دخول

إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

ما ننسخ من ءاية او ننسها في كيمياء هذا الزمان !!

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    زادكم الله علما فضيلة الحاج عبود الخالدي .

    سورة الجمعة, الآية 2: هو الذي بعث في الأميين رسولا منهم يتلو عليهم آياته ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة وإن كانوا من قبل لفي ضلال مبين من هم (الأميين) ولماذا رسولا منهم ؟ سورة الشعراء , الآية 193

    نزل به الروح الأمين (من هو الروح الأمين؟)

    هذا وجزاكم الله خيرا . والسلام عليكم

    تعليق


    • #17
      من هو الروح الأمين؟



      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      قيل في التفسير أن (الروح الامين) هو من الملائكة واسمه (جبريل) ولا توجد تذكرة قرءانية مرتبطة بذلك القول بل مستندين الى روايات منقوله عن المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام لا تمتلك اي رابط قرءاني حيث ورد لفظ (جبريل) في القرءان مرتان

      {
      مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِلَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَرُسُلِهِوَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ فَإِنَّ اللهَ عَدُوٌّ لِلْكَافِرِينَ } (سورة البقرة 98)

      { إِنْ تَتُوبَا إِلَى اللهِ فَقَدْ صَغَتْ قُلُوبُكُمَا وَإِنْ تَظَاهَرَا عَلَيْهِ فَإِنَّ اللهَ هُوَ مَوْلَاهُ
      وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ } (سورة التحريم 4)

      (
      جِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ) وعند تدبر لفظ (ظهير) كصفة لجبريل فهي لا ترتبط بـ صفة (الروح الامين)

      مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِلَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَرُسُلِهِ ... بيان النص مبين انه العداء يكون لله وملائكته (جمعا) ورسله (جمعا) فكيف يأتي بمسميات ملائكة فردا (وَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ) والنص يبين ان جبريل وميكال من صفات اخرى سواء كانت ملائكية او من غير الملائكه وما يؤكد ذلك هو نص (وَجِبْرِيلُ وَصَالِحُ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمَلَائِكَةُ بَعْدَ ذَلِكَ ظَهِيرٌ) وبعد التفكر بالنصوص اعلاه وبيانها المبين يستطيع الباحث ان يقرر هل (جبريل) هو (الروح الامين) !؟

      قيل في (الروح) انها النفس الحية فحين يموت الفرد يقال فارقت روحه الجسد !

      لفط (روح) في علم الحرف القرءاني يعني (فائقية وسيلة رابطه) فالروح اذا هي (رابط فائق الوسيله) إن كان الانسان حي يرزق

      جاء في القرءان

      {
      وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الرُّوحِ قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي وَمَا أُوتِيتُمْ مِنَ الْعِلْمِ إِلَّا قَلِيلًا } (سورة الإسراء 85)

      { رَفِيعُ الدَّرَجَاتِ ذُو الْعَرْشِ يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ لِيُنْذِرَ يَوْمَ التَّلَاقِ } (سورة غافر 15)


      قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي ... يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ نصوص مبينه تؤكد ان العلاقة بين الله والرسل مباشرة (من أمره) وهو بيان يجب ان يعتمده عقل الباحث وهي في (يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ) فهو القاء مباشر لا يحتاج الى وسيط وما يؤكد ذلك نصوص كثيرة فهو امر الهي وهو القائل

      {
      إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ } (سورة يس 82)

      فكيف يضع لذاته الشريفة وسيطا في تبليغ المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام وهو الذي (
      يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ) وهو سبحانه القائل (إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُونُ) وكذلك نقرأ

      { وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ إِلَّا رِجَالًا نُوحِي إِلَيْهِمْ } (سورة يوسف من الاية 109)

      { اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) الَّذِي عَلَّمَ بِالْقَلَمِ (4) عَلَّمَ الْإِنْسَانَ مَا لَمْ يَعْلَمْ } (سورة العلق 3 - 5)

      ويمكن ان ندرك كيف أن الله علم الانسان بالقلم او علم الانسان ما لم يعلم هل بواسطة ملائكية مثل جبريل او غيره من مسميات الملائكة !

      {
      وَمَا أَرْسَلْنَا مِنْ قَبْلِكَ مِنْ رَسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ } (سورة الأنبياء 25)

      { نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ أَحْسَنَ الْقَصَصِ
      بِمَا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ هَذَا الْقُرْءانَ وَإِنْ كُنْتَ مِنْ قَبْلِهِ لَمِنَ الْغَافِلِينَ } (سورة يوسف 3)

      { وَإِنَّهُ لَتَنْزِيلُ رَبِّ الْعَالَمِينَ (192)
      نَزَلَ بِهِ الرُّوحُ الْأَمِينُ (193) عَلَى قَلْبِكَ لِتَكُونَ مِنَ الْمُنْذِرِينَ (194) بِلِسَانٍ عَرَبِيٍّ مُبِينٍ } (سورة الشعراء 192 - 195)

      الرُّوحُ الْأَمِينُ .... الروح هي (رابط فائق الوسيله) متصل بامر الهي (يُلْقِي الرُّوحَ مِنْ أَمْرِهِ عَلَى مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ)

      لفظ (
      الرُّوحُ) ... باضافة الالف واللام حرفيا تعني (فائقية مكون) لـ (رابط ينقل وسيله) وهي وسيلة الوحي في مذكرتنا هذه بـ تنزيل القرءان بشكل مباشر بموجب نظام إلهي جبار والذي يوحي للنحل ( وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ) ويوحي لمن يشاء من عباده بامر من عنده قُلِ الرُّوحُ مِنْ أَمْرِ رَبِّي فكيف يمكننا انت نتصور له وسيط اسمه جبريل !

