سجل بريدك ليصلك جديد الموقع

ضع إعلانك هنا



صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 13 من 13
  1. #11
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 688
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: ارض غير ذي زرع !! وملة ابراهيم في القرءان


    بسم ءلله الرحمان الرحيم
    ءبتاه الرباني القرآني عبود الخالدي سلام عليك ومن تبعك من المؤمنين والمؤمنات
    ( وطهر بيتي للطائفين....) ( أن طهرا بيتي للطائفين...)
    ماهي عملية التطهير للبيت؟ وكيف تتم؟؟؟
    هل من الوسائل مايعرف اليوم من غسل وتطييب الكعبة المشرفة يوم عرفة والباسها الكسوة الخارجية وزخرفتها؟؟؟
    هناك من يقول إن عملية تطهير البيت تكون بإهراق الدم في الهدي البالغ الكعبة وءنه بهذا الشكل والفاعلية من الذبح والاهداء للبيت يكون مطهرا من الشياطين..
    وهناك من يزعم أن حدود الأماكن المقدسة هي في الاصل مملكة الشيطان( الشبحي) وءنه هو وقبيله يهابون من اهراق الدم ويحصل بعد الهدي ان يسكن المكان وذالك لهروب الشيطان من مكان اهراق الدم..؟؟؟
    كيف نفهم بيت الله مع بيت العنكبوت؟؟؟؟
    ماذا يمسك نظام ءلله تعالى من عبيده في بيته؟؟؟
    وءسئلة ءخرى اكثر جنونا ونقتصر على هذا الشكل
    فهل لديك مخرجا مما نسمع ونرى ءبتاه الرحيم
    السلام عليكم ءجمعين

  2. #12
    رقم العضوية : 3
    تاريخ التسجيل : Oct 2010
    المشاركات: 5,096
    التقييم: 215

    رد: ارض غير ذي زرع !! وملة ابراهيم في القرءان


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وليدراضي مشاهدة المشاركة
    ( وطهر بيتي للطائفين....) ( أن طهرا بيتي للطائفين...)
    ماهي عملية التطهير للبيت؟ وكيف تتم؟؟؟
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    نعالج نصا ذا اهمية تطبيقية مهمة الا انها تنتقل بالتحليل الى معالجة ما جاء في مطلبكم الكريم (وطهر بيتي للطائفنين) ونقرأ

    { إِنَّهُ لَقُرءانٌ كَرِيمٌ (77) فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍ (78)
    لَا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ } (سورة الواقعة 77 - 79)

    ورد لفظ (طهر) وتخريجاته في القرءان حوالي 25 مره وهو في علم الحرف يعني (وسيلة نافذة دائمة)

    لَا يَمَسُّهُ إِلَّا ألْمُطَهَّرُونَ..... المطهرون يعني في علم الحرف (تبادلية مكون) لـ (رابط نقل) لـ (وسيلة تشغيل) (دائمة النفاذ)

    تبادلية مكون : انه ترشيد تطبيقي حسب منطوق الاية في ان هنلك مكون عقلي مادي او مادي عقلي يتبادلان ... ذلك المكون التبادلي لا بد ان يكون تكويني في الخلق سواء كان في فيزياء او كيمياء او مادة عضوية وهي (اساس صور الخلق الثلاث) وكل منها يرتبط بعقلانية وجود كوني يمكن ان نعرفها من خلال صورتها ووظيفتها فإن لم يمس عقل الباحث مثل تلك التبادلية للمكون فلن يمس ما كتبه الله في الخلق ولن يكون من ... (المطهرون)

    لـ رابط ناقل ... منهجية النص تدفع الباحث الى عقلانية الرابط الناقل لتلك التبادلية فهي لن تكون ظاهرة مجردة من العلة وبذلك تنتقل تلك البادلية الى عقل (المطهرون) اي يرتبط بعقلهم فيرون حقيقة تكوين ونضرب مثل في ظاهرة علمية عند اتحاد عنصري الهيدروجين والاوكسجين ليكون الماء كما ظهر مكنونه في انشطة العلم الحديث

    لـ
    وسيلة تشغيل .... عندما يبقى العقل الباحث حاضرا في صومعة علم ليدرك منهج البحث عندها تكون الوسيلة التشغيلية مبينة للباحث في مختبره البحثي والتي بسبها يتحد الاوكسجين والهيدروجين حيث يظهر للباحث أن هناك مشغل يجبر الاوكسجين والهيدروجين على الاتحاد وقد عرفه الباحث المعاصر فاطلق عليه اسم (عامل مساعد) وهو الشرارة الكهربائية وذلك يعني ان القرءان يمنحنا جذور البحث العلمي في ما كتبه الله في خلقه

