمحاربين فليأخذ المحارب ما يشاء من الغنيمة على ان يدفع خمسه فقط لبيت المال فنفر ازاء ذلك 100000 مقاتل الى العراق ومثلهم الى الشام ومثلهم الى مصر ، في الوقت الذي كان يريد الرسول في ءاخر ايامه ان يجمع شتات حملة اسامة بن زيد لتطهير حوض بيت المقدس الا انه فشل ونقل عنه (لعن الله من تخلف عن جيش اسامه) وبقيت الحملة مشلولة على مشارف مدينة الرسول حتى قبض الى ربه ولم ينفذوا طلبه ...


صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. نهاية البترول..بداية المجاعات..عصر الخلافة
    بواسطة ابو سيف الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة الحدث السياسي في الدين
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 10-10-2020, 03:44 PM
  2. الحق بين الذكرى القرءانية وفتن الزمان
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث فاعلية الذكرى
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 05-01-2018, 02:55 PM
  3. قضيب الخلافة
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس حوار في المسلمين وأمجاد التاريخ الإسلامي
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 04-28-2016, 01:37 PM
  4. تساؤل عن : البناء اللفطي لبعض الحروف القرءانية ( هاء .. خاء ، تاء .. الخ )
    بواسطة الباحثة وديعة عمراني في المنتدى مجلس مناقشة علم الحرف القرءاني
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 10-01-2013, 04:06 AM
  5. الخلافة بين الأستئمان والمسؤولية
    بواسطة قاسم حمادي حبيب في المنتدى مجلس بحث فاعلية الذكرى
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 12-08-2011, 10:13 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146