      { وَكَذَلِكَ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا مَا كُنْتَ تَدْرِي مَا الْكِتَابُ وَلَا الْإِيمَانُ وَلَكِنْ جَعَلْنَاهُ نُورًا نَهْدِي بِهِ مَنْ نَشَاءُ مِنْ عِبَادِنَا وَإِنَّكَ لَتَهْدِي إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ } (سورة الشورى 52)

      أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا .... والروح فائقة في رابط الوسيله وهي من (قل الروح من امربي) مرتبطة بـ أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ (رُوحًا مِنْ أَمْرِنَا) فهل يصح ان نتمسك عقلا بـ تصورات أن تكون الرسالة مزدوجه حيث جبريل رسول من الله لـ رسول الله !!!

      الرُّوحُ الْأَمِينُ ... الروح (فائقة الرابط) لوسيلة بثق الهي (وحي) تحمل صفة (الامين) ولا تزال عربيتنا السارية تستخدم لفظ الامان في الاتصالات عندما يقول ذي اللسان العربي (أمنت اتصالا) و (تأمين اتصال) مع زيد مثلا وما هذه الذكرى الا تأكيد لـ عربية لسان القرءان ومنطق العربية في لسان كل عربي بالفطرة وهي متصلة بفطرة السماوات والارض كما ورد في نص مبين

      { فَوَرَبِّ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ إِنَّهُ لَحَقٌّ مِثْلَ مَا أَنَّكُمْ تَنْطِقُونَ } (سورة الذاريات 23)

      نذكر عسى ان يذكر ايضا متابعنا الكريم لان (حافظة الذكر) في عقول من يقرأ القرءان من اجل بيان القرءان

      { إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ } (سورة الحجر 9)

      لا يمكن ان يكون (التأريخ) حافظة كونية لذكر القرءان لان ذكر القرءان محفوظ بامر الهي

      { وَمَا يَذْكُرُونَ إِلَّا أَنْ يَشَاءَ اللهُ هُوَ أَهْلُ التَّقْوَى وَأَهْلُ الْمَغْفِرَةِ } (سورة المدثر 56)

      السلام عليكم
      قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

      قلمي يأبى أن تكون ولايته للتأريخ

      تعليق


      • #18
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

        {ﻭَﺇِﻧَّﻪُ ﻟَﺘَﻨْﺰِﻳﻞُ ﺭَﺏِّ ﺍﻟْﻌَﺎﻟَﻤِﻴﻦَ ‏( 192 ‏) ﻧَﺰَﻝَ ﺑِﻪِ ﺍﻟﺮُّﻭﺡُ ﺍﻟْﺄَﻣِﻴﻦُ ‏( 193 ‏) ﻋَﻠَﻰ ﻗَﻠْﺒِﻚَ ﻟِﺘَﻜُﻮﻥَ ﻣِﻦَ ﺍﻟْﻤُﻨْﺬِﺭِﻳﻦَ ‏( 194 ‏) ﺑِﻠِﺴَﺎﻥٍ ﻋَﺮَﺑِﻲٍّ ﻣُﺒِﻴﻦٍ}(ﺳﻮﺭﺓ ﺍﻟﺸﻌﺮﺍﺀ)

        مقتبس: ﺍﻟﺮُّﻭﺡُ ﺍﻟْﺄَﻣِﻴﻦُ ... ﺍﻟﺮﻭﺡ ‏( ﻓﺎﺋﻘﺔ ﺍﻟﺮﺍﺑﻂ ‏) ﻟﻮﺳﻴﻠﺔ ﺑﺜﻖ ﺍﻟﻬﻲ ‏( ﻭﺣﻲ ‏) ﺗﺤﻤﻞ ﺻﻔﺔ ‏( ﺍﻻﻣﻴﻦ ‏) ﻭﻻ ﺗﺰﺍﻝ ﻋﺮﺑﻴﺘﻨﺎ ﺍﻟﺴﺎﺭﻳﺔ ﺗﺴﺘﺨﺪﻡ ﻟﻔﻆ ﺍﻻﻣﺎﻥ ﻓﻲ ﺍﻻﺗﺼﺎﻻﺕ ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﻘﻮﻝ ﺫﻱ ﺍﻟﻠﺴﺎﻥ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲ ‏( ﺃﻣﻨﺖ ﺍﺗﺼﺎﻻ ‏) ﻭ ‏( ﺗﺄﻣﻴﻦ ﺍﺗﺼﺎﻝ ‏) ﻣﻊ ﺯﻳﺪ ﻣﺜﻼ ﻭﻣﺎ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺬﻛﺮﻯ ﺍﻻ ﺗﺄﻛﻴﺪ ﻟـ ﻋﺮﺑﻴﺔ ﻟﺴﺎﻥ ﺍﻟﻘﺮﺀﺍﻥ ﻭﻣﻨﻄﻖ ﺍﻟﻌﺮﺑﻴﺔ ﻓﻲ ﻟﺴﺎﻥ ﻛﻞ ﻋﺮﺑﻲ ﺑﺎﻟﻔﻄﺮﺓ ﻭﻫﻲ ﻣﺘﺼﻠﺔ ﺑﻔﻄﺮﺓ ﺍﻟﺴﻤﺎﻭﺍﺕ .إنتهى