    مثل ذلك المنهج البحثي موجود في الكيمياء عندما يتحد عنصران اذ لا بد من وجود وسيلة تشغيل لذلك الاتحاد وفقا لكينونة العنصرين التكوينية وطبيعتهما في الخلق مثل اتحاد كثير من المعادن بالاوكسجين او التحرر من الاوكسجين بصهر المعدن او استخدام عامل مساعد او ظرف مساعد كالحرارة او الضغط أو التيار الكهربائي او غيره كثير وكلها (وسيلة تشغيل) لتبادلية مكون يمتلك رابط ناقل

    دائمة النفاذ .... ذلك يعني ديمومة تلك الوسيلة فكلما وجد عنصري الاوكسجين والهيدروجين مع وجود شرارة كهربية نتج الماء وذلك يعني انه قانون ثابت النفاذ ويتكرر كلما تكررت مقوماته !

    لفظ المطهرون (لفظ علمي محض) وهو مسرب علمي (يمسه) المتصفون بصفة علمية (عقلانية مادية , مادية عقلانية) اي (عقل الظاهرة) لترتبط بعقل الباحث وبالعكس ليقوم العلم من القرءان بما فيها ما جاء في تساؤلكم الكريم فهي (علم) له رابط علة تشغيلي اي ان (المطهرون) و (طهر) هو منهج يربط بين العلة والمعلول اي (علة علمية) ونقرأ

    {
    وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ} (سورة الحج 26)

    وَطَهِّرْ .... يعني في علم الحرف (وسيلة ربط) (دائم النفاذ)

    بَيْتِيَ .... يعني في علم الحرف (حيازة قابضه) لـ (لاحتواء حيازه)

    فيكون المقطع اللفظي (وطهر بيتي) في القصد الشريف (وسيلة ربط دائمة النفاذ لحيازه قابضه لاحتواء الحيازة)
    وترشيد ذلك في عقل الباحث القرءاني ان الله يأمر بجعل البيت متاح للحج والعمرة بشكل دائم فاذا عرفنا ان كينونة الحج هي لافراغ جسيمات نافرة من الطائفين لايداعها في البيت (القابض) لحيازتها لارشفتها تكوينيا في سقفها المرفوع مهما كان سقف كميتها ونوعيتها لتكون اجساد الطائفين والقائمين والركع السجود قادرة على تفعيل كينونة الحج والعمرة

    من ذلك يتضح أن (وطهر بيتي) هو منهج علمي كبير لو عرف علميا وعلى ناصية علمية أمييه فيحج اليه كل بشر قادر على نفقات واجهادات الحج !!

    تطهير البيت من النجاسات (غسله وتنظيفه) كما ورد في التفسير ومعارف الناس ذلك لا يحتاج الى قرءان ليأمر به فهو شأن يصادق على تنفيذه العقل الفطري بلا أمر سماوي ومثله عدم ادخال الكافرين والمارقين والكافرين اذا ارادو الدخول لافساد كينونة الحج والعمرة وهو امر لا يحتاج الى نص قرءاني فمن واجبات سدنة الحرم الفطرية او اي مكان عام له سدنه مثل مكتبه عامه او جامع يكون المسئولين عن ديمومة فتحه مسئولين ايضا عن صيانته وتنظيفه ومنع كل من يؤثر في وظيفته وذلك شأن عام سواء في المرافق العامة كالمتنزهات والمكتبات والمدارس والكليات وغيرها كثير لذلك فان نص (وَطَهِّرْ بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْقَائِمِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ) تعني انه (نافذ دائم) ويجب ان لا ينقطع فيه الطواف والقيام والركوع والسجود ولكن (كورنا) غيرت ذلك الطهر الدائم بسلطوية فرعونية !!! فتطهير البيت له اساسيات إن عرفت علميا فتتغير كثير من مظاهره القائمة الان بسبب الحضارة فالبيت الحرام الان مطعون في علميته (طهره) بسبب الادوات الحديثة التي ملأت اركانه ومفاصله من محركات تنتج مغنطا ضار وموجات الهواتف النقاله وكاميرات المراقبة ومتحسسات الحرائق واسلاك الكهرباء واجهزة مكبرات الصوت وكلها (مستدحثات) دخيلة بسبب الحضارة تؤثر في طهر البيت وتصدع وسيلته !!

    فهم لفظ الطهر على انه ازالة النجاسات بسبب نكرر طرحه في المعهد وهو أن المفسرين جميعا ما كانوا عرب اللسان والقرءان بلسان عربي مبين فـ (
    وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ بِكُفْرِهِمْ) فكفروا بمقاصد الله واستبدلوها بمقاصد تقلبت في متقلباتهم اللفظية التي تداولها الناس في زمن يبتعد عن عصر الرسالة بثلاث قرون مع التأكيد ان قواميس اللغة العربية لا تحمل تأكيدات ان تلك القواميس لم تكتب على السنة الاعراب في مكة والمدينة ومن حولها !


    وَأُشْرِبُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْعِجْلَ . كيف يشربون العجل في قلوبهم !


    لفظ (بيت) في علم الحرف القرءاني يعني (محتوى قبض حيازه) كما روجنا اعلاه وهو نفسه (بيت العنكبوت) فهو بيت لا يسكن فيه العنكبوت بل هو نسيج لـ (محتوى) لـ (صيد الحشرات) اي لقبض غذاء العنكبوت وبيت الله الحرام هو قابض لجسيمات ضارة بالحجيج وهم يحملونها فتقوم لديهم (حاجة) علاجها فـ (يحج) ليقوم البيت بقبض حيازتها ويورشفها مع الكعبة (ثم محلها البيت العتيق) فيحصل انعتاق من ضرر تلك الجسيمات فتكون ءامنة بعد الحج او العمرة فلن تضره بعدها ولكم ان ترجعوا الى منشورات (علم منسك الحج) وفيها الكثير من الذكرى

    مجلس بحث وحوار في منسك الحج

    السلام عليكم

  3. #13
    عضو
    رقم العضوية : 683
    تاريخ التسجيل : May 2019
    المشاركات: 688
    التقييم: 10
    الدولة : مصر
    العمل : امام وخطيب بوزارة الاوقاف المصرية

    رد: ارض غير ذي زرع !! وملة ابراهيم في القرءان


    بسم ءلله الرحمان الرحيم
    شكرا لك ءبتاه الرباني القرآني عبود الخالدي ما بينته لنا وما اتحفتنا به من كمية التوضيحات كرما منك ءبتاه الرحيم زدنا بيانا فيمن يدعي أنه لا بد ان تنخفض المليونيات التي تذهب الى البيت الحرام بغية الحج والعمرة والاقتصار على اكثر شيء يكون في حدود من حج مع النبي محمد عليه الصلاة والسلام في ءاخر حجة له مع المؤمنين والمؤمنات
    هذا من جهة
    ومن جهة أخرى يدعون أن عمليات الذبح في منى كان لابد من تصريفها والا ادى الى تكاثر الأمراض الفتاكة والتي تعصف بالحجيج أنفسهم ولهذا حولنا الذبح الى صكوك اللحوم وهو ما أفتى به جهابذة علماء الفقه الاسلامي والدراسات المتخصصة في هذا الامر
    وكلام سخيف من مثيل هذه البيانات والتي سمعتها كثيراً من كل ناحية حتى غدت من المسلمات عند كثير من الناس خاصة في مجالي
    مما يشعرني والله بنظرة القرف تجاه كل من يتشدق بمثيل هذا الموضوع وءنظر والله شزرا وسخرية لمن يتفوه بهذا..
    فكيف نرد عليه بعلمية عميقة
    كرما منكم
    السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. البناء العربي في لفظ ابراهيم !! ( الاسم في القرءان )
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس معالجة البيان في اللسان العربي المبين
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 06-10-2020, 06:41 PM
  2. ما هو مقام ابراهيم ..؟
    بواسطة الاشراف العام في المنتدى مجلس بحث الصفة الإبراهيمية واليقين
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 08-09-2018, 03:19 PM
  3. ما كان ابراهيم شافعيا ولا شيعيا
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس مناقشة ولاية المذهب
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 06-03-2014, 09:36 PM
  4. كيف يكون ابراهيم من شيعة نوح ..!
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث الصفة الإبراهيمية واليقين
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-14-2013, 09:00 PM
  5. المسلمون وملة ابراهيم .. كيف تكون ..؟
    بواسطة الحاج عبود الخالدي في المنتدى مجلس بحث الصفة الإبراهيمية واليقين
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-02-2013, 08:09 PM

Visitors found this page by searching for:

المفضلات

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
جميع الحقوق محفوظة لالمعهد الاسلامي للدراسات الاستراتيجية المعاصرة - تصميم شركة المودة
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36 37 38 39 40 41 42 43 44 45 46 47 48 49 50 51 52 53 54 55 56 57 58 59 60 61 62 63 64 65 66 67 68 69 70 71 72 73 74 75 76 77 78 79 80 81 82 83 84 85 86 87 88 89 90 91 92 93 94 95 96 97 98 99 100 101 102 103 104 105 106 107 108 109 110 111 112 113 114 115 116 117 118 119 120 121 122 123 124 125 126 127 128 129 130 131 132 133 134 135 136 137 138 139 140 141 142 143 144 145 146