        سورة البقرة, الآية 97: (قل من كان عدوا لجبريل فإنه نزله على قلبك بإذن الله مصدقا لما بين يديه وهدى وبشرى للمؤمنين)

        لفظ (لجبريل) يعني (ناقل ينقل حيازه لفاعلية احتواء وسيله مقبوضه) لفظ (نزله ) يعني (ديمومه تبادليه لنقل فاعلية وسيله ) على (عقلانية نتاج ناقل لمسك فاعلية رابط متنحي لقابض نقل) قلبك (لتبادل قبض ساري الحيازة لمكون) بإذن ( الله مصدقا لما بين يديه..

        إذا فجبريل ينقل فاعلية محتوى الوسيله وهي اللفظ والحرف القراني لرسول الله وهذه عقلانية نتاج النقل (على) ليمسك الرسول عليه افضل الصلاة والسلام فاعلية رابط كان متنحي من قابض محتوى وسيله ناقل (بإذن الله) لتبادل قبض ساري الحيازه تكوينيا. (ﻭَﺇِﻧَّﻪُ ﻟَﺘَﻨْﺰِﻳﻞُ ﺭَﺏِّ ﺍﻟْﻌَﺎﻟَﻤِﻴﻦَ (قُلْ مَن كَانَ عَدُوًّا لِّجِبْرِيلَ فَإِنَّهُۥ نَزَّلَهُۥ عَلَىٰ قَلْبِكَ بِإِذْنِ ٱللَّهِ مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ) ..

        ( السلام عليكم).

        تعليق


        • #19
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          مقتبس : (
          إذا فجبريل ينقل فاعلية محتوى الوسيله وهي اللفظ والحرف القراني لرسول الله وهذه عقلانية نتاج النقل (على) ليمسك الرسول عليه افضل الصلاة والسلام فاعلية رابط كان متنحي من قابض محتوى وسيله ناقل (بإذن الله) لتبادل قبض ساري الحيازه تكوينيا. (ﻭَﺇِﻧَّﻪُ ﻟَﺘَﻨْﺰِﻳﻞُ ﺭَﺏِّ ﺍﻟْﻌَﺎﻟَﻤِﻴﻦَ (قُلْ مَن كَانَ عَدُوًّا لِّجِبْرِيلَ فَإِنَّهُۥ نَزَّلَهُۥ عَلَىٰ قَلْبِكَ بِإِذْنِ ٱللَّهِ مُصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيْهِ) ..)

          لتوسيع ءافاق الذكرى

          {
          مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِلَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَرُسُلِهِ وَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ فَإِنَّ اللهَ عَدُوٌّ لِلْكَافِرِينَ } (سورة البقرة 98)


          مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِلَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَرُسُلِهِ .... بيان مبين ان هنلك عداوة ذات شعبتين الاولى هي في (لِلَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَرُسُلِهِ) و الشعبة الثانية هي (وَجِبْرِيلَ وَمِيكَالَ) فلو كان جبريل وميكال من الملائكة فلماذا افرد الله اسميهما والله القائل (عَدُوًّا لِلَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ) .. وذلك منهج فطري عربي مثلما يقال (اني احب اولادي) ومن ثم يقول (وجابر وجبار) وهم اولاده ايضا ذلك الكلام ليس بمنطق عربي (لمن كانت فطرته العربية سارية فيه) ومثله من يقول (اني عدو لاولاد فلان و لـ زيد وعمر وهم اولاد فلان ايضا) !! ذلك لا يستقيم في المنطق العربي (وهو مفتقد لدى مؤهلي التفسير) والعرب لم يفسروا القرءان

          {
          قُلْ مَنْ كَانَ عَدُوًّا لِجِبْرِيلَ فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللهِ مُصَدِّقًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهِ وَهُدًى وَبُشْرَى لِلْمُؤْمِنِينَ } (سورة البقرة 97)


          فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلْبِكَ بِإِذْنِ اللهِ .... فكيف نفهم (فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلَى قَلْبِكَ) ومن الذي نزله ؟؟ هل هو (جبريل) ام (رب العالمين) ؟؟ او رب العالمين اولا ومن ثم جبريل ثانيا !؟ وذلك لا يمكن قبوله عقلا وقد جاء في القرءان حكم (العقل) في ءايات الله

          { قُلْ لَوْ شَاءَ اللهُ مَا تَلَوْتُهُ عَلَيْكُمْ وَلَا أَدْرَاكُمْ بِهِ فَقَدْ لَبِثْتُ فِيكُمْ عُمُرًا مِنْ قَبْلِهِ
          أَفَلَا تَعْقِلُونَ } (سورة يونس 16)

          علينا ان نفهم لفظ (جبريل) عربيا لرفع غمامة التأريخ

          لفظ (جبريل) من جذر عربي (جبر) وهو في عربية بسيطة (
          جبر , جبري , جبريل) مثله في المنطق العربي (سبي , سبيل) (جزي , جزيل) ( رعي , رعيل) (رذى , رذي , رذيل) (زّمِي , زميل) الجذور السابقة لا تحمل حرف (ل) مثل (فعل , فعيل) ولكن اضيف اللام مستحدث على اللفظ مثل سبي سبيل جبري جبريل !! وبذلك المنحى يتمنطق المنطق العربي المبين مع قرءان بلسان عربي مبين


          (جبر , جبري , جبريل) النص القرءاني بما فيه نزل (جبري) المنطق !!!! والتأريخ يحدثنا ان الفاظ القرءان (جبرية) على المسلمين الاوائل ولم يكن لاحد من المسلمين الاوائل والعرب عموما الحق في تغيير لفظ من الفاظ القرءان او الاعتراض عليه وهنا قامت عداوة المنافقين (لجبريل)

          اشهر واقعة وصلتنا من التأريخ كانت وتكون اليوم في جبرية الفاظ القرءان وحروفه واوضح بيان حصل تأريخيا قائم لغاية اليوم كان عند نزول (الحروف المقطعه) لانها خارج سنن منطق العرب (عجمت عليهم) وبقيت تلك الحروف غير المرتبطة ءاية لغاية اليوم لتذكرنا بـ (جبرية) اللفظ القرءاني عند (نقله) للملأ عبر الاجيال ليكون (جبريل) لفظ يمثل (عروة وثقى) للفطرة العربية عسى ان تحيا عند حملة القرءان فيركنون كتب التفسير على رفوف عالية لعدم الحاجة لها لان فطرة النطق العربي فطرت من الله في اللسان العربي المبين !! ولو كان في العمر بقية تكفي لاثبتنا ان لغات كل الارض هي من اصل (فطرة نطق عربي) ولكنها عجمت عبر الزمن وهنا تذكرة مبينة

          وَلَوْ نَزَّلْنَاهُ عَلَى بَعْضِ الْأَعْجَمِينَ * فَقَرَأَهُ عَلَيْهِمْ مَا كَانُوا بِهِ مُؤْمِنِينَ

          الجبر الالهي المصاحب لالفاظ القرءان كان من كينونة التنزيل وليس تنزيل مزدوج اولا لجبريل ومن ثم للرسول عليه افضل الصلاة والسلام بل نزل على رسول الله حصرا صحبة الصفة الجبرية التي حملتها الفاظ القرءان وحروفه وهي تحمل عبر التأريخ عرشا تذكيريا قام في الحروف المقطعة

          لو تصدى العرب لذكرى القرءان لما حصلت مثل تلك الاشكالية

          متابعتكم الاعتراضية اخي الفاضل كانت نافعه فنشكركم عليها لانها اسهمت في قيام الذكرى لـ كينونة العداء لـ جبريل

          السلام عليكم
          قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

          قلمي يأبى أن تكون ولايته للتأريخ

          تعليق


          • #20
            بسم الله الرحمان الرحيم

            هل جبريل وميكال من الملائكة ؟!

            هذه التذكرة ( ادناه ) تجيب.

            ولنا عودة لبعض التساؤلات الهامة ، لال الرسول عليه افضل الصلاة والسلام وظيفته مشغل اللاحدود تكوينيا ، وحتما الصفة التكوينية لجبريل مرتبطة ولصيقة بالعلة المحمدية .

            ونتحدث من منطلق نظم التكوين المرتبطة بصفات الرسل والانبياء والملائكة .

            فالله ارسل ملائكة ضيوف ابراهيم المكرمين.

            وعيسى هو روح القدس ..

            والله تعالى لا يكلم الرسل الا عبر ثلاث وسائل وهي :

            من وراء حجاب
            يوحى اليه
            الرسل

            وللحديث بقية ان اذن الله تعالى .

            التذكرة :

            عداء جبريل وميكال والفساد الحضاري.

            https://www.islamicforumarab.com/vb/node/1686
            sigpic

            تعليق


            • #21
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

              تحية طيبة مصحوبة بالتقدير والإحترام لفضيلة الحاج عبود الخالدي .

              مشاركتنا لم تكن إعتراضية بل كانت عرضية عرضنا فيها الأية

              { ﻗُﻞْ ﻣَﻦْ ﻛَﺎﻥَ ﻋَﺪُﻭًّﺍ ﻟِﺠِﺒْﺮِﻳﻞَ ﻓَﺈِﻧَّﻪُ ﻧَﺰَّﻟَﻪُ ﻋَﻠَﻰ ﻗَﻠْﺒِﻚَ ﺑِﺈِﺫْﻥِ ﺍﻟﻠﻪِ ﻣُﺼَﺪِّﻗًﺎ ﻟِﻤَﺎ ﺑَﻴْﻦَ ﻳَﺪَﻳْﻪِ ﻭَﻫُﺪًﻯ ﻭَﺑُﺸْﺮَﻯ ﻟِﻠْﻤُﺆْﻣِﻨِﻴﻦَ { ‏( ﺳﻮﺭﺓ ﺍﻟﺒﻘﺮﺓ 97) ‏

              للتذكرة مع محاولة منا حسب مفهومنا وقد اسهمت في قيام ذكرى لكينونة العداء لجبريل.وهي جبرية الفاظ وحرف الوحي .حيث لا يستطيع أحد التلاعب بنسخة القران لأن الفاظه كما يقول الفقهاء (توقيفية جبرية) إلا من تبع كل جبار عنيد (وذالك ما كنا نبغ .

              إستكمال البيان وبيان العلة في اللفظ (جبريل) . سورة الشورى الآية 51: (وما كان لبشر أن يكلمه الله إلا وحيا أو من وراء حجاب أو يرسل رسولا فيوحى بإذنه ما يشاء إنه علي حكيم) القرءان الذي بين ايدينا ماديا (وحيا) وهو كلام الله يكلم به البشر فمن أراد العلم من كلام الله لا بد من رابط تكويني (أو) يتبادل مشغل (من) ليكون مكون الربط فعال الوسيله (وهو رسولا(يقبض بفائقية فعالة فاعلية محتوى ) وهو لفظ القرءان المادي (وحيا) لفاعلية عقلانيه تستبدل بفائقية حيازة رابط (فيكون الربط في (وحيا) ماديا يتحول إلى رابط عقلاني في (فيوحى) لنعقل ماديا ما لكتاب وما الإيمان .هذه محاولة متواضعة نرجوا ان نكون قد وفقنا .

              والسلام عليكم

              تعليق


              • #22
                وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

                {
                وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللهُ إِلَّا وَحْيًا أَوْ مِنْ وَرَاءِ حِجَابٍ أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ مَا يَشَاءُ إِنَّهُ عَلِيٌّ حَكِيمٌ } (سورة الشورى 51)

                وَمَا كَانَ لِبَشَرٍ أَنْ يُكَلِّمَهُ اللهُ إِلَّا وَحْيًا .... لفظ (وحي) حرفيا يعني (حيازة رابط فائق) وذلك يحصل في العقل (الرحم العقلي) وليس في (رحم مادي) والدليل نجده في نص شريف

                {
                وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ أَنِ اتَّخِذِي مِنَ الْجِبَالِ بُيُوتًا وَمِنَ الشَّجَرِ وَمِمَّا يَعْرِشُونَ } (سورة النحل 68)

                ونحن نعرف النحل انه من صنف الحشرات ويمتلك اربع مستويات عقلية وهنلك ايضا (وحي) ليس من الله بل بين الانس والجن يوحي بعضهم الى بعض ونقرأ

                {
                وَكَذَلِكَ جَعَلْنَا لِكُلِّ نَبِيٍّ عَدُوًّا شَيَاطِينَ الْإِنْسِ وَالْجِنِّ يُوحِي بَعْضُهُمْ إِلَى بَعْضٍ زُخْرُفَ الْقَوْلِ غُرُورًا وَلَوْ شَاءَ رَبُّكَ مَا فَعَلُوهُ فَذَرْهُمْ وَمَا يَفْتَرُونَ } (سورة الأَنعام 112)

                ولغرض بيان (علمية الوحي) ورابطها العقلي نقرأ نصا دستوريا يحسم جدلية الوحي

                {
                فَتَعَالَى اللهُ الْمَلِكُ الْحَقُّ وَلَا تَعْجَلْ بِالْقُرءانِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يُقْضَى إِلَيْكَ وَحْيُهُ وَقُلْ رَبِّ زِدْنِي عِلْمًا } (سورة طه 114)

                وَلَا تَعْجَلْ بِالْقُرءانِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يُقْضَى إِلَيْكَ وَحْيُهُ .... والقرءان متاح لكل المسلمين ومنه وحي (رابط عقلي) يرتبط مع عقلانية من يقرأه ولكنه يخضع لارادة إلهية جبارة

                { وَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرءانَ جَعَلْنَا بَيْنَكَ وَبَيْنَ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ حِجَابًا مَسْتُورًا (45)
                وَجَعَلْنَا عَلَى قُلُوبِهِمْ أَكِنَّةً أَنْ يَفْقَهُوهُ وَفِي آذَانِهِمْ وَقْرًا وَإِذَا ذَكَرْتَ رَبَّكَ فِي الْقُرءانِ وَحْدَهُ وَلَّوْا عَلَى أَدْبَارِهِمْ نُفُورًا } (سورة الإسراء 45 - 46)

                تلك الهيمنة الالهية الموصوف بها (
                الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ) الذي يجعل (أكنة) على قلوبهم أن يفقهوه وفي اذانهم وقرا فهل يحتاج الى (جبريل) لـ يوحي الى رسوله سواء كان رسولنا المصطفى عليه افضل الصلاة والسلام او رسل من الملائكة والناس

                {
                اللهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا وَمِنَ النَّاسِ إِنَّ اللهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ } (سورة الحج 75)

                في زمننا يمكن ان نفهم الملائكة بصفتها (مكائن الله) والتي ملأت كل ماسكة في الخلق بشكل دائم فسماها ربنا في القرءان (ملئكه) وهي خلق الله المادي بقوانينه الفيزيائية والكيميائية والعضوية بما تحمله من مكونات لا يمكن احصاؤها من جسيمات متناهية في الصغر الى اجرام ومجرات وكون لا يعرف له حد مع ما يصاحب حياتنا من نظم عضوية لا يمكن استعياب قوانينها من كروموسومات وجينات وانزيمات وهرمونات ومكونات لا تزال خفية عن المؤسسة العلمية وكلما يكتشفون شيئا يجدون غرائب ما اكتشفوه


                أَوْ يُرْسِلَ رَسُولًا فَيُوحِيَ بِإِذْنِهِ .... وَأَوْحَى رَبُّكَ إِلَى النَّحْلِ .... وحسب ما معروف عن علوم النحل ان النحل لا يسمع وليس لديه ءاذان

                بِإِذْنِهِ ... لفظ يعني حرفيا (ديمومة قابض) (تبادلي لفاعليه سارية الحيازة) مثله مثل (أذان الصلاة) حين يقوم وقتها ومثله (الـ اذن بالدخول) مثل مدير حكومي يجعل سكرتير ينظم دخول المراجعين ... اما الـ (اذن) البشرية او اي مخلوق يسمع فكينونتها ان الاذن تتلقى موجة صوتية لـ (تبادلية تكوينيه) لـ (سريان حيازه) وذلك من حرفية لفظ (أذن)

                علة القرءان لا تتفعل في رحم العقل حصرا لان القرءان يعني (قرء + قرء) مرتبطان برابط تبادلي بين رحمين (رحم عقلي + رحم مادي) ومن يقوم بتفعيل تلك الصفة يحصل على رابط كوني مع (الرحمان) يرى الرحم العقلاني في العقل (ذكرى) ويرى الرحم المادي بعيون ماديه وذلك ما يؤكده نص القرءان

                { إِنَّهُ لَقُرءانٌ كَرِيمٌ (77) فِي كِتَابٍ مَكْنُونٍ } (سورة الواقعة 77 - 78)

                ذلك هو القرءان الذي نحتاج اليه في حياتنا العصرية التي تريد لسنن الله ان تندثر او تذوب في سنن التحضر لنحيا حياة هجين فيها تأريخ ديني مختلف عليه ونشاط حضاري متفق عليه !!

                السلام عليكم
                قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

                قلمي يأبى أن تكون ولايته للتأريخ

                تعليق


                • #23
                  سلاﻡ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻜﻢ ﻭﺭﺣﻤﺘﻪ ﻭﺑﺮﻛﺎﺗﻪ .

                  ﻳﻘﻮﻝ ﺍﻟﻠﻪ - ﺗﺒﺎﺭﻙ ﻭﺗﻌﺎﻟﻰ : ﻛَﺎﻥَ ﺍﻟﻨَّﺎﺱُ ﺃُﻣَّﺔً ﻭَﺍﺣِﺪَﺓً ﻓَﺒَﻌَﺚَ ﺍﻟﻠَّﻪُ ﺍﻟﻨَّﺒِﻴِّﻴﻦَ ﻣُﺒَﺸِّﺮِﻳﻦَ ﻭَﻣُﻨﺬِﺭِﻳﻦَ ﻭَﺃَﻧﺰَﻝَ ﻣَﻌَﻬُﻢُ ﺍﻟْﻜِﺘَﺎﺏَ ﺑِﺎﻟْﺤَﻖِّ ﻟِﻴَﺤْﻜُﻢَ ﺑَﻴْﻦَ ﺍﻟﻨَّﺎﺱِ ﻓِﻴﻤَﺎ ﺍﺧْﺘَﻠَﻔُﻮﺍ ﻓِﻴﻪِ ﻭَﻣَﺎ ﺍﺧْﺘَﻠَﻒَ ﻓِﻴﻪِ ﺇِﻟَّﺎ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﺃُﻭﺗُﻮﻩُ ﻣِﻦْ ﺑَﻌْﺪِ ﻣَﺎ ﺟَﺎﺀَﺗْﻬُﻢُ ﺍﻟْﺒَﻴِّﻨَﺎﺕُ ﺑَﻐْﻴًﺎ ﺑَﻴْﻨَﻬُﻢْ ﻓَﻬَﺪَﻯ ﺍﻟﻠَّﻪُ ﺍﻟَّﺬِﻳﻦَ ﺁﻣَﻨُﻮﺍ ﻟِﻤَﺎ ﺍﺧْﺘَﻠَﻔُﻮﺍ ﻓِﻴﻪِ ﻣِﻦَ ﺍﻟْﺤَﻖِّ ﺑِﺈِﺫْﻧِﻪِ ﻭَﺍﻟﻠَّﻪُ ﻳَﻬْﺪِﻱ ﻣَﻦْ ﻳَﺸَﺎﺀُ ﺇِﻟَﻰ ﺻِﺮَﺍﻁٍ ﻣُﺴْﺘَﻘِﻴﻢٍ ‏[ ﺳﻮﺭﺓ ﺍﻟﺒﻘﺮﺓ 213: ‏]

                  لفظ (أمه) يعني (ديمومة تكوينية تشغيلية) ماذا تعني في النص الشريف (هل هي ديمومة تكوينية تشغيل النسيان) .

                  وما المقصود. بـ (واحدة) هل هي وحدة صفة النسيان في الناس .يعني تبادل ماسكه فاعلية (لصفة النسيان) فتكون صفة النسيان واحده (ينقلب مسار فاعلية رابط صفة النسيان بفائقية) فتكون ديمومة تكوين مشغل صفة النسيان في الناسين (واحده ) وهي (ديمومة رابط يقلب مسار فاعلية صفة النسيان بفائقية).

                  حصل إختلاف في وحدة صفة النسيان بين الناسين ببعث النبين مبشرين ومنذرين وأنزل معهم الكتاب بالحق ليحكم بين الناس . لفظ بعث (منطلق فاعلية لقبض نتاج) وهو منطلق فاعلية التذكير من الحائزين للنبأ العظيم الذي هم فيه مختلفون .

                  لقبض نتاجه من الكتاب بالحق (لأنه أنزل معهم) ولهذا حازوا على التذكير لما ختلفوا (استبدلوا التذكر بدل النسيان) فيه (وهوالنبأ) من الحق وهو الكتاب لأنه قابض الحقيقة وبقبض الحق من الكتاب يكون الهدى لأن الكتاب أتيه موسى والناس تكفر بما أوتي موسى ولاكن ما زال (ومن قوم موسى أمه يهدون بالحق وبه يعدلون) لتكون وممن خلقنا أمه يهدون بالحق وبه يعدلون

                  السلام عليكم.

                  تعليق


                  • #24
                    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                    { كَانَ
                    النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً فَبَعَثَ اللهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ وَأَنْزَلَ مَعَهُمُ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ وَمَا اخْتَلَفَ فِيهِ إِلَّا الَّذِينَ أُوتُوهُ مِنْ بَعْدِ مَا جَاءَتْهُمُ الْبَيِّنَاتُ بَغْيًا بَيْنَهُمْ فَهَدَى اللهُ الَّذِينَ آمَنُوا لِمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ مِنَ الْحَقِّ بِإِذْنِهِوَاللهُ يَهْدِي مَنْ يَشَاءُ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيمٍ } (سورة البقرة 213)

                    كَانَ
                    النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً .... لفظ (الناس) عولج في اروقة المعهد بصفته مرتبط بصفة (النسيان) لان اللفظ من جذر عربي (نس , نسى) وهو يعني علميا (اختزال) شيء من الذاكره وذلك يعني ان هنلك (ثلمة) في الذاكرة اسقطت الذكرى خارج التذكر واذا علمنا ان (الذاكرة) تقع حصرا في (فطرة العقل) فان إختزال شيء من الذاكره (ناسي) يعني ان فطرته العقلية متصدعه او منقوصة او متدهوره ويحق للباحث ان يربط بين (مرض الزهايمر) والنسيان الحاد والذي قد يصل الى مراحل متقدمه يقوم الاهل والمجتمع باختزال المريض بالزهايمر (ينسوه) ليعيش في مصحات متخصصة

                    كذلك روجنا في اروقة المعهد أن الهدي الالهي والالهام الالهي للانسان يحمل صفتان ضديدتان (سالب وموجب) وذلك من بيان قرءاني مبين

                    { وَنَفْسٍ وَمَا سَوَّاهَا (7)
                    فَأَلْهَمَهَا فُجُورَهَا وَتَقْوَاهَا (8) قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا (9) وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا } (سورة الشمس 7 - 10)

                    { إِنَّا هَدَيْنَاهُ السَّبِيلَ
                    إِمَّا شَاكِرًا وَإِمَّا كَفُورًا } (سورة الإِنْسان 3)

                    فالفجور والتقوى لا تجتمعان في عقل شخص واحد الا اذا كان ظاهره التقوى وباطنه الكفر وتلك صفة المنافقين !! الذين اختصهم الله بسورة قرءانية متفرده .. ومثلها وبنفس المنهج لا تجتمع صفة الشكور والكفور في شخص واحد ومن ذلك يستطيع الباحث ان يربط (الالهام والهدي الموجب) بفطرة عقل سليمة ومثلها (الفجور والكفور السالب) ترتبط بالفطرة المتصدعه مثله مثل اي جهاز موجي متصدع فيستلم بثا فاسدا وحين يكون الجهاز الموجي سليم يستلم بثا ايجابيا منتظما


                    كَانَ
                    النَّاسُ أُمَّةً وَاحِدَةً ..... لفظ (كان) من الكينونة والتكوين وهي (سنن الله في الخلق) ذات رابط اختص بالنسيان (الناس) وهو تخريج علمي يختلف عن التفسير الذي يعتبر (الناس) هم كل البشر بل الناس هم المرتبطين بصفة النسيان وذلك هو اللسان العربي المبين فالناس الناسين جميعا يمتلكون ما ورد في مشاركتكم الكريمة في حرفية لـ (لفظ (أمه) يعني (ديمومة تكوينية تشغيلية) فـ تدهور الفطرة يتسبب في استقطاب الهدي الالهي السالب والالهام الالهي السالب وهي (حالة تشغيلية دائمه ــ أمه) من الناس الناسين لذلك يحتاجون لرحمة الله ليبعث لهم انبياء (فَبَعَثَ اللهُ النَّبِيِّينَ مُبَشِّرِينَ وَمُنْذِرِينَ وَأَنْزَلَ مَعَهُمُ الْكِتَابَ بِالْحَقِّ لِيَحْكُمَ بَيْنَ النَّاسِ فِيمَا اخْتَلَفُوا فِيهِ) وما يؤكد ذلك الرشاد الفكري هو نص قرءاني مبين

                    {
                    وَلَا تَكُونُوا كَالَّذِينَ نَسُوا اللهَ فَأَنْسَاهُمْ أَنْفُسَهُمْ أُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ } (سورة الحشر 19)

                    نسيان الله (علميا) يعني اختزال سنن الله الامينه واختزال ما خلق الله من (مأكل ومشرب وملبس ومسكن) فتتصدع الفطرة التي جعلها مصدرا لقيامة الدين وهو اخطر نص قرءاني يمكن ان سببا لـ يصحو الانسان المعاصر ويمسك بعلته العلمية لان نسيان الله لا يعني عنصر (الكيفيه) في صوم او صلاة او عمل الصالحات بل قام ربنا بربط الدين بالفطرة ربطا مباشرا

                    { فَأَقِمْ وَجْهَكَ لِلدِّينِ حَنِيفًا فِطْرَةَ اللهِ الَّتِي فَطَرَ النَّاسَ عَلَيْهَا لَا تَبْدِيلَ لِخَلْقِ اللهِ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ
                    وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ } (سورة الروم 30)

                    وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ .... فـ (لا يعلمون) تعني (لا يحوزون مشغل علة الفطرة) لان الطلب الالهي لقيامة الدين هي عن طريق الفطرة !! والنص مبين حيث تم ربط (عدم العلم) مع (أَكْثَرَ النَّاسِ) بــ صفتهم ناسين (لَا يَعْلَمُونَ)

                    تشخيص سلامة الفطرة او تشخيص تدهور الفطرة يندرج تحت نص قرءاني دستوري

                    { بَلِ الْإِنْسَانُ عَلَى نَفْسِهِ بَصِيرَةٌ (14)
                    وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ } (سورة القيامة 14 - 15)

                    في زمننا المعاصر اصبحت (البصيرة) التي يحملها العقل البشري اكثر حرجا لانها الاخطر على الانسان في زمن زخرف الحياة الدنيا
                    إِذَا أَخَذَتِ الْأَرْضُ زُخْرُفَهَا وَازَّيَّنَتْ وَظَنَّ أَهْلُهَا أَنَّهُمْ قَادِرُونَ عَلَيْهَا ولكن اكثر الناس الناسين يلقون معاذيرهم في عدم الامكانية للافلات من نظم التحضر (وَلَوْ أَلْقَى مَعَاذِيرَهُ)

                    السلام عليكم

                    قلمي يأبى أن تكون ولايته لغير الله

                    قلمي يأبى أن تكون ولايته للتأريخ

                    تعليق


                    • #25
                      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

                      ﻛَﺎﻥَ ﺍﻟﻨَّﺎﺱُ ﺃُﻣَّﺔً ﻭَﺍﺣِﺪَﺓً ..... ﻭَﺍﺣِﺪَﺓً .....إذا كينونة الناس هي (ديمومة تكوينية تشغيلية) (وهي في المأكل والمشرب والملبس والمسكن الذي سنه الله) وهي لها رابط مع العقل المتصل بالله وهي الفطرة السليمة.وهي ملة إبراهيم.

                      يكون لها الإلهام الموجب (تقواها) والهدي الموجب (شاكر). وبهذه الصفات (ﻛَﺎﻥَ ﺍﻟﻨَّﺎﺱُ ﺃُﻣَّﺔً) بصفتهم كبشر يحملون (ديمومة تكوينية تشغيلية) كما جأء في بعض أروقة المعهد (لكن عندما خرجوا) كما نراهم اليوم عن فطرة الله في المأكل والمشرب والملبس والمسكن. الذي هو رابط الفطرة إنقلب مسار فطرتهم العقلانية وتصدعت .فكانوا ناسين ‏(ﺩﻳﻤﻮﻣﺔ ﺗﻜﻮﻳﻨﻴﺔ ﺗﺸﻐﻴﻠﻴﺔ ‏) فكان سبب نسيانهم (واحدة) وهي ديمومة رابط وهو الماكل والمشرب والملبس والمسكن (قلب مسار أمة) بفاعلية فائقة .إلى النسيان.

                      فكان الإلهام الإلهي سلبي (فجورها (والهدي سلبي) كفورا (ولهذا بعث الله النبين) .. (قُلْ إِنَّمَآ أَعِظُكُم بِوَٰحِدَةٍ) ... (تذكير بقبض) واحدة (إجابية تقلب مسار صفة النسيان في الناس) إلى (ديمومة تكوينية تشغيلية (أمة).

                      السلام عليكم.

                      تعليق

                      الاعضاء يشاهدون الموضوع حاليا: (0 اعضاء و 1 زوار)
                      يعمل...
                